وزير الدولة للتعليم الفني يزور أسرة طالب السويس الذي توفي بالصعق الكهربائي    أمير الكويت: الميليشيات الحوثية تشكل تهديدا للسعودية والخليج    بوكو حرام تهاجم قرية في شمال شرق نيجيريا يوم الانتخابات    وادي دجلة يدخل معسكرا مغلقا استعداداً للشرطة.. غدا    الأهلي: القميص الذي تم تسريبه ليس الرسمي    تشافي والسد .. خطوة نحو قيادة العنابي في مونديال 2022    لجنة الأندية تناقش أزمة حقوق كأس مصر فى اجتماع الغد    ضبط 490 لتر سولار قبل بيعها بالسوق السوداء فى أسيوط    مُجرى التحريات في "أحداث بولاق" يشدد على عدم تذكره للواقعة    الأرصاد تنصح ب ارتدوا الملابس الثقيلة    الحماية المدنية بأسوان تُبطل مفعول قنبلة بدائية الصنع بحديقة الشيراتون    إحالة موظفة بالقوى العاملة للمحاكمة التأديبية بتهمة التزوير    ب«يوم المسرح العالمي» .. كلمات الرواد االمضيئة وشكوى «صبحي» الحارة    وزير الآثار رئيسا للجنة التنفيذية للحملة الدولية لإنشاء متحفي الحضارة والنوبة    قررت الادارية العليا بمجلس الدولة تأجيل الطعن المقدم من "الطيب"الى جلسة 9 مايو    حلمى بكر يطالب الحكومة بعودة حصة الموسيقى للمدارس والجامعات    بالصور| محافظ القاهرة يفتتح معرض "التصوير الفوتوغرافي" بمصر الجديدة    طريقة تحضير كيكة اللوز بالفراولة للشيف أسامة السيد    دراسة بريطانية: النوم لساعات متوسطة يطيل العمر    جمعة: الأهلي ليس مسؤولاً عن تسريب القميص الجديد    العروبة السعودي يدفع الزمالك لإنهاء أزمة محمد إبراهيم    «نيويورك تايمز»: عقبات تلوح بالأفق أمام المحادثات النووية الإيرانية    "الوطن" تكشف ملامح كلمة الرئيس الفلسطيني في القمة العربية    الحماية المدنية بالاسماعيلية: لا خسائر جراء الهزة الأرضية    محمود طاهر: لن نتدخل في عمل جاريدو.. وفريق الكرة يحظى بالدعم الكامل    ختام فعاليات مهرجان القاهرة الدولي لسينما وفنون الطفل    مصرع شخص إثر انقلاب سيارة ملاكي على طريق "الحدين - دست الأشراف"    السيسي: الأطراف الخارجية تستغل الظروف للتدخل في شؤون الدول العربية    مصرع عامل بسبب ركل حصان له    "الحميات" بدمياط: احتجاز حالة مشتبه في إصابتها بأنفلونزا الطيور    أصالة تستعد للسفر إلى بيروت من أجل "فنان العرب"    "كوبر" يستعين ب3 كاميرات لتحليل أداء اللاعبين أمام غينيا    الأسد: الغرب غير مهتم بالقضاء على «داعش» بشكل كامل    اجتماع وزراء خارجية أمريكا وفرنسا وألمانيا لمناقشة الملف الإيراني    تعرف على حكم الشرع في "جمع الصلوات في غير وقتها"    حكم الشرع في العيوب التي تجيز للزوجين فسخ عقد الزواج    الوجبات السريعة تُسبب قصر القامة والسمنة    في استجابة ل «البديل»: تأجير شقة لموظفي بيت ثقافة «ببا» لحين ترميمه في أسرع وقت (صور وفيديو)    "وتعاونوا على البر والتقوى".. الحاجة للتعاون بين البشر ملحة وضرورية.. والتضامن بين دول العالم الإسلامى ضمانة لاستقرار المنطقة    بالفيديو.. ثوار الشرقية ينتفضون ب30 فاعلية في جمعة "مصر في خطر"    بالمستندات.. أزمة أطباء بني سويف تشتعل.. مطالبهم في مهب الريح.. والخاسر المواطن البسيط    بالفيديو.. مستشار ملف النيل: اتفاقية إعلان المبادئ ليست نهائية    مفتي السعودية: الحوثيون «عصاة مجرمون» هيأ الله لهم من يردعهم    ساكس: ضربات اليمن لن تؤثر على عرض النفط    الدولار يرتفع أمام سلة العملات    بالأرقام .. ننشر حصاد الأسبوع من الحركة التجارية في موانئ البحر الأحمر وقناة السويس    مجلس حقوق الإنسان يعتمد قرارا قدمه المغرب حول "الديمقراطية وحقوق الإنسان ودولة الحق والقانون"    «أبرد من مية طوبة» أفعل التفضيل فى بلاغة المصريين    صعود جماعي للأسهم الأمريكية عند الإغلاق    نقابة الأطباء تعتمد مشروع تعديل الكادر    هدوء بمحيط كنيسة «العذراء» بالمنيا والأمن يفرض سيطرته    طرح 195 قطعة أرض للأنشطة الخدمية في 22 مدينة جديدة    إصلاح ماسورة المياه الرئيسية بشارع الجلاء في دمياط    خطباء السويس يدعون المواطنين بتأييد الحرب ضد الحوثيين في اليمن    ممثل صندوق أبوظبي للاستثمار: "قرار منع التأشيرة هيودينا في داهية"    الوفد: المرحلة الحالية تتطلب وجود برلمان مصري    «المهندسين»: أرسلنا دعوات الجمعية العمومية ب«البريد الإلكتروني»    "الدوكار" يطالب "القوي العاملة" بإعادة طرح مشروع قانون النقابات العمالية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

