15.5% انخفاضا في الإنتاج الصناعي السعودي خلال مايو    توجيه عاجل من السيسي للحكومة بإيجاد فرص عمل للشباب    إخماد حريق محل أحذية في الورديان بالإسكندرية    الأوقاف تنهي استعدادات مسجد السيدة زينب لإقامة أولى صلوات النساء السبت    حكومة الوفاق الليبية تزعم: موافقون على الحوار ووقف إطلاق النار    بينهم قيادات من حماس.. إسرائيل تعتقل 18 فلسطينيا من الضفة    رئيس وزراء السودان يقبل استقالة 6 وزراء بينهم وزيرا المالية والخارجية    لافروف يعين نائب ممثل روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة سفيرا خاصا لشؤون الشرق الأوسط    حارس ليفربول: محمد صلاح جائع دائما لتسجيل الأهداف    في ذكري انضمامه للملكي.. حصاد مشوار الفرنسي كريم بنزيما × 11 عامًا مع ريال مدريد (تقرير)    "منشوراته تحض على الإلحاد".. جامعة الأزهر تتحرك ضد "أستاذ طب جامعتها"    شاشات ضخمة وتكنولوجيا حديثة.. أول فيديو لمبانى المرور الجديدة بأكتوبر    فيديو.. تعرف على علاقة رجاء الجداوي برؤساء الجمهورية    أخبار الفن: مطاردة فاشونيستا شهيرة بسبب ملابسها الجريئة.. معاناة عبد المنعم مدبولي مع السرطان ووفاته بمرض آخر    خالد عبد الغفار: نسعى للوصول لجودة تعليم عالمية    فيديوجراف.. كيفية التسجيل في مبادرة تمكين الشباب للعمل المهني الحُر    خلال أيام.. «الصحة» تتسلم المركز المتميز لصحة الأم والطفل ب«سمهود» في قنا    توقيع الكشف الطبي على 10 مرشحين ل«الشيوخ» ب3 مستشفيات في الإسكندرية    كارتيرون يحدد قائمة الراحلين عن الزمالك.. تعرف عليهم    بعد هبوط أدائه.. هل يرحل الفرنسي جريزمان عن برشلونة Barcelona    مواعيد مباريات الهلال السعودي في دوري أبطال آسيا    برلمانية تتقدم بتعديل تشريعي لتغليظ العقوبة في حالات الاعتداء على الأولاد    الاقتصاد المصري.. "الصامد" رغم ظروف كورونا    اعتماد نتيجة الدور الثاني للشهادة الإعدادية في شمال سيناء    حجز طعن الضابط المتهم بقتل مواطن في مطاردة بالمنيا للحكم 24 سبتمبر    تأجيل جلسة نظر استئناف حسام حبيب على حكم حبسه سنة لجلسة 3 سبتمبر    محافظ بورسعيد: سوق بورفؤاد الجديدة جاهزة للافتتاح    الصحة العالمية: فيروس كورونا ليس تحت السيطرة والوضع يزداد سوءا    تيم شيررود: تتويج صلاح بلقب هداف الدوري الإنجليزي فى يد كلوب    رانيا يوسف: دوري في «مملكة إبليس» صعب ومركب    اليوم.. عمرو محمود ياسين ضيف برنامج «بحب الإذاعة»    البحرين تدين تجهيز ميليشيات الحوثى زورقين مفخخين لتنفيذ أعمال عدائية    ميناء الإسكندرية: دخول وخروج 10337 شاحنة عامة خلال 24 ساعة    لمحاربة كورونا.. زوجان بمهمة إنسانية في مستشفيات العزل بإسنا وطنطا.. صور    محافظ القليوبية يتفقد مستشفى كفر شكر المركزي ومحطة المنشاة الكبرى..