تطبيق لتأكيد عدد الحضور.. الكنيسة الإنجيلية تكشف عن إجراءاتها استئناف الصلوات    مجلس الشيوخ| تعرف على ضوابط التغطية الإعلامية للانتخابات    لترويج أكاذيبها .. إثيوبيا تجند مغتربيها حول العالم للدعاية لسد النهضة    رفع أكثر من 2000 طن مخلفات خلال أيام عيد الأضحى بكفرالشيخ    مطار إنجامينا يحتفل باستئناف رحلات مصر للطيران إلى تشاد    القوى العاملة: صرف 94 ألف جنيه مستحقات و1598 عقدا وتأشيرة للمصريين بالإمارات    غرفة عمليات الأقصر: لم نستقبل أية شكاوى أو بلاغات طوال أيام العيد    روسيا تصدر الأدوية لعلاج كورونا إلى 15 بلدا    فيديو| محلل: صفقة النفط الأمريكية مع قوات سوريا الديمقراطية تهدف للإنفاق على القوات في شرق الفرات    قوات الأمن الأفغانية تفرض حصارا على سجن اقتحمه مقاتلو داعش    نتنياهو: نحاول تجنب الإغلاق الكامل في ظل تفشٍّ متزايد لكورونا    الاتحاد الإفريقي يبعث برسالة لنجم الأهلي في عيد ميلاده    أزمة في الأهلي قبل مواجهة انبي بالدوري    موعد مباراة برشلونة ونابولي في دوري الأبطال والقنوات الناقلة    ميرور: وودوارد يجتمع بسولشاير لتحديد الراحلين والصفقات الجديدة    موعد مباراة يوفنتوس وليون في دوري الأبطال والقنوات الناقلة    «الدنيا صعبة والجو خانق».. «الأرصاد»: الرطوبة تزيد الإحساس بالحرارة أثناء الليل    صور.. ضبط 440 كيلو سكر تمويني وتحرير مخالفات للتجار بالفيوم    مصطفى كامل ينتهي من تسجيل أغنيات ألبومه الجديد    عقار روسي فعال.. بشرى سارة بشأن علاج نهائي لكورونا    لوفرين يداعب محمد صلاح بصورة من الجيم.. والأخير يرد: «انتظرني»    سانشيز ولوكاكو على رأس قائمة الإنتر ضد خيتافي فى الدوري الأوروبي    المصري ل في الجول: أرسلنا طلبا لاتحاد الكرة لنلعب كل مبارياتنا في برج العرب    سكاي: منافسة قوية بين ليفركوزن وميلان لضم مدافع نورويتش    تقرير.. عودة "تشامبيونزليج" و"يوروباليج".. نظام جديد وبدون جماهير    الصين تعارض وتدين بشدة عقوبات أمريكية بشأن "شينجيانغ" وتحذر من تدابير مضادة    وزارة البترول تنتهي من توصيل 3.4 مليون وحدة سكنية بالغاز الطبيعي خلال العام الحالي    متخصص بالشئون الدولية يتحدث عن الحرب الباردة بين أمريكا والصين    "الحقوني أنا مخطوف".. تفاصيل القبض على المتهمين بخطف تاجر مخدرات بمدينة نصر    استمرار تأمين احتفالات المواطنين بأخر أيام عيد الأضحى.. فيديو    وزير النقل يتفقد محطة عدلي منصور تمهيدا لافتتاحها    النيابة توجه بسرعة تحديد المُتعدين على ريهام سعيد    تفوق على سعد لمجرد ورامي صبري.. الهضبة «نمبر وان» على «أنغامي»    حفلة «الحجار» على مسرح النافورة بالأوبرا    الليلة.. الفنان أحمد حاتم ضيف live مع As3ad عبر إنستجرام "اليوم السابع"    تراجع أسعار النفط الأمريكي اليوم الإثنين    في رابع أيام العيد .. استمرار إغلاق شاطئ بورسعيد والحدائق    السعودية تسجل 1258 إصابة جديدة بكورونا    قبول دفعة جديدة من الموهوبين رياضياً بالمدارس العسكرية    حجز متهم بانتحال صفة سفير نوايا حسنة للنصب على المواطنين بالمرج    العناية الالهية تنقذ مرضى مستشفى اثر حريق هائل بالاسكندرية    إعادة عرض مسلسل الأخ الكبير ل محمد رجب    الأوقاف تكشف حقيقة تحديد مدة خطبة الجمعة    وزير التعليم يعتمد نتيجة الثانوية العامة غدًا.. ومصدر: 50 طالب وطالبة بقائمة الأوائل    كازاخستان ترفع إنتاج النفط 2% فى يوليو متجاوزة هدف أوبك+    بشرى سارة لأولياء الأمور بشأن مصروفات "الباص"    لو لسه مدبحتش.. أعرف آخر وقت لذبح الأضحية فى آخر أيام العيد    5 زيجات في حياة رشدي أباظة.. سامية جمال الأطول والثانية أمريكية    مصر تتقدم عالميًّا في معيار جودة التعليم    هل يجوز ترك ركعتي السنة عند قضاء صلاة الفجر لضيق الوقت؟.. أمين الفتوى يجيب    محافظ الشرقية يصدر قرارا بإنهاء تكليف رئيس الوحدة المحلية القروية بالمهدية    شائعات إيلون ماسك حول بناة الأهرامات    وسط إجراءات احترازية.. إقامة صلاة القداس في كنيسة العذراء بالزاوية الحمراء.. فيديو    وزارة السياحة والآثار: نراجع الضوابط مع الفنادق بزيارات تفتيشية مفاجئة | فيديو    الأزهر للفتوى: مُخالفة الإرشادات الطِّبيَّة والتَّعليمات الوقائية حرام شرعًا    وزير الخارجية اللبناني يكشف تفاصيل استقالته.. نحتاج لعقول خلاقة ورؤية واضحة    منظمة خريجي الأزهر تندد بالهجوم الإرهابي على مخيم للنازحين بشمال الكاميرون    فضل شفاعة الرسول يوم القيامة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





شاهد.. مرافعة فريد الديب في قضية اقتحام الحدود الشرقية
نشر في صدى البلد يوم 02 - 12 - 2018

قررت محكمة جنايات القاهرة برئاسة المستشار محمد شيرين فهمي، تأجيل إعادة محاكمة الرئيس المعزول محمد مرسي وقيادات وعناصر جماعة الإخوان الإرهابية، في قضية اقتحام السجون المصرية واقتحام الحدود الشرقية للبلاد والاعتداء على المنشآت الأمنية والشرطية وقتل ضباط شرطة إبان ثورة يناير 2011، بالاتفاق مع التنظيم الدولي لجماعة الإخوان وميليشيا حزب الله اللبنانية، وبمعاونة من عناصر مسلحة من قبل الحرس الثوري الإيراني، وذلك إلى جلسة 26 ديسمبر المقبل.
