فيديو.. رئيس محلية النواب: 22 مليار جنيه حصيلة التصالح في مخالفات البناء    فيديو.. مدير حياة كريمة: إنهاء 31% من مشروعات المرحلة الأولى    محافظ جنوب سيناء يلتقي مديري الفنادق بشرم الشيخ استعدادا لقمة المناخ    مؤشرات الأسهم الأمريكية تغلق على تباين    كونتكت توقع اتفاقية تعاون مع منصة OneOrder لدعم الخدمات اللوجستية للمطاعم    حملات مسائية على سيارات الأجرة "السرفيس " والتاكسى بالقصير    جانتس: إسرائيل ستشن هجمات استباقية لحماية مواطنيها من طهران إلى قطاع غزة    المباحث الفيدرالية تفتش منزل "ترامب" بشكل مفاجئ    بايدن يتفقد الدمار جراء الفيضان في كنتاكي.. ويعد بمساعدات إضافية    ميدو يحذر لاعبي الزمالك قبل مواجهة المقاصة    طارق العشري يكشف حقيقة انضمام مصطفى فتحي لطلائع الجيش    انفراجة في أزمة كهربا مع الزمالك    رئيس إيسترن كومباني: مواجهة المقاولون والجونة مصيرية بالنسبة لنا    أيمن كمال يقود مران الإسماعيلي استعدادًا لمواجهة الاتحاد    كلب ضال يعقر 22 شخصا فى مركز قطور بالغربية ونقلهم للمستشفى    انخفاض طفيف في درجات الحرارة والعظمى 35 درجة بالفيوم    الداخلية: ضبط 180 طربة حشيش و50 كيلو هيدرو في الإسكندرية والسويس    استشاري صحة نفسية يوجه نصائح عن كيفية التخلص من بُعبُع الثانوية العامة    ضبط سيدة استولت على أموال المواطنين بزعم للعمل في الخارج    مصرع مُسِن على قضبان قطار أبو قير في الإسكندرية    برج العقرب اليوم .. لا تتسرع في ردود أفعالك    وفاة الأسترالية أوليفيا نيوتن جون بطلة "Grease"    أبطال برنامج الدوم ضيوف "معكم" ل منى الشاذلى (تفاصيل)    أحمد سعد على "الجرار" .. قريبًا    مبادرة إحلال السيارات: تسليم 21500 سيارة جديدة تعمل بنظام الوقود المزدوج    أحمد كريمة: الرسول لم يتزوج ويطلق باختياره وهناك فارق بين الطلاق ووقوعه    الصحة: نشهد انخفاضًا شديدًا في معدلات الإصابة بفيروس كورونا    دراسة أمريكية تجيب.. لماذا تعتبر البيتزا أكثر الأطعمة إدمانا في العالم    اتفاق روسي أوكراني يحظر على السفن الحربية والطائرات الإقتراب من حاويات الحبوب    غدًا.. آخر موعد لتلقي قبول التحويلات إلكترونيًا بتعليم الجيزة    وليد عبد الرازق يدير مواجهة البنك الأهلي وفاركو    سيف زاهر يكشف وصول عروض لخماسي الأهلي    «بالتردد».. القنوات الناقلة ل الدوري السعودي وموعد انطلاق المسابقة    «الكرملين»: استهداف زابوروجيا عواقبه وخيمة    الدفعة 46 علوم جنوب الوادي.. تبرعوا لحفر بئر مياه لفقراء بنجلاديش| خاص    مدير برنامج الابتكار بالأمم المتحدة: الصناعات الزراعية مجال لتطبيقات التكنولوجيا    محسن منصور: «هاملت بالمقلوب» حصد جائزتين بالمهرجان القومي للمسرح    حكاوى التريند| حلوى عاشوراء ووزارة التعليم العالى وهلا رشدى .. الأكثر بحثاً    حصاد القوى العاملة بالأقصر.. تسجيل 1574 شاباً لتوفير فرص عمل لهم خلال يوليو    البنتاجون يُعلن خسائر الجيش الروسي في أوكرانيا    متحدث الصحة: لقاح الإنفلونزا الموسمية الجديد يعطى للأعمار بداية من 6 أشهر    ليلى أحمد زاهر تتألق بإطلالة ساحرة فى أحدث جلسة تصوير لها    رئيس «محلية النواب»: ننتظر مخرجات الحوار الوطني بشأن ملف المحليات (فيديو)    إختيار كوادر التعليم الفني بالجيزة| صور    جامعة النهضة تعلن فتح باب تلقي طلبات الالتحاق لطلاب الثانوية العامة والأزهرية والشهادات المعادلة    هل لون وجه الميت من علامات حسن أو سوء الخاتمة؟    