الخشت: تقدم جامعة القاهرة في تصنيف شنغهاي "إنجاز"    ننشر قائمة الجامعات التكنولوجية الجديدة لطلاب الشهادات الفنية    البابا تواضروس يتمم سيامة 24 راهبة بدير في حارة الروم    أستاذ بالأزهر عن توجيه السيسي: نقل "مسجد الأسكندرية" جائز شرعًا    فيديو| أول تعليق لرئيس المنطقة الاقتصادية لقناة السويس بعد توليه منصبه    فيديو| أحمد موسى: 5 آلاف فدان لإنشاء الصوب الزراعية في بني سويف والمنيا    قوى الحرية والتغيير: المحاسبة ستكون مهمة أساسية للحكومة السودانية    البيت الأبيض يخطط لإلغاء بعض المساعدات الخارجية    تقارير: قضية جنسية تجبر ميتشو المرشح لتدريب الزمالك على الاستقالة من أورلاندو    الجيش الإسرائيلي: القبة الحديدية تعترض صاروخين أطلقا من غزة    غرامات مالية مُغلظة على لاعبي الأهلي بعد وداع كأس مصر    اعادة فتح وتشغيل مخبزين بشربين    النيابة تأمر بالتحفظ على طرفي مشاجرة العياط بعد سقوط قتيلين    انخفاض حرارة.. الأرصاد تعلن تفاصيل طقس الأحد (بيان بالدرجات)    عقب حكم حبسه.. أحمد الفيشاوي يعود لمصر ويعد الجمهور بالحفاظ على تراث والده    صور| احتفاء خاص من الجمهور بلطفي لبيب في افتتاح «القومي للمسرح»    فى عيد ميلاده .. تعرف على أعمال كريم عبد العزيز    محمد الباز: الدولة تواجه جشع التجار وتعمل على ضبط الأسعار    بالأفيش.. تفاصيل أغنية عمرو دياب الجديدة    قصريين وأموال طائلة.. هدية جيهان نصر من ملياردير سعودي للزواج    علي جمعة يحدد 5 وظائف للعائدين من الحج.. تعرف عليها    رمضان عبد المعز يكشف عن أمر لاحظه بين الحجاج هذا العام .. فيديو    تسجيل 310 آلاف مواطن بالتأمين الصحي في بورسعيد    رئيس سموحة يجدد جراح كأس مصر عبر فتنة «السوشيال»    نسخة من المصحف الشريف هدية للحجاج العائدين لأوطانهم    عرض ولاد البلد بمحافظ البحر الأحمر    الآثار تكشف حقيقة إعادة توظيف قصر البارون    مئات الآلاف يشاركون غدا في مظاهرة بهونج كونج ضد نفوذ الصين    مغادرة 27 قاصرا لسفينة إنقاذ مهاجرين وبقاء 107 على متنها    العراق تعلن زيادة الإنتاج المحلي من زيت الغاز والبنزين    لماذا التقى محافظ القليوبية وكيل وزارة الصحة ومدير مستشفى بنها التعليمى؟    بعد 14 ثانية من دخوله .. لوكاس مورا يعادل النتيجة لتوتنهام في شباك مانشستر سيتي    بايرن يعاقب سانشيز بسبب الإعلان عن رغبته في الرحيل    ما بين أغسطس وديسمبر.. انفوجراف | قصة عيد العلم في عامه ال 75    هل المقابر تورث .. مجمع البحوث يجيب    النيابة تأمر بحبس جزار عذب «كلبا»في الشارع بالشرقية    قيادي جنوبي ل "الفجر": شعب الجنوب خرج ليقول للعالم كلمته واعلان قراره التاريخي الشجاع    شاهد..عودة معهد الأورام للعمل بعد الانتهاء من ترميمه    ملخص وأهداف مباراة أستون فيلا ضد بورنموث.. أكى يحرم تريزيجيه من هدف    وزيرة الصحة توجه البعثة الطبية للحج باستمرار توفير الرعاية الطبية حتى مغادرة آخر فوج    بالصور| بسبب "ونش".. تصادم 4 سيارات على طريق طلخا شربين    مهندس قناة السويس.. قصة مهاب مميش «دليسبس» العصر الحديث    وزارة الشباب والرياضة تستقبل وفد شباب من المغرب .. فى إطار اسبوع الإخاء المصرى    بعد طرد مودريتش.. ريال مدريد يكمل المباراة أمام سيلتا منقوصًا    نائب رئيس التعليم: الكتب