وفد التنسيقية يلتقي السفيرة الإماراتية مريم الكعبي بالقاهرة ويهديها الدرع    تنسيق الجامعات 2022.. مِنَح دراسية مجانية كاملة لأوائل الثانوية بجامعة الجلالة    وفد "التنسيقية" يلتقي السفيرة الإماراتية بالقاهرة    تعويضات مادية وأماكن بديلة.. مدير مشروع تطوير مثلث ماسبيرو يكشف التفاصيل (فيديو)    بعد "مزحة" ماسك.. ملياردير بريطاني ينوي شراء حصة في مانشستر يونايتد    ابدأ مستقبلك.. محافظة الإسكندرية تحصل على أفضل مشروع حقق أهداف التنمية المستدامة    عضو مجلس إدارة الشركة المشغلة ل"ممشى العلمين" السياحي: هدفنا الناس تنبسط    استشاري التغيرات المناخية: أوروبا بدأت في اتخاذ إجراءات فعلية لمواجهة الجفاف.. فيديو    وزير الري يتابع مشروعات تأهيل المساقي.. وإزالة 62 ألف حالة تعد    وزير الري يلتقي مدير «إيكاردا»: تعزيز التعاون لضمان الاستخدام الأمثل للموارد المائية    استشهاد فلسطيني وإصابة العشرات برصاص الجيش الإسرائيلي في نابلس    مصرع رجل أعمال روسي تجمعه علاقة بإيفانكا ترامب    وزيرة أمريكية سابقة: جو بايدن تحرش بي جنسيا.. «وضع جبهته على جبهتي»    استشهاد فلسطيني وإصابة 31 آخرين في مواجهات مع قوات الاحتلال في نابلس    الرئيس الجزائري يعزي عائلات ضحايا الحرائق ويؤكد تسخير كافة الإمكانات لإخمادها    السودان.. مشاورات لاختيار رئيس للوزراء    العشري: هدفنا المشاركة في البطولة العربية ولا تعليق على مفاوضات مصطفى فتحي    حارس إيسترن كومباني: التعادل مع الأهلي مستحق    عرض خرافي من الريان القطري لضم زيزو    وكيل أعمال أبوجبل يكشف تفاصيل قضيته ضد النصر السعودي    سواريش وعبدالحفيظ يحاصران حكم مباراة الأهلي وإيسترن كومباني.. فيديو    رئيس إيسترن كومباني : حصدنا نقطة ثمينة من الأهلي من أجل البقاء فى الدوري    لينك نتائج التوجيهي 2022 الأردن الثانوية العامة علمي وأدبي موقع وزارة التربية والتعليم الأردنية    إصابة 3 عمال إثر انهيار عامود تحت الإنشاء ببولاق الدكرور    مصرع وإصابة 3 أطفال في انهيار عقار ببنها| صور    القبض على 9 أشخاص لقيامهم بالتنقيب عن الآثار في الغربية    تعليم الجيزة: 30 لجنة لإجراء امتحانات الدور الثانى بالثانوية العامة    غلق وتشميع محلات بدون ترخيص وإيقاف أعمال مخالفه وإزالة تعديات وإعلانات بالهرم    غياب أحمد الفيشاوي وإصابة أسماء أبواليزيد.. أبرز لقطات العرض الخاص لفيلم الدعوة عامة    «المهن التمثيلية» تكشف تطورات الحالة الصحية ل هشام سليم: «يتكلم بحيوية»    أول تعليق للمهن الموسيقية على تغريم أحمد سعد ومحمد فؤاد (فيديو)    فيلم توم كروز Top Gun Maverick يحقق 1.378 مليار دولار إيرادات    أخبار الفن| بعد علم المثلية الجنسية سبحة في منزل طليقة أحمد الفيشاوي.. صور فاضحة تضع هيفاء وهبي في مأزق    «كشف خيانتها في حفل الزفاف».. عريس يعرض فيديو فاضحًا لعروسه أمام المعازيم    مسابقة لحفظة القرآن الكريم بمركز شباب العدوة    ليس له آثار جانبية.. مستشار الرئيس للصحة: توفير لقاحات كورونا للأطفال    9 إرشادات من «الصحة» حول ارتداء الكمامة بطريقة صحيحة    طبيب حالات حرجة: اللقاح المزدوج في بريطانيا ينجح في مقاومة «أوميكرون»    الأرصاد تحذر من منخفض جوي يضرب البلاد اليوم وغدًا: «خذوا احتياطاتكم»    مصرع مريض ألقى بنفسه من الدور الرابع بمستشفى بني سويف الجامعي    بأمر قانون العمل.. 45 يوما إجازات الموظفين سنويا    محافظ أسوان يشدد على تكثيف الجهود وتلافي العقبات أمام «حياة كريمة»    نتيجة غير عادلة.. سواريش: الأهلي كان يستحق الفوز أمام إيسترن كومباني    سواريش: الأهلي كان يستحق الفوز أمام إيسترن ونسير في الطريق الصحيح    عشرات الوفيات في اليمن.. فيضانات وسيول تضرب مدن البلد السعيد    الرئيس العراقي يؤكد أهمية الحوار لمعالجة الأزمة السياسية في بلاده    هشام عباس ل"اليوم السابع": مهرجان القلعة له مكانة خاصة فى قلبى ومبسوط وسط جمهورى    توقعات الأبراج اليوم 18-8: استقرار مادي لهذا البرج وتوتر لهولاء    لزيادة الأحمال الكهربائية .. إخلاء كنيسة القديسين من المصلين في الإسكندرية    دار الإفتاء: تداول الأخبار الكاذبة عبر وسائل التواصل الاجتماعى حرام شرعًا    أحمد كريمة: تعرضت للتقصير من والدي.. إلا أنني لا أذكره إلا بالخير|فيديو    هل يجوز الكذب لتفادي مشكلة؟.. علي جمعة يجيب    عضوات المجلس القومي للمرأة في ضيافة الأكاديمية الوطنية للتدريب| صور    مدرسة الضبعة النووية.. لماذا أدى خريجوها يمين الولاء عند تعيينهم بالهيئة؟    نقابة الأطباء تطلب المتطوعين من أعضائها "الامتياز" لتنظيم مؤتمرهم    محافظة الجيزة تزيل عددا من الإشغالات بحي الهرم    أستاذ أوبئة: كورونا قد يستبعد من قائمة الجوائح بنهاية العام    عقد 4 ورش تدريبية على الأداء الصوتي للمؤذنين..صور    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