مندوب فلسطين بالأمم المتحدة: ندعو لحماية الأطفال من الاعتداءات الإسرائيلية    حزب سمير السلوفاكي: استوفينا شروط إجراء استفتاء للإطاحة بالحكومة    الأول على دمياط في الثانوية: حققت جزءا من أحلامي والقادم تحقيق ميدالية لمصر    أخبار 24 ساعة.. الصحة: توفير لقاح الإنفلونزا الموسمية فى فاكسيرا والصيدليات    رئيس جامعة جنوب الوادي:ساهمنا في محو أمية أكثر من 27 ألف مواطن    خالد الجندى: «لا ينصر الله المظلوم لو كان ظالمًا من قبل.. فتش في نفسك»    وزير التعليم العالي: سيتم افتتاح 12 جامعة أهلية جديدة هذا العام    «لا إعادة ترشيح بعد النتيجة».. المشرف على مكتب التنسيق يوجه رسالة مهمة لطلاب الثانوية    ختام البرنامج التدريبي الرابع لمرشحي المناصب القيادية العليا.. صور    بالقانون.. تسهيلات ومزايا لذوي الهمم خلال زياراتهم للأماكن السياحية    دعاء قبل المغرب غفران الذنوب .. 35 كلمة تدرك بها أجر عاشوراء    ما هو حكم من يشرع في صيام يوم عاشوراء ثم يفطر ؟ لجنة الفتوى بالبحوث الإسلامية تجيب    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



أخطاء شرعية يقع فيها الحاج والمعتمر


ناجى حسن
لبيك اللهم لبيك؛ لبيك لا شريك لك لبيك ؛ ان الحمد والنعمة لك والملك لا شريك لك لبيك .هنيئا لمن لبى وطاف هنيئا لمن ذبح ونحر
بداية نؤكد ان الحج والعمرة من أفضل العبادات، وأجلها، وأعظمها أجراً وثواباً، فهي ركن من أركان الإسلام وشعيرة من شعائره تواترت الأحاديث في بيان فضلها وثواب فاعلها منها ما رواه البخاري في صحيحه عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: (العمرة إلى العمرة كفارة لما بينهما، والحج المبرور ليس له جزاء إلا الجنة).
ومن أراد أن يشمله هذا الفضل فإن عليه أن يعرف ما يجب عليه وما يحرم عليه حال أدائه لهذه الشعيرة فيعرف أركانها وواجباتها ويعرف محظوراتها وأن يقصد بعمله وجه الله عز وجل لأن جميع العبادات لا يقبل الله شيئاً منها إلا إذا تحقق فيه هذان الأصلان وهما
إخلاص العبادة لله عز وجل واتباع سنة نبيه صلى الله عليه وسلم
يقول الله تعالى:(وَمَا أُمِرُوا إِلَّا لِيَعْبُدُوا اللَّهَ مُخْلِصِينَ لَهُ الدِّينَ) ويقول تعالى: (وَمَا آتَاكُمُ الرَّسُولُ فَخُذُوهُ وَمَا نَهَاكُمْ عَنْهُ فَانتَهُوا).
وعلى الرغم مما يتكلفه الحجاج والمعتمرون من المشاق والتكاليف المالية إلا أنهم يتساهلون في هذا الجانب فتجد منهم المخالفات الشرعية الناتجة اما عن الجهل أو سؤال من ليس من أهل العلم، ولعلنا نشير إلى شيءٍ من هذه الأخطاء منها اخطاء تتعلق بالاحرام
بعض الحجاج القادمين عن طريق الجو يؤخرون الإحرام حتى ينزلوا في مطار جدة أو من دونه مما يلي مكة، وهذا مخالف لأمر النبي صلى الله عليه وسلم فقد قال صلى الله عليه وسلم في المواقيت.. (هن لهن ولمن أتى عليهن من غير أهلهن) فمن نزل جدة وهو لم يحرم فعليه أن يرجع إلى الميقات الذي حاذاه في الطائرة فيحرم منه فإن لم يفعل وأحرم من جدة أثم وعليه دم لتركه واجباً من واجبات الحج.
