«هلال» يتفقد عددًا من مشروعات الإنتاج الزراعي بالإسكندرية اليوم    طائرات التحالف العربى بقيادة السعودية تقصف عدة أهداف باليمن    محلب يعود للقاهرة بعد مشاركته في القمة الأفروآسيوية بجاكرتا    بالفيديو.. ' أرمن ' يحرقون علم تركيا بمسيرة لإحياء ذكري الإبادة الجماعية    الداخلية العراقية: إحباط هجوم لداعش بسيارة مفخخة على الحدود السعودية    بالصور.. ارتفاع حصيلة ضحايا زلزال «نيبال» إلى 1805 قتلى    بان كي مون يناشد إندونيسيا عدم تنفيذ عمليات الإعدام    أبو السعود يصطدم حسن شحاته قبل لقاء الأهلي    صحة البحيرة : لا توجد حالات تسمم من تلوث المياه بكفر الدوار    ضبط 12 قطعة سلاح وذخائر بحوزة مواطنين خلال حملات أمنية بسوهاج    وزير الري: الانتهاء من انتشال «الفوسفات الغارق» في قنا    أهالي أكتوبر يكشفون مفاجأة عن حادث إحتراق أبراج الاتصالات    جيهان السادات: "أنور" كان صوته حلو وبيغنيلي    بوابة أخبار اليوم تنشر الأخبار المتوقعة ليوم الأحد 26 إبريل    بالفيديو.. رئيس "قبائل سيناء": "الإرهاب مصدره أمريكا.. وابننا هو المنفذ"    الدولة تبحث عن «زبيبة»    بالفيديو.. هشام جنينة: والشرطة والقضاء عقبة أمام تطهيرالفساد ..اتبعتلي تهديد من وزارة الداخلية والنيابة العامة    ضبط 5 من عناصر «الإرهابية» بتهمة العنف والتظاهر دون ترخيص في الإسكندرية    بالصور.. «البديل» في ضيافة العارفة بالله «نور الصباح»    فيفى عبده وسمية الخشاب تصوران "يا أنا يا أنت" فى فيلا بالهرم    ‎الأغنية الوطنية تنعي "الخال".. خبراء: الأبنودى لن يتكرر.. وحارب الأعمال الهابطة    مميش: رفع 62% من مستهدف الرمال المشبعة بالمياه فى قناة السويس الجديدة    ارتفاع عدد ضحايا زلزال ‫«نيبال‬» إلى 1394 قتيلا    محافظ المنيا يحتفل مع رجال الجيش والشرطة بعيد تحرير سيناء    خاص - بالفيديو: تدريبات إضافية لثلاثي الزمالك عقب مباراة الاتحاد    الداخلية يفتح ملف التجديد ل"10" لاعبين    علامات تكشف إصابة الطفل بأورام المخ.. منها حول بالعين    الاثنين.. وزير الصحة يفتتح أولى العيادات المتخصصة في الكشف المبكر وعلاج مرضى السكر ب«أم المصريين»    وزيرة السكان: اهتمام «السيسي» بالشعب انعكس على استحداث الوزارة    بوضوح    انتر ميلان يفوز على روما بهدفين بالدوري الإيطالي    جاريدو يتراجع عن موقفه بعد قرار الأهلي    اليوم.. النيابة العامة تستمع لأقوال "حطب" فى مخالفات اللجنة الأولمبية    أبنود تنظم أسبوعا ثقافيا احتفالا بأعياد سيناء    بالفيديو.. مدرس يفسد أخلاق طالبات في سن المراهقة بتوزيع أفلام إباحية عليهن    ضبط سائق توك توك وبحوزته أسلحه نارية بكفر الشيخ    شيكابالا يظهر في تدريبات الزمالك اليوم    بالصور والمستندات.. ياسر طفل الغربية يصارع الموت لرفض «أبو الريش» ومركز مجدى يعقوب علاجه    عسكريون ل"رصد": تمديد الطوارئ بسيناء سيزيد عمليات الإرهاب    الرئاسة الفلسطينية: إسرائيل تجر المنطقة لدوامة من العنف    السيطرة على حريق مصنع الخل بالغربية بعد 15 ساعة من اندلاعه    الخارجية المصرية تهيب بدول العالم إعادة الأثار المسروقة حفاظاً على الموروث الثقافى والحضاري    قلاش: إرجاء تحقيقات أمن الدولة مع صحفيي المصري اليوم    وزارة الصحة السعودية : لا إصابات جديدة بفيروس كورونا    مبعوث «فرنسا» لحماية الأرض: ننتظر دعم مصر لنا وتأثيرها في الجامعة العربية والمنظمات الإفريقية    مصر تعرض تجاربها فى حقوق المواطنة فى مؤتمر بالأردن    وزير التموين: 800 مليون جنيه استثمارات لإقامة مناطق تجارية بالغربية    17 فرعا جديدا لبنك الاستثمار العربى    كود نابليون    التفسير واضح    ثروت الخرباوى: دعوة فخرى عبد النور لتدشين حزب للرئيس "وأد للثورة"    انتقل إلي الأمجاد السماوية    توفيت الي رحمة الله تعالي    قرار جمهورى بفرض حالة الطوارئ وحظر التجوال فى عدة مناطق بشمال سيناء    طفلك خطر فى قيادة السيارة!    "عبدالفضيل " : أنا لاعب محترف وانضمامى للزمالك أو عودتى للإسماعيلى أمر طبيعى    مفتي الجمهورية: المتطرفون غيروا وشوهوا مفهوم "الجهاد في سبيل الله"    آخر آية نزلت من القرآن الكريم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

مفاجأة .. دحلان سمم خليفة بن زايد
نشر في النهار يوم 10 - 02 - 2014

حديث متزايد داخل أوساط مقربة من الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان ، رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة، حول التدهور الحاد الذي طرأ على حالته الصحية مؤخرا، وأسباب حدوث ذلك في ظل تخبط التقارير الطبية.
