مجلس النواب يتبرع ب 20 مليون جنيه لصندوق تحيا مصر لمواجهة فيروس كورونا    بث مباشر.. لصلاة وتأملات سائرون نحو الصليب    محافظ جنوب سيناء يهنئ السيسي بذكرى ليلة النصف من شعبان    وكالات السياحة والسفر في ألمانيا تشكر شركاءها حول العالم    تحت غطاء أمني.. إزالة 7 حالات تعد على الرقعة الزراعية بالبدرشين    شفاء 300 ألف مصاب من فيروس كورونا في العالم    في الجول يكشف – وكلاء عرضوا عاشور على الزمالك.. ومصدر مقرب من اللاعب يعلق    مارسليا الفرنسي يهدد صفقة الأهلي المحتملة    ضبط 13 ألف «جوانتي» مجهولة المصدر بأحد المولات بالمنصورة    إحالة تشكيل عصابي تخصص في سرقة مساكن الزيتون لمحكمة الجنح    العام الدراسي انتهى رسميا .. وهذه هي خطوات تسليم مشروع البحث إلكترونيًا    وزير المالية عن قرارات الرئيس الاقتصادية: بدأنا فى تنفيذ إجراءات أزمة كورونا    283 إصابة جديدة بكورونا في الإمارات و الإجمالي 2359    "من أغلى الليالي عند الله".. عمرو خالد: لا تفوتوا اغتنام ليلة النصف من شعبان    قائمة ممنوعات وزارة الأوقاف خلال رمضان بسبب كورونا    الطيب: يجب الإنفاق من قبل القادرين على المتضررين من كورونا    فيديوجراف| دعم العمال وطمأنة المواطنين.. 11 رسالة من السيسي للمصريين    نتنياهو يعلن إغلاق إسرائيل بالكامل لمواجهة كورونا    الجيش اليمني يسقط طائرة استطلاع حوثية بصعده    الغرف التجارية: تقارير يومية للرئاسة عن الأسواق والسلع والأسعار    ضبط كمامات وكحول مغشوش في القليوبية (صور)    قطر تسجل 225 حالة جديدة بفيروس كورونا وحالتي وفاة    «أنغام» و«أوبرا بنت عربى» أمسية مميزة على «يوتيوب الثقافة»    ذهبت لعلاج ابنها بمعهد الأورام فعادت وهي تحمل فيروس كورونا .. تفاصيل مؤلمة    7 أشياء يجب أن تعرفها عن تفشي فيروس كورونا    رئيس القنطرة بالاسماعيلية يتابع اعمال الخدمات اليومية    النقل: أكثر من 1000 رحلة لركاب مترو الأنفاق أمس    الزمالك يعلن قبول اعتذار عصام الحضري    شاهد معبد بن عزرا بمجمع الأديان في جولة افتراضية عبر الإنترنت    اتحاد الكرة يؤكد إمكانية استئناف الدوري بشرط    برباتوف: ليفربول يجب أن يتوج بالدوري الإنجليزي    عضو مجلس إدارة الدخان يلتقي بوزير الرياضة لبحث تطورات القسم الثالث    خبر حزين لعشاق ريال مدريد    الصين توجه ضربة موجعة ل أمريكا    جماعة الضلال «2»    طالبان تسحب مفاوضيها من أفغانستان بعد تعليق محادثات تبادل السجناء    خالد أنور رفقة حلا شيحة في كواليس "دهب عيرة"    فيروس كورونا وصل الأوقاف ..غلق ديوان عام الوزارة ومسح شامل للمخالطين للموظفة المصابة    رئيس حي المنتزة بالإسكندرية يكشف تفاصيل انهيار أجزاء من عقار ميامي (صور)    مدبولى يؤكد ضرورة استمرار عمل المصانع والشركات التابعة للوزارة لتلبية احتياجات المواطنين    بعد انتهاء محاكمات اليوم.. إجراءات وقائية بمبنى محكمة جنايات طرة    لجنة الفتوى بالأزهر تضع روشتة علاجية للوقاية من الوقوع في آفة الشائعات    ألم ووحدة وخوف من الفراق..المتعافون من الفيروس المستجد يروون "مشاهد الموت" مع كورونا    انخفاض درجات الحرارة غدا.. والقاهرة تسجل 23 درجة مئوية    الأورمان توزيع مساعدات عينية عاجلة بمراكز وقرى قنا    النيابة تطلب التحريات حول المتهمين بخطف مقاول ب 15 مايو    3 وجوه تتصارع على مقعد الحكام فى مجلس الجبلاية    السيسي: زي ما نجحنا في كل الأزمات.. هنعدي أزمة كورونا    كل يوم معلومة.. مبادرة جديدة لمتحف قصر المنيل عبر الإنترنت    الرئيس السيسي يناشد المصريين بالحرص لمواجهة كورونا.. يؤكد: أى تطور صعب تكلفته كبيرة    وزير الدفاع: القوات المسلحة طوعت إمكانياتها لخدمة الشعب المصري    «صحة الدقهلية»: تعقيم مستشفى صدر دكرنس بعد إصابة 5 من الطاقم الطبي بكورونا (صور)    تأجيل محاكمة 555 متهمًا ب«ولاية سيناء» ل14 أبريل    وزيرة الاقتصاد النمساوية: أزمة كورونا فرصة لتنشيط التجارة الإلكترونية    قيادة عمليات بغداد تستلم مقر مستشاري التحالف الدولي    مرصد الإفتاء: مؤتمر الجماعة الإرهابية حول كورونا يحمل دوافع خبيثة    كلية التربية الموسيقية بجامعة حلوان تعزف سيمفونية جماعية «أون لاين»    راغب علامة يهدي الأطباء أغنية "فرسان المرحلة"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





«زراعة اللاذقية»: فائض الموالح 400 ألف طن
نشر في المصري اليوم يوم 18 - 08 - 2019

قال المهندس منذر خير بك، مدير الزراعة بمحافظة اللاذقية، إن المحافظة زراعية سياحية وتنتج 60% من الفاكهة السورية، وتبلغ مساحتها 550 ألف فدان، وتشكل الأراضى القابلة للزراعة فيها 500 ألف فدان، والغابات 204 آلاف فدان، موضحا أنه رغم أن المحافظة تتميز بأنها تحتل المرتبة الأولى فى إنتاج الموالح، خاصة بمنطقة الشريط الساحلى للمحافظة، إلا أن الأحداث التى تمر بها سوريا ساهمت فى محدودية الصادرات الزراعية بسبب الحصار المفروض على بلاده.
