بدء تلقي طلبات الترشح لانتخابات مجلس الشيوخ    محافظ المنيا يتابع استرداد 195 فدانا من أملاك الدولة ببني مزار ومطاي    إسبانيا: إجمالي إصابات كورونا يقترب من 254 ألفا وحالتا وفاة جديدتان    القبض على 11 شخصا في اشتباكات جديدة بمدينة شتوتجارت الألمانية    الزمالك يرفض رحيل نجمه إلى الرجاء المغربي    أول تعليق من "الجبلاية" على أزمة نادى القرن    الثانوية العامة 2020 | المراجعة النهائية لمادة الجغرافيا للشعبة الأدبية (هنا رابط الأسئلة المتوقعة)    «عزل العجمي»: تعافي 10 حالات جديدة من كورونا.. وحصيلة الشفاء ترتفع ل332    مسئول بالمصل واللقاح: الكمامة تعطي إصابة جزئية إن لم تمنع نقل كورونا    بعد ارتفاعات قياسية.. سعر الذهب يعاود الانخفاض في السوق المحلي اليوم    نائب رئيس جامعة بنها يتفقد امتحانات السنوات النهائية    سيامة كاهن جديد للخدمة بإيبارشية الشرقية    «ديبالا» يقترب من تجديد عقده مع يوفنتوس    النمسا تسجل 74 إصابة بكورونا خلال 24 ساعة    مع انطلاق عملية لضبط الحدود مع إيران.. الكاظمي: ولّى زمن السرقات    وزير الخارجية الجزائري: هناك طلب ملح من الليبيين لتدخلنا في الأزمة    اتفاقيتان لمنحتين بين "التعاون الدولي" والسفارة الكندية    رئيس محكمة كفر الشيخ يكشف تفاصيل إجراءات تلقي طلبات الترشح ل"الشيوخ"    برلماني: السياحة المصرية ستتألق دوليا في عالم ما بعد كورونا    ماني: صلاح وفيرمينو يجعلان كل شيء سهلاً.. ونرغب في تسجيل 250 هدفاً آخر    جيرالدو يُثير أزمة جديدة فى الأهلي قبل ميركاتو الصيف    فحص طبي ل «الشناوي» قبل مران الأهلي اليوم    "لا نفكر في الصفقات".. اتحاد جدة ينفي التفاوض مع عاشور وتريزيجيه وحجازي    "للاستفادة الفنية والطبية".. الإسماعيلي يواجه أسوان ودياً    خطوات الحصول على شقة من الإسكان بالتمويل العقاري .. وقيمة مقدم الحجز    ضبط 26 ألف عبوة أدوية ومستحضرات تجميل ومستلزمات طبية مجهولة المصدر في الإسكندرية    ضبط شخصين لاتجارهما بمشغولات ذهبية تحمل دمغات مقلدة بالمخالفة للقانون    الداخلية تواصل ضبط مخالفي قرار وقف البناء    تقلد فيديو على يوتيوب.. حكاية شنق طفلة لأخرى في أوسيم    حكم تاريخي لمعلمة تحرش بها عشرات الطلاب أثناء الامتحانات    أزمة "آيا صوفيا" التركية تهدد روسيا    عدد استثنائي لمجلة «المسرح» بسبب فيروس كورونا    قطر تسجل 498 إصابة بفيروس كورونا مقابل 701 حالة تعاف    إيهاب توفيق يستأنف تصوير كليب "هي دنيا" ويستعد لطرحه قريباً    البحوث الإسلامية: التصدق بثمن الأضحية لمواجهة كورونا مقدم على الشراء والذبح    مبادرات الرؤية الاستراتيجية لبناء "مصر الرقمية".. تعتمد على التحول الرقمى وبناء الإنسان.. والحكومة: خطة بناء الإنسان تستهدف تدريب 95 ألفا.. وإطلاق مبادرة "شغلك من بيتك" تحت إشراف معهد تكنولوجيا المعلومات    جهاز أكتوبر يستقبل طلبات تراخيص البناء عبر البريد الإلكتروني    تابع حالات العزل بالفيوم.. وفاة طبيب شاب بكورونا    التضامن: 700 منحة دراسية لحاملي الثانوية العامة من أبناء المستفيدين من تكافل وكرامة    فيديو| بعد نيتها بفضحهم.. رانيا يوسف تتلقى تهديدات من المتحرشين    صور.. خروج جثمان مى مسحال من منزلها استعدادا