جاء قرار التأجيل لاستكمال سماع شهادة الشهود وإعادة إعلان الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك للشهادة.
وقال فريد الديب، محامي الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك، فى تغطية خاصة لبرنامج "على مسئوليتى" تقديم الإعلامى أحمد موسى والمذاع عبر قناة "صدى البلد"، خلال مرافعته إن الرئيس الأسبق، عاد منذ 11 فبراير 2011، إلى صفوف أفراد القوات المسلحة ضابطا برتبة فريق طيار، عملا بالقانون رقم 35 لسنة 1979، وبالتالي فإن الإعلانات لا توجه إلى محل إقامته مباشرة، وإنما يجب طبقا للمادة 13 بند 6 من قانون المرافعات تسليمها بواسطة النيابة العامة إلي الادارة القضائية المختصة بالقوات المسلحة.
يذكر أن محكمة النقض ألغت في نوفمبر 2016 ، الأحكام الصادرة بالإدانة التي تراوحت ما بين الإعدام والسجن المشدد بحق مرسي و 25 من قيادات وعناصر جماعة الإخوان الإرهابية، وأمرت بإعادة محاكمتهم من جديد في القضية.
كانت محكمة جنايات القاهرة برئاسة المستشار شعبان الشامي، سبق وأصدرت حكمها في يونيو 2015 بالإعدام شنقا بحق الرئيس الأسبق محمد مرسي ومحمد بديع المرشد العام لجماعة الإخوان الإرهابية ونائبه رشاد البيومي، ومحيي حامد عضو مكتب الإرشاد، ومحمد سعد الكتاتني رئيس مجلس الشعب المنحل، والقيادي الإخواني عصام العريان، كما قضت بمعاقبة 20 متهما حضوريا بالسجن المؤبد.
وكشفت التحقيقات النقاب عن قيام المتهمين بالوقوف وراء ارتكاب جرائم قتل 32 من قوات تأمين المسجونين بسجن أبو زعبل، و 14 من سجناء سجن وادي النطرون، وأحد سجناء سجن المرج، وتهريبهم لنحو 20 ألف مسجون من السجون الثلاثة المذكورة، فضلًا عن اختطاف 3 من الضباط وأمين شرطة من المكلفين بحماية الحدود واقتيادهم عنوة إلى قطاع غزة. وكشفت التحقيقات أن المتهمين، وبمعاونة من عناصر من حركة حماس وميليشيا حزب الله اللبنانية، ومعهم بعض الجهاديين التكفيريين من بدو سيناء – ارتكبوا عمدا أفعالا تؤدي للمساس باستقلال البلاد وسلامة أراضيها- تزامنا مع اندلاع تظاهرات 25 يناير 2011 .
وأكدت أن المتهمين من قيادات جماعة الإخوان (المرشد العام للجماعة ونائبه محمود عزت وعدد من أعضاء مكتب إرشاد الجماعة والقيادات بها) اشتركوا بطريقي الاتفاق والمساعدة مع هيئة المكتب السياسي لحركة حماس، وقيادات التنظيم الدولي الإخواني، وحزب الله اللبناني، على إحداث حالة من الفوضى لإسقاط الدولة المصرية ومؤسساتها، تنفيذا لمخططهم، وتدريب عناصر مسلحة من قبل الحرس الثوري الإيراني لارتكاب أعمال عدائية وعسكرية داخل البلاد، وضرب واقتحام مباني الليمانات والسجون وتهريب المسجونين الموالين لهم، الأجانب والمصريين، وكذا المسجونين الجنائيين، وساعدوهم بأن أمدوهم بالدعم والمعلومات والأموال وبطاقات هوية مزورة لاستخدامها في الدخول إلى البلاد، وتوفير السيارات والدراجات النارية، وقد تمت بناء على هذا الاتفاق وتلك المساعدة الجرائم سالفة البيان.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.