متى شرعت الأضحية على الأمة المحمدية ؟ اعرف شروط صحتها
نشر في صدى البلد يوم 02 - 07 - 2022

متى شرعت الأضحية على الأمة المحمدية ؟ شرعت الأضحية في السنة الثانية من الهجرة النبوية ، وهي السنة التي شرعت فيها صلاة العيدين وزكاة المال.

هل يجوز ذبح الأضحية وأنا مدين .. الإفتاء تجيب
21 معلومة عن الأضحية وآداب النحر.. دار الإفتاء تكشف عنها
الحكمة من مشروعية الأضحية
للأضحية حكم كثيرة من مشروعيتها في الإسلام، نبرزها في هذه الأمور:
▪ شُرعت الأضحية شكرًا لله على نعمهِ، وتقرّبًا إليه تعالى، واستجابةً لأمره.
▪ في الأُضْحِية توسعة على النّفس والأهل والمساكين، وصلةٌ للرحم، وإكرامٌ للضَّيف، وتودُّدٌ للجار، وصدقةٌ للفقير، وفيها تحدُّثٌ بنعمة الله تعالى على العبد.
▪ الأُضْحِية إحياءٌ لسنَّة سيدنا إبراهيم الخليل عليه الصّلاة والسّلام حين أمره الله عز وجل بذبح الفداء عن ولده إسماعيل عليه الصّلاة والسّلام في يوم النّحر.
الاضحية من الخروف
حكم الأضحية

