7 جنيهات.. ارتفاع أسعار الذهب في نهاية الأسبوع بالبورصات العالمية    «زراعة البحيرة»: 18 ألف فدان منزرعة بالقمح زيادة عن المستهدف    الجيش الوطني الليبي: تصريحات أردوغان تدل على تراخي المجتمع الدولي في اتخاذ أي إجراء    انتهاء قمة دول الاتحاد الأوروبي من دون اتفاق على الموازنة    الخطوط الجوية الجزائرية تستأنف رحلاتها بعد انتهاء إضراب المضيفين    تعيين زعيم المتمردين في جنوب السودان نائبا للرئيس    أخبار الرياضة.. أزارو يفتتح أهدافه في الدوري السعودي..ومحمد صلاح مع ميسي في إعلان جديد    غداً.. المتهمين بالاعتداء على قوات الأمن بجزيرة الوراق أمام الجنايات    ضبط 226 مخالفة مرافق فى حملة بسوهاج    مصرع وإصابة 6 أشخاص سقطوا في بيارة بالمنوفية    ختام مهرجان أسوان الدولي الثامن للثقافة والفنون    عروسته محجبة.. نجم مسرح مصر مصطفى بسيط يحتفل بخطبته    زينة منصور "للفجر الفني" لهذه الأسباب تحمست للمشاركة في مسلسل "الأخ الكبير".. وسعيدة كثيرًا بردود الأفعال    العناني ووزيرة الثقافة اليونانية يتفقان على مكافحة الاتجار في الآثار    توقيع الكشف الطبي على 194 حاله بمدينة حلايب    أمطار خفيفة على مناطق متفرقة من الإسكندرية ورياح باردة تزيد الاحساس بالبرودة    حبس ميكانيكي بتهمة انتحال صفة شرطي للنصب على أجنبيتين بالقاهرة    أس: على طريقة برشلونة.. فالنسيا يعوض لاعبه المصاب بمدافع ريال مدريد    أليجري: لا فريق مٌفضل لتحقيق دوري الأبطال.. ورونالدو بمفرده ليس أقوى من يوفي    محافظة البحيرة تكشف تفاصيل حصول الشباب على قرض البط المسكوفي    الجزيرة تفشل فى الحصول على حقوق البث الدولية لفيلم يفضح تمويل قطر للإرهاب    "شيلني ياحسام".. شيرين عبدالوهاب لزوجها على المسرح (فيديو)    بعد انهيار الشركة.. قطر: غير مهتمين بالاستثمار في طيران إيطاليا    البابا تواضروس يلتقى الشباب المغتربين في المؤتمر السابع بوادي النطرون    ضبط 4 عاطلين بحوزتهم 4 أسلحة نارية وكمية من مخدر الهيروين بالقليوبية    صحيفة ألمانية: التطرف اليميني هو الخطر الأكبر الذي يواجه البلاد    جورج وسوف يقيم عزاء والدته بكنيسة مار إلياس بسوريا.. غدا    قافلة طبية مصرية تزور جنوب السودان    تفاصيل اليوم الأول لمعسكر شباب حزب الحركة الوطنية في المنيا    أوقاف الأقصر تعلن افتتاح 3 مساجد بالمحافظة.. صور    أمانة سائق ومسعف.. سلما 370 ألف جنيه عثرا عليها في حادث بكفر الشيخ    السيطرة على حريق في منحل بمدينه قها    ماجدة هجرس وأحمد زكي وإبراهيم فارس في منافسة قوية على رئاسة جامعة قناة السويس    في أول ظهور له.. نيقوديموس بابافاسيليو يقود مران وادي دجلة| صور    محمد حمزة يصعد إلى الأدوار الرئيسية لبطولة كأس العالم لسلاح الشيش    لتأمين المدينة.. منظومة جديدة لمراقبة شوارع أكتوبر بالكاميرات    مركز إعداد وحصانة قانونية للمفتين.. أبرز 10 معلومات عن مشروع قانون تنظيم دار الإفتاء    ميركل: حادث هاناو كشف "سم" العنصرية والكراهية في ألمانيا    يحيا الغناء المنحط!    