أسعار الفاكهة اليوم الجمعة 7-5-2021    «زي النهارده» 7 مايو 1920.. تأسيس بنك مصر على يد طلعت حرب    كورونا في الهند.. أكثر من 414 ألف إصابة جديدة    حدث ليلا.. الصحة تسجل 1110 حالات إيجابية جديدة بكورونا.. زوج يذبح زوجته وأبناءه الستة بالفيوم.. إصابة أحمد العوضي وياسمين عبد العزيز بكورونا    تطبيع العلاقات بين مصر وتركيا.. إلى أين تتجه المباحثات ؟    الصين: الصاروخ المُنتظر سقوطه آمن على الأرض ومساره محسوب بدقة    شديد الحرارة نهارًا.. الأرصاد تعلن طقس اليوم الجمعة    لعبة نيوتن والاختيار وهجمة مرتدة.. بطولات جماعية ونجوم كبار    السياحة: ملتزمون بقرارات الغلق الجديدة لمواجهة انتشار كورونا    الخارجية الأمريكية: واشنطن لا تعتزم تحرير أصول إيران الخاضعة للعقوبات    القصة الكاملة ل «طالبتي الكاتر» بالمعادي.. إصابات جسيمة وفصل نهائي    إصابات كورونا في البرازيل تتجاوز 15 مليونًا    حنان مطاوع عن خوفها من «القاهرة كابول»: الفنان محارب ومقاتل مثل الجندي    القضاء على إرهابي في الجزائر    تنفيذا لقرار مجلس الوزراء.. حملة مسائية للتأكيد على غلق المحال التجارية والمقاهى بالقصير    موسيماني: قدمنا مباراة جيدة أمام الاتحاد وحققنا مكاسب عديدة    طبيب الأهلي يوضح تفاصيل إصابة صلاح محسن    حملة على المقاهي والمحال وتحرير 23 محضراً لعدم ارتداء الكمامة بالأقصر    محمد ثروت يعتذر لمحمد هنيدي لهذا السبب| فيديو    ماجوير : الوصول إلى نهائي الدوري الأوروبي إنجاز هائل    حرارة الجو تتسبب في حريق داخل قطعة أرض بالبحيرة    «الصحة»: 74.8% نسبة شفاء مرضى كورونا في مستشفيات العزل    حظك اليوم الجمعة 7/5/2021 برج العذراء على الصعيد المهنى والصحى والعاطفى    صلاة التسابيح .. كيفيتها وفضلها وعدد ركعاتها وتوقيت أدائها    أحمد العوضي يكشف ل «الوطن» تفاصيل إصابته وياسمين عبدالعزيز ب كورونا    شاهد.. مسلسل "نسل الاغراب" | ملخص الحلقة ل 24    شاهد.. مسلسل "كوفيد 25" | ملخص الحلقة التاسعة    الاختيار 2.. رأي المفتي بتطبيق حد الحرابة على الإرهابي المسماري    مصرع شخص أسفل عجلات القطار في بني سويف    هل يجوز دفع زكاة الفطر عن الزوجة الحامل؟.. أمين الفتوى يجيب    لتنفيذ أعمال بمحطة المترو.. غلق كلي لطريق القاهرة الإسكندرية الصحراوي أمام المتحف الكبير 5 أيام    تويتر يعلق حسابا يتحايل لنشر بيانات دونالد ترامب    بالصورة .. مباحث الأموال العامة تواصل مكافحة جرائم التزييف والتزوير    ضبط 34 ألف عبوة أدوية ومنشطات مجهولة المصدر داخل مخزن بالإسكندرية    ريال مدريد يتفاوض مع لاوتارو مارتينيز لتعزيز الهجوم بالموسم المقبل    خالد فودة: نعمل على تكوين هوية بصرية لشرم الشيخ لإشهارها عالميًا (فيديو)    حملة تطهير موسعة بشوارع طنطا بعد إغلاق المحلات    برلمانية تقترح توفير خدمات الشهر العقاري للمصريين في الخارج إلكترونيًا    سامي قمصان: مباراة الاتحاد كانت عصيبة بسبب لقاء المحلة    سيد عبدالحفيظ : الأهلي سيدخل معسكراً مغلقاً استعداداً لمواجهة الزمالك    استياء في