ذهب جمهور الفقهاء إلى أن الأضحية سُنَّةٌ مُؤكدة، وهو الرَّاجح، واستدلوا بحديث سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم: «إِذَا دَخَلَتِ الْعَشْرُ، وَأَرَادَ أَحَدُكُمْ أَنْ يُضَحِّيَ، فَلَا يَمَسَّ مِنْ شَعَرِهِ وَبَشَرِهِ شَيْئًا» أخرجه مسلم، فقوله صلى الله عليه وسلم: «وأراد أحدكم» دليل على سنية الأُضْحِية وعدمِ وجوبها، وذهب الإمامُ أبو حنيفة رحمه الله إلى أنها واجبة على المقيمين الموسرين.
أما إن كانت الأضحية منذورة، فقد اتَّفَقَ الفقهاء على أن من نذر أن يضحيَ فإنه يجب عليه الوفاء بنذره، سواءٌ أكان النَّذر لأضحيةٍ معيَّنة، أم غير معيَّنة.

ما شروط صحة الأضحية ؟

السنة النبوية فرضت عدة شروط فى المضحى والاضحية وهى كالتالى:
- أن تكون النية من نحر الأضحية التقرب إلى الله واتباع سنة الرسول صلى الله عليه وسلم، ويجب على المضحى إذا دخلت الأيام العشر عدم تقصير شعره أو قص أظافره حتى يضحي.
- وأن يقوم المضحى بنحر الأضحية بنفسه وإن كان لا يستطيع ذلك فيوكل بذلك مسلمًا ولكن يفضل أن يحضر المضحي أضحيته وعدم بيع أى لحوم أو جلود من الأضحية.
- التسمية على الأضحية قبل النحر وأن تنحر الأضحية ما بين العنق والصدر أو الوهدة، وتكون قائمة، ويدها اليسرى مربوطة ويبدأ وقت النحر عقب صلاة العيد وحتى غروب آخر أيام التشريق.
وحدد الله سبحانه وتعالى فى القرآن الكريم شروط وأعمار الأضحية.. الأبقار سنتان والماعز سنة واحدة والجمال خمس سنوات والضأن ستة أشهرٍ، ولابد من خلو الأضحية من عيوب عور العيون والضعف والهزال والعرج والأمراض المختلفة.
ويراعى أثناء نحر الأضحية أن يكون المضحى رحيما بالأضحية وعدم تعذيبها فلابد من سن السكين حتى تكون عملية النحر سريعةً وغير مؤلمة، وتقسم الأضحية إلى 3 أقسام، جزء لصاحب الأضحية وآخر للأقارب والأخير للفقراء والمساكين.
الأضحية
هل النية من شروط صحة الأضحية

نبهت دار الإفتاء، على أنه ينبغي على المضحي أن ينوي النحر تقربا إلى الله تعالى، ويسن أن ينحر المضحي بنفسه إن قدر عليه، لأنه قربة ويجوز له الإنابة، ويجب عليه ألا يقوم بالنحر إذا لم يكن مؤهلا ومدربا عليه.