الدراسية «طُبعت» وسيتم تسليمها للطلاب    بعد المعاش.. محافظ الشرقية يكرم 3 مسؤولين    محافظ البحيرة: إزالة 107 حالات تعد خلال أسبوع عيد الأضحى    برشلونة يكشف عن طبيعة إصابة سواريز    أطعمة عليك تناولها أثناء الحمل.. وأخرى احترس منها    خطبة الجمعة المقبلة عن الصحبة وأثرها في بناء الشخصية    مران قوي لمستبعدي الأهلي من مباراة بيراميدز    تباين أسعار العملات.. والدولار يسجل 16.53 جنيه للشراء    الإفتاء توضح وقت صيام المرأة النفساء إذا انقطع الدم مبكرا    13 معلومة حول مشروعات تطوير الخطين الأول والثانى لمترو الأنفاق    «قافلة طبية مصرية» تجري 65 جراحة دقيقة لأطفال تنزانيا    عملية جراحية عاجلة ل"سوزان مبارك"    شاهد.. الصور الكاملة لحفل عمرو دياب العالمي في "العلمين الجديدة"    المجموعة المالية للسمسرة تستحوذ على 13% من قيم تداولات البورصة بأسبوع    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الرئيس يطلق إشارة بدء مشروع تنمية قناة السويس .. ويؤكد : ازرعوا الأمل في نفوس الناس
السيسي : أتحدي أن ينفذ أحد ما ننجزه في أقل من 10 سنوات
نشر في الأخبار يوم 28 - 11 - 2015

الرئيس يصطحب عدداً من أبناء شهداء القوات المسلحة والشرطة لمشاركته فى تدشين المشروع
لا نضحك علي أحد .. وانخفاض حقيقي للأسعار الشهر القادم
أقول لرجال الأعمال :« خايفين من أيه»! محدش يقدر يعمل حاجة غير بالقانون

افتتاح أول جزء من المليون ونصف المليون فدان بالفرافرة خلال أيام .. ونبني مطارات جديدة
أطلق الرئيس عبد الفتاح السيسي أمس اشارة بدء مشروع تنمية قناة السويس، من بورسعيد، ووجه السيسي بأن يتم الانتهاء من المشروع خلال عامين فقط، وقال الرئيس للواء أركان حرب كامل الوزير، رئيس اركان الهيئة الهندسية للقوات المسلحة: «3 سنوات كتير أنا هاسمح بس بسنتين». واستهل السيسي كلمته في الاحتفال بدعوة الحضور للوقوف دقيقة حدادا علي ارواح ضحايا الارهاب في العالم، قائلا «هذه رسالة سلام من مصر»، وأضاف: «أن المصريين يتحدون التحدي حتي يكون هناك مستقبل اعظم»، موضحا انه يتم التخطيط لإقامة مدينة ساحلية شرق شرق بورسعيد.
وشدد السيسي علي أنه لن يعلن عن أي مشروع إلا إذا كان مدروسا جيدا، لأن هذه موارد يتم دفعها من أجل تحقيق حلم المصريين وتابع: أقول للناس ذلك حتي يفهموا أنهم لن يفعلوا مشروعا إلا اذا كان لديهم دراسة كاملة عنه.
قال الرئيس السيسي «إن قرار تنمية قناة السويس صدر منذ 13 عاما أي منذ عام 2002، لكن ما تحقق كان قليلا جدا»، موضحا أن المشروع كان يحتاج إلي 10 أو 15 سنة حتي ينتهي، لكن تم التوجيه إلي أنه يتم في عامين فقط، وأضاف: «اتحدي أن احدا يفعل ما نقوم به في 10 سنوات، فما نفعله ايدينا وقلبنا وعقلنا فيه».
وتابع: «احنا واخدين الطريق الصعب أوي، وكل مشروع نتحدث فيه مليارات الجنيهات، ونحن لا نضحك علي أحد ولا نكذب، فنحن صادقون، عايزين نقول للناس إننا نفعل بجد لبكرة، وكان ممكن كل شاب يأخذ 20 الف جنيه ويعمل مشروعا ونقول له إننا ساعدناك، لكن بناء البلاد شرف وجهد وامانة وليس حاجة ثانية».
وأكد السيسي أن من يعمل في كل المشروعات مصريون بشركات مدنية حتي من تدرب علي معدات الحفر الخاصة بالانفاق للشركات الاربعة من مهندسي هذه الشركات حتي نكتسب الخبرة ويكون لدينا عمل مصري خالص.
