الجزار: جار تنفيذ 5928 وحدة سكنية بمشروع JANNA للإسكان الفاخر بمدينة الشيخ زايد    إسبانيا: إصابات كورونا تصل إلى 5. 2 مليون حالة.. والوفيات 55441    تشكيل نيوكاسل المتوقع أمام استون فيلا في الدوري الانجليزي    غلق مسجد الرحمن بمديرية أوقاف بورسعيد لعدم التزام المصلين بالإجراءات الاحترازية    وزيرة التجارة تختتم مباحثاتها مع كبار المسئولين بالحكومة السودانية    التنمية المحلية : تعقيم 670 ألف مبني وغلق 32 ألف محل تجاري    الاتصالات: تدريب 18419 موظفًا لمواكبة العمل بالعاصمة الإدارية    وزير التعليم يصدر بيانا عاجلا بالفيديو عبر حسابه على فيسبوك.. أبرز مانشيتات صباح البلد    استطلاع: أغلبية ضئيلة من الأمريكيين تؤيد إدانة ترامب    بنما تسجل أول حالة إصابة من سلالة كورونا المكتشفة في جنوب أفريقيا    بايدن يعتزم مراجعة اتفاق السلام الأفغاني مع طالبان    مجلس الأمن يدين تفجيرات العاصمة العراقية    هاتفيًا.. مستشارا الأمن القومي الكوري الجنوبي والأمريكي يبحثان التعاون الثنائي    بلومبرج: الكرملين أساء فهم تصميم المعارض الروسي نافالني على النضال    روسيا تسجل 20921 إصابة و559 وفاة جديدة بكورونا خلال 24 ساعة    السودان: لن نقبل سياسة الأمر الواقع بأزمة «سد النهضة».. ولدينا وسائل للرد    تشكيل الزمالك المتوقع لمواجهة أسوان بالدوري    قبل لقاء المحلة .. فوز وحيد للإسماعيلي في الدوري ال 62    ريال مدريد يسعى لاستعادة توازنه أمام ألافيس بالدوري الإسباني.. الليلة    الأرصاد العمانية: الطقس مغبر مع تكاثف السحب المنخفضة على بعض المحافظات    كلاكيت كل مرة.. فيسبوك يسجل خروج حسابات مستخدميه إجباريا من جديد    مصرع طفلة إثر سقوطها في بئر مصعد برج سكني بأسيوط    سيولة مرورية في محاور وميادين القاهرة والجيزة اليوم    مصرع شاب طعنا في مشاجرة بأسيوط    فريق «بلا مأوى» ينقذ أحد ذوي الاحتياجات الخاصة وينقله لمستشفى العباسية | صور    شريف سلامة: «شقة 6» عمل درامي متكامل    «الثقافة» تتسلم 6 مسارح متنقلة ومجهزة بأحدث التقنيات الفنية    السيسي يصل مقر افتتاح مشروع الفيروز للاستزراع السمكي ببورسعيد    بعد تدهور حالة والدها الصحية.. مها الصغير تطلب من مُحبيها هذا الأمر    تحرير 846 محضرًا لعدم الالتزام بارتداء الكمامات في الجيزة    صحة الدقهلية: فحص 18 ألف سيدة منذ بداية المبادرة العناية بصحة الأم والجنين    تحية لشهداء الواجب| رئيس مجلس النواب يهنئ وزير الداخلية بعيد الشرطة    تعرف على أسعار السمك والمأكولات البحرية اليوم السبت في سوق العبور    وفاة المنتج ميدو منيب في منزله    الحكومة: 21 مليار جنيه حجم الدعم المقدم للمصدرين المصريين فى 2020    أخبار الأهلي : سفر زكريا وطلب للبايرن وزي الفريق.. مرجان يشرح كواليس الأهلي قبل المونديل    «الإدارية العليا» تعاقب معلمة أظهرت فرحتها بالأعمال الإرهابية    يختلف في النافلة عن الفرض.. ما حكم الصلاة جالساً مع القدرة على القيام؟    إصابة 4 أشخاص في حادث تصادم ببني سويف    مدبولي يهنئ السيسي بمناسبة الذكرى العاشرة لثورة 25 يناير    تذاكر مرضى السرطان بالقطارات ومرافق المريض الأقل من 10 سنوات مجانا    6 أسابيع.. توجيه أمريكي جديد بشأن المدة بين جرعتي لقاح كورونا    لأول مرة علي أرض قنا صلح فني بين اليوتيوبر الصعيدي "الحاج الضوي" و"مصطفى رضا"    رئيس لجنة الطاقة بالنواب يطالب بإنشاء مدفن صحي للقمامة بمدينة القصير    تعرف على مواعيد والقناة الناقلة لمباريات السبت بمونديال اليد    الإفتاء توضح الطريقة الشرعية لدفن الميت    لقطة اليوم| «السيسي» ل سيدة من أسر طلاب الشرطة: «اسمحي لي أبوس دماغك»    خاص | نقيب الزراعيين: الرئيس السيسي يقود نهضة زراعية شاملة    10 معلومات عن ريهام عبدالغفور: زوجها مصري ألماني ووالدتها اسمها «شمعة»    سان جيرمان على قمة الدوري الفرنسي برباعية في مونبيلييه    بيانات «الصحة» تكشف تراجع نسب شفاء مرضى كورونا ل 78.3%    موسيماني يهاجم ثنائي الأهلي    شاهد | تحدي تقشير البطاطس بين مي كساب وأحمد فتحي    ابن شقيق الراحل عبد الحليم حافظ يكشف حقيقة زواجه من سعاد حسني    المخرجة منال الصيفي تنفي إصابة زوجها الفنان أشرف مصيلحي بورم في المخ    الرئيس العام للكنائس الرسولية يفتتح وحدة للعناية المركزة بمركز مغاغة    البيئة تعلن العثور على دولفين نافق بالبحر الأحمر    وكيل اللجنة الدينية بمجلس النواب يشكر الأوقاف على جهودها في افتتاح المساجد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ماهى الحكمة من تحريم الزنا