وزير الأوقاف: ندين لله عز وجل بأن السنة هي المصدر الثاني للتشريع بعد كتاب الله    علي جمعة: من الممكن أن تورث الطاعة كِبْرًا فتكون مهلكة    دبلوماسية المدافع.. اليونان تفتح النار على تركيا بسبب ممارساتها    وزير التعليم اللبناني ينفي إغلاق المدارس بسبب فيروس كورونا    شركة أمريكية تطور لقاحًا ضد فيروس كورونا    عائد من الموت.. تفاصيل 35 دقيقة أنقذت طفل السويس- صور    أسعار مواد البناء المحلية بنهاية تعاملات الجمعة 21 فبراير    طفل يعاتب كلوب.. والأخير يرد: مانشستر يونايتد محظوظ بك    أخبار الأهلي : تصل ل 1500 جنيه.. الأهلي يفتح باب حجز تذاكر مباراة صن داونز    هالة السعيد: 1.66 مليار جنيه استثمارات مخصصة لمبادرة حياة كريمة فى 19/2020    يتساهل فيه الناس .. فعل من كبائر الذنوب نهى عنه الله ورسوله    المشرفة على انتخابات الصحف القومية: فحص الطعون والتنازلات السبت والأحد    القولون العصبي .. 5 أسباب و7 أعراض والعلاج السريع بهذه الطريقة    القوات المسحة تنظم الندوة التثقيفية الرابعة بوزارة التعليم    حظك اليوم توقعات الابراج السبت 22 فبراير 2020 | الابراج الشهرية | al abraj حظك اليوم | معرفة الابراج من تاريخ الميلاد    لماذا كانت أعين أصحاب الكهف مفتوحة وسر تقلبهم في النوم؟ إعجاز حير العلماء    عبدالحميد بسيوني يُتابع مباراة بيراميدز والإسماعيلي بكأس مصر    خلي بالك| فتح باب التطوع للتدريس لإلغاء التعاقد مع المعلمين المؤقتين..«فشنك»    ما حكم الصلاة خلف العصاة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





قبيل افتتاحه.. خلية نحل في مشروع متحف «قناة السويس»

أشهر قليلة تفصل الإسماعيلية عن حدث تاريخي كبير، بافتتاح متحف هيئة قناة السويس في أول مقر لرئاسة الهيئة والذي أسسه المهندس فرناند ديلسيبس عام 1862 مع بداية حفر مشروع قناة السويس.
فيلا على طراز إسلامي؛ تتميز بشكل أوروبي على بعد خطوات من فيلا إقامة المهندس الشهير.. ألواح متراصة من الخشب في شكل هرمي تٌضفي عليها الخضرة لمسة جمال كأنها قطعة أوروبية.
تاريخ المبنى
استخدم المهندس الفرنسي ديلسيبس المبني بعد افتتاحه عام 1869 في أعمال تيسير العمل في شركة قناة السويس، فكان المبنى يحوي مايقرب من 90 غرفة تم تخصيصهم للعاملين الفرنسيين القائمين على تشغيل الممر المائي.
وبعد تأميم القناة، نُقلت رئاسة الهيئة لمبني جديد "مبني الإرشاد" حتى أن تم تخصيص جزء منه للحزب الوطني في السبعينيات وجزء آخر منه لجهاز تعمير سيناء.
تعرض المبنى للتخريب في ثورة يناير إلى أن تم حل الحزب الوطني، وعادت الفيلا المملوكة لهيئة قناة السويس، وفي 2012 بدأت مشاورات مصرية فرنسية لإقامة متحف عالمي للهيئة في مقر الإدارة القديم.
بداية التخطيط
بدأ التخطيط للمتحف في 2012 وقت تولي الفريق مهاب مميش رئاسة هيئة قناة السويس، بالتعاون مع وزارة الآثار خاصة لوجود عدة مباني ملحقة بالمبنى واتساع مكانه.
