شاهد.. حماية المستهلك: أقصى عقوبة وصلت للحبس عامين وغرامة مليون جنيه    «البنك الزراعي» يستهدف إقامة 20 مركز لدعم ال SMEs.. وإطلاق منصة إلكترونية للترويج للمنتجات    أمريكا تسجل أكثر من 60 ألف إصابة بكورونا في 24 ساعة    ميدو يعلق على صفقة انتقال طاهر للأهلي.. وتجديد عقد الشناوي    لا للتحرش.. كندة علوش تهتف ضد التحرش    محمد منير عن التحرش الجنسي بالفتيات: أعتذر لكل بنات مصر    زوجة الشهيد "الشبراوي": عندي إحساس إنه ممكن يدخل علينا دلوقتي    أستراليا تعيد فرض الإغلاق في ملبورن بسبب ارتفاع الإصابات    روسيا تعد مشروعًا لقرار جديد حول إيصال المساعدات إلى سوريا    خطة أردنية لخفض واردات الوقود من الخارج    ميدو يوجه رسالة خاصة إلى رئيس اتحاد الكرة عمرو الجنايني    حمادة صدقي: الأهلي لم يخاطبنا لاستعادة أي لاعب وناصر لم يرفض عرض البرتغال    فاروق جعفر: فرع الزمالك الجديد سيُبنى على مراحل    الجنايني يكشف موعد انتهاء الموسم الحالي للدوري بعد استكماله    تقارير.. عرض تاريخي من برشلونة لضم نيمار من باريس سان جيرمان    أحمد موسى ينفعل على الهواء بسبب إثيوبيا: "محدش يعمل كدة مع مصر"    مُصممة تمثال الشهيد أحمد منسي في منيا القمح تروي كواليس تشييده.. فيديو    العثور على جثة شاب داخل شقته فى مدينة نصر    محاكمة سما المصري بتهمة سب وقذف ريهام سعيد.. اليوم    العثور على جثة شاب داخل شقته فى مدينة نصر    "الفجر" تكشف عن تفاصيل جديدة في مقتل زوج الممثلة عبير بيبرس    السعودية: لن نسمح بأي تجاوز لحدودنا أو الإضرار بأمننا    طاووس يحتل بوابة مبنى فى كندا ويهاجم سكانه.. اعرف التفاصيل    عمر الشناوي يلعب مع كلبه في عطلته الصيفية    بسمة تهنئ إنجي وجدان بعيد ميلادها    "شد حيلك".. مصطفى قمر ينعى والدة حمادة هلال    الأوقاف: فتح مسجد الحسين فجر الأربعاء بشكل جزئي    تعرف على أقوال العلماء والصالحين والسلف في الصدق    اشتراطات للدخول.. الأوقاف تعلن فتح مصلى السيدات بمسجد السيدة زينب    خروج أصغر متعاف من كورونا بعد ولادته بمستشفى كفر الدوار بالبحيرة.. صور    رفع إشغالات متنوعة من أمام المحلات في حملة مسائية ببني سويف    مستشار الرئيس للصحة يوجه رسالة مهمة بشأن كورونا    الحرية يعلن تولي مجلس رئاسي لإدارة شئون الحزب بعد استقالة حسب الله    جدول ترتيب الدوري الإيطالي بعد سقوط المتصدر يوفنتوس ووصيفه لاتسيو    عاجل.. "الأوقاف": فتح مصلى السيدات بمسجد السيدة زينب ظهر السبت المقبل    مش عيب لو تعبت.. تامر حسني يرد على شائعة إصابته ب كورونا    أشرف عبد الباقي يعلن عن عودة مسرحية "كلها غلط - جريما في المعادي"    حبيب قلوبنا والعسل.. شيري عادل بصحبة أحمد السقا من على الشاطئ.. شاهد    دائماً أسلم أمري لله .. مبروك عطية يرد على دعوى منعه من الظهور في الإعلام    أتليتكو يفرّط في أسبقية ال51 ثانية ويكتفي بالتعادل مع سيلتا    السيطرة على حريق داخل شقة سكنية فى أرض اللواء دون إصابات    السيطرة على مشاجرة بين عدد من الأشخاص بسبب خلافات الجيرة بإمبابة    الزمالك: لايوجد موعد مُحدد لعودة بنشرقي وأوناجم    ترأس تحرير الجمهورية وعُين ب"الشورى".. معلومات عن محمد علي إبراهيم    مدير إدارة الطود الصحية بالأقصر يفند نجاحات رجال الجيش الأبيض    حبس وغرامة.. اقتراحات النواب تغلظ عقوبة الطعن في الأعراض وخدش سمعة العائلات    وزيرة التخطيط: نجاح برنامج الإصلاح مكّن مصر من الصمود في مواجهة آثار كورونا    أسعار الذهب اليوم الأربعاء 8-7-2020.. تعرف على سعر المعدن الأصفر بعد ارتفاعه عالميًا    عبدالغفار: ميكنة المستشفيات الجامعية لتواصل آمن بين مرضى كورونا والأطباء    الأمم المتحدة تعلن انسحاب الولايات المتحدة من منظمة الصحة العالمية    المسلم مأمور بغض البصر.. المفتي يصدر بيانا جديدا عن التحرش    دعاء للتخلص من القلق وقت البلاء والوباء.. ينصح به عمرو خالد (فيديو)    إثيوبيا لا تزال متشددة في موقفها.. الري تكشف آخر مستجدات محادثات سد النهضة.. فيديو    كورونا أمامنا والقنبلة خلفنا    يسردها صديق عمره عبد المنعم التراس.. أهم الملامح الإنسانية في حياة الفريق محمد العصار.. فيديو    بعد فبركتها.. ننشر نص فتوى «علام» الحقيقية بشأن التحرش    رئيس جامعة الزقازيق يكشف عن تفاصيل أول مستشفى لعزل الأطفال    مصطفي الفقي: الفريق العصار كان من أكبر الخبراء في مجال العلاقات الخارجية.. فيديو    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بعد أزمة بابجي.. الأزهر العالمي للفتوى يوضح ضوابط الألعاب الإلكترونية في الإسلام
نشر في صدى البلد يوم 05 - 06 - 2020

قال مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية، إن شريعة الإسلام لم تتوقف للحظة عن دعم كلِّ خيرٍ نافع، والتَّحذير من كل شرٍّ ضارٍّ فى مُختَلف الأزمنة والأمكنة، وتميزت بالواقعيّة، وراعت جميع أحوال الناس واحتياجاتهم وحقوقهم فى شمولٍ بديعٍ، وعالميّة لا نظير لها فى الشّرائع.