وتساءل السيسي: «متي سيتم انجاز الانفاق الاربعة؟» ورد اللواء كامل الوزير. «النفق الاول سينتهي في أول 2017، والباقي في منتصف 2018، لأن كل الدراسات والمعدلات العالمية تقول ذلك حسب المعدلات الحسابية والانشائية».
وعقب السيسي: «هل من الممكن الانتهاء من أول نفقين بعد سنتين؟»، فأوضح الوزير أن أول نفق سينتهي بعد سنة ونصف منذ يوم التنفيذ الفعلي في 25 ابريل.
وطالب «السيسي» بعمل رحلات ليتابع ما انجز في المشاريع القومية، مشددا علي أنهم يتحدون الإرهاب الذي يحاول أن يهز مصر، وقال: «لا هم عارفين يبنوا ولا عايزين يخلوا حد تاني يبني، فالإرهاب يهدم فقط، ونحن سنبني رغم كل ذلك».
وشدد الرئيس علي أن هناك تحديا اقتصاديا لمصر، واضاف: «يجب عليكم أن تأخذوا بالكم من بلادكم، وتشوفوا اللي بيتخطط لكم، ونحن كلنا اتفقنا نأخذ بالنا من مصر، ونحن معا نبني مصر ونحافظ عليها، ولا احد يستطيع أن يفعل لوحده ذلك، فالدولة لا تعمل شعب، الشعب هو من يعمل الدولة ويحافظ عليها».
وشدد الرئيس السيسي علي أهمية مواصلة الحكومة لجهودها في خفض الاسعار وتخفيف العبء عن محدودي الدخل وكلفها بضرورة ان يتم ضبط الاسعار خلال الفترة الحالية وعلي المدي الطويل وليس بحل الازمة لمدة شهر او شهرين كما امر بإجراء دراسات حول ضبط الاسعار وردود الافعال نحوها في الشارع ومدي تأثيرها علي محدودي الدخل وقال: ان شاء الله يلمس المصريون انخفاضا حقيقيا للاسعار علي ارض الواقع خلال شهر ديسمبر القادم كما كلف الرئيس القوات المسلحة بتوزيع مليون ونصف المليون كرتونة من المواد الغذائية علي المناطق الاكثر احتياجا والاقل دخلا بمصر خلال اسبوع او عشرة ايام.
وأكد السيسي ان الاسعار أحد أهم الموضوعات اللي تشغلنا جمعيا وتؤثر علي محدودي الدخل وقال: «ده امر حرصنا علي الانتهاء منه بسرعة مؤكدا انه سيكون هناك خفض حقيقي في اسعار السلع الاساسية في كل مصر وهناك منافذ ثابتة ومتحركة من اجل التغلب علي هذه الظاهرة والدولة تدخلت بشدة واريد ان اقول لكل المصريين: عشان اعطي كل ذي حق حقه. ان كثيرا من رجال الاعمال تجابوا بمنتهي الفهم والمسئولية لتخفيض الاسعار التي تباع في منافذ لهم وكذلك الموردون الرئيسيون وانا اوجه لهم الشكر وأضاف: خلوا بالكم انه من المقرر خلال اقل من سنة ان تكون تكلفة المواد الغذائية مريحة لأهلنا من محدودي الدخل وهذا شكل من اشكال ليس التكافل ولكن وعي بتحديات المرحلة التي نمر بها علي اقصي تقدير..جاء ذلك خلال كلمة الرئيس في حفل تدشين واطلاق مشروعات تنمية قناة السويس بمنطقة شرق التفريعة ببورسعيد وكان في استقباله المهندس شريف اسماعيل رئيس الوزراء والفريق اول صدقي صبحي وزير الدفاع والمهندس ابراهيم محلب رئيس الوزراء السابق وعدد من الوزراء، وقيادات القوات المسلحة.
وتوجه السيسي بالتحية والشكر لكل من ساهم في انجاز مقدمة مشروع شرق التفريعة وقال: حتي نهاية ديسمبر سنذهب ونلتقي في مشاريع أخري، وأضاف في نهاية كلمته نحتاج ان نبني أنفسنا قبل ان نتحدي العالم. مختتما حديثه.. تحيا مصر.