مسئولية الفتاة عن اغتصابها بين القبول والرفض

أثار قرار لجنة حقوق الإنسان بمجلس الشوري حول تحمل الفتيات مسئولية اغتصابهن في المظاهرات حفيظة الكثيرين ممن رأوا أن هذا القرار به عوار وإهانة للفتاة المصرية
التي شاركت في ثورة يناير المجيدة في حين رآه البعض أنه دعوة لحث الفتيات لتحصين أنفسهن في التظاهرات وغيرها من المواقف التي قد يتعرضن لها بأي من الأماكن العامة‏.‏في البداية يقول الشيخ شوقي عبداللطيف رئيس القطاع الديني السابق بوزارة الأوقاف أن تصريح لجنة حقوق الانسان بمجلس الشوري أخطأ في تحميل الفتيات اللاتي يشاركن في المظاهرات مسئولية اغتصابهن وان هذا البيان مبتور ومشوه ولا يليق خروج مثل هذه التصريحات من مجلس يعبر عن الشعب ولا يصح صدوره بهذه الطريقة في تحميل المرأة مسئولية اغتصابها‏,‏ وأضاف ان مثل هذه التصريحات تعطي الفرصة للبلطجية والذئاب ان يمارسوا جرائمهم دون رادع أو شفقة بالأنثي التي من المفروض أنها أمك وأختك وزوجتك والتي تتحمل المسئولية جنبا إلي جنب مع أسرتها في كل الأوقات وكل الظروف وأري أنه من الأفضل ألا نحملها أقدارا غير متوقعة الحدوث مع إرشادها بالإبتعاد عن الاماكن المشبوهة والمحتمل وجود البلطجية بها في ظل هذه الظروف التي تعيشها مصر وهذا لا ينفي حق المواطن في توفير سبل الأمان له وهذا من واجبات الشرطة في حماية المتظاهرات والمتظاهرين كما يجب أن لا يسمح بترك هؤلاء البلطجية الذين يقومون بالتخريب والحرق والتحرش لأن تركهم يكون جريمة بكل المقاييس في حق السلطة والجهات المختصة لأنه في النهاية المسئولية مشتركة بين الطرفين‏.‏
ومن ناحية اخري اضاف الدكتور يسري حماد نائب رئيس حزب الوطن ان الاغتصاب والتحرش ليست مسئولية الفتاة وحدها وانما يشترك في هذا ثلاثة أطراف أولهم الفتاة التي تفرط في نفسها ووجودها في اماكن التحرش وثانيهم بعض منعدمي الضمير ومنعدمي المسئولية ومنعدمي الدين والاخلاق القائمون بالتحرش وثالثهم الجهات الامنية التي لم تقم بواجبها علي أكمل وجه بحيث سهلت بأن يكون هناك ضحايا للتحرش الجنسي الذي لم تعهده مصر من قبل وأري انه ليست كل فتاة تم إغتصابها ضحية حقيقية للتحرش الجنسي لان هناك من يرتدين ملابس مثيرة تجعلهن اكثر عرضة للتحرش عن غيرهن ولهذا نحن نري انه من الضروري ان يعود الأمن إلي البلاد حتي نقضي علي تلك الظواهر المحرمة والتي تهدد فتيات ونساء مصر لأن هناك أيضا بريئات يمشين في الشوارع والميادين قاصدات أعمالهن أو مصالح تقتضي وجودهن بالشوارع يجب ان نؤمن هذا الوجود‏.‏
ويري الشيخ يوسف البدري ان نزول المرأة إلي الميادين والزحام لا يليق بالمرأة المسلمة أو العربية لان الرسول صلي الله عليه وعلي آله وسلم نهي عن أي عوار أو شبهات وقال انما بعثت لأتمم مكارم الأخلاق وان المرأة كانت تقف خلف الرجال في اوقات الشدة والحروب بل كان يصل دورها إلي مداوة جروح المقاتلين وهذا اكبر دليل علي مكانتها في الإسلام وردا علي من يرددون ان الاسلام يقلل من شأن المرأة أو الفتاة ولكن خروجهن إلي التظاهرات وهن يعلمن ان هناك شبابا وبلطجية يهددون أمنهن وعرضهن فهذا ضرب من ضروب الجنون وفيه لا مبالاة من الفتيات اللاتي يجهلن التعامل مع المواقف التي بها تجمعات شبابية واحتكاكات وقد قال النبي الكريم ناصحا الأمة أعملوا وليس تظاهروا لعلمه أن التظاهر يوقف العمل ويهدد ثبات الأمة وينذر بخرابها‏.‏
ويضيف البدري لقد تقدمت إلي المحكمة بقضية لوقف هذه التظاهرات المستمرة التي تهدد أمن البلاد ولا تفيد في أي حريات بل تسببت في إحداث فوضي وعنف مخالفين للشرائع ولكن المحكمة أحالتها إلي القضاء الإداري‏.‏ في النهاية أحمل الفتيات والاباء والامهات والعائلات المسئولية أمام الله في درء التحرش وتحمل الفتاه مسئولية حماية نفسها وتحذير قريناتها من الفتيات من وجودهن في اماكن تظاهرات أو اماكن مشبوهة قد تهدد شرفهن أو أمنهن لهذا أري أن قرار اللجنة بمجلس الشوري ينصح ويحذر الفتيات والاسر من داخل القرار الذي من شأنه حماية الانثي لنفسها بالبعد عن الاماكن المتزاحمة سواء بسبب التظاهرات أوغيرها من الاماكن المشبوهة‏.‏

رابط دائم :


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.