عاجل.. نص شكوي مصر ضد أثيوبيا في مجلس الأمن    انتظام الامتحانات وتطبيق الإجراءات الاحترازية داخل اللجان في جامعة بنها    7 سنوت في عهد السيسي.. توفير أكثر من مليون فرصة عمل    انخفاض أسعار الذهب في مصر.. السبت    "برنت" فوق 73 دولارًا.. قفزة في أسعار النفط لم تحدث منذ عامين    رماد من تحته نار    «العليا للحج والعمرة»: الحج للمواطنين والمقيمين داخل السعودية    هولندا تُسجل أكثر من 1000 إصابة جديدة بكورونا    انطلاق الانتخابات البرلمانية في الجزائر    أبو مازن يثمن مواقف روسيا الداعمة للشعب الفلسطيني    الأهلي يجري مسحة طبية استعدادًا لرحلة تونس.. وبانون ينتظم في المران الأحد    يورو 2020    قيمتها 100 ألف جنيه.. نفوق ماشية وطيور في حريق حوش بقنا    الغيرة القاتلة تقود سيدة لقتل طفل بإغراقه حتى الموت    نتيجة الصف الثالث الإعدادي محافظة القاهرة برقم الجلوس 2021    4 أغسطس.. نظر استئناف أحمد فلوكس على حكم حبسه سنة لسب وقذف ياسمين عزت    ضبط تاجري مخدرات متهمين بغسل 5 ملايين جنيه فى الأنشطة التجارية    مصادر: القبض على مرتكب الفعل الفاضح في قطار أسوان خلال ساعات    محطة الزهراء للخيول.. تاريخ مصري عمره 113 عاما ب5 عائلات    غدا.. النيل للآلات الشعبية في ضيافة شارع المعز    أفراح الحبايب.. حسام داغر يهنىء محمد علي رزق على حفل زفافه    أول تعليق من زكي فطين عبد الوهاب بعد إصابته بالسرطان للمرة الثانية    حكم من يريد الحج ولم يستطع بسبب كورونا.. وزير الأوقاف يوضح    «الأزهر للفتوى» يوضح فضل «ذي القعدة» على بقية الشهور    أمريكا توقف استخدام ملايين الجرعات من لقاح جونسون    لا حل لهذا الخطأ المشكلة سوى.. بتدخل رئيس الوزراء (1)    وزير الدفاع التركي يعتبر جيش بلاده في ليبيا ليست قوات أجنبية    رئيس البعثة الدبلوماسية المصرية بطرابلس يكشف حقيقة سرقة 5 سيارات من السفارة    القومي للمرأة بالإسكندرية: حملة طرق الأبواب استهدفت 19 قرية    «البرلمان العربي» يدعو لوضع استراتيجية عربية موحدة لمكافحة عمل الأطفال    تحية واجبة..    لابورتا يثير الجدل في برشلونة    بعد الفوز على الأتراك.. إيطاليا مرشحة للتتويج بلقب اليورو    «أنت الهضبة الحقيقي»: تفاصيل مكالمة عمرو دياب لشريف دسوقي بعد بتر ساقه    البابا تواضروس: ثلاثة أشياء قدمتها الكنيسة طوال تاريخها    قدموا كشف حساب خلال 3 سنوات: «تنسيقية الأحزاب» سياسة بنكهة شبابية    الأوقاف: حصيلة صكوك الأضاحي تجاوزت 20 مليون جنيه.. ومكافآت للمتميزين    محافظ الغربية يُشيد بجملة «عنينك في عنينا»: نضع كل إمكانياتنا لدعم العمل الأهلي الجاد    هل تدخل البلاد موجة رابعة ل كورونا؟.. وأستاذ فيروسات يكشف عن موعد انتهاء الجائحة    الشروط وكيفية التقديم.. كل ما تريد معرفته عن جائزة "بيان" للإبداع التعبيري باللغة العربية    النواب: اجتماع رؤساء المحاكم الإفريقية من علامات التعاون المضيئة    محافظ دمياط ومايا مرسي تضعان حجر أساس فرع المجلس القومي للمرأة.. صور    تعرف على موعد وملعب مباراة المنتخب الاوليمبي مع جنوب أفريقيا    تحرير 357 محضرا لمواطنين ومنشآت بالغربية خلال يومين    نائب محافظ القاهرة تعقد اجتماعًا لمتابعة تطوير مزارات آل البيت    شروط الأضحية.. الإفتاء توضح 3 أنواع قبل عيد الأضحى 2021    