وأشارت مصادر مقربة من الشيخ خليفة، الذي يرقد حاليا بإحدى المستشفيات غير المعلومة، إلى أن هناك حالة من التخبط في تقارير الأطباء، في ظل عدم قدرتهم على تشخيص الحالة بصورة دقيقة، ولفتت المصادر إلى أن هذه التقارير كذبت التقرير الرسمي حول إصابته بجلطة دماغية .
وأوضحت المصادر، التي نقلت انزعاجها من الموضوع لبعض أبناء الشيخ خليفة، إن أحد الأطباء السويسريين الذين تابعوا حالته ، قال لأحد زملائه في إطار نقاش بينهما إن تطورات حالة الشيخ خليفة خلال الشهور الماضية، تتشابه إلى حد كبير مع أعراض تطورات حالة الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات، من الضعف العام المتدرج غير المعروف أسبابه، وفقدان التركيز والتوازن في بعض الأحوال، وصولا إلى الحالة التي هو عليها حاليا .
وقالت المصادر إن ما لفت نظرها وأقلقها أكثر هو إبعاد الطبيب السويسري عن متابعة حالة الشيخ خليفة فور حديثه هذا ،وتساءلت عن الأسباب التي أدت إلى ذلك؟!
وتترافق تلك المعلومات الخطيرة مع ما نقلته القناة الثانية بالتليفزيون الإسرائيلي نقلا عن موقع” فيلكا “، المقرب من المخابرات الإسرائيلية “الموساد”، حول تغيير هام سيحدث بالإمارات يشمل رأس الدولة وأن القيادي الفتحاوي الهارب محمد دحلان مستشار ولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد للشؤون الأمنية، له دور كبير في الإعداد للتغيير المرتقب بالإمارات، والذي يتم على نار هادئة منذ عدة شهور، ويشرف عليه دحلان شخصيا بتكليف من محمد بن زايد، وبمشاركة خالد النجل الأكبر لولي عهد أبوظبي .
وقال الموقع ذاته إن الموساد رصد قبل أشهر اتصالات بين دحلان وضباط سابقين بالموساد تربطه بهم علاقات وثيقة، وإن الحديث كان يدور حول إمكانية الحصول على جرامات من مادة “البولونيوم-210 ” وهى نفس المادة التي تم تسميم الرئيس عرفات بها ، دون أن يكشف الموقع عن المزيد من التفاصيل، لكن القناة الإسرائيلية قالت إن ذلك ربما يكون التفسير الوحيد لما يخطط له دحلان في الإمارات .
وكانت السلطة الفلسطينية قد اتهمت دحلان بالتورط مع “الموساد” في عملية اغتيال عرفات وتسميمه بمادة “البلونيوم” صعبة الاكتشاف، مما أدى إلى هروبه من رام الله إلى غزة، ومنها إلى أبوظبي التي وفرت له ملاذا آمنا، ومنحته جواز سفر إماراتى بعد تعيينه مستشارا لولي عهد أبوظبي، ومشرفا عاما على جهاز أمن الدولة بالإمارات .
فى سياق متصل تحدثت تقارير أمريكية وأوربية عدة مؤخرا عن نقل للسلطة وشيك في الإمارات من الشيخ خليفة إلى أخيه ولي العهد الحالي لإمارة أبوظبي، بسببين: إما الوفاة، أو عدم قدرة الشيخ خليفة على الحكم لأسباب صحية.
ونوهت التقارير بأن الشيخ محمد بن زايد أصبح متعجلا في الإمساك بزمام السلطة بصورة رسمية كاملة، في ظل التطورات الجديدة بالمنطقة وما يمكن أن يسمى بإخماد التيارات الإسلامية التي تبلورت عن الربيع العربي، والتي يعتقد أنه لولي عهد أبو ظبي دور فيها، خاصة عمليات التمويل الضخمة التي جرت في مصر وتونس وليبيا وغيرها.
وفي حين اعتبرت بعض التقارير أن ذلك يمثل مشكلة لصناع القرار في الغرب بسبب التهور في اتخاذ القرار المعروف عن الشيخ محمد زايد ، فضلا عن توتر علاقاته مع معظم قادة دول الخليج وتقربه من إيران، لكن تقارير أخرى اعتبرت ذلك ربما يكون فرصة لإنعاش اقتصاد الغرب، حيث سينقل له بالكامل التحكم في صندوق أبوظبي السيادي، والذي يعتبر أكبر صندوق سيادي بالعالم برأس مال قدرته مؤسسة “ستاندرد تشارترد” بقرابة 625 مليار دولار، وبالتالي يمكن الحصول على جزء من هذه الموجودات بواسطة شركات تسليح أو بناء أو غيرها، حيث كان الشيخ خليفة حريصا على تلك الأموال باعتبارها رصيد الأجيال القادمة من ثروة وطنهم المهددة بالنضوب في أي وقت .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.