وفاة القمص أشعياء البراموسي    من بينهم سكان "الزرايب".. الجمعية الشرعية تقدم مليون و725 ألف جنيه لضحايا السيول    «المصري اليوم» تنشر المناهج المقررة في التعليم العام حتى 15 مارس    الزراعة: 10 ملايين جنيه تبرعًا من التعاونيات 10 لمكافحة فيروس كورونا    محافظ أسوان يوجه بترشيح مدرسة بكل إدارة تعليمية لتوزيع شرائح التابلت    طارق عامر: انخفاض الدولار أمام الجنيه خلال الفترة المقبلة «وارد»    البورصة تطبق نظام التصويت الإلكتروني للحد من تداعيات فيروس كورونا    كورونا| تطهير وتعقيم شوارع البحيرة أثناء تنفيذ حظر التجوال    مطار القاهرة الدولي يستقبل 475 مصريًا من العالقين في الكويت ومسقط    ترامب: المستشفيات التي لا تستخدم أجهزة التنفس يجب أن تتخلى عنها    «خاف على اقتصاد مدينته من كورونا».. سبب انتحار وزير مالية ألماني    رضيع عمره 35 يومًا.. إيران تسجل أصغر مصاب في العالم بكورونا    ميدو يوضح موقف «فتحي» من التجديد للأهلي    ريال مدريد وبرشلونة يقاتلون من أجل ضم"كاكا" الجديد    تشيلسي يستهدف الكرواتي مودريتش    أخبار الرياضة.. محمد صلاح وساديو ماني يدفعان ضريبة فيروس كورونا بهذه الطريقة.. جدل في اتحاد الكرة لهذا السبب.. وظهور جديد ل تركي آل شيخ    الأرصاد: استمرار الرياح المثيرة للأتربة والغبار على 5 مناطق.. الإثنين    النائب العام يأمر بإخلاء سبيل فتاتين لاتهامهما بمخالفة حظر التجوال    أمن القاهرة: ضبط 4 أشخاص لقيامهم بترويج شائعات عن كورونا عبر "فيسبوك"    مصرع ضابط بالأمن الوطني بسوهاج أثناء تفقد اجراءات الحظر    السيطرة على حريق اندلع بسيارة لنقل محصول القصب بأسوان    زوجة الفنان جورج سيدهم: قضيت 20 سنة فى رحلة مرضه ويد الله كانت تعمل معنا    وزير النقل ينهى مداخلته مع الإبراشى بعد عرض فيديو زحام بالمترو    رامي جمال لجمهوره: عايز منكم مليون لايك    محمد أنور يغنى "لفى بينا يا دنيا" مع هنا الزاهد.. ويعلق:" أنا عارف صوتى مقرف"    أستاذ جراحة بمدريد: كورونا انتشر كالنار فى الهشيم فى إسبانيا بسبب مخالطة المواطنين    شاهد.. دعاء شيخ الأزهر لرفع بلاء فيروس كورونا.. أفضل 73 كلمة ترددها في الكرب    خالد الجندي عن كورونا: العالم ينقصه الكثير من النظافة    مكونات سلطة المكرونة بالخضار    وزيرة الصحة: لم نسجل بؤر جديدة لفيروس كورونا.. وارتفاع حرارة الطقس يقلل الخطر    محمد صلاح وساديو ماني يدفعان ضريبة فيروس كورونا بهذه الطريقة.. تفاصيل    كوريا الجنوبية تلزم القادمين من الخارج بالحجر الصحي أسبوعين    ملك تايلاند يعزل نفسه من كورونا بفندق فخم مع 20 محظية    الزراعة: فحص 2969 عينة حيوانات وماشية مستوردة    الثقافة تحيي ذكرى العندليب وتستعرض مشوار الموجي    من إضراب السجون لصفحة مزورة.. كيف فندت الداخلية "شائعات زمن كورونا"؟    