صور    تغريم 33 سائقا لعدم ارتدائهم الكمامات بالشرقية    الصين ترفض اتهامات وزير خارجية أمريكا بشأن فيروس كورونا    رئيس مدينة بئر العبد بشمال سيناء يحقق ميدانيا فى شكاوى رفع السائقين للأجرة    مصرع شاب غرقا في مياه النيل بمدينة العياط بالجيزة    الكلية الفنية العسكرية تنظم المؤتمر الدولي العاشر لها عبر "فيديو كونفرانس"    العشر من ذي الحجة.. مستشار المفتي يضع روشتة لاغتنامها والفوز بثوابها    بعد إعلان ترشحه للرئاسة.. تفاصيل معاناة كاني ويست مع اضطراب ثنائي القطب    في ذكرى رحيله.. سر رفض عبد المنعم مدبولي دخول أبنائه الفن    وزير التعليم يعلن شروط التقدم لاختبارات القبول بمدرسة الطاقة النووية بالضبعة    أدركت الجماعة في صلاة الفجر فهل أقضى صلاة السُنة بعد الفريضة؟.. البحوث الإسلامية يرد    فيديو.. جهود الدولة بمشروع إنهاء قوائم انتظار الجراحات الحرجة والعاجلة    "الأموال العامة": ضبط 4 قضايا غسل أموال وتزوير عملة خلال 24 ساعة    «النقض» تؤيد المؤبد ل«بديع والشاطر ورشاد» في «أحداث مكتب الإرشاد»    طول عمرى مستقل.. مجدى عبدالغني يرفض الانضمام إلى القوائم فى انتخابات الجبلاية    رئيس الوزراء يستعرض الإصدار الأول من سلسلة "ذاكرة المدينة"    "حماة الوطن" ينفي حصوله على 10 مقاعد في قائمة الأحزاب    مصر تتقدم 9 مراكز في مؤشر التنمية المستدمة 2020 لتأتي بالمرتبة ال83    فيديو.. مع حلول عيد الأضحى : تعرف على نصائح الزراعة لشراء اللحوم    5 ملفات شائكة فى وجه "فايلر"    هل زواج المحلل والمحلل له حلال أم حرام.. أمين الفتوى يجيب    جماهير الزمالك تستجيب لإدارة النادي وتحتفل بلقب القرن الأفريقي    طعم إثيوبيا الذي ابتلعته الدول.. يكشفه الفقي    تعرف على دعاء الزواج وتعجيله    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





شيخ الأزهر: الالتزام بالتعاليم الصحية والتنظيمية واجب شرعي يأثم تاركه
نشر في البوابة يوم 29 - 03 - 2020

وجَّه فضيلة الإمام الأكبر أ.د أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، اليوم الأحد، رسالة تلفزيونية إلى العالم أجمع بشأن فيروس «كورونا»، أكد خلالها ضرورة أن يتحمل الجميع مسؤوليته في مكافحة «كورونا» وحماية الإنسانية من إخطاره، والالتزام بالتعاليم الصحية والتنظيمية وأن ذلك واجب شرعي يأثم تاركه، وأن اختلاق الشائعات وترويجها وإفقاد الناس الثقة في إجراءات الدولة حرام شرعًا.
وأكد شيخ الأزهر أن ما يقدمه الأطباء وطواقم التمريض وكل العاملين بالمجال الصحي يجب أن نذكره بفخر واعتزاز، داعيا فضيلته إلى ضرورة التقرب إلى الله وبذل الصدقات والالتزام بالتعاليم الوقائية للقضاء على «كورونا»، تقديم يد العون إلى كل المتضرّرين والمنكوبين من «كورونا»، وتضامنه مع كل الدول والشعوب التي كان تكافح هذا الوباء الخبيث.
وفيما يلي نص الكلمة:
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
تعلمون أنّ عالمنا اليوم يعيش في رعب كبير وكرب شديد، نتيجة الانتشار المتسارع لوباء كورونا المستجدّ، والذي تسبب في إصابة مئات الآلاف ووفاة الآلاف من البشر، وأربك سَيْرَ الحياة الطبيعية بعدما قطع وصالها في كل أنحاء العالم.
وفي ظل هذه الظروف القاسية وجب علينا: دُوَلا وشعوبا وأفرادا ومؤسسات وهيئات، أن يتحمل كل منا مسؤوليته في القيام بدوره في مكافحة هذا الوباء وكبح جماحه، وحماية الإنسانية من إخطاره.
ووجب كذلك أن نذكر بكل الفخر والاعتزاز والتقدير، التضحيات الهائلة التي يبذلها الأطباء والممرّضون وكل العاملين في المجال الصحي، هؤلاء الذي يخاطرون بأرواحهم وأنفسهم؛ من أجل التصدي لهذا المتربص بالإنسانية كلها.