واستمع الرئيس قبل كلمته الي شرح مفصل عن مشروعات تنمية قناة السويس من اللواء كامل الوزير رئيس اركان الهيئة الهندسية والمشرف علي مشروعات التنمية وقام الرئيس بمقاطعته ليسأله عن المدة الزمنية التي سيستغرقها الانتهاء من تلك المشروعات مطالبا بضرورة سرعة الانتهاء من أعمال مشروع شرق تفريعة بور سعيد في عامين فقط بدلا من 3 سنوات وقال السيسي للوزير: «3 سنوات كتير أنا هاسمح بس بسنتين»
قلق المستثمرين
وتحدث السيسي عن مشاكل الاستثمار قائلا: انا بتجيلي بعض الشكاوي والقلق من رجال الاعمال وانا تحدثت في هذا الامر اكثر من مرة وتساءل الرئيس. ليه فيه قلق وتشكك من نوايانا تجاه اهلنا المصريين ؟ وهذا القلق غير مبرر والكلام ده غير دقيق أو صحيح والهدف منه هو عرقلة جهود التنمية الحقيقة في مصر واقول للمستثمرين: اشتغلوا وابنوا وعمروا والكلام اللي بيتقال ده والخوف ..انتوا خايفين من ايه ؟..هو مفيش قانون في البلد دي ولا ايه ؟..محدش يقدر يعمل حاجة هنا غير بالقانون الرسالة دي لازم تكون واضحة لينا كلنا ولايليق ابدا لاي جهاز من اجهزة الدولة ان يتجاوز القانون مشيرا الي ان هناك برلمانا قادما سيحاسب الجميع واقول تاني لكل المستثمرين ورجال الاعمال هذه الشكوي والخوف ليس لهما اساس من الصحة وأقول لكم: اشتغلوا وانا معاكم بس خلوا بالكم اننا بنشتغل عشان الناس واللي عايزين فرصة عيش كريمة تعالوا كلنا نحط ايدينا في ايد بعض وبالمناسبة دي اتوجه بالتحية والتقدير لكل من ساهم في انجاز تلك المشروعات.
واعلن الرئيس عن افتتاح عدد من المشروعات القومية حتي قبل نهاية ديسمبر في مناطق بها مشروعات تحدثت عنها.
مشروعات الطاقة
واشار الرئيس إلي انه تم انجاز مشروعات الطاقة والكهرباء والغاز لكل المصانع سواء التي تعمل حاليا او التي سيتم انشاؤها ونقول لكل المستثمرين اهلا وسهلا بكم ولدينا كل ما تحتاجونه بنية اساسية وطاقة كهربية وغاز للعمل واستيعاب فرص عمل لشبابنا في مصر.
وتابع السيسي قائلا: انا كنت وعدتكم قبل كده اننا لن نطلق اي مشروع قبل ان تكون ادواته ومعداته والدراسات الخاصة به تم الانتهاء منها فعلا وموجودة علي ارض المشروع بالفعل كما حدث اليوم عشان نحقق للمصريين مشروعات حقيقة لا تصرف عليها اموال ودراسات دون جدوي وانا بقول كده لانكم لازم تبقوا متأكدين اننا لن نقوم بتنفيذ مشروع الا اذا كان مدروسا دراسة كاملة من كل مؤسسات الدولة وده عشان نحقق للمصريين حلمهم.
واضاف الرئيس: احنا كنا اتكلمنا ان مشروعات تنمية قناة السويس كان حلما وكان تحديد المنطقة والفكرة لهذه المشروعات بدأ في عام 2002 ولمدة 13 سنة اللي تحقق كان قليلا جدا واللي شوفتوه النهارده من عرض للمشروعات مفيش حاجة منها الا وتقوم حاليا المعدات والعمال في العمل بها.
واشار الرئيس إلي ان مشروعات تنمية قناة السويس تحتاج وفقا للدراسات العالمية من 10 الي 15 عاما للانتهاء منها وعندما نتحدث اليوم عن عامين فقط للانتهاء منها فصدقوني انكم يامصريين تصنعوا شيئا عظيما جدا وفي مشروعات اخري محدش يعرف عنها حاجة وكان مفيش خيار تاني غير كده ان نظل نشتغل ونشتغل لاننا متأخرين جدا وهناك مشروعات لم يتم ذكرها اليوم وعلي سبيل المثال مشروعات شرق شرق بورسعيد مثل انشاء مدينة ساحلية كبيرة وسيتم الانتهاء منها ايضا خلال عامين.