سنن لا تغفلها عند الأضحية

استقبال القبلة بالأضحية حين نحرها بآلة حادّة تمر على مكان الذبح بسرعة وبقوة.
أن يكون الذبح في الإبل نحرًا بحيث يتم نحر الإبل قائمة معقولة يدها اليسرى فإن صعب على المضحي ذلك نحرها وهي باركة، أمّا غير الإبل فيتمّ نحرها وهي على جانبها الأيسر فإن صعب ذلك وكان النحر أيسر نحرها على جنبها الأيمن ويسن للمضحي أن يضع رجله على رقبتها ليتحكم بها.
أن يتمّ قطع الحلقوم والمريء أن لا ترى الأضحية السكينة إلّا عند النحر.
وان يسمي ثم يكبر الله ويسأل الله قبولها
المستحب من الأضاحي : الإبل، ثم البقر ثمّ الضأن ثمّ المعز ثم سبع البدنية ثم سبع البقرة الأفضل من ناحية الصف الأسمن والأكثر لحمًا والأكمل خلقة أي الأحسن منظرًا
المكروه فى الاضحية منها العضباء المقابَلة. المدابَرة.الشرقاء الخرقاء المصفرةالمستأصَلة. البخقاء المشيعة البتراء ما قطع من أولته أقل من النصف ما قطع ذكره ما سقط بعض أسنانه أما إذا كان في أصل الخلقة لا تكره. ما قطع شيء من حلمات ثديها، إلا إذا كانت من أصل الخلقة فلا تكره.
تجهيز الأضحية

وقت نحر الأضحية
يبدأ وقت نحر الأُضْحِية من بعد صلاة العيد، وينتهي -عند جمهور الفقهاء- عند مغيبِ شمس ثاني أيام التَّشريق «ثالث أيام العيد» أمَّا الشَّافعية فينتهي وقت النحر عندهم عند مغيبِ شمسِ ثالثِ أيام التَّشريق «رابع أيام العيد».
الاشتراك في الأضحية

يجوز الاشتراك في الأُضْحِية إذا كانت من الإبل أو البقر ويلحق به الجاموس فقط، وتجزئُ البقرة أو الجملُ عن سبعة أشخاص؛ لما روي عَنْ جَابِرٍ رضي الله عنه قَالَ: «نَحَرْنَا بِالْحُدَيْبِيَةِ، مَعَ النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم الْبَدَنَةَ، عَنْ سَبْعَةٍ، وَالْبَقَرَةَ، عَنْ سَبْعَةٍ» أخرجه ابن ماجه.
أمَّا الشَّاة من الضَّأن أو المعز فلا اشتراك فيها، وتُجزئ عن الشَّخص الواحد وعن أهل بيته مهما كثروا من باب التَّشريك في الثَّواب؛ لما رُوي عن عَطَاءِ بْنِ يَسَارٍ قالَ: سَأَلْتُ أَبَا أَيُّوبَ الأَنْصَارِيَّ: كَيْفَ كَانَتِ الضَّحَايَا عَلَى عَهْدِ رَسُولِ الله صلى الله عليه وسلم ؟ فَقَالَ: «كَانَ الرَّجُلُ يُضَحِّي بِالشَّاةِ عَنْهُ وَعَنْ أَهْلِ بَيْتِهِ، فَيَأْكُلُونَ وَيُطْعِمُونَ حَتَّى تَبَاهَى النَّاسُ، فَصَارَتْ كَمَا تَرَى». أخرجه الترمذي، وقد ثبت أنَّ النَّبي صلى الله عليه وسلم ضحّى عن كل فقير غيرِ قادر من أمته.
آداب المضحي
يُستحب لمن عزم على الأضحية أن يُمسك عن أخذ شيء من شعر بدنه، وقصِّ أظافر يديه وقدميه من ليلة اليوم الأول من شهر ذي الحجة وحتى نحر أضحيته؛ لقول سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم:
«مَن كانَ له ذِبْحٌ يَذْبَحُهُ فإذا أُهِلَّ هِلالُ ذِي الحِجَّةِ، فلا يَأْخُذَنَّ مِن شَعْرِهِ، ولا مِن أظْفارِهِ شيئًا حتَّى يُضَحِّيَ». [أخرجه مسلم].
سن الأضحية

