مطار القاهرة يستقبل رحلة جديدة لمصريين عائدين من لبنان    محافظ المنوفية : تحرير 306 محضر تموينى خلال يومين بنطاق المحافظة ويؤكد حملات موسعة لضبط الأسعار    نجاح أول ولادة قيصرية لمريضة كورونا في مستشفي ناصر ببني سويف    توريد 211 ألف و440 طن قمح لشون بني سويف    بعد إعلان فتح المطارات.. "الاتحاد" تستأنف رحلات ترانزيت    وصول الدفعة الثانية من المساعدات الأمريكية إلى موسكو    تونس تعود إلى الحياة الطبيعية عقب أزمة كورونا    مركز الاستراتيجية بجامعة المنوفية يواصل تنمية مهارات العاملين    7 كبائن لتعقيم وتطهير طلاب الثانوية العامة بجنوب سيناء    شاهد.. مناطق بالقاهرة والجيزة تشهد "أمطار الخير"    بالصور.. القبض على عاطل وصديقته بعد سرقتهما 8 كوافيرات بالتجمع الخامس    حنان مطاوع تساند رجاء الجداوي: "ربنا يشفيكي وتطلعي منها أقوى"    للمرة الأولى صندوق مصر السيادي يدخل ضمن تصنيف عالمي    محمد عبدالفتاح آدم.. سكرتير عام للأقصر بدلا من "موافي"    صور.. أمن الوادي الجديد يشن حملات لضبط مخالفي ارتداء الكمامة بالمواصلات    روسيا تتوقع عجزا في سوق النفط    بعد اعتماد التنقلات.. 6 توجيهات عاجلة من وزير التنمية المحلية للقيادات الجديدة    «روساتوم» الروسية تعزز الإجراءات الوقائية بين موظفيها في مصر    سكان شارع قلعة المنيل بالقاهرة يشكون من انتشار الحشرات والناموس    برلماني تونسي: راشد الغنوشي عميل لتركيا وقطر    زلزال عنيف بقوة 5.5 ريختر يضرب ولاية كاليفورنيا الأمريكية    حصيلة اعتقالات الاحتجاجات الأمريكية تتجاوز 10 آلاف شخص    الشرطة البريطانية: إصابة 4 أشخاص بالرصاص في شمال لندن    ألمانيا تسجل 30 حالة وفاة و394 إصابة بفيروس كورونا    أخبار الرياضة.. دخول فتحي نصير العناية المركزة.. حسام عاشور ينتظر عرض احتراف.. وشوبير ينفي عودة الدوري الممتاز 20 يوليو    حلمي: حازم إمام اعتزل لأن الزمالك لم يجلب صفقات جيدة    تقرير: سواريز جاهز لمواجهة مايوركا بعد غياب 5 أشهر.. وشكوك حول جاهزية ميسي    القرار الرسمي الأسبوع المقبل.. شوبير ينفي عودة الدوري الممتاز 20 يوليو.. فيديو    مرتضى منصور أذكى شخصية رياضية.. مجاهد: الجنايني لا يصلح لرئاسة اتحاد الكرة    رابح ماجر :لا أحب مقارنة اللاعبين العرب..و أداء مصر كان متواضع بأمم أفريقيا(فيديو)    مدرب أحمال الزمالك السابق: مستوى حفني كان يؤهله للعب في برشلونة لولا أمر واحد    حلمي: طالبت الزمالك بضم السعيد في 2008.. لكن لم يهتموا برأيي    ننشر مواقيت الصلاة الخميس 4 يونيه في مصر والدول العربية    المفاوض المصري أكثر قوة.. الفقي: تغير موقف السودان يخدم مصالحه    الأزهر يعلن إقامة صلاة الجمعة المقبل بأئمة الجامع وبدون جمهور    الرقابة على الصادرات 24٪ تراجعا في واردات مصر خلال الربع الأول من 