اقرأ أيضا: فيديوجراف.. لعبة ببجي والسجود للأصنام كارثة حذر منها الأزهر
وأضاف المركز في تقرير، أن الإسلام أباح اللعب والترويح عن النفس إذا اعتُبرت المصالح، واجتُنبت المضار؛ مُراعاةً لنفوس النّاس وطبائعهم التى تملُّ العادة، وترغب دائمًا فى تجديد النّشاط النَّفسىّ والذهنىّ والجسدىّ.
ومع هذه الإباحة والفُسحة، لا ينبغى أن نغفل ما وضعه الشّرعُ الشّريف من ضوابط لممارسة الألعاب، يُحافظ المرء من خلالها على دينه، ونفسه، وعلاقاته الأسرية والاجتماعية، وماله، ووقته، وسلامته، وسلامة غيره.
ويمكن إجمال هذه الضَّوابط في النِّقاط الآتية:
1) أن يكون اللعب نافعًا، تعود فائدته على النفس أو الذهن أو البدن.
2) ألا يشغل عن واجب شرعي، كأداء الصلاة أو بر الوالدين، وألَّا يؤدي إلى إهدار الأوقات والعمر.
3) ألَّا يشغل عن واجب حياتي كطلب العلم النافع، والسعي في تحصيل الرزق، وتلبية حقوق الوالدين والزوجة والأولاد العاطفية والمالية وتقوية الروابط معهم.
4) ألَّا يُؤدي اللعب إلى خلافات وشقاقات ومُنازعات.
5) أن يخلو من الاختلاط المُحرَّم، وكشف العورات التى حقّها السِّتر.
6) أن يخلو من إيذاء الإنسان؛ لأنه مخلوق مُكرَّم فلا تجوز إهانته بضرب وجههٍ -مثلًا- أوإلحاق الأذى به.
7) أن يخلو من إيذاء الحيوان؛ فقد أمرنا الإسلام بالإحسان إليه، وحرَّم تعذيبه وإيذاءه بدعوى اللعب والتَّرويح.
8) ألَّا يشتمل اللعب على مُقامرة.
هذا فى الألعاب عمومًا؛ واقعيّةً وإلكترونيّةً، ويُزاد عليها إن كانت الألعاب إلكترونية الآتى:
1) ألّا تشتمل الألعاب الإلكترونية على مُخالفات عقدية كاحتوائها على أفكار إلحادية أو شعارات أديانٍ أخرى، أو شعائر ومُعتقدات تخالف عقيدة الإسلام الصّحيحة، أو يكون بها إهانة مقدساتٍ إسلامية عن طريق جعل الهدايا على التقليل من شأنها أو تدميرها داخل اللعبة.
2) ألَّا تشتمل على إباحية؛ من صور عارية، وممارسات شاذة.
3) ألا تشتمل على فُحشِ قولٍ وسِبَاب، وأصوات مُحرَّمة.
4) ألا تُنَمِّي الميل إلى العنف لدى اللاعب، أو تحثه على الكراهية، أو ازدراء الأديان، أو إيذاء إنسان أو حيوان، أو تُسوِّل له جرائم، أو مُحرمات كشرب الخمر ولعب القمار وفعل الفواحش.
5) ألا تؤذي اللاعب بدنيًّا كالألعاب التي تستوجب تركيزًا كبيرًا يُؤدي إلى ضعف البصر، أو إيذاء الأعصاب.
وأكد أنَّ إباحة أي لعبة أو تحريمها مُتعلق بمراعاة هذه الضَّوابط؛ فإن رُوعيت جميعًا صار اللعب مُباحًا، وإن أُهدِرت أو أُهدِر أحدها صار في هذا اللعب من الحرام والإثم بقدر ما فيه من الشَّر وما أُهدِر من الضَّوابط.
كما أهاب المركز بالآباء والأمهات -حفظهم الله- أن يحرصوا على تنشئة أولادهم تنشئةً واعيةً سويّةً وسطيّةً، وألّا ينشغلوا بشيء عن إحسان تربيتهم وتعليمهم، وأن يَقُوهُم مخاطر كثيرٍ من هذه الألعاب؛ فقد قال ﷺ: «كُلُّكُمْ رَاعٍ ومَسْئُولٌ عن رَعِيَّتِهِ، فَالإِمَامُ رَاعٍ وهو مَسْئُولٌ عن رَعِيَّتِهِ، والرَّجُلُ في أهْلِهِ رَاعٍ وهو مَسْئُولٌ عن رَعِيَّتِهِ، والمَرْأَةُ في بَيْتِ زَوْجِهَا رَاعِيَةٌ وهي مَسْئُولَةٌ عن رَعِيَّتِهَا، والخَادِمُ في مَالِ سَيِّدِهِ رَاعٍ وهو مَسْئُولٌ عن رَعِيَّتِهِ..» [أخرجه البخاري].


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.