معيط: «صناعة بلدنا» فرصة لإلقاء الضوء على تطور الصناعة المصرية    مجلس النواب يبدأ مناقشة قانون «قادرون باختلاف»    البابا تواضروس يهنئ وزير الدفاع بعيد الأضحي    «النواب» يوافق نهائيًا على اتفاقية دولية بشأن الاستثمار مع السعودية    يبدأ من الخصوص حتى المعادى الجديدة.. 6 معلومات عن الخط السادس للمترو    التموين: استمرار ضخ اللحوم والدواجن بتخفيضات 25%    اكتتاب غزل المحلة لكرة القدم يستهدف تكويد ألف عميل جديد بالبورصة    البيئة: نتابع نتائج شكوى انبعاث روائح بترولية بأحد مناطق شرق القاهرة    وزير خارجية النمسا: ضرورة مساندة مصر فى مواجهة آثار أزمة أوكرانيا وروسيا    الأمم المتحدة تحث الجهات الليبية على العمل معاً للتغلب على المأزق السياسي    اليابان تتجاوز 23 ألف إصابة بكورونا خلال يوم    وزير الاقتصاد الألماني يحذر من ارتفاع أسعار الكهرباء بالبلاد    بدء جلسة المباحثات بين وزير الخارجية ونظيره النمساوي    نعمة سعيد تحصد ذهبية رفع الأثقال لمصر فى دورة ألعاب البحر المتوسط    محمد فضل الله يكشف 8 مشاهد احترافية في تجديد صلاح عقده مع ليفربول    فييرا يدفع بالقوة الضاربة.. تشكيل إنبي المتوقع لمواجهة فيوتشر في كأس الرابطة    تشكيل فيوتشر المتوقع أمام إنبي في نصف نهائي كأس الرابطة    بسبب ليفاندوفسكي.. رونالدو يعود لدائرة اهتمام بايرن ميونخ    اخبار الزمالك في الصحف | بن شرقي يورط الزمالك قبل مواجهة الأهلي .. الزمالك يحسم صفقة لاعب الأهلي السابق .. الزمالك يحسم 3 صفقات رسميًا    «التعليم»: 13 حالة غش في امتحاني الكيمياء والجغرافيا.. وحالة هبوط وإغماء    الطب الشرعي: تطابق البصمة الوراثية لجثة شيماء جمال مع والدتها    انتداب الطب الشرعي في قتل عامل لصديقه بالجيزة    ضبط 134 قضية ضرائب في 24 ساعة    تموين الشرقية يشن حملات تفتيشية على الأنشطة التجارية داخل أسواق أبوحماد    وفاة شقيقة خالد صالح وتشييع الجثمان من مسجد عمرو بن العاص    خالد جلال: نجاح العرض المسرحي «ليلتكم سعيدة» بوهران فاق التوقعات    علي جمعة: هذه الآية ترسيخ لما يكون عليه التغيير وتعاقب الحضارات    فضائل يوم عرفة.. أعمال وصيام    القومي للبحوث: الأضحية لا بد أن تكون سليمة وتتميز بخلوّها من هذه العيوب    التعليم العالي تكشف حصاد المستشفيات الجامعية في ثماني سنوات    أسهم البنوك تهوي بالبورصة 3.25% في منتصف تعاملات اليوم الأحد    قراران لوزير الإسكان بشأن اعتماد تخطيط قطعتي أرض ب 6 أكتوبر    رئيس "النواب": السيسي لم يبخل يوما بجهد أو عطاء ليبني وطنا يستحقه أبناؤنا وأحفادنا    ضبط 5664 قضية سرقة كهرباء ومخالفات شروط التعاقد    القومي للبحوث: اختيار عمر الحيوان المناسب للأضحية ينصب في مصلحة الوطن والمواطن    الرطوبة 95% والحرارة 41.. الأرصاد تكشف تفاصيل طقس وقفة عرفات    لحوم مخفضة وغرامات للمخالفين.. توجيهات حكومية استعدادا لعيد الأضحى    دراسة تكشف عن أنواع أسماك قد تسبب ألزهايمر    أول صورة لنسرين طافش مع زوجها.. مصري ومدرب يوجا    