تعتقد بعض النساء أنها إذا أرادت الحج أو العمرة ومرت بالميقات وقد أصابها الحيض أنه لا يجوز لها الإحرام ظناً منها أنه يشترط للإحرام الطهارة وهذا خطأ فالحيض لا يمنع الإحرام بل عليها أن تحرم وتفعل ما يفعل الحاج غير أنها لا تطوف بالبيت حتى تطهر.
لبس بعض النساء النقاب حال الإحرام وهذا خطأ لأن لبس النقاب محظور من المحظورات وعلى من لبسته وهي غير جاهلة عليها الفدية
أخطاء الطواف
تقبيل الركن اليماني من الكعبة وهذا خطأ وإنما الثابت عن الرسول صلى الله عليه وسلم هو مسحه باليد فقط وأما تقبيله أو الإشارة إليه فغير واردة عن الرسول صلى الله عليه وسلم.
الرمل في جميع الأشواط السبعة وهذا خطأ وإنما الوارد هو الرمل في الثلاثة الأشواط الأولى فقط من طواف القدوم.
التمسح بالحجر الأسود أو التبرك فيه أو التمسح بالكعبة أو بالمقام واعتقاد أنها تنفع وهذا خطأ، فالنافع والضار هو الله وحده وقد قال عمر بن الخطاب رضي الله عنه حينما قبل الحجر الأسود.. (إني لأعلم أنك حجر لا تضر ولا تنفع ولولا أني رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقبلك ما قبلتك).
الدعاء الجماعي أو الترديد خلف من يدعو وهذه الطريقة محدثة لم ترد عن النبي صلى الله عليه وسلم كما أنها تذهب الخشوع وتشوش على الطائفين.
ظن بعض الطائفين أن ركعتي الطواف لا بد أن تصلى قريباً من المقام فيزدحمون على ذلك ويؤذون الطائفين وهذا خطأ، فالركعتان بعد الطواف تجزئان في أي مكان من المسجد.
أخطاء تتعلق بالتقصير
اعتقاد بعد الحجاج أو المعتمرين أنه يكفيهم قص بعض الشعرات من أطراف ووسط الرأس وهذا خطأ فإن قص بعض الشعرات لا يحصل به التحلل عن الإحرام والواجب أن يعم التقصير جميع شعر الرأس للرجل. وأما المرأة فتقص من كل ضفيرة من ضفائرها قدر أنملة لما ثبت عن ابن عباس رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (ليس على النساء حق وإنما يقصرن) رواه أبوداود.
أخطاء تتعلق بيوم عرفة
بعض الحجاج ينزلون خارج حدود عرفة ويبقون في أماكنهم حتى غروب الشمس ثم ينصرفون إلى مزدلفة من غير أن يقفوا بعرفة وهذا خطأ يفوت به الحج لأن الوقوف بعرفة ركن لا يصح الحج إلا به فمن لم يقف بعرفة وقت الوقوف لم يصح حجه لقوله صلى الله عليه وسلم (الحج عرفة).
بعض الحجاج ينصرفون من عرفة قبل غروب الشمس وهذا لا يجوز لمخالفته فعل النبي صلى الله عليه وسلم حيث وقف إلى أن غربت الشمس وغاب قرصها ثم انصرف.
(الأخطاء في رمي الجمرات)
اعتقاد بعض الحجاج أن برميهم الجمار يرمون الشيطان وما يحصل بسبب هذا الاعتقاد الخاطئ من الأذية للحجاج بمزاحمتهم وإلقاء الحصى عليهم إضافة إلى ما يصحب ذلك من الشتم والسب، وهذا مخالف لما شرع له رمي الجمار وهو إقامة ذكر الله.
تساهل بعض الحجاج في وقت الرمي فبعضهم يرمي جمرة العقبة قبل منتصف الليل في ليلة العيد أو يرمي الجمرات الثلاث في أيام التشريق قبل الزوال وهذا الرمي لا يجزئ لأنه في غير وقته المحدد له.
رمي الحصى دفعة واحدة بكف واحدة وهذا خطأ والعلماء يقولون فيمن رمي بكف واحدة أكثر من حصاة لم يحتسب له سوى حصاة واحدة.
الرمي في غير محل الرمي وهو حوض الجمرة، وهذا يحصل غالباً مع من يرمي من بعيد فلا تقع في الحوض أو يضرب بها العمود فتسقط خارج الحوض وهذا الرمي لا يجزئ.. ونتمنى للجميع حج مبرور وذنب مغفور


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.