وقال الرئيس بصوت حازم: كل تلك المشروعات التي نقوم بتنفيذها انا اتحدي ان يقوم اي احد بتنفيذها في 10 سنين واضاف انا عارف انا بقول ايه كويس وذلك لان كل مشروع تحدثنا عنه نضع ايدينا وعقلنا وقلبنا فيه عشان نعمله.
وقال السيسي انا كنت ممكن اقول للمصريين الشباب الآن انني سأقوم بتوزيع 5 الي 6 مليارات جنيه عليهم وكل شاب يحصل علي 10 آلاف جنيه من اجل عمل مشروع صغير ونقول ان احنا كده ساعدناك وهذا المبلغ يكفي لتغطية مايقرب من مليون شاب تقريبا بس احنا كده نبقي غسلنا ايدينا من ولادنا ...لأ احنا واخدين الطريق الصعب أوي وكل مشروع من تلك المشروعات وضعنا فيه مليارات الجنيهات وخلوا بالكم احنا مبنضحكش علي حد احنا ناس صادقين وعاوزين نقول للناس اننا نعمل بجد ولبكره.
وشدد الرئيس علي ان بناء البلاد والدول لا يتم الا بالجهد والعرق والامانة والشرف.
وطالب الرئيس بتنظيم رحلات للإعلاميين الي اماكن بناء المشروعات الجديدة لنقل الحقائق حولها وحول من يعملون فيها وننقل للمصريين صورة كاملة عنها مشيرا الي ان مشروعات اليوم ليست الا جزءا صغيرا من منظومة مشروعات كبيرة لم تشاهدوها وهذا هو تحدي التحدي وتحد للارهاب اللي عاوز يعرقل ويهز مصر، هذا الارهاب الذي لايعرف سوي الهدم ولايستطيع البناء ومش عاوزين حد تاني يبني واحنا هنبني بفضل الله رغم كل الارهاب.
ايضا هناك تحد ثان لنا وهو الفساد ونعمل علي محاربته وهناك تحد ثالث خلوا بالكم منه يامصريين وهو التحدي الاقتصادي وتساءل الرئيس : هو انتوا برده ناوين تنجحوا وتكونوا دولة اقتصادية ؟ وهذا الكلام للجميع لازم تخلوا بالكم من اللي متخطط ليكم ومن اللي يتم عمله ليكم وتنتبهوا كويس لبلدكم وتخلوا بالكم منها وكلنا اتفقنا ان لازم كلنا ناخد بالنا من مصر ومش انا بس وانا لا استطيع بمفردي ان افعل ذلك.
واكد السيسي ان الدولة لاتستطيع ان تصنع شعبا ولكن الشعب هو من يصنع الدولة.. واعلن الرئيس انه سيقوم خلال 10 او 15 يوما بتقديم مشروع المليون ونصف المليون فدان واول مثال للريف المصري الحديث سيظهر بالفعل شغال علي الارض في الفرافرة بعد تزويدها بالآبار والتجهيزات ووسائل الري بالإضافة الي 1500 مبني مجهز.
واضاف الرئيس انه يتحدث هكذا من اجل الامل مطالبا بزرع الامل في نفوس الناس موضحا حرصه علي زرع الامل بكل ما أوتي من قوة وارادة واصرار علي بناء بلادنا.
وتناول الرئيس في كلمته مشروعات انشاء شبكة الطرق قائلا: اننا تحدثنا خلال العامين والنصف العام الماضيين عن مشروعات شبكة الطرق مشيرا الي ان اهمية هذه الطرق تأتي من اجل حرصنا علي انه عندما نقوم بدعوة المستثمرين لعمل مشروعات ومصانع يكون بالفعل لدينا شبكة طرق وبنية اساسية متطورة لدولة محترمة تساعد علي وجود فرص استثمار حقيقية وتساعد الدولة علي وجود فرص عمل حقيقة واشار الرئيس إلي انتهاء معظم المرحلة الاولي من الشبكة القومية للطرق والتي تبلغ 5 آلاف كيلو متر ونحن الآن بصدد استكمالها والبدء في المرحلة الثانية موضحا ان هذه الشبكة ستعطي الدولة قدرة علي ربط مصر ومحافظاتها بشكل كبير والمساهمة في ربط المدن الصناعية والموانئ والمطارات ببعضها وبشكل سريع.