بيت الشعر في الأقصر يكرم الفائزيْن بجوائز الدولة التقديرية والتشجيعية    أنا وقلمى.. ثورة «30» يونيو.. والواقع الدولى الآن    قيادية بمستقبل وطن: يجب تحقيق التنمية الاقتصادية المحلية كوسيلة لإيجاد فرص للتشغيل    ثورة 30 عملت كل حاجة وكل حاجة عملتها أحسن    مجدي عاشور: إذا حجَّ الإنسان متمتعًا يجوز له أن يضحي في مكة أو في بلده    إقامة صلاة عيد الأضحى فى 600 مسجد بشمال سيناء    شوبير: الزمالك يقترب من التعاقد مع يحيى جبران وأحمد أيمن منصور ومحمد بسام    زيلينسكي: الجيش الروسي يسيطر على 2600 مدينة وقرية أوكرانية    كلمة و 1 / 2 .. هانى شاكر (فص ملح وداب)!    مسابقة 30 ألف معلم 2022 .. ننشر خطوات التقديم بالصور    مقتل 3 أشخاص وتضرر عشرات المنازل في مدينة روسية علي حدود أوكرانيا    انطلاق القوافل الطبية ل«حياة كريمة» في البحر الأحمر حتى الجمعة المقبلة    حقيقة المعتقد الشائع.. هل هناك خطورة من تناول الأسبرين بعد سن الأربعين؟    من معوقات الاستثمار.. خبير اقتصادي: مصر بها أكبر عدد ضرائب في العالم    رفع 13 ألف طن قمامة من أحياء مطروح خلال شهر يونيو    تشييع جثمان شقيق عبير صبرى من مسجد السيدة عائشة ودفنه بمقابر الأسرة هناك    مدحت صالح: مسابقة نجوم التاسعة تساهم في اكتشاف قدرات الشباب    ماينفعش اسيبكم لوحدكم... محمد هنيدى ينضم للحملة المطالبه ب إنترنت غير محدود | شاهد    عبد الحفيظ: حققنا فوزًا مهمًّا أمام بتروجت وصعدنا للنهائي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



غموض يلف مصير نحو ألف مقاتل أوكراني بعد إجلائهم من مصنع آزوفستال في ماريوبول
نشر في مصراوي يوم 18 - 05 - 2022

أعلنت وزارة الدفاع الروسية أن نحو ألف مقاتل أوكراني استسلموا في مجمع آزوفستال للصلب في ماريوبول، خلال الساعات 24 الماضية، فيما رفضت أوكرانيا تحديد رقم الجنود الذين لا يزالون في المجمع.
ويلف الغموض مصير هؤلاء المقاتلين الذين شكلوا آخر جيب للمقاومة الأوكرانية في المدينة التي وقعت تحت سيطرة الروس، فيما صرحت مسؤولة عسكرية أوكرانية إن بلادها تفعل "كل ما هو ممكن ومستحيل" لإنقاذهم.
وأعلنت وزارة الدفاع الروسية الأربعاء أن 959 جندياً روسياً استسلموا هذا الأسبوع في المجمع الصناعي الذي كان يعدّ آخر معقل بيد أوكرانيا في مدينة ماريوبول الساحلية.
وقالت الوزارة في إعلانها اليومي عن مستجدات النزاع "في الساعات 24 الماضية، استسلم 694 مقاتلاً بينهم 29 جريحاً" مضيفة "في المجموع ومنذ 16 مايو، استسلم 959 مقاتلا بينهم 80 جريحا".
وقالت نائبة وزير الدفاع هانا ماليار إن كييف تعرف عدد الجنود الذين ما زالوا في المجمع، لكنها أوضحت أنها "معلومات حساسة".
وشهد الاثنين إجلاء 264 مقاتلاً، كثير منهم إصاباتهم خطيرة، إلى المناطق التي يسيطر عليها المتمردون المدعومون من روسيا.
وشوهدت سبع حافلات تغادر الموقع الثلاثاء، حسب وكالة رويترز للأنباء، وأنها وصلت إلى قرية أولينيفكا المسيطر عليها من قبل المجموعات المدعومة من روسيا في منطقة دونباس شرق البلاد.
وقالت المدعون العامون الروس إنهم سيستجوبون جميع الجنود الأوكرانيين الذين كانوا في المصنع، ضمن إطار تحقيق في ما تصفه موسكو بأنه "جرائم النظام الأوكراني ضد المدنيين في دونباس".
وتريد أوكرانيا إجراء عملية تبادل مقابل جنود روس أسرى في إطار اتفاق إجلاء أكدته موسكو.
وقال مراسل بي بي سي من دنيبرو هيوغو باشيغا، إن عائلات المقاتلين قلقة حول مصيرهم، مع عدم وجود تفاصيل حول الاتفاق بين روسيا وأوكرانيا.
وتقول آنا التي كان شقيقها في المصنع: "هناك مخاوف عديدة بشأن كيفية معاملة المقاتلين، وإن كانوا سيبقون على قيد الحياة بانتظار المبادلة".
وتقول أوكسانا زوجة أحد المقاتلين: "يقلقني إجلاؤهم إلى مناطق السيطرة الروسية، ونحن قلقون جداً بشأن ما يمكن أن يحدث لهم".
وتحصن مئات من الجنود الأوكرانيين، من مشاة البحرية والحرس الوطني (بما في ذلك كتيبة آزوف) وحرس الحدود والشرطة ووحدات الدفاع الإقليمي، إضافة إلى عدد من المدنيين، في الموقع منذ أن طوقت القوات الروسية المتقدمة ماريوبول في وقت مبكر من مارس.
في وقت سابق من هذا الشهر، تم إجلاء عشرات المدنيين من ماريوبول إلى الأراضي التي تسيطر عليها روسيا وتلك التي تسيطر عليها أوكرانيا.
وفي ملخص عن العمليات يوم الثلاثاء، قالت ماليار "إننا نعرف هذا الرقم"، عندما سئلت عن عدد المقاتلين الأوكرانيين الذين ما زالوا في موقع آزوفستال.
المجمع المترامي الأطراف الذي تبلغ مساحته أربعة أميال مربعة عبارة عن شبكة معقدة من الأنفاق مصممة للنجاة من حرب نووية.
وأضافت ماليار: "نحن نتفهم نطاق عملية الإنقاذ لكنها أيضاً معلومات حساسة ولن يكشف عنها حتى تكتمل عملية الإنقاذ".
وشددت ماليار على أن العملية هي الطريقة الوحيدة لإنقاذهم، مضيفة أن "الانهيار العسكري" كان ببساطة مستحيلا، واصفة المقاتلين بأنهم "أبطال".
وقال الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، في خطاب بالفيديو يوم الثلاثاء، إن الجيش الأوكراني والمخابرات وفرق التفاوض، وكذلك الصليب الأحمر والأمم المتحدة، شاركوا في عملية الإجلاء.
لكنه حذّر من أنه قد لا يفرج عن الجنود الأوكرانيين على الفور، وحذّر من أن المفاوضات بشأن إطلاق سراحهم ستتطلب "دقة ووقتاً".
وقالت النائبة الأوكرانية ليسيا فاسيلينكو لبي بي سي إنه من الضروري إبرام الاتفاق مع روسيا بمساعدة الصليب الأحمر والأمم المتحدة وتبادل الجنود. وبخلاف ذلك، قالت إن مصيرهم سيكون "مجهولا".
وقال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إن الجنود الأوكرانيين الذين تم إجلاؤهم من مصنع الصلب سيعاملون "بما يتماشى مع القوانين الدولية ذات الصلة".
لكن المشرعين الروس طرحوا يوم الثلاثاء خططا لإعلان مقاتلي كتيبة آزوف "مجرمين نازيين" يجب ألا يكونوا طرفا في أي تبادل سجناء مع أوكرانيا.
كان لكتيبة آزوف، التي تم تشكيلها كميليشيا متطوعة في عام 2014 ثم أصبح لاحقا وحدة من الحرس الوطني، صلات باليمين المتطرف.
وفي تطور منفصل، اعترفت كل من أوكرانيا وروسيا يوم الثلاثاء بتعليق محادثات السلام، وألقى كل منهما باللوم على الآخر في ذلك.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.