2020    خزعبلات الجن تقود "عاطل" إلى قتل صديق عمره بالمنيب.. مباحث الجيزة تكشف ملابسات الواقعة    مصرع فلاح سقط عليه سور أثناء ري أرضه بالدقهلية    الوطنية للقضاء على الختان تشكر النيابة على إحالة طبيب ووالد 3فتيات للمحاكمة    إحالة مديري تنظيم ورئيس حي للتحقيق في المنيا    تشغيل محطة كهرباء الحي المتميز بمدينة السادات بتكلفة 400 مليون جنيه    شخصية اليوم في علم الأرقام.. ماذا يقول تاريخ ميلادك؟    يا سهيلة انت هايلة.. رامز جلال يدعم فتاة تجسد شخصيته ب المكياج    في ذكرى ميلاد الساحر.. تفاصيل خلاف محمود عبد العزيز وعادل إمام    أحمد حلمي بالكمامة: "بوليس كورونا"    أمينة خليل تكشف تفاصيل مسلسل "ليه لأ"    منهم لطفي بوشناق.. أمسية طربية على يوتيوب وزارة الثقافة مساء اليوم    الأوقاف تنفي إعلان موعد فتح المساجد.. وتؤكد: نقل صلاة الجمعة 12 يونيو من مسجد الحسين    أقسمت على أمر ما ولم أفعل فما الكفارة ؟.. «البحوث الإسلامية» يجيب    هل الصمت من أسباب استجابة الدعاء؟.. المفتي السابق يصحح اعتقادا خاطئا    نائب محافظ الغربية: تعظيم الاستفادة من المخلفات الصلبة لدعم المشروعات التنموية    حققت المعجزة في زمن قياسي.. القصة الكاملة لنجاح الهيئة الهندسية بإنشاء أكبر مجموعة كباري ورفع كفاءة الطرق الرئيسية    نائب محافظ البحيرة تتفقد مستشفى أبو حمص المركزي ضمن جولتها لمتابعة العمل بالمستشفيات المخصصة لحالات العزل    القوى العاملة: التفتيش على تنفيذ الإجراءات الاحترازية في 663 مصنعا بالشرقية    لمحاربة كورونا.. أبرز 4 فيتامينات لتعزيز المناعة    في ثاني أسابيع "عودة المساجد".. النعماني قارئا وأحمد عمر هاشم إماما للجامع الأزهر    فضل قراءة آية الكرسي قبل النوم    حبس طالب ووالده بعد مصرع سيدة وإصابة أخرى بمدينتي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





وزيرة التعاون الدولى تلتقى المديرين التنفيذيين للبنك الدولى فى مستهل زيارتهم الأولى إلى مصر منذ سنوات وتبحث استراتيجية التعاون الجديدة
نشر في الأهالي يوم 16 - 01 - 2020

فى مستهل زيارة الوفد الرفيع المستوى من المديرين التنفيذيين للبنك الدولى إلى مصر، التقت الدكتورة رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولى، اليوم الخميس 16 يناير 2020، بأعضاء الوفد، لعرض برنامج الاصلاح الاقتصادى للحكومة المصرية خلال الفترة من 2016 إلى 2019 وأولوياته خلال المرحلة المقبلة، والاستراتيجية الجديدة للتعاون بين جمهورية مصر العربية والبنك الدولى وفق أولويات الحكومة المصرية، والاصلاحات الهيكلية والتشريعية التى ستقوم بها لزيادة تمكين القطاع الخاص والاستثمار فى رأس المال البشرى خاصة فى الصحة والتعليم والحماية الاجتماعية، حيث تعد هذه الزيارة الأولى لهذا الوفد إلى مصر منذ عام 2014.