إنبي بعد الهزيمة أمام المحلة بهدف    أحداث مسلسل النمر الحلقة 24.. النمر يضع الألماظ المهرب في سيارة خالد    حسام حسن : الاتحاد يعاني من أخطاء فردية وأهنئ الأهلي على الفوز    محافظ الجيزة يتفقد أعمال التطوير بشارع النيل السياحي للوقوف علي نسب التنفيذ    نشرة الفتاوى| في ليلة القدر: 4 ظواهر طبيعية أرشدنا إليها النبي.. وأروع المناجاة والأدعية المستجابة    مواعيد الصلاة اليوم الجمعة 25 رمضان في جميع محافظات مصر والعواصم العربية    برلماني يكشف تفاصيل حلقة نقاشية لبعثة مصر بالأمم المتحدة حول قانون الجمعيات الأهلية    محافظ الجيزة في فيصل وبولاق الدكرور لمتابعة إغلاق المقاهي والمطاعم (صور)    بالصور.. نائب محافظ الجيزة يتابع غلق المحال التجارية بالحوامدية    أستاذ أوبئة يحذر من ذروة الموجة الثالثة لكورونا: بدايتها أول أيام العيد    موعد أذان مغرب الجمعة 25 من رمضان 2021.. ودعاء النبي عند الإفطار    موسيماني يشيد بمستوى نجم الأهلي    "انتهاكات خطيرة" في إثيوبيا بينها اعتقال الرضّع    وزير العدل ينعي الدكتور صبرى السنوسي عميد حقوق القاهرة    جامعة عين شمس تتواصل تليفونيًا مع أعضاء البعثات والمنح بالخارج    تطورات خطيرة فى الحالة الصحية للفنان سمير غانم بعد إصابته بكورونا    السكرتير العام بالسويس يقود حملة مكبرة لمتابعة إغلاق المحلات    مواقيت الصلاة اليوم الجمعة 25 رمضان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ضل راجل الحلقة 10.. الشاب المعتدى على ابنة ياسر جلال يضلله ليتوقف عن مطاردته.. مأساة فى حياة الطبيبة نور اللبنانية.. وأسرة شهد تستقبلها فى حسرة وانكسار بعد خروجها من المستشفى
نشر في اليوم السابع يوم 22 - 04 - 2021

بدأت الحلقة 10 من مسلسل "ضل راجل" للنجم ياسر جلال بمواجهة جلال للفتاة غادة لمعرفتها معلومات عن حادثة ابنته شهد، لكنها تصطدم معه وتنكر معرفتها بشهد وتطرده من أمام بيتها وتهدده بالشرطة، وذلك فى حضور الشاب سليم.
يحاول سليم السيطرة على الأمر، وتهدئة ياسر جلال ويدعوه وصديقه أحمد رزق بالجلوس فى مكان عام للحديث عن أزمة شهد، وأن لديه معلومات عن الجانى الذى اعتدى على شهد، وبعد جلوسهما يدعى أن شابا لا يعرف اسمه هو من اعتدى على ابنته وبعد ارتكاب جريمته سافر خارج البلاد، وذلك حتى لا يستمر جلال فى مطاردته.
وعلى جانب آخر، ما زال طليق نور اللبنانية يطاردها من أجل الرجوع إليها لكنها ترفض، فتسألها عمتها عن سبب تعنتها ضده فتحكى لها سرًا أخفته داخلها سنوات طويلة، فبعد أن تعدى عليها أثناء حملها سقط الطفل واضطر الأطباء إلى إزالة الرحم، فمنعها من طفلها كما منعها من أن تكون أمًّا طوال حياتها.

وشهدت الحلقة 10 من مسلسل ضل راجل للنجم ياسر جلال، خروج شهد من المستشفى بصحبة أبيها ياسر جلال، وعند وصولها ترفض الأم نرمين الفقى النظر إليها وتسألها فى حسرة إزاى تعملى فينا وفى نفسك كدة؟
يدخل ياسر جلال غرفة شهد ويطالبها بأن تحكى ما حدث ومن المجرم الذى اعتدى عليها، فترد عليه: "بلاش نفتح حكاية احنا مش قدها" وتقول إن هذا الشاب من عