فيديو| خبير مائي: نحتاج 110 مليارات متر مكعب لتخطي مرحلة الفقر المائي    تفاصيل الحالة الصحية لمكرم محمد أحمد    الفقي: يُحسب للاقتصاد المصري تسجيل معدل نمو إيجابي في ظل أزمة كورونا    بيان من «البيئة» بشأن حريق «الإسماعيلية الصحراوي» وتأثيره على جودة الهواء    تمهيدا للتصالح.. فحص 309 مبان مخالفة بجنوب سيناء    تشبهه بالطفل.. هيلاري كلينتون: ترامب سيرفض مغادرة البيت الأبيض إذا خسر الانتخابات    أرمينيا: دعم تركيا لأذربيجان يهدد الأمن الإقليمي    مسئول بالجيش الليبي: 10 آلاف مرتزق سوري بليبيا    الشرطة التركية تعتقل العشرات من حزب الشعوب الديموقراطي    مباريات أهلي جدة الودية خلال فترة الاستعداد لعودة الدوري السعودي    طلب خاص من ريال مدريد لمشجعيه في حالة الفوز بالليجا    فيديو.. رامي رضوان: حريق الإسماعيلية التهم معرض سيارت    12 سبتمبر.. امتحانات القرآن التحريري لفرق النقل والتخلفات بجامعة الأزهر    في قصة الخيانة والغفران.. نعرض أبرز صور ويل سميث وزوجته جادا وأبنائهم    وزير الخارجية التركي: نرفض إدانة الاتحاد الأوروبي بشأن "آيا صوفيا"    نائب محافظ أسوان: تطوير وحدة صحية و11 مستشفى ومحور كلبشة    فلوريدا تسجل 9000 إصابة و 139 حالة وفاة بكورونا خلال يوم واحد    فيديو.. متحدث الصحة: لولا مبادرة فيروس "سي" لكان أعداد الوفيات بكورونا وصل للضعف    رئيس الوزراء يشكر "الأطباء" من أسوان: "جهودكم لمواجهة كورونا ستُكتب في التاريخ"    نادي أسوان يجري المسحة الرابعة قبل المباراة الودية مع الإسماعيلي    سوسن بدر تنشر كواليس اليوم الأول من تصوير "خيط حرير"    رئيس "الوطنية للانتخابات": 87 مرشحا على مقاعد "الشيوخ" في اليوم الرابع    وكيل صيدلة عين شمس: يوضح مواعيد امتحانات طلاب الدراسات العليا    الشباب والرياضة: قمنا بدور فعال في توعية المواطنين لمواجهة فيروس كورونا ..فيديو    صلاح محسن ليلا كورة: الأهلي لم يتواصل معي.. وتركيزي حاليا مع سموحة    مبادرة حياة كريمة.. القابضة للمياه: مشروعات صرف صحي بتكلفة 421 مليون جنيه ب 32 قرية    الخميس.. وزيرة الثقافة تشهد انطلاق فعاليات الإنتاج الثقافى على مسرح ساحة الهناجر    سامح سرور: اختيار جميع مرشحي مصر للانضمام للأكاديمية الاستشارية لكورونا (فيديو)    موجة انتشار كورونا في الشتاء قد تكون أسوأ بكثير من الموجة الأولى    المعهد القومي للفلك يكشف موعد وقفة عرفات    رمضان عبدالمعز: السحر كفر.. والنبي محمد حذرنا منه | فيديو    تعاون بين «البيئة» وجنوب سيناء لتحويل شرم الشيخ إلى مدينة خضراء    كشف غموض العثور على جثة طفلة فى أحد المنازل بالإسماعيلية    رمضان عبدالمعز: إطعام الطعام ليس للفقراء فقط وإنما للأهل والجيران | فيديو    نساء تحت الجائحة .. مهرجان أسوان يوثق معاناة المرأة مع فيروس كورونا    حريق طريق مصر الإسماعيلية يسفر عن إصابة 12 ..ولا وفيات    أمريكا تنفذ أول عملية إعدام اتحادية لأول مرة منذ 17 عامًا    بالأسماء .. تعرف على عدد مرشحي انتخابات الشيوخ بالإسماعيلية    مصادر بالنواب: البرلمان لن ينظر في طلب رفع الحصانة عن مرتضى منصور لهذه الأسباب    طعام غير متوقع يعالج الأنيميا    الداخلية تضبط 113 شخصا لمخالفتهم قرار إيقاف أعمال البناء    مايا نصري تغني في "زنزانة 7"    غرق بنهر النيل.. البحث عن جثة طالب أزهري في أسيوط    الإمارات تعلن عودة موظفى حكومة الشارقة إلى مقار عملهم بنسبة 100% الأحد المقبل    السياحة: وصول 56 رحلة إلى شرم الشيخ والغردقة منذ استئناف حركة الطيران    بالمحسوبية.. تعيين نجل نائب بحزب أردوغان رئيسًا لاتحاد الطيران    الزمالك يخطط لخطف نجم الأهلي    "اقتصادية النواب" توافق على السماح للوزير المختص بإحالة أي من العاملين للنيابة الإدارية    مؤتمر مورينيو: براءة سيتي؟ قرار مُخز    أخبار الأهلي : أول خطوة من الدولة لإيقاف تجاوزات مرتضي منصور    للحد من الزحام.. رمد دمياط تبحث نقل العيادات الخارجية إلى مكان آخر    اتخاذ الإجراءات القانونية ضد سيدة لاستيلائها على قرابة 4.5 مليون جنيه من المواطنين    ديانج : فايلر يمتلك قدرات فنية ونتعلم الجديد منه بشكل يومي    حملات لضبط سمكة "الأرنب" السامة في رأس البر    نائب رئيس جامعة الزقازيق: مبادرة "أخلاقنا ثروتنا" قاطرة إنقاذ    هل يجوز الصلاة داخل الكعبة أو على سطحها    ما الفرق بين الرياء والنفاق    تعرف على مجالات الإعجاز العلمى فى القرآن الكريم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





"كده بقت حلال ولا لسه؟".. الإفتاء تشكر لعبة بابجي وجدل على فيسبوك وتويتر
نشر في مصراوي يوم 05 - 06 - 2020

رغم صدور فتوى بتحريم لعبة بابجي الالكترونية أواخر عام 2018، حيث أصدر مركز الأزهر العالمي للفتوى في بيان رسمي فتوى بتحريم اللعبة pubg محذرًا من خطورة انتشار مثل هذه الألعاب الإلكترونية التي تؤدي إلى الاضرار والإخلال بسلمية المجتمع، وحدد أحد عشر ضابطًا للتعامل مع مثل هذه المخاطر، تجدد الجدل حول اللعبة- التي يعتبرها الكثيرون اللعبة الشعبية الأكثر تداولا في مصر والوطن العربي- في الأيام الأخيرة بسبب تحديث جديد لها تضمن ما اعتبر سجودا وركوعا من اللاعبين تجاه تماثيل داخل اللعبة.
التحديث الجديد للعبة دعا المركز لإصدار بيان رسمي مرة أخرى يؤكد فيه على تحريم هذه اللعبة والتحذير من خطورتها مبينًا أنه قد حذر منها فيما سبق بسبب تكرار حوادث العنف والقتل والانتحار بسببها هي وغيرها من الألعاب الإلكترونية "ولم يتوقف خطرها عند ما سبق ذكره فحسب، وإنّما تجاوزه إلى التأثير بشكل مباشر على عقيدة أبنائنا؛ ليزداد خطر هذه اللعبة في الآونة الأخيرة بعد إصدار تحديث لها يحتوي على سجود اللاعب وركوعه لصنم فيها؛ بهدف الحصول على امتيازات داخل اللعبة"، وكرر المركز في بيانه التأكيد على حرمة كافة الألعاب الإلكترونية التي تدعو للعنف أو تحتوي على أفكار خاطئة يقصد من خلالها تشويه العقيدة أو الشريعة أو ازدراء الدين.
لكن وعلى نحو أعتبره البعض غير متوقع، أصدر فريق بابجي بيانًا يؤكد فيه على تقديره واحترامه القيم والتقاليد والممارسات الدينية لمحبي اللعبة، وأنه يحترم جميع الأديان والثقافات، وبناء عليه تم حذف ما وصفه البيان "الخاصية المزعجة" وأنه في صدد ازالة المحتوى البصري الخاص بها، وهو ما دفع دار الإفتاء المصرية عبر حسابها الرسمي على تويتر والفيسبوك إلى نشر بيان بابجي وشكرها على الاستجابة السريعة، وهو ما أثار كثيرا من الجدل بين متابعيها.
"يعني كده بقت حلال يا شيخنا ولا لسه"... تغريدة على تويتر تعليقا على بيان الإفتاء لم تكن التساؤل الوحيد، فقد أثار شكر دار الإفتاء لفريق بابجي العديد من التساؤلات وردود الأفعال، حيث رأى البعض أن تعليق الدار على اللعبة غير موفق: "بصراحة شايف أن لا يليق بدار الإفتاء المصرية انها تنزل تويتة على لعبة زي دي.. دار الإفتاء قيمتها أعلى وأغلى من هذا"، بينما ذكر البعض الآخر ان استجابة فريق اللعبة ليست موجهة لدار الإفتاء بعينها ولكنه خوف من المكاسب التي تحققها من العرب، بينما أشاد البعض بما فعلته دار الإفتاء باعتباره "محفز لكل مسلم ألا يستهين بإنكار المنكر ولو بكلمة"، على عكس رد فعل البعض الآخر الذي جاء على النقيض تمامًا: "بتشكروهم على ايه دي بتضيع وتفسد أخلاق الشباب".
"أنا مش متخيل إن دار الإفتاء المصرية بتتفاعل مع بيدج بابجي موبايل واللعبة بتعتذرلهم ودار الإفتاء بتشكرهم على الرد، أغرب سنة عيشتها في حياتي".. هكذا اندهش البعض من القصة برمتها، وسار جانب من الجدل حول دلالات متابعة دار الإفتاء لذلك الأمر، حيث اعتبر البعض ذلك دليلًا على أن دار الإفتاء تتابع الشباب وقريبة لما يحدث في المجتمع، بينما سخر البعض قائلًا "تقريبًا بيلعبوا بابجي".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.