التأمين الصحى الشامل تعلن تسجيل 17 ألف مواطن وفتح 4600 ملف عائلى بالسويس    السعودية تحدد شروط أداء مناسك الحج    علم الأرقام | مواليد 12 يونيو.. لديهم طبيعة حيوية ويتحلون بالكرم    وزير الرياضة يشهد نهائيات منافسات "ليزر-رن) ببطولة العالم للخماسي الحديث    وزير الرياضة يجتمع مع مؤسس فورميلا إي لبحث التعاون المشترك    الليلة.. قطع المياه عن مدينة البلينا بسوهاج    أول تعليق من محمد إيهاب بطل مصر في الأثقال بعد استبعاده من أولمبياد طوكيو    عاجل .. تدخل سريع من الحكومة لحل مشكلات مواطنين مع البنوك وشركات التأمين    دار الإفتاء تتصدر التريند بسبب حكم تقبيل وملامسة الحجر الأسود وقت البلاء    المصنفات : ضبط 62 قضية بيع كتب مقلدة في القاهرة والجيزة    نائب محافظ سوهاج يتفقد مشروعات تطوير الريف المصري بالبلينا- صور    سبب نزول سورة إبراهيم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





«زي النهارده» 7 مايو 1920.. تأسيس بنك مصر على يد طلعت حرب
نشر في المصري اليوم يوم 07 - 05 - 2021


في سبيل استقلال مصر رأى طلعت حرب أن واحداً من أهم أوجه ومظاهر هذا الاستقلال هو فكرة إنشاء بنك مصرى ذى رسالة، فكانت فكرة إنشاء بنك مصر، وقام بتنفيذ هذه الفكرة وتقديمها للمجتمع المصرى بأسره،وتتمثل هذه الرسالة في استثمار المدخرات القومية وتوجيهها للنمو الاقتصادى والاجتماعى في هذا البنك، وقد قام البنك في الفترة منذ سنة 1920 إلى 1960 بإنشاء 26 شركة في مجالات اقتصادية مختلفة تشمل الغزل والنسيج والتأمين والنقل والطيران والسينما وصناعة السكروغيرها من الصناعات وكان محمد طلعت حرب باشا قد استطاع إقناع عدد من المصريين الغيورين بالاكتتاب لإنشاء البنك، وبلغ مجموع ما اكتتبوا به ثمانين ألف جنيه،تمثل عشرين ألف سهم، أي أنهم جعلوا ثمن السهم أربعة جنيهات فقط، وكان أكبر مساهم هوعبدالعظيم المصرى بك من أعيان مغاغة، فقد اشترى ألف سهم،وفى الثلاثاء 13 أبريل 1920 نشرت«الوقائع» المصرية، الجريدة الرسمية للدولة، مرسوماً بتأسيس شركة مساهمة مصرية تسمى «بنك مصر»،ونص عقد الشركة الابتدائى ،على أن الغرض من إنشاء البنك هوالقيام بجميع أعمال البنوك،من خصم وتسليف على البضائع والمستندات والأوراق المالية والكامبيو والعمولة، وقبول الأمانات والودائع وفتح الحسابات والاعتمادات، وبيع وشراء السندات والأوراق المالية،والاشتراك في إصدار السندات، وغير ذلك مما يدخل في أعمال البنوك بلا قيد أو تحديد، وأنه يجوز زيادة رأس المال بقرار من الجمعية العمومية للمساهمين،على أن يقوم بإدارة الشركة أو البنك مجلس إدارة مكون من تسعة أعضاء على الأقل ومن خمسة عشرعضواً على الأكثرتنتخبهم الجمعية العموميةواشترط العقد أن يملك عضومجلس الإدارةمائتين وخمسين سهماً على الأقل، ولا يجوز له التصرف فيها طوال مدة عضويته، وألا يكون عضواً بالجمعية العمومية من يملك أقل من خمسة أسهم، و«زي النهارده»فى 7 مايو 1920، احتفل بتأسيس البنك، وقد تأسس بنك مصر وفق محاور وركائز أساسية هي إنشاء بنك مصرى برأسمال مصرى وإدارة مصرية وكوادر مصرية ولغة تعامل عربية، والتحويل التنموى للاقتصاد القومى من الاستثمار الزراعى إلى الاستثمار الصناعى، وإثبات القدرات العقلية للإنسان المصرى.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.