في نفس العام زار وفد فرنسي من جمعية أصدقاء قناة السويس، وفرديناند ديليسبس، برئاسة أرنو راميير فدى فورتانييه، والأمير حسين طوسون وحرمه عضوا الجمعية لبحث التعاون فى مجال المحافظة على التراث.
وناقش مميش حينها، مع الوفد الفرنسى إمكانية تحويل المقر القديم لشركة قناة السويس وهو ماسيساعد تحول مدن القناة إلى منطقة جذب سياحى جديدة.
وفى 17 نوفمبر 2017 وضع رئيس الهيئة ووزير الثقافة ومسئول فرنسي، حجر الأساس للمتحف الجديد، وقررت لجنة هندسية فرنسية وجامعة القاهرة إزالة المبانى العشوائية التى بناها الحزب الوطني داخل المبنى وتطوير الأثري منه.
مكونات المتحف
يشغل المتحف مساحة 10 آلاف متر ، تشمل مساحة المباني المشغولة منها 5 آلاف متر يضم شبكة أنفاق داخلية ممتدة خارج نطاق المتحف.
ويتكون المتحف من ساحة مستطيلة يتوسطها فناء كبير يفتح عليه وحدات المبنى التى تزيد عن 90 حجرة محمولة على أعمدة خشبية وتغطيها أسقف خشبية.
أعمال الترميم
تولت شركة المقاولون العرب، أعمال الترميم التي بدأت منذ مايقرب من عام بدأت بترميم الأعمال الخشبية بالكشف عن اللون الأصلي للأخشاب ودهانات الحوائط الذي أنشئ بها المبنى وإعادتها لأصلها.
يقول المهندس مبارك منصور، رئيس فرع القناة وسيناء بشركة المقاولون العرب إن الشركة تقوم بإعادة تطوير المتحف تحت الإشراف الأثري والهندسي الكامل لوزارة الآثار.
وتابع أنه يجري دمج غرف المتحف التي تبلغ 145 غرفة إلى 85 غرفة، وإنشاء جدارية تذكارية تحكي تاريخ القناة منذ نشأتها وحتى إنشاء القناة الجديدة بتكلفة مبدأية للمشروع كاملاً تصل إلى 200 مليون جنيه ليكون متحفًا عالميًا يحكي تاريخ القناة.
ويتميز المتحف، بوجود المظلات الخشبية المحيطة بالمبنى والمغطاة بالقرميد، حافظ على شكله لسنوات إلا أن الإهمال وتركه للعوامل الجوية دون صيانة أثرت عليه بالكامل.
يقول محمد أنور المدير المسؤول عن صيانة أجزاء كبيرة من المتحف، إن هناك أجزاء كبيرة يتم ترميمها ليعاد تركيبها مرة أخرى باعتبارها جزءا أساسيا من المتحف لايمكن الاستغناء عنه.
وأضاف: "المبني بالكامل مسجل أثري والتعامل معه يتم بحرفية شديدة من خبراء الترميم وفرق من وزارة الآثار، ويتم التعامل مع كل جزء على أنه قطعة أثرية للحفاظ عليه وفقاً للمعاير الدولية".
ويضم المبنى، العديد من الغرف جاري تطويرها و114 بابا و175 نافذة و303 عامود خشبي جارٍ إعادة ترميمهم إلي جانب عدة إنشاءات جديدة بالمتحف.
رئيس الهيئة: "متحف عالمي"
في نوفمبر الماضي زار الفريق أسامة ربيع، متحف قناة السويس لتفقد أعمال التطوير التي تتم والتقى بمجموعة من المهندسين والخبراء القائمين على عملية الترميم.
وقال ربيع، إن متحف قناة السويس سيتم افتتاحه خلال العام الجاري بعد تحويل المبني إداري، باعتباره أحد عوامل دعم السياحة بالمنطقة لمتحف عالمي سيضم القطع الأثرية النادرة التي تحمل تاريخ إنشاء قناة السويس.
وأكد ربيع على أن هيئة قناة السويس، لن تدخر جهداً في سبيل الحفاظ على هوية القناة المصرية، وتخليد تاريخ حفر آلاف المصريين للقناة بعرقهم ودمائهم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.