من الشّروط المُعتبرة في الأضاحي أن تبلغ السَّن المقررة شرعًا، والسن الشرعية تختلف باختلاف نوع الأضحية من بهيمة الأنعام.
فيجزئ من الضأن (الخروف) ما بلغ ستة أشهر فأكثر.
ومن الماعز ما بلغ سنة فأكثر.
ومن البقر والجاموس ما بلغ سنتين فأكثر.
ومن الإبل ما بلغ خمس سنين فأكثر.
يستوي في ذلك الذَّكر والأنثى؛ لقول سيدنا رَسُول اللهِ صلى الله عليه وسلم: «لَا تَذْبَحُوا إِلَّا مُسِنَّةً، إِلَّا أَنْ يَعْسُرَ عَلَيْكُمْ، فَتَذْبَحُوا جَذَعَةً مِنَ الضَّأْنِ». [أخرجه مُسلم]
أمَّا المَعلُوفة -وهي التي للتَّسمين- فلا يُشترط لها بلوغ السّنّ المقررة -على المختار للفتوى- إنْ كَثُرَ لحمُها في مدة أقل، كبلوغ البقرة المعلوفة 350 كجم فأكثر في أقل من عامين.
ماذا يقال عند الأضحية
عَنْ جَابِرِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ قَالَ ضَحَّى رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم يَوْمَ عِيدٍ بِكَبْشَيْنِ فَقَالَ حِينَ وَجَّهَهُمَا: ((إني وَجَّهْتُ وَجْهِيَ للذي فَطَرَ السَّمَوَاتِ وَالأَرْضَ حَنِيفًا وَمَا أَنَا مِنَ الْمُشْرِكِينَ إِنَّ صلاتي وَنُسُكِي وَمَحْيَايَ وَمَمَاتِي لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ لاَ شَرِيكَ لَهُ وَبِذَلِكَ أُمِرْتُ وَأَنَا أَوَّلُ الْمُسْلِمِينَ، اللَّهُمَّ مِنْكَ وَلَكَ عَنْ مُحَمَّدٍ وَأُمَّتِهِ)). أخرجه أحمد في مسنده.
ويستحب بعد التسمية التكبير ثلاثا والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم، والدعاء بالقبول ، ويستحب للمضحي بعد النحر أمور منها ما يلي: أن ينتظر حتى تسكن جميع أعضاء الأضحية فلا ينخَع -أي : يتجاوز محل النحر إلى النخاع، وهو الخيط الأبيض الذي في داخل العظم، ولا يسلخ قبل زوال الحياة عن جميع جسدها.
فضل الأضحية
فضل الأضحية عظيم عند الله، وعن عائشة رضي الله عنها قالت: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «مَا عَمِلَ ابْنُ آدَمَ يَوْمَ النَّحْرِ عمَلًا أحَبَّ إلى اللهِ - عزَّ وجلَّ - مِنْ هراقةِ دَمٍ، وإنَّهُ ليَأْتِي يَوْمَ القِيامَةِ بِقُرُونِها وأظْلافِها وأشْعارِها، وإنَّ الدَّمَ لَيَقَعُ مِن اللهِ - عزَّ وجلَّ - بِمَكانٍ قَبْلَ أنْ يَقَعَ على الأرْضِ، فَطِيبُوا بِها نَفْسًا»؛ الترمذي وابن ماجه.
فيغفر الله عند أول قطرة من دمها كل ذنب، عفَنْ أَبِي دَاوُدَ، عَنْ زَيْدِ بْنِ أَرْقَمَ، قَالَ: قُلْتُ : أَوْ: قَالُوا: يَا رَسُولَ اللَّهِ، مَا هَذِهِ الْأَضَاحِيُّ؟ قَالَ: "سُنَّةُ أَبِيكُمْ إِبْرَاهِيمَ، قَالُوا: مَا لَنَا مِنْهَا؟ قَالَ: بِكُلِّ شَعْرَةٍ حَسَنَةٌ"، قَالُوا: يَا رَسُولَ اللَّهِ، فَالصُّوفُ؟ قَالَ: بِكُلِّ شَعْرَةٍ مِنَ الصُّوفِ حَسَنَةٌ».


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.