واعلن الرئيس عن انشاء مجموعة جديدة من المطارات والتي لم يتم الاعلان عنها « عشان اهل الشر» موضحا ان العمل في تلك المطارات بدأ العمل فيها منذ عام وذلك من اجل صنع بنية اساسية لدولة تحترم نفسها.. وحذر الرئيس من خطورة الارهاب وكيف اصبح العالم الآن اكثر وعيا بضرورة مواجهته وقال لقد تحدثت من قبل عن خطورة الارهاب منذ اكثر من عامين والعالم اجمع اصبح يعاني ويدفع ثمن عدم المواجهة الحقيقية للارهاب مشيرا ان العالم كله اصبح الآن اكثر استيعابا لخطورة الارهاب ويواجه المشكلة وهذه المواجهة ليست امنية فقط بل اقتصادية ودينية واعلن السيسي عن استعداد مصر للمشاركة في مواجهة ظاهرة الارهاب المعادية للانسانية وللدين ايضا.
اجراءات حاسمة
وحول ازمة السيول التي تواجه عددا من المحافظات قال الرئيس ان الدولة اتخذت اجراءات حاسمة لمواجهة السيول التي حدثت في الايام الماضية في بعض محافظات الدلتا، حيث كانت هناك خطة عاجلة يتم تنفيذها حاليا لتحسين شبكة الري والصرف ورفع كفاءة المحطات، واشار أن هناك خطة ستنتهي خلال سنتين ونصف، حتي تنتهي هذه المشكلة تماما في منطقة الدلتا بالكامل.
وقبل ان يبدأ الرئيس كلمته طالب جميع الحضور بالوقوف دقيقة حدادا علي ارواح جميع ضحايا العالم لينقل رسالة سلام لكل العالم واختتم الرئيس كلمته بتحيا مصر.
ولفت السيسي إلي أن الريف المصري بدأوا فيه بالفعل، والمباني التي مخطط أن تفعلها الدولة بدأت في الفرافرة، وسنفتتح خلال ايام أول جزء من مشروع المليون ونصف مليون فدان.. وقال: «يجب توفير بنية تحتية جيدة للمساعدة في جذب المستثمرين»، معلنا عن أنه هناك مطارات جديدة بدأ العمل فيها، لكن لم يتم الاعلان عن ذلك بسبب «أهل الشر».. وأضاف: اوشكنا علي الانتهاء من تطوير المرحلة الأولي من الشبكة القومية للطرق»، موضحا أن دول العالم تدفع ثمن عدم المواجهة الحقيقية للإرهاب، مشيرا إلي أن «بالمصريين» لا احد يستطيع أن يمنعنا أن نبني ونعمر بلدنا.
مواجهة الإرهاب
وتابع: «إن العالم كله فهم أن مواجهة الإرهاب ليست فقط عسكريا ولكن ايضا فكريا، ونحن مستعدون أن نواجهه الإرهاب المعادي للانسانية والدين».. وأوضح السيسي أن هناك خطة عاجلة لتحسين محطات الصرف والري، ستنتهي خلال عامين ونصف لتنهي مشكلة الري في منطقة الدلتا... وحول مشكلة ارتفاع اسعار السلع، قال السيسي :»نحن حريصون أنه خلال شهر ديسمبر القادم ان يكون حصل تقليل لاسعار السلع في كل محافظات مصر، وهناك منافذ متحركة من أجل التغلب علي ظاهرة ارتفاع الأسعار»، مشيرا الي أن كثير من رجال الاعمال تجاوبوا لتخفيض اسعار السلع، وهناك استهداف لضبط الاسعار بصفة دائمة.
ودعا الرئيس السيسي رجال الاعمال للاستثمار، وقال: «لدينا فرصة عمل لشبابنا في مصر»، وأضاف: «يأتي لي بعض القلق من رجال الاعمال»، وتساءل: «لماذا هناك قلق تجاه اهالينا المصريين، فهذا الكلام ليس صحيح، واطالب رجال الاعمال بإن يبنوا ويعمروا، وهناك قانون في البلد فلا احد يستطيع أن يفعل شيئا بدون قانون، ولا يليق لأي جهاز في الدولة أن يتجاوز القانون، وهناك برلمان قادم سيحاسبنا كلنا».
وطالب السيسي رجال الاعمال والمستثمرين أن يزيلوا اي شكوك، مشددا أنها ليست صحيحة، وقال: «تعالوا نضع كلنا ايدينا مع بعض ونبني بلدنا».
واختتم السيسي كلمته ب «تحيا مصر» تحيا مصر .. تحيا مصر .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.