درع التميز من جامعة عين شمس ل«بوابة أخبار اليوم»    المبعوث الأممي إلى ليبيا: لا يمكن التوصل لوقف إطلاق نار دون جمع كل الأطراف    الدكتور مصطفى يوسف اللداوي يكتب عن : الجرح الفلسطيني بين الانقسامين الوطني الفلسطيني والداخلي الإسرائيلي    رئيس اتحاد الكاراتيه: تكريم الرئيس السيسي دافع قوي لنا لمواصلة الإنجازات    إبراهيموفيتش يقترب من نابولي بسبب دوري الأبطال    تشكيل اتحاد جدة لمواجهة الصفا في دور ال 32 من كأس خادم الحرمين الشريفين    YALLA شووت PLUS مشاهدة مباراة ليفربول وبورنموث بث مباشر YALLA LIVER كورة لايف اونلاين beIN LIVE ماتش ليفربول NOW    مواعيد مباريات منتخب النسائية في دورة شمال أفريقيا الودية    بين «التقنين والفوضى».. هل تنهي «التراخيص» أزمات الباعة الجائلين في القطارات؟    تأجيل محاكمة 14 متهمًا في حادث قطار محطة مصر إلى 11 يناير    تأجيل محاكمة المتهمين في ولاية سيناء للغد    قد تتضمن التعديل الوزاري.. ماذا يناقش البرلمان في جلسات الأسبوع الحالي؟    شوت Man City مشاهدة مباراة مانشستر سيتي ومانشستر يونايتد بث مباشر YALLA GOAL يلا شوت II7SRY رابط ماتش مان سيتي جودة متعددة NOW    رئيس الهيئة البرلمانية لحماة الوطن : حملات مكثفة من الحزب للتوعية بخطورة الشائعات    إعادة تخطيط وابور الثلج لحل أزمات بنها    تأجيل محاكمة المتهمين في «حادث محطة مصر» لجلسة 11 يناير (صور)    تحرير 3839 محضرًا متنوعًا في حملات تموينية على الأسواق بالشرقية    جورج وسوف على «التريند» بسبب شائعة وفاته    اختيار مقبرة «خوي» من بين أهم 10 اكتشافات أثرية 2019    خالد سليم يكشف سر فقدانه الوزن بشكل كبير    برنامج "من مصر" ينطلق اليوم على "CBC" تقديم ريهام إبراهيم وعمرو خليل    مفتي الجمهورية يتوجه إلى أبوظبي للمشاركة في منتدى تعزيز السلم    من يستحق الشبكة في حالة فسخ الخطبة؟.. الإفتاء تجيب    إصابة 80 تلميذًا ب«الجدري المائي» بمدرسة في أسيوط (تفاصيل)    تامر حسني في طريقه لاستلام جائزته من موسوعة جينيس    المشدد 5 سنوات لمتهمين هددا ربة منزل ب«طبنجة»    الجبير: إيران تصدر الثورات ولا تحترم سيادة الدول    اتحاد الكرة يحذر الحكام من التعامل مع السوشيال ميديا    اختتام التدريب البحري المصري الروسي "جسر الصداقة"    في اليوم العالمي لمتحدي الإعاقة| جامعة عين شمس تكرم «الأخبار برايل»    صرف 7.5 مليون جنيه ل 7 مصريين من السعودية ..تعرف علي قصتهم    صديقة للبيئة.. جامعة بنها 222 عالميًا في 2019    رئيس جامعة القاهرة يكرم "شهاب" و "عصفور" لحصولهما على جائزة النيل ويستحدث محاضرة الجائزة    «الدستورية» تصدر حكمها في دستورية الطعن على «عمومية المحامين»    سبل مناهضة العنف ضد المرأة في ندوة تثقيفية بجامعة حلوان    غدًا.. «الأزهر» يطلق مبادرة «جدد صحتك.. تنقذ حياة» للحث على التبرع بالدم    قافلة "جامعة القاهرة" الطبية تواصل خدماتها بحلايب وشلاتين    ضبط مصنع لإنتاج الأجهزة الطبية المغشوشة وتوريدها للمستشفيات في الجيزة    هيئة كبار العلماء السعودية تدين حادث إطلاق النار في فلوريدا الأمريكية    سحر نصر للمحافظين الجدد: نتحرك سريعا لإقامة مناطق حرة واستثمارية بالمحافظات    ضبط مسجلي خطر بحوزتهما أسلحة نارية في القاهرة    وزيرة الصحة تؤجل زيارتها للإسماعيلية وتعلن عن جولة في الأقصر    «الإسكان»: وفد من جامعة «يوكلان» بإنجلترا يزور مدينة العلمين الجديدة    علاء عبدالعزيز: ورشة التأليف المسرحي تساعد على تحفيز خيال المتدرب    قصف مقر مقتدى الصدر بطائرة مسيرة    دار الإفتاء: الفتوى الصحيحة أساس بناء الدولة الرائدة    البيت الأبيض: مستعدون للانسحاب من المفاوضات التجارية مع بكين لو لم تتحقق شروطنا    ضمن «حياة كريمة» محافظ أسيوط يعلن انطلاق وحدة التدريب المتنقلة    4 مواجهات قوية في البطولة الأفريقية لأندية السلة سيدات    وزير التجارة: جهاز التمثيل التجاري يمثل لاعبًا فاعلاً بالاقتصاد القومي    جراحة نادرة تنقذ حياة مصاب بانفجار في الشريان الأورطي.. تفاصيل    الري: إنشاء محطات رفع باستثمارات 1.330 مليار جنيه    رسميا.. سحب تنظيم بطولة العالم لرفع الأثقال من مصر    تفاصيل لقاء سامح شكرى مع وزير خارجية الفاتيكان    ننشر درجات الحرارة في العواصم العربية والعالمية اليوم السبت 7 ديسمبر    ما حكم الإسلام في عمل المرأة    دعاء في جوف الليل: اللهم اجعل حسن ظني بك دوائي وشفائي    يستحب الذكر بها دائماً.. علي جمعة: بهذه الكلمة يبدل الله خوف المؤمنين أمنًا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





يُطلق غدًا لمدة 15 عامًا.. ما أهمية القمر الصناعي "طيبة سات 1"؟
نشر في مصراوي يوم 21 - 11 - 2019

وسط ترقب مجتمعي وجماهيري، مصر على موعد غدًا الجمعة، مع طفرة في مجال الاتصالات، عبر دخولها عالم الأقمار الصناعية المخصصة لأغراض الاتصالات، وما يمثله ذلك من نقلة نوعية بمجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، تتزامن مع بداية تنفيذ الحكومة الإلكترونية الهادفة إلى إتاحة وتقديم الخدمات للجماهير في جميع المجالات.
وقالت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية، إن مصر ستدخل عالم الأقمار الصناعية المخصصة لأغراض الاتصالات، تماشيا مع السباق المذهل الموجود حاليا في مجال الاتصالات على مستوى العالم لما لها من أثر داعم في بناء اقتصادات الدول، وكذلك استعدادا لاستقبال خدمات الجيل الخامس من تكنولوجيات الاتصالات المتنقلة (5G) والخدمات الذكية التي من المتوقع أن تقوم بتوصيل الأشخاص والأشياء والبيانات والتطبيقات وأنظمة النقل والمدن في بيئات اتصالات ذكية موصولة شبكيا، الأمر الذي ينبغي معه نقل كمية هائلة من البيانات نقلا سريعا جدا.
وتسعى خدمة الجيل الخامس لتسريع وتيرة تحقيق جميع أهداف التنمية المستدامة بداية من تقديم طاقة نظيفة بأسعار معقولة وصولا إلى القضاء التام على الجوع، ومن المتوقع أن تدعم تكنولوجيات الجيل الخامس تطبيقات بالمنازل والمدن الذكية والفيديو ثلاثي الأبعاد والعمل والخدمات الطبية عن بعد والواقع الافتراضي والاتصالات الكثيفة.
تغيير وجه الحياة الإلكترونية في مصر، سيكون من خلال إطلاق (طيبة سات 1) أول قمر صناعي مصري للاتصالات في سلسلة أقمار (طيبة سات) التي تنوي مصر إطلاقها تباعا خلال السنوات القليلة القادمة لتعظيم البنية التحتية للاتصالات في مصر؛ وذلك تنفيذا لتوجيهات القيادة السياسية بشأن تطوير قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بما يخدم استراتيجية التنمية المستدامة 2030.
غدا سينطلق القمر (طيبة سات 1) إلى الفضاء من قاعدة الإطلاق بمدينة كورو بإقليم جويانا الفرنسي بأمريكا الجنوبية، ليشق طريقه بين الأقمار الصناعية الأخرى حتى يصل إلى موقعه المداري فيستقر فيه، وستتولى مهمة إطلاقه شركة "أريان سبيس" الفرنسية، وستتم عملية الإطلاق من على متن المركبة الفضائية (أيروستار 3000) من خلال صاروخ الإطلاق (أريان 5) التابع للشركة الفرنسية.
تأتي مرحلة الإطلاق بعدما انتهت الشركة من عمليات اختبار أنظمة القمر الصناعي للتأكد من سلامتها وعدم تأثرها بعملية الشحن، بالإضافة إلى اختبار التوافق الميكانيكي والكهربي بين القمر وقاعدة الإطلاق المخصصة، وملء خزانات الوقود التي ستمكن القمر من البقاء في الموقع المداري المخصص له حتى عام 2034، حيث يصل عمره الافتراضي وفترة خدمته إلى 15 عاما.
القمر (طيبة سات 1) قامت بتصنيعه شركتا (إيرباص) و(تاليس ألينيا) الفرنسيتان، بمشاركة الفنيين المصريين في جميع مراحل التصنيع من التصميم إلى التشغيل، حيث سيتم التشغيل بواسطة محطتين، وقد حصل العاملون فيها على دورات تدريبية مكثفة للتحكم في إرسال البيانات واستقبالها، حيث ستتولى الحكومة المصرية، عملية الإدارة والتحكم في القمر الصناعي "طيبة -1" عقب إطلاقه لتقديم خدمات الاتصالات للمؤسسات الحكومية، وستقوم الشركة الوطنية المصرية بتقديم خدمة الاتصالات الفضائية للأغراض التجارية.
ويساهم القمر الصناعي المصري في تقديم مستوى عال من تكنولوجيا الاتصالات، حيث سيعمل هذا القمر على توفير تغطية قوية لشبكة الإنترنت في مصر، وتوفير الخدمات الرقمية خاصة التي تسعى لتقديم الخدمات الرقمية للمواطنين وخدمات نقل البيانات بين المؤسسات المختلفة، خاصة بعد ما سيتيحه من توفير بنية تحتية للاتصالات والإنترنت للمناطق النائية، مما يساهم في دفع عجلة التنمية، لما سيحدثه من سد الفجوة الرقمية بين المناطق الريفية والحضرية.
وسيكون للقمر دور كبير في تعظيم موارد الدولة وترشيد الاستهلاك، وتعزيز ودعم ودفع جهود التنمية الشاملة التي تنفذها الدولة على كل شبر من أرض مصر، وفقا لخطة علمية دقيقة تحقق الاستفادة والاستغلال الأمثل لموارد مصر الطبيعية والصناعية والبشرية لتوفير حياة كريمة للمواطن المصري ووضع مصر في المكانة التي تستحقها إقليميا ودوليا، فضلا عن المساهمة في النهوض بقطاع البترول والطاقة والقطاعات الحكومية الأخرى، ودعم كل أجهزة الدولة في مجال مكافحة الجريمة والإرهاب.
ويساهم القمر أيضا في توفير خدمات الإنترنت عريض النطاق للأغراض التجارية، وسيعمل على توفير شبكة موازية تعمل على دعم الشبكة الأرضية، فضلا عن توفير خدمات الاتصالات على المستوى الدولي في دول حوض النيل وشمال أفريقيا والشرق الأوسط، وكذلك توفير خدمات الاتصالات للقطاعين الحكومي والتجاري.
ويتميز (طيبة 1) بالسرعات العالية وأزمنة التأخير الصغيرة جدا، حيث سيعزز الإتاحة المكانية والزمنية من خلال التغطية الكاملة لخدمة الاتصالات والإنترنت بنسبة 100% من خلال عمل الشبكة الأرضية وشبكة الاتصالات (الستالايت) معا، ولهذا فإن سلسلة أقمار (طيبة سات) أمر حتمي لتقوية التغطية مستقبلا مع زيادة الأحمال نتيجة للزيادة المطردة في الاستخدام بجميع المجالات، مما يمكن من استيعاب الأعداد المتزايدة من مشتركي الخدمة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.