رجل أعمال مصري مقيم في الولايات المتحدة يتبرع ب100 ألف دولار لصندوق «تحيا مصر»    شيخ الأزهر: إفقاد الناس الثقة في إجراءات الدولة حرام شرعا    النائب العام يأمر بإخلاء سبيل فتاتين بكفالة 20 ألف جنيه لكل منهما اخترقتا حظر التجول    بالصور ..توزيع صناديق القمامة على عقارات حى غرب المنصورة    الحرب تشتعل بين الجنايني والغندور والشطب عقوبة التمرد    "تبرعات".. كامل الوزير يكشف كيف تدبر النقل 10 آلاف كمامة يوميًا    ريهام أيمن تُبهر متابعيها بإطلالة صيفية مختلفة    المشاهد الأولي لحادث تحطم الطائرة الفلبينية | فيديو وصور    30 أبريل..الحكم في دعوى أحمد عز بالإشراف التعليمي على توأم زينة    دبي توقف النقل البحري بسبب كورونا    جمال شيحة: الحالات المصابة بكورونا في مصر وتحتاج للعناية المركزة محدود للغاية    انطلاق مسابقة «مطرب وشاعر» جامعة حلوان «أون لاين»    تير شتيجن: مسؤولية لاعبي كرة القدم في مواجهة كورونا أمر كبير    تكليف استشاري مكافحة العدوى بالحجر الصحي مديرا لمستشفى إسنا    أفعال لا أقوال.. هؤلاء الأبراج يعبرون عن مشاعرهم بالاهتمام والتقدير    كيفية الصلاة على ضحايا كورونا ودفنوا خارج البلاد؟.. تعرف على ع البحوث الإسلامية    "الصحة" تكشف سبب زيادة العزل المنزلي ل 28 يومًا للعائدين من العمرة والخارج    «أسبي جاس» تطرح اسطوانات اكسجين طبى للمواطنين بالصيدليات خلال إسبوعين    ضبط 4 متهمين بالنصب على مواطنين بزعم مساعدتهم للحصول على إعانات من الدولة    الحضري: أنا محسوب على الأهلي.. ورحلت بسبب جوزيه "العبقري"    السعودية تضبط أكثر من مليون كمامة مخزنة وتعيد ضخها بالصيدليات    هل هناك فضل لقراءة سورة يس عند الميت قبل دفنه وبعد دفنه ؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تحذيرات تدق أجراس الخطر : كارثة فى مصر إسمها مرض السكر
نشر في شباب مصر يوم 13 - 11 - 2015

من المتوقع أن تتزايد الإصابة بمرض السكر بصورة أكبر في خلال العقدين القادمين على مستوى العالم، حيث يتوقع أن يصل أعداد المصابين بهذا المرض إلى نحو 592 مليون مريض بحلول عام 2035، وبزيادة قدرها 53% مقارنة بأعداد الحالات في عام 2014 وهى حوالى 387 مليون مريض.
هذا ما أكده الدكتور إبراهيم الإبراشي رئيس قسم السكر والغدد الصماء بجامعة القاهرة، خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد بمناسبة الحملة القومية للتوعية بمرض السكر “اتحكم في السكر قبل ما يتحكم فيك”، مشيراً إلى أن أهم خطوة لمواجهة مرض السكر في مصر هى رفع الوعى الصحي والكشف المبكر لتجنب مضاعفاته التي تؤثر على المريض ودورة في المجتمع، بجانب العمل على رفع كفاءة الأطباء المتعاملين مع مرضى السكر، وتدريبهم على كيفية تشخيص المرض وطرق العلاج الحديثة لكل من النوع الأول والتاني والحد من مضاعفاته التي تهدد حياة الإنسان.
