رئيس «وحدة القضاة» يعد بحل مشكلة الإسكان في برنامجه الانتخابي    كاردينال صقلية يشيد بجهود الأزهر في نشر التسامح (صور)    شعراوي: تطوير الإدارة المحلية من أصعب التحديات    المنشآت الفندقية: 10% من الفنادق حصلت على شهادة النجمة الخضراء    البرلمان يوافق على 8 مشروعات قوانين تسمح للبترول بالتعاقد مع شركات التنقيب    249 حالة منذ بدء الموجة 14 لإزالة التعديات في بني سويف    روحاني: الدولة يجب ألا تسمح بانفلات الأمن في مواجهة أعمال الشغب    اصطدام طائرتين في مطار فرانكفورت بألمانيا    "العربي للطفولة" يناقش "إعلام صديق للطفل" في تونس    رونالدو يقود البرتغال للوصول إلى يورو 2020 بثنائية فى لوكسمبورج    الجزائر: إطلاق قناة إخبارية جديدة لتغطية الانتخابات الرئاسية    المنتخب يختتم استعداداته لمواجهة جزر القمر (صور)    يانكون يقود تدريبات خاصة لحراس مرمى الأهلي    شاهد | إصابة قوية ل مهاجم الأهلي تجبره على مغادرة الملعب    حبس «نبوية وصابرين» أشهر تاجرتين للمخدرات ب 15 مايو    حبس لصوص المحلات التجارية بالمعصرة    "غدر الصحاب".. حبس تاجر ونجار بتهمة خطف صديقهما بالمنصورة    إنجي علي تقدم افتتاح مهرجان القاهرة السينمائي على "نايل سينما"    منى زكي وأحمد حلمي.. "عقارب" جمع بينهما الحب برغم الاختلاف    وزير التعليم العالي يستعرض تقريرًا حول مشاركة مصر في الدورة الأربعين لليونسكو    التشكيلي مصطفى يحيى: فكرة "سارق الفرح" جاءت من الموروث الشعبي    بالفيديو- الجندي: لا يوجد ملك اسمه "عزرائيل".. وربنا أخفى اسم ملك الموت لهذا السبب    نصائح ذهبية للتخلص من الأرق نهائيا    بيف فيلية علي الطريقة الامريكية    بالأسماء.. تعرف على حكم المحكمة في قضية «حادث الواحات»    الأرصاد تكشف حالة الطقس حتى نهاية الأسبوع (فيديو)    رفع جلسة البرلمان.. والعودة للانعقاد غدا    فان دايك يخرج من قائمة المنتخب الهولندي    أبيدال: فالفيردي سيعلن إذا كان هذا هو موسمه الأخير مع برشلونة    اتحاد الكرة يحدد موعد قرعة دور ال64 لكأس مصر    العمالة الأجنبية في حفر قناة السويس.. المصريون يدفعون ثمن تخوف يريطانيا من «المستعمرات الفرنسية»    شاهد.. سيلفي عمرو دياب ونجيب ساويرس    النواب يوافق على زيادة رسوم التظلمات ل 2000 جنيه بقانون مباني التراث    بالأعلام و"تسلم الأيادي".. الجالية المصرية ببرلين تستقبل السيسي    حكم إلقاء السلام عند دخول المسجد .. الأزهر يجيب    شعبة الدواجن تنفي تصدير كميات غير صالحة للاستخدام    انتصرنا .. وزارة الرى تكشف كواليس مفاوضات سد النهضة    زاهي حواس: المصريون ليسوا عربًا ولا أفارقة.. وعثرنا على بردية تشرح كيفية بناء الهرم    بعد انقسام.. "قوى عاملة النواب" توافق مبدئيا على شروط شغل الوظائف العامة    جهاز العاشر: حملات مكبرة لإزالة التعديات والإشغالات يوميا    رئيس جامعة الأزهر يشارك في لقاء مفتوح بأعضاء هيئة التدريس وطلاب اللغات والترجمة    فيديو- بعد مرافعته اليوم.. محامي محمود