نشر في الوفد يوم 06 - 12 - 2019

يسأل الكثير من الناس عن ماهى الحكمة من تحريم الزنا فأجاب الشيخ عطية صقر رحمه الله رئيس لجنة الفتوى بالازهر الشريف وقال يقول الله سبحانه : { ولا تقربوا الزنا إنه كان فاحشة وساء سبيلا} الإِسراء : 32
وإن الزنا هو مباشرة الرجل لامرأة بغير عقد زواج صحيح ، وقد سمَّاه الله فاحشة والفواحش هى كبائر الذنوب ، كما ذمه سبيلا إلى المتعة الجنسية ، فاللّه سبحانه جعل فى الرجل والمرأة هذه الشهوة من أجل تكاثر الجنس البشرى ، كما يحصل التكاثر والإِنتاج بعاملين لا بعامل واحد فى الحيوان والنبات وغيرهما ، قال تعالى {ومن كل شىء خلقنا زوجين لعلكم تذكرون } الذارايات : 49 وتكاثر الجنس البشرى لابد أن يكون منظما لينشأ الجيل فى بيئة مستقرة تؤهله لتحمل المسئولية بعد والديه ، ولا تكون البيئة المستقرة إلا بالزواج الشرعى الذى تحدد فيه الحقوق والواجبات للزوجين وللذرية الناتجة منهما .
والاتصال الجنسى مع الموانع من الحمل لا يكون به تناسل إذا جاز لكل إنسان أن يلجأ إليه ، وفيه تعطيل لحكمة الله فى خلق آدم وحواء لتحقيق الخلافة فى الأرض ، كما أن الاتصال الجنسى بدون حدود لا يؤهل لهذه الخلافة .
ومن هنا تظهر الحكمة فى تحريم
الزنا المتمثلة فيما يأتى :
1 - ضمان التناسل الجدير بتسلسل النوع البشرى وبقائه لتحقيق خلافة الإِنسان فى الأرض .
2 - حماية الغيرة الطبيعية الموجودة فى الإِنسان ، وهو أجدر بها من بعض الحيوانات والطيور التى تغار فيها الذكور على إناثها ، لأنها كلها مسخرة له بأمر الله فلا يكون أقل منها فى الغيرة .
3 - وقاية الإِنسان من أمراض خطيرة سببها الاتصال الجنسى غير المنظم ، ويؤكد هذا ما ظهر أخيرا من انتشار مرض فقد المناعة المعروف بالإيدز، ويلتقى مع الحديث الشريف المقبول فى مثل هذه المواطن " يا معشر المهاجرين ، خصال خمس إن ابتليتم بهن ونزلن بكم أعوذ بالله أن تدركوهن : لم تظهر الفاحشة فى قوم قط حتى يعلنوا بها إلا فشا فيهم الأوجاع التى لم تكن فى أسلافهم ، ولم ينقصوا المكيال والميزان إلا أُخذوا بالسنين - أعوام القحط - وشدة المؤنة وجور السلطان ، ولم يمنعوا زكاه أموالهم إلا مُنعوا القطر من السماء ولولا البهائم لم يمطروا ، ولا نقضوا عهد
الله وعهد رسوله إلا سلط عليهم عدوا من غيرهم فيأخذ بعض ما فى أيديهم ، وما لم تحكم أئمتهم بكتاب الله إلا جعل بأسهم بينهم " رواه البيهقى .
4 - حماية الأنفس من القتل بسبب الغيرة التى تأبى أن يتصل شخص بزوجة آخر أو بنته أو قريبته بغير عقد شرعى .
5 - ضمان التوارث الصحيح بين أعضاء الأسرة المعروفة بالنسب الصحيح ، ومنع الدخيل من التوارث .
6 - عدم ضمان التناسل مع وجود الموانع من الحمل ، فإرادة اللّه غالبة ، وهنا يضيع النسل أو ينسب زوراً لغير أصله ، والإِسلام حرم إلصاق الشخص نسبه بغير أصله ، كما حرم التبنى .
7 -المحافظة على كرامة المرأة ، حتى لا تكون سلعة مباحة يتداولها كل من يريد قضاء شهوته ، كأى متاع آخر يعرض لمن يريد .
من هذا وغيره نعرف حكمة تحريم الزنا وأنها ليست قاصرة على حفظ الأنساب فقط ، ولخطورة آثاره وصفه اللّه فى الآية بأنه فاحشة وساء سبيلا، وحرَّمته كل الأديان من أجل ذلك ، وحتى القوانين الوضعية لم تبحه على إطلاقه ، فالطبيعة البشرية السوية تأباه ولذلك جعل الإِسلام عقوبته قاسية، فهى للبكر مائة جلدة وللثيب الرجم حتى الموت . وقسوة هذه العقوبة تتضاءل أمام الأخطار الناشئة عن الزنا ، وأمام الفوائد الناجمة عن تحريمه ، والله سبحانه حكيم خبير فى تشريعه للناس قال تعالى { وعسى أن تكرهوا شيئا وهو خير لكم وعسى أن تحبوا شيئا وهو شر لكم والله يعلم وأنتم لا تعلمون } البقرة : 216.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.