لدفنها    «الأرصاد»: طقس الغد حار رطب.. والقاهرة 36 درجة    نادي القضاة يثمن جهود وزارة العدل لإطلاق منظومة التقاضي الإلكتروني عن بعد    رئيس الوزراء يستعرض جهود منظومة الشكاوى الحكومية في الرصد والاستجابة لشكاوى المواطنين خلال شهر يونيو 2020    أملا في إنقاذه في انتخابات 2023.. أردوغان منح ملياردير مقرب منه مناقصة قناة إسطنبول بالأمر المباشر    طلب إحاطة لتجديد تعاقد ال 36 ألف معلم    توافد المرشحين على محكمة دمنهور للترشح في انتخابات مجلس الشيوخ بالبحيرة    صور| جابر طايع يتابع مصلى السيدات بالسيدة زينب في اليوم الأول لعودته    اليوم.. بدء تصحيح الأحياء والفيزياء والتاريخ للثانوية العامة    230 مليار جنيه حصيلة شهادات ال 15% ببنكي الأهلي ومصر    مواعيد مباريات اليوم السبت والقنوات الناقلة    يحيى خليل مع جمهور الأوبرا في رحلة لعالم الجاز على المكشوف    "كانت بترفض أعمال ضخمة".. مصطفي الشال يعلق على اعتزال عبلة كامل الفن    تقبل قدم زوجها على الهواء مباشرة في برنامج تلفزيوني    استعدادا لامتحانات الفرق النهائية.. رئيس جامعة سوهاج: عمليات التعقيم للمباني واللجان تتم بشكل يومي    أحمد كريمة: لا لوم على المرأة عند التحرش لأن الله أمر الرجال بغض البصر    مبادرات لتنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين للتوعية بالمشاركة في العملية السياسية    دعاء في جوف الليل: ‫اللهم إني أسألك بركةً تطهر بها قلبي وتبيض بها وجهي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





برلمانيون وسياسون: رسائل السيسي من مكة «حاسمة»

أشاد برلمانيون وسياسيون بالرسائل التي وجهها الرئيس عبدالفتاح السيسي في القمتين العربية والإسلامية في مكة المكرمة بأنه لا تسامح مع من يهدد الأمن القومي العربي، وأن هناك احتراماً كاملاً لعلاقات الجوار وسيادة الدول، كما أكدوا أن المشاركة المصرية القوية تؤكد مكانة العلاقات المصرية العربية لأن مصر قلب الوطن العربي والجميع يستمد قوته من مصر.
وقال صلاح حسب الله، المتحدث باسم مجلس النواب، إن الرئيس السيسي طرح قضايا هامة جسدت رؤية مصر في الكلمة التاريخية التي ألقاها أمام القمة العربية الاستثنائية بمكة المكرمة، وأوضح أن العناصر الأربعة للرؤية المصرية التي استعرضها الرئيس امام القمة العربية حددت سبل التعاطي الحازم والحكيم مع التهديدات التي تتعرض لها المنطقة وعقدت قمة مكة أمس لمناقشتها، وأضاف أن الرئيس السيسي تعرض للتهديدات التي تواجه الأمن القومي بشكل عام ومنهاج العمل الشامل للحفاظ علي الأمن القومي العربي والخليجي، وتابع: الرئيس السيسي كان واضحا وحاسما عندما أكد في العنصر الأول للرؤية المصرية أن الهجمات التي تعرضت لها المرافق النفطية في المملكة العربية السعودية الشقيقة مؤخرا من جانب ميلشيات الحوثي باليمن، والمحاولات المتكررة لاستهداف أراضيها بالصواريخ، وكذلك الاعتداءات التي تعرضت لها الملاحة في المياه الإقليمية لدولة الإمارات، تمثل بدون شك أعمالا إرهابية صريحة، تتطلب موقفا واضحا من كل المجتمع الدولي لإدانتها أولا، ثم للعمل بجميع الوسائل لردع مرتكبيها ومحاسبتهم، ومنع تكرار هذه الاعتداءات علي الأمن القومي العربي، وعلي السلم والأمن الدوليين.