وأوضح الإبراشي أن مضاعفات مرض السكر مزمنة لأنها لا تترك جهازاً أو عضواً بالجسم إلا وتؤثر سلباً عليه، فهناك اعتلال الكليتين السكري الذي قد يتسبب في الفشل الكلوي، كما قد يؤدي إلى الإصابه بفقدان البصر، كما يؤثر السكري على الأعصاب مثل، التهاب الأعصاب الطرفيه وكذلك القدم السكري الذي يتسبب في بتر القدمين في أكثر من 50% من حالات بتر الأطراف، بجانب تأثيره على القلب، كما أن 70% من مرضى السكر معرضين للإصابه بارتفاع ضغط الدم وزيادة حدوث الكبد الدهني والتهاب الكبد الذي قد يسبب تليف الكبد.
وأضاف أن وزارة الصحة والسكان بدأت عام 2010 حملة قومية للتوعية بمرض السكر بالتعاون مع سانوفي وخلال 5 سنوات ونصف تم توعية عدد كبير من المواطنين بمخاطر مرض السكر وكيفية تجنبه، كما تم الاكتشاف المبكر لمرض السكر لعدد آخر من المواطنين، واستمراراُ للحملة القومية لمرض السكر، ستعقد ندوات علمية لرفع التوعية بأحدث سبل علاج مرض السكر من النوع الثاني، بالإضافة إلى أحدث طرق التشخيص، وتجنب المخاطر المترتبة على مضاعفاته، وكيفية التعايش بشكل صحي مع المرض.
مرض السكر فى مصر يصل لحد الوباء
تشير الإحصائيات إلى أن عدد المصابين بمرض السكر من النوع الثاني فى مصر يبلغ أكثر من 7.5 مليون مريض، وأن وزارة الصحة والسكان تضع أهمية قصوى لإدراج خطط واسعة وممتدة لنشر الوعي الصحي السليم للوقاية من مرض السكر عند المواطنين.
وأوضح الدكتور هشام حفناوى عميد معهد السكر، أن انتشار مرض السكر فى مصر يمثل مشكلة كبيرة ويصل لحد الوباء، حيث تحتل مصر حالياً المرتبة التاسعة على العالم من حيث عدد المصابين بالسكر، ومرشحة إلى أن تصل إلى المرتبة السابعة عام 2035 بأكثر من 12 مليون مصاب بالسكر، لذا يجب عمل المشروعات القومية للحد من مرض السكر وتقديم الخدمة العلاجية لأى مريض السكر تحت مظلة اللجنة القومية للسكر.
وكان بداية الحل هو عمل بروتوكولات العلاج المصرية ثم عمل أيام للسكر لتقديم التعليم الطبي المستمر لإخصائية السكر لشرح هذه البروتوكولات وكيفية الاكتشاف المبكر للسكر وعلاجه والكشف المبكر لمضاعفاته في جميع محافظات مصر.
لأول مرة.. بروتوكول علاج وتشخيص بمعايير عالمية
أعلن الدكتور صلاح الغزالي حرب بمناسبة يوم السكر العالمي، أن اللجنة القومية للسكر تزف للشعب المصري وخاصةً مرضى السكر نبأ إصدار أول بروتوكول علاج وتشخيص ومتابعة مريض السكر المصري طبقا للمعايير العالمية، وبما يلائم المريض المصري.
وسوف يتم تعميم هذه البروتوكولات على كل المستشفيات والمراكز الطبية والعيادات التي يتردد عليها مرضى السكر في كل محافظات مصر، حيث يتيح ذلك وللمرة الأولى في مصر توحيد طرق التشخيص والعلاج والمتابعة للمريض لسرعة وصحة التشخيص مع وصف العلاج الملائم لكل مريض على حدى، كما يتيح أيضاً الفرصة لاكتشاف حالات السكر التي لم يتم تشخيصها بعد وكذلك حالات ما قبل السكر كل ذلك في إطار جهود اللجنة القومية للسكر من أجل السيطرة على هذا المرض الخطير.