ويضم الوفد كل من، الدكتور ميرزا حسن، عميد مجلس المديرين التنفيذيين والمدير التنفيذي بالبنك الدولي، والسيد/ أبارنا سوبرامانى “الهند”، والسيد/ ريتشارد مونتغمرى “المملكة المتحدة”، والسيد/ جان كلود تشاتشوانج “جيبوتى”، والسيد/ يورجن زاتلر “المانيا”، والسيد/ أدريان فرنانديز “اوروجواى” والسيدة/ آن كاباجامبى “اوغندا”، و السيد/ رومان مارشافين “روسيا”، والسيدة/ كاتارزينا كوروفسكا “بولندا”، اضافة إلى السفير راجى الاتربى، المدير التنفيذى المناوب لمصر والدول العربية بالبنك الدولى، ومارينا ويس، مديرة مكتب البنك الدولى فى مصر، ووليد لبادى، مدير مكتب مؤسسة التمويل الدولية فى مصر.
ورحبت الدكتورة رانيا المشاط، بزيارة الوفد رفيع المستوى من المديرين التنفيذيين للبنك الدولى إلى مصر والذى يمثل جزء من مجلس المديرين التنفيذيين للبنك الذى يترأسه رئيس مجموعة البنك الدولى ويتكون من 25 مدير تنفيذى ممثلين عن 189 دولة من الدول الاعضاء بالبنك الدولي.
وأكدت الوزيرة، حرص مصر على مواصلة الحوار والتشاور مع البنك، وتدعيم العلاقات المثمرة بين الجانبين، بما يراعى أولويات الحكومة المصرية ويدعم مختلف الجهود التنموية للدولة، خاصة المشروعات التى تمثل أولوية لدى مصر فى مجالات مثل الطاقة والتعليم والرعاية الصحية وتمكين المرأة.
وعرضت الوزيرة، ما قامت به الحكومة من اصلاحات اقتصادية وتشريعية ضمن برنامجها للاصلاح الاقتصادى والذى تم بالتعاون مع صندوق النقد الدولى وساهم فيه البنك الدولى وعدد من المؤسسات الدولية، وما نتج عن هذه الاصلاحات من زيادة فى النمو الاقتصادى والتغلب على اختلالات مالية ونقدية، وبرنامج الحماية الاجتماعية من خلال تكافل وكرامة والذى ساهم فيه البنك الدولى، موضحة تأثير هذه الاصلاحات فى المساهمة فى تحقيق الاهداف السبعة عشر للتنمية المستدامة.
وأشارت الوزيرة، إلى الدور المنوط لوزارة التعاون الدولى طبقا للقرار الجمهورى رقم 303 لسنة 2004 ورؤيتها الهادفة إلى تدعيم الشراكة متعددة الاطراف لجمهورية مصر العربية مع شركاء التنمية والحكومات وصانعى السياسات الاقتصادية الدوليين، والقطاع الخاص والمجتمع المدنى لتحقيق أجندة التنمية الوطنية 2030 اتساقا مع أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة.
واوضحت الوزيرة، أن الوزارة اعدت دراسة جديدة حول الشراكة العالمية من أجل التعاون الإنمائى الفعال، والتى تعد منصة تشاركية تجمع الجهات ذات الصلة بالعملية التنموية ومنهم البنك الدولى، بهدف زيادة فاعليات جهود التنمية للمساهمة فى تحقيق أهداف التنمية المستدامة، واستدامة نتائجها على المدى الطويل، حيث تسعى الشراكة إلى توحيد الجهود التنموية للحكومة والمنظمات الثنائية والمتعددة الأطراف والجهات الفاعلة فى المجتمع المدنى والقطاع الخاص وزيادة مشاركتهم والتزامهم فى عملية التنمية.
وأكدت الوزيرة، حرص الحكومة المصرية على مشاركة أكبر للقطاع الخاص فى التنمية، نظرا لدوره كمحرك رئيسى للنمو الاقتصادى فى مصر، حيث تهدف الوزارة لخلق التكامل بين مشروعات التنمية الممولة من قبل شركاء التنمية واستثمارات القطاع الخاص وذلك من خلال تعزيز الشراكات بين القطاعين العام والخاص فى تنفيذ المشروعات التنموية، وتوفير حزم تمويلية ملائمة لاحتياجات القطاع الخاص وخاصة المشروعات متناهيه الصغر والصغيرة والمتوسطة، وتعزيز مكانة مصر كمركز اقليمى لاستقطاب رواد الاعمال من خلال العمل على توفير الدعم المالى والتقنى والخبرات الدولية فى هذا المجال، ودعم برامج التنمية الاقتصادية الشاملة للمناطق الاكثر احتياجا، والذى يهدف إلى تنشيط القطاع الخاص فى خلق فرص العمل فى هذه المناطق، مع العمل على تعزيز دور المرأة كفاعل رئيسى فى التنمية، متماشيا مع استراتيجية تمكين المرأة المصرية حتى 2030 لكونها من أهم المستفيدين من المشروعات التنموية، بما يعمل على تحقيق اهداف التنمية المستدامة، حيث تحرص الوزارة على العمل مع شركاء التنمية لرفع مستوى معيشة المرأة من خلال مشروعات التعليم والصحة والتضامن الاجتماعى، وتمكين المرأة من خلال خطوط ائتمان المشروعات متناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة خاصة فى المناطق الأكثر احتياجا.
وأشاد أعضاء الوفد رفيع المستوى للمديرين التنفيذيين للبنك الدولى، بما تحقق من قصص نجاح على المستوى العالمى فى مشروعات تنموية منهم مشروع الطاقة الشمسية فى بنبان باسوان، مما يساهم فى تحقيق اهداف التنمية المستدامة، فى ظل ما اثبتته مصر من قدرتها على تخطي العديد من الصعاب التي واجهتها خلال السنوات الماضية، ونجاحها في تنفيذ برنامجها للإصلاح الاقتصادي، ما أسفر عن تحسن في مختلف المؤشرات الاقتصادية، في ضوء أن مصر تعد من أعلى الدول في معدل نمو الناتج المحلي الإجمالي ليس فقط في المنطقة، بل على مستوى العالم، بما في ذلك بين الاقتصادات النامية الكبرى، بما يعكس تنامي الثقة الدولية في الاقتصاد المصري.
وأكد أعضاء الوفد، حرص البنك على تعزيز أطر التعاون المتنامية مع مصر، ومساندة ودعم مشروعات تنموية جديدة.
وخلال الاجتماع، ناقش الجانبان، تعميق مستوي الشراكة بين جمهورية مصر العربية والبنك الدولى خلال السنوات المقبلة، ضمن جهودها لتحقيق اهداف التنمية المستدامة، ووفق أولويات برنامج الحكومة المصرية فى المساهمة من البنك فى اقامة مشروعات تنموية جديدة، مع دعم القطاع الخاص من خلال مؤسسة التمويل الدولية، التى تمثل الذراع المعنية بالقطاع الخاص فى البنك الدولى، لتحقيق قصص نجاح جديدة مثل مشروع محطة الطاقة الشمسية فى بنبان بأسوان، الذى يعد أكبر محطة طاقة شمسية فى العالم، واختاره البنك الدولى كأفضل مشروعاته تميزا على مستوى العالم، وسوف يقوم الوفد خلال زيارته إلى مصر بزيارة المشروع ضمن عدد من المشروعات التنموية المساهم فيها اضافة إلى مشروع تكافل وكرامة ومشروع الاسكان الاجتماعى، وتبلغ محفظة التعاون الحالية بين جمهورية مصر لدى العربية ومجموعة البنك الدولى نحو 8 مليارات دولار، منقسمة نحو 5.8 مليار دولار للبنك الدولى للانشاء والتعمير، و2.2 مليار دولار استثمارات لمؤسسة التمويل الدولية فى مصر.
وبحث الجانبان، استراتيجية التعاون الجديدة بين جمهورية مصر العربية والبنك الدولى خلال السنوات المقبلة، خاصة فى المجالات التى تمثل اولوية لدى مصر فى مجالات مثل الاسكان الاجتماعى والتنمية المحلية وريادة الاعمال والحماية الاجتماعية والنقل والرعاية الصحية والبيئة والتعليم، وتطرق الجانبان، إلى الاصلاحات الاقتصادية المستقبلية التى ستقوم بها مصر ضمن برنامجها للاصلاح الاقتصادى.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.