وأضاف أنه رغم الإنتاج الجيد للموالح إلا أن بلاده تعانى من تصريفها إلى الخارج، خاصة أن هناك فائضا عن حاجة سوريا من الموالح، يبلغ حوالى 400 ألف طن من الإنتاج السنوى للمحافظة، البالغ 900 ألف طن من مساحة 32 ألف هكتار تعادل 77 ألف فدان، ويعمل بها 45 ألف أسرة، لافتا إلى أن هذا الفائض يؤرق الفلاحين فى كثير من المواسم ويقلقهم، خاصة مع الحصار الخانق المفروض على سوريا خلال السنوات الثمانى الأخيرة، فى ظل إغلاق المنافذ الحدودية مع دول العالم باستثناء منفذ ميناء اللاذقية.
وتابع أن الحكومة لجأت لعدد من الحلول لمواجهة الأزمة من خلال دعم المصدرين بمبلغ معين لكل طن يتم تصديره، لكن محدودية منافذ التصدير واقتصارها على منفذ وحيد ساهم فى الحد من الصادرات السورية إلى الخارج لغزو الأسواق الدولية، مشيرا إلى أن بلاده لديها أيضا ميزة نسبية فى زراعة الزيتون بمساحة 49 ألف هكتار تعادل 118 ألف فدان يعمل بها أكثر من 50 ألف أسرة زراعية، وعدد يصل إلى 11 مليون شجرة زيتون تنتج 250 ألف طن ثمار.
وأوضح مدير الزراعة بمحافظة اللاذقية أن زراعة الزيتون فى اللاذقية تتمتع بمواصفات جيدة بسبب الظروف المناخية المواتية بالمنطقة، منها زيادة مدة الإضاءة، ما يميز الزيتون السورى بنكهة مميزة عن كافة ثمار الزيتون فى دول البحر الأبيض المتوسط، موضحا أنه يوجد 150 معصرة زيتون فى اللاذقية، ويقوم الفلاحون بعصر الزيتون بهذه المعاصر وتتم الاستفادة من مخلفات العصر، بالإضافة إلى الزيت، وكذا يتم تدريب الفلاحين على الاستفادة من تقليم أشجار الزيتون لإنتاج مكعبات علفية للثروة الحيوانية.
وأشار إلى انتشار زراعات التفاح السورى المميز فى المحافظة على مساحة 6 آلاف هكتار تعادل 15 ألف فدان، وننتج 40- 60 ألف طن، بالإضافة إلى إنشاء 12 ألف صوبة زراعية للزراعات المحمية لإنتاج حوالى 60 ألف طن من الخضروات، خاصة البندورة والخيار، تلبى احتياجات المحافظة من هذه المنتجات.
وكشف مدير زراعة اللاذقية عن أن المنطقة الثانية للزراعة هى المنطقة الهضابية الممتدة بارتفاع يتراوح بين 300 و1200 متر، وهى أراض منحدرة وضعيفة الخصوبة، والحيازات الصغيرة يتم الاعتماد فيها على زراعة الزيتون وهو ما دفع الدولة لتنمية المشروعات الصغيرة فى هذه المنطقة من خلال مشاريع المرأة الريفية، حيث تعول الكثير من النساء الأسر فى هذه المناطق التى تضررت من الأحداث خلال السنوات الماضية.
وأضاف أن تجربة زراعة الزيتون للمرأة الريفية تسببت فى تنفيذ العديد من التجارب الناجحة لمشروعات تصنيع النباتات الطبية والعطرية بالمنطقة، خاصة تصنيع «صابون الغار»، وكذلك الأجبان والألبان ومشتقاتها وعصائر الحمضيات أو الموالح من خلال المرأة الريفية، فضلا عن إلحاق المشروعات بإنشاء سوق للمرأة الريفية للترويج لمنتجاتها وإنشاء سوق مماثلة فى كل مناطق الإنتاج الزراعى لمحاصيل المنطقة الهضابية.
وأشار إلى أن منطقة زراعة الزيتون دفعت الحكومة لإنشاء مشروعات لحصاد المياه بالتعاون مع «أكساد»، من خلال إنشاء عدد من السدود المائية لحصاد الأمطار، حيث تم إنشاء 3 سدود مائية صغيرة على مستوى المحافظة كان لها الأثر الجيد على مردود الفلاحين وتحسين حياتهم المعيشية وإنشاء مشروعات للإنتاج الحيوانى لهم، ومنها إنشاء سد فى منطقة الزيتونة بسعة تصل إلى 250 ألف متر مكعب وإصلاح العديد من السدود المائية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.