ومن جانبه، أكد الدكتور علا محمد خيرالله مدير وحدة الأمراض غير المعدية بوزراة الصحة وعضو اللجنة القومية للسكر، أن مرض السكر والمضاعفات الناتجة عنه يمثلان أحد الأعباء الصحية الثقيلة التى تقع على كاهل مستشفيات وزارة الصحة لارتفاع عدد المصابين به بصورة مخيفة مما يكبد وزارة الصحة والدولة مزيداً من الأعباء ولذلك فقد أصبحت الحاجة ملحة إلى اتخاذ كافة الوسائل للحد من انتشار هذا المرض ومضاعفاته.
وكان على رأس هذه الاجراءات توحيد الادلة العلمية للتشخيص والعلاج والاكتشاف المبكر بجميع المنشات الصحية وذلك تمهيدا لانشاء سجل قومى لمرض السكر يمكن من خلاله تقديم العلاج والتوعية الصحية للمرضى وإجراء الدراسات القومية لمعدلات انتشار المرض وعوامل الخطورة المسببة له.
أنواع السكر
أضاف الدكتور نبيل الكفراوى عضو اللجنة القومية للسكر، أن هناك نوعان من السكر، النوع الأول وهو يعتمد بشكل أساسي في علاجه على الإنسولين.
والنوع الثاني لا يعتمد بشكل أساسى على الإنسولين فى علاجه ويعالج فيه المريض، الأقراص المخفضة لمستوى السكر فى الدم، بالإضافة إلى النظام الغذائى، وقد يحتاج للعلاج بالانسولين.
كما أشار إلى أن توصيات الجمعيات الطبية المختصة بمرض السكر على الفحص الدورى لمستوى السكر بالدم بعد سن 45 عاماً، وإذا كانت التحاليل طبيعيه يتم تكرار الفحص كل 3 سنوات، ولكن إذا كان الشخص لديه عوامل خطورة للإصابه بمرض السكر فيجب إعادة التحليل سنوياً، وحدد تلك العوامل في التاريخ العائلي للسكر، السمنة، أو الإصابة السابقة بالسكر أثناء الحمل، علاوة على مرضى ارتفاع ضغط الدم أو ارتفاع نسبه الدهون الثلاثية بالدم أو انخفاض الكوليسترول المفيد بالدم ( الكوليسترول ذو الكثافة النوعية المرتفعة).
لذا يسعى اليوم العالمي لمرض السكر إلى رفع الوعي العالمي بالمرض وبمعدلات وقوعه التي بدأت تزداد في شتى أنحاء العالم وبكيفية الوقاية منة، ويحتفل بهذا اليوم في 14 نوفمبر، وهو التاريخ الذى حدده كل من الاتحاد الدولي للسكري ومنظمة الصحة العالمية.
فعاليات اليوم العالمي
- حملة ميدانية، حيث ستقوم سيارات الاسعاف بالتجول فى بعض محافظات مصر لعمل كشف سكر بالمجان للمواطنين.
- يوم 13 من نوفمبر، ستقوم الحملة برعاية يوم طبي تثقيفي لمرضى السكر من النوع الأول من الأطفال، وذلك لتوعيتهم هم و ذويهم في كيفية التعايش مع مرض السكر مما ينعكس على حياة أفضل للأسرة بأكملها.
- ندوات تثقيفية للمرضى و ذويهم للتعامل مع المرض و ذلك فى بعض محافظات صعيد مصر (سوهاج، أسيوط، المنيا ، بنى سويف ، قنا ، الأقصر، أسوان).- خلال شهر نوفمبر ستتواجد الحملة في المعهد القومى للسكر لتقديم ندوات تثقيفية لرفع الوعى لدى المرضى وذويهم وبجانب كشف سكر بالمجان لمرتادي المعهد.- يوم 14 من نوفمبر صباحا، سيتم عمل جولة بالدراجات دعما و تضامنا مع مرضى السكر نحو أسلوب حياة أفضل وصحي وتهدف هذه الحملة لرفع الوعى عند المرضى بأهمية الرياضة التي تنعكس على صحتهم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.