وهذه الجهود العظيمة التي يبذلها المسئولون لمحاصرة الفيروس لتبعث الأمل في قدرتنا على دحر هذا الوباء والتخلص منه، غير أن نجاحنا في هذه المعركة يتوقف بالدرجة الأولى على تصميمنا على الاستمرار في تحمل المسئولية في عزم لا يلين، بصرامة لا تعرف الفتور ولا التراخي. وإنني ومن مسؤوليتي في الأزهر الشريف، وانطلاقا من القاعدة الشرعية: "درء المفاسدِ مُقدّم على جلب المصالح"، والقاعدة الأخرى: "يزال الضرر الأكبر بالضرر الأصغر"، انطلاقا من كل ذلك، أؤكد أن الالتزام بالتعاليم الصحية والتنظيمية التي تصدرها الجهات الرسمية المختصة، والتي من بينها الاعتناء بالنظافة الشخصية، والتقيد بعادة التباعُدِ الاجتماعي، والالتزام بالبقاء في البيوت، وتعليق صلوات الجمعة والجماعات قليلة كانت أو كثيرة، مع الالتزام بأداء الصلاة في أوقاتها في المنازل دون تجمع، كل هذه التعاليم وغيرها -سواء في مصر أو في أية دولة أخرى تقام فيها الصلاة- كل ذلك ضرورات شرعية وامتثالها حتم واجب يأثم تاركه، والخروج عليها خروج على قوله تعالى: {وَلَا تُلۡقُوا۟ بِأَيۡدِيكُمۡ إِلَى 0لتَّهۡلُكَةِ} [ البقرة 195]، ومما يحرم شرعا في هذه الظروف، اختلاق الشائعات وترويجها وبلبلة الناس وترويعهم وإفقادهم الثقة في الإجراءات التي تتخذها الدولة لحماية الوطن والمواطنين.
هذا ورسالتي إلى إخوتنا من المصابين بفيروس «كورونا» في مصر وفي كل أنحاء العالم، أننا معكم بقلوبنا ودُعائنا، وأننا نصلي لله -عز وجل- ونتوجه إليه بالدعاء، أن يمُنّ على الجميع بالشفاء العاجل، وأن يرحَمُ كل مَن فارقوا الحياة بسبب هذا المرض، وأن يلهم أهلهم وذويهم الصبر والسلوان.
ولا يفوتني هنا أن أعبر عن تضامن الأزهر الشريف مع كل الدول والشعوب التي تكافح تفشي هذا الوباء وانتشاره، وأؤيد أن تقديم يد العون والمساعدة من القادرين إلى كلِ المتضرّرين والمنكوبين في أية بقعة من بقاع الأرض، لهو واجب شرعي وإنساني، بل تطبيق عملي للأخوّة الإنسانية، التي تضعها هذه الأزمة على محك اختبار حقيقي، يكشف عن مدى صدقنا والتزامنا بتباينها السامية.
ونصيحتي في كشف هذه الغمة أن نأخذ بالأسباب الوقائية والأساليب الطبية والعلمية التي أمرنا بها الشرع بالتزامها والتقيد بها، وأن نكثر من الصدقات، وأن يلجأ المؤمنون بالله إلى ربهم بالصلاة وبالدعاء بأن يفرج الله هذا الكرب، ويكشف عن عباده هذه الغمة، وأن يلهم العلماء والباحثين، وأن يُعجل على أيديهم اكتشاف العلاج من هذا الفيروس الخطير، فهو -سبحانه وتعالى- ولي ذلك والقادر عليه.
اللهم لا تسلط علينا بذنوبنا من لا يخافك ولا يرحمنا يا أرحم الراحمين، اللهم يا حنان يا منان، يا قديم الإحسان، يا رحمان الدنيا والآخرة ورحيمها، يا أرحم الراحمين، ويا ظهر اللاجئين، ويا جار المستجيرين، يا أمان الخائفين، يا غياث المستغيثين، يا كاشف الضر، ويا دافع البلوى، نسألك أن تكشف عنا من البلاء ما نعلم، وما لا نعلم، وما أنت به أعلم، إنك أنت الأعز الأكرم. وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم.
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أحمد الطيب، شيخ الأزهر.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.