وأكد أن الرئيس السيسي عبر بكل الصدق والأمانة عن الرأي العام المصري بجميع اتجاهاته وانتماءاته السياسية والحزبية والشعبية في تناوله للعنصر الثاني عندما قال اننا مع التضامن الكامل مع الأشقاء في السعودية والإمارات، ودعمهما في مواجهة أي تهديدات للأراضي أو المنشآت أو المياه الإقليمية في أي من الدولتين الشقيقتين..نبه إلي أن المقاربة الاستراتيجية المنشودة للأمن القومي العربي، تقتضي التعامل بالتوازي مع جميع مصادر التهديد لأمن المنطقة، وعلي رأسها القضية الفلسطينية، قضية العرب المركزية والمصدر الأول لعدم الاستقرار في المنطقة.
ومن جانبها أشادت الدكتورة سولاف درويش وكيل لجنة القوي العاملة بمجلس النواب، ومساعد رئيس حزب حماة الوطن، بكلمة الرئيس السيسي، في القمة العربية، وأوضحت أن الرئيس السيسي حدد تحديات الأمن القومي العربي وآلية الرد علي التجاوزات الإيرانية الأخيرة، قائلًا: »قمتنا تنعقد في ظل تهديدات خطيرة وغير مسبوقة تواجه الأمن القومي العربي، خاصة في منطقة الخليج ذات الأهمية الاستراتيجية الكبيرة»‬، لافتة إلي أن الرئيس أكد أن أمن منطقة الخليج العربي يمثل بالنسبة لمصر أحد الركائز الأساسية للأمن القومي العربي، ويرتبط ارتباطا وثيقا وعضويا بالأمن القومي المصري.. وأكدت أن أي تهديد تواجه دول الخليج، ومن ثم الأمن القومي العربي، يجب علي جميع الدول العربية، أن تقف وقفة حاسمة لمواجهة أي تهديد للأمن القومي العربي.
وقال الدكتور حسين أبو العطا، رئيس حزب »‬مصر الثورة»، إن مشاركة الرئيس السيسي في القمتين العربية والإسلامية في مكة المكرمة، تؤكد مكانة العلاقات المصرية العربية لأن مصر قلب الوطن العربي والجميع يستمد قوته من مصر.. وأكد أن لقاء الرئيس السيسي مع الزعماء والقادة العرب وفي مقدمتهم الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد السعودي أخوي من الدرجة الأولي ويعبر عن قوة مصر في محيطها الإقليمي، لافتا إلي أن مصر عادت تحت قيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي لقيادة المنطقة والتقدم نحو الأفضل.. وأشار إلي أن مصر تحت قيادة الرئيس السيسي قادرة علي مواجهة كل التحديات مهما كانت صعبة.
وأوضح النائب فؤاد بدراوي، سكرتير عام حزب الوفد، أن رؤية القيادة المصرية هي أمن وسلامة الوطن العربي التي ستظل القضية الجوهرية، التي توحد العرب، لحماية المقدسات الإسلامية، والحضارة العربية من شرور جماعات الظلام..وأكد أن القضايا العربية ستظل تسمو فوق كل اعتبار، وتمثل قاسمًا مشتركًا ومحركًا للعمل المشترك بين الدوائر الثلاثة الخليجية والعربية والإسلامية، وخاصة بعد الاعتداءات علي سفن تجارية في المياه الإقليمية للإمارات، وما قامت به ميليشيات الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران من هجوم علي محطتي ضخ نفط بالسعودية وتداعياتها علي أمن واستقرار المنطقة.
وثمنت النائبة مايسة عطوة وكيل لجنة القوي العاملة بمجلس النواب كلمة الرئيس السيسي أمام القمة الاستثنائية العربية، مؤكدة أنها حددت تحديات الأمن القومي العربي وآلية الرد علي التجاوزات الإيرانية الأخيرة.
وقال النائب اللواء بدوي عبداللطيف عضو لجنة حقوق الانسان أن هذه القمم ستكون منطلقا جديدا ومرتكزا قويا لمرحلة جديدة من التعاون والتضامن والتكامل علي الصعيدين العربي والإسلامي بما يلبي طموحات الشعوب العربية والاسلامية في المزيد من التنمية والرخاء ويتوافق مع ما تمتلكه دولنا من مقومات هائلة وموارد ضخمة قادرة بأن تجعلها في مقدمة الصفوف وأكثر الدول تقدما.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.