البنا: مرتضى منصور إضافة قوية لنا    الكشف على 1210 في قافلة طبية مجانية بقرية 30بصار بلقاس    واشنطن وسول وطوكيو تتعهد بدعم جهود نزع النووي من شبه الجزيرة الكورية    تفاصيل مذكرة التعاون التى وقعتها الأردن مع البنك الأوروبى لإعادة الإعمار والتنمية    مصرع عامل وإصابة آخر سقطا في بيارة صرف صحي ببني سويف    المقاولون العرب : متحف قناة السويس الجديد سيكون إضافة جديدة لمنطقة القناة    البورصة تخسر مبلغًا ضخمًا بختام تعاملات اليوم    «مروان» يعرض نتائج اجتماعات «حقوق الإنسان» بالأمم المتحدة أمام البرلمان    الأهلي نيوز : الإسماعيلي يكشف موقفه من بيع عبدالرحمن مجدي    كوب قبل كل وجبة .. 4 وصفات طبيعية لحرق الدهون    رسميًأ.. وزير دفاع سريلانكا السابق رئيسًا للبلاد ويؤدي اليمين غدًا    وزير التعليم العالى يبحث سبل التعاون العلمي مع "رعاية الحيوانات المعملية"    سالسبورج يطلب 100 مليون يورو في "هالاند"    إدراج عيادة طلاب ثالث طنطا ضمن خطة التطوير    حكم الصلاة على مواعيد إذاعة القرآن في القاهرة وأنت فى محافظة أخرى    مستشار مفتي الجمهورية يشارك في اجتماع مجلس شورى المفتين في روسيا الاتحادية    "خريجي الأزهر" بمطروح تطلق حملة توعوية عن ترشيد استهلاك المياه    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





رئيس الأركان الجزائرى يرفض استقالة الرئيس المؤقت
نشر في المصري اليوم يوم 25 - 04 - 2019

رفض الفريق أحمد قايد صالح، نائب وزير الدفاع الجزائرى، رئيس الأركان، دعوات المحتجين والمعارضة المطالبين باستقالة الرئيس المؤقت، عبدالقادر بن صالح، وانتقد الأحزاب المعارضة والجهات التي قاطعت اللقاء التشاورى الذي دعا إليه «بن صالح» لبحث تشكيل لجنة تشرف على الانتخابات الرئاسية المقرر إجراؤها في 4 يوليو المقبل، وقال الفريق «صالح» إن الجيش يتمسك بالحلول الدستورية، وهو ما يعنى رفضا للحلول خارج الدستور، أي رحيل «بن صالح»، وأضاف: «الأصوات والمواقف المتعنتة تعمل على الدفع بالبلاد إلى فخ الفراغ الدستورى والدخول في دوامة العنف والفوضى، وهو ما يرفضه الجيش رفضا قطعيا».
وأضاف خلال زيارته للناحية العسكرية الأولى، الأربعاء، «نجدد تأكيد أن الجيش سيبقى ملتزماً بالحفاظ على مكتسبات وإنجازات الأمة، ومرافقة الشعب ومؤسساته بتفعيل الحلول الممكنة، ويبارك كل اقتراح بنّاء ومبادرة نافعة تصبّ في سياق حلّ الأزمة والوصول بالبلاد إلى بر الأمان» وحذر من أن استمرار الخلافات ستكون له آثار وخيمة على الاقتصاد الوطنى وعلى القدرة الشرائية للمواطنين، وقال إنه سيتم العمل على استرجاع أموال الشعب المنهوبة، وأوضح: «دعوت جهاز العدالة بأن يسرّع من وتيرة متابعة قضايا الفساد ونهب المال العام ومحاسبة كل من امتدت يده إلى أموال الشعب»، موضحا أن قيادة الجيش تقدم الضمانات الكافية للجهات القضائية لكى تتابع بكل حزم وحرية ودون قيود ولا ضغوط، محاسبة المفسدين لتطمين الشعب بأن أمواله المنهوبة ستسترجع بقوة القانون وبالصرامة اللازمة.
وعلى صعيد متصل، ذكرت قناة «النهار» التليفزيونية الجزائرية، الأربعاء، أن قاضى تحقيقات أمر بإيداع الإخوة «كونيناف» المقربين من الرئيس السابق عبدالعزيز بوتفليقة، في الحبس المؤقت، بعد اعتقال المليارديرات الأربعة في إطار تحقيق في قضايا فساد إضافة إلى يسعد ربراب، أغنى رجل أعمال في الجزائر، كما استدعت محكمة جزائرية رئيس الوزراء السابق أحمد أو يحى، ووزير المالية الحالى محمد لوكال وهما من المقربين لبوتفليقة في إطار تحقيق بشأن تبديد المال العام، ويواجه «ربراب» رئيس مجموعة «سيفيتال» اتهامات ب«التصريح الكاذب المتعلق بحركة رؤوس الأموال من والى الخارج، وتضخيم فواتير استيراد عتاد مستعمل رغم استفادته من امتيازات مصرفية وجمركية وضريبية» لاستيراد عتاد جديد، ورغم ازدهار أعماله في ظل حكم بوتفليقة، إلا أن العلاقات بين ربراب والمجموعة المقربة من بوتفليقة كانت متوترة، ودخل في صراع مفتوح منذ 2015 مع السلطات، واتهمها بعرقلة استثماراته في الجزائر، فيما اتهمه وزير الصناعة السابق عبدالسلام بوشوارب باستيراد معدات مستعملة وتضخيم فواتيرها، وكشفت وثائق بنما أن «ربراب» لديه حساب «أوفشور» منذ بداية التسعينيات، وهو أمر يمنعه القانون الجزائرى، لكنه أنكر ما جاء في الوثائق، بينما قالت صحيفة «ليبرتى» اليومية الجزائرية المملوكة لمجموعة «سيفيتال» إن ملاحقة «ربراب» سيناريو معد سلفا، ويظل هدفه غامضًا وغير مفهوم، واشترت سيفيتال مجموعة براند الفرنسية التي تصنع علامات «ديتريش وصوتر وفودات» وشركة «أوكسو» التي تصنع الأبواب والنوافذ، وفى إيطاليا، اشترت سيفيتال، مصنع الحديد والصلب بيونبينو، عام 2015 قبل أن تجبرها الحكومة الإيطالية، التي اتهمتها بعدم احترام التزاماتها، على بيعها عام 2018 إلى المجموعة الهندية «جى. إس. دبليو. ستيل».
في حين أن الإخوة «كونيناف» ملاك مجموعة «كو. جى. سى» المتخصصة بالهندسة المدنية والأشغال العمومية والمعروفة بنفوذها الواسع وقربها من عائلة بوتفليقة، خاصة شقيقه سعيد، يشتبه في تورطهم في إبرام صفقات عامة مع الدولة دون الوفاء بالتزاماتهم التعاقدية واستغلال نفوذ الموظفين للحصول على مزايا غير مستحقة وتحويل عقارات وامتيازات عن مقصدها، وأعلن التليفزيون الجزائرى، أن الرئيس بن صالح أقال رئيس مجلس إدارة الشركة الوطنية النفطية العملاقة «سوناطراك»، عبدالمؤمن ولد قدور، وتم تعيين رشيد حشيشى خلفا له، ولم يوضح التليفزيون أي أسباب للإقالة، وشهدت الشركة سلسلة فضائح مالية تم التحقيق فيها داخل الجزائر وخارجها، وتشكل المحروقات بالجزائر أكثر من 95% من إيراداتها الخارجية وتساهم ب60% من موازنة الدولة، وتنتج الجزائر 1،2 مليون برميل يوميا، كما تم اعتقال رجل الأعمال على حداد الرئيس السابق لنقابة رجال الأعمال، المقرب من بوتفليقة، مالك أكبر مجموعة متخصصة في أشغال الطرق، بينما كان يحاول مغادرة الجزائر عبر الحدود التونسية وبحوزته عملات أجنبية، وكان رئيس الأركان طالب بمحاكمة «العصابة» وهو مطلب شعبى ردده مئات آلاف المحتجين خلال مظاهراتهم على مدار الأسابيع ال9 الماضية. وقالت قناة النهار التليفزيونية إن المحكمة العليا الجزائرية تحقق في قضايا فساد مزعومة متعلقة بوزير الطاقة السابق شكيب خليل.
وأضافت القناة أن «الملفات تتعلق بإبرام سوناطراك صفقتين مخالفة للقانون مع شركتين أجنبيتين».


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.