الوطنية للانتخابات: انتظام سير الاستفتاء في ثالث أيامه ولم نتلق أية شكاوى    حواء تطغى على المشهد بلجان تصويت العمرانية.. صور    محافظ المنيا يتابع الاستفتاء على التعديلات الدستورية بعدد من لجان ابوقرقاص    أغنى رجل في الدنمارك يفقد 3 من أبنائه في تفجيرات سريلانكا    أسعار الذهب اليوم الاثنين 22-4-2019 فى مصر    وزيرا البيئة والإسكان يبحثان التعاون في إدارة المخلفات الصلبة بالمجتمعات العمرانية    أداء متباين لمؤشرات البورصة فى منتصف تعاملات اليوم    فلسطين تجدد دعوتها للدول العربية بالوفاء بالتزاماتها لتوفير شبكة أمان مالية    التلفزيون الجزائري: توقيف 5 مليارديرات في إطار تحقيقات بقضايا فساد    الأهلي يسافر إلى السويس ظهر الأربعاء استعدادًا للمصري    توتو سبورت: 12 اسما على طاولة يوفنتوس في الميركاتو الصيفي    الشمس يتصدي لحياة خطاب رئيس اللجنة الباراليمبية بعد فيلم الإيقاف    لاسارتي وضع المنافسين خارج التركيز    تحرير 678 قضية تموينية متنوعة خلال 24 ساعة    مقطع فيديو لترويج المواد المخدرة على " الفيس بوك " كلمة السر فى القبض 3 من مروجى المخدرات    ضبط المتهمين بقتل صاحب جراج لخلافات ثأرية بالقليوبية    رامي عادل إمام يدلي بصوته في التعديلات الدستورية باكتوبر    رئيس الوزراء يُصدر قرارًا بتعيين أعضاء جُدد بالمجلس الأعلى للثقافة والتجديد لآخرين    الخميس..مؤتمر صحفي ل«مملكة الغجر» للإعلان عن تفاصيله وقنوات عرضه في رمضان    الاستخدام الآمن والفعال للمضادات الحيوية    «حماية المنافسة» يشكل لجنة لبحث شكاوى قرار تسجيل المصانع المؤهلة على احتكار السلع    "المركزى" يقود مجموعة عمل أفريقية لدراسة تنفيذ مشروع التكامل الإقليمى لأنظمة الدفع    الصحف الإنجليزية تبرز وصف مدرب كارديف محمد صلاح ب دايلي نجم الغطس    اخبار الزمالك يكشف القصة الكاملة لاحمد حسام ميدو مع الترجي التونسي ودور طارق دياب وحمدى المدب    بوطيب يفاجئ جروس بجاهزيته لمواجهة بيراميدز    التعديلات الدستورية 2019| محافظ البحيرة: مركز عمليات لمتابعة الاستفتاء    رئيس جامعة السويس يتابع مشاركة الطلاب في الاستفتاء لليوم الثالث    شاهد.. صورة وتعليق للمشاهد المأساوية لحادث سيرلانكا الإرهابي    تعرف على حالة الطقس ودرجات الحرارة المتوقعة غدًا الثلاثاء    القبض على أمين عهدة بحوزته 35 ألف عبوة شاى مجهولة المصدر بعين شمس    النيابة تأمر بتشريح جثة ربة منزل قتلها زوجها بسبب خلافات ببولاق    مصدر وزارى لوكالة تسنيم: أمريكا ستفشل فى وقف صادرات نفط إيران    رئيس وزراء تركى سابق ينتقد تحالف أردوغان مع القوميين    رئيس الوزراء يلتقي رئيس وأعضاء اتحاد البورصات العربية    «البحث العلمي» تعلن أسماء الفائزين بجوائز الدولة لعام 2018    عزاء الشاعر والمترجم بشير السباعي بمسجد عمر مكرم في التحرير.. الليلة    فرق فنية سعودية تصدح في سماء القاهرة بالمهرجان الدولي للطبول    بدء الحجز وسداد المقدمات لوحدات الإعلان ال11بالإسكان الاجتماعى لذوى الاحتياجات فقط    جامعة المنصورة تطلق قافلة جسور الخير 3 لبدء عملها بجنوب سيناء    مرصد الإفتاء يحذر من تمدد تنظيم "داعش" بالكونغو الديمقراطية    مدير عام التعليم الفني بتعليم القليوبية يدلي بصوته في الاستفتاء على التعديلات الدستورية    استمرار توافد المواطنين على لجان الاستفتاء في اليوم الثالث بمطروح |صور    مواعيد أهم مباريات الدوريات الأوروبية اليوم الإثنين    "الفقي" يفتتح آخر جلسات الإسكندرية الحوارية مصر 2050 بالتعاون مع الأمم المتحدة | صور    أعمال أم كلثوم وسيد درويش برؤية ثنائي العود فى الأوبرا.. اليوم    طلاب جامعة الإسكندرية يشاركون في نموذج محاكاة لاجتماعات مناقشة التعديلات الدستورية | صور    مفوضية الانتخابات الأوكرانية تعلن فوز زيلينسكي بالرئاسية بأغلبية ساحقة    العاملون ب"صحة الإسكندرية" يشاركون في التصويت على تعديلات الدستور| صور    اذا كنت لا تزر قبر أمك .. فهل أنت ابن عاق ؟ .. تعرف على حكم الدين    نصيحة أمين الفتوى لسيدة تركت الصلاة بسبب الوسواس القهري    حكم الصلاة على الكرسي بعذر أو بدون    سائق يهشم رأس عامل للخلاف على ركوب جرار زراعي في بنها    البشير..يضرب عن الطعام وحالته "النفسية"تتدهور    الشرطة فى خدمة المصوتين.. سيارات لنقل المعاقين والمسنين للجان الاستفتاء..صور    4 ملايين بريطاني يحملون "جين النحافة"الذي يحد من شهيتهم    جراحة إنقاص الوزن بنفس القدر من النجاح للشباب الذين يعانون من متلازمة داون    فيديو. . خالد الجندى للإرهابيين: أنتم مطاريد لا تعرفون قيمة الوطن    علي جمعة يوضح حكم صيام نهار ليلة النصف من شعبان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





وزير الداخلية: مستعدون لنيل شرف الشهادة من أجل مصر
نشر في 25 يناير يوم 05 - 09 - 2013


أكد اللواء محمد إبراهيم، وزير الداخلية، استعداده للاستشهاد فى أية لحظة من أجل أداء رسالته فى حفظ أمن وآمان الشارع المصرى، مؤكدا أن روحه ليست أغلى من أرواح المئات من شهداء الشرطة الذين ضحوا بحياتهم من أجل رسالتهم المقدسة فى حفظ أمن وآمان المواطن المصرى، منذ أحداث فض اعتصامى رابعة العدوية والنهضة وحتى الآن. وأضاف وزير الداخلية، فى حوار خاص فى أعقاب محاولة الاغتيال الفاشلة التى تعرض لها اليوم، أن محاولة اغتياله ستزيده ورجال الشرطة إصرارا وعزيمة على مواجهة قوى الشر والقضاء عليها لإعادة الأمن بشكل كامل بكافة ربوع الوطن، مشددا على أنه سيواصل حربه الشرسة على قوى الإرهاب الأسود التى تحاول عرقلة التقدم الديمقراطى الذى تشهده البلاد فى أعقاب الإطاحة بنظام الرئيس المعزول محمد مرسى. وشدد على أنه حذر من قبل فى أعقاب فض اعتصامى رابعة العدوية والنهضة من وقوع العمليات الإرهابية، خاصة بعد فشل تنظيم الإخوان فى حشد مؤيديه وأنصاره للخروج بمظاهرات ومسيرات لإحداث حالة من الفوضى بالشارع المصرى، وبالتالى كان الخيار الآخر للطرف الذى يحاول العبث بأمن البلاد اللجوء إلى تلك العمليات الخسيسة التى تستهدف أمن الشارع فى المصرى فى المقام الأول، ولكن كافة أجهزة وزارة الداخلية تقف لهم بالمرصاد لإفشال مخططاتهم الدنيئة والعبور بالبلاد إلى بر الآمان. وحول ملابسات محاولة اغتياله، قال وزير الداخلية "أثناء خروجى من شارع شعراوى إلى شارع مصطفى النحاس متوجها إلى مقر الوزارة، فوجئنا بانفجار هائل أمام الموكب ونشوب الحريق بسيارة الحراسة الأولى، وكذلك بمقدمة سيارتى الشخصية، وأصوات صراخ شديدة بالشارع، ونزلت من السيارة على الفور لاستطلاع الأمر، ولكن طاقم الحراسة الخاص بى طلب منى مغادرة المكان على الفور، ولكنى أصررت على التأكد من عدم وفاة أى منهم أو من المواطنين أولا، لأنى ضابط شرطة فى المقام الأول، ومهمتى حماية المواطنين، وعقب التأكد من ذلك، ذهبت إلى المنزل لتغيير ملابسى والتوجه مرة أخرى إلى مكتبى لمواصلة مهام عملى، كما وجهت بسرعة نقل المصابين إلى مستشفى الشرطة بمدينة نصر، بمن فيهم أحد الأطفال الذى للأسف بتر مشط قدمه دون أى ذنب، سوى مجرد تواجده مصادفة فى موقع الحادث، بالإضافة إلى إصابة 10 من طاقم الحراسة الخاص بى وعشرة مدنيين من بينهم سيدة انجليزية وأخرى صومالية". وأضاف أن التحريات الأولية للحادث أشارت إلى تورط عناصر أجنبية ومصرية فيه، مشيرا إلى أنهم قاموا بزرع قنبلة كبيرة الحجم، وشديدة الانفجار داخل حقيبة إحدى السيارات المتوقفة على الجانب الأيمن لشارع مصطفى النحاس، وقيامهم بتفجيرها عن طريق جهاز تفجير عن بعد "ريموت كونترول". وتوعد وزير الداخلية الجناة وكافة العناصر الإرهابية بحرب شرسة من كافة قطاعات وزارة الداخلية، خاصة بعد أن أعلنت مصر للعالم أجمع حربها على الإرهاب فى مظاهرات حاشدة شهدتها محافظات الجمهورية فى أعقاب سقوط نظام السابق، مؤكدا أن وزارة الداخلية تبذل مساعيها، بالتنسيق مع القوات المسلحة، لاقتلاع جذور الإرهاب من سيناء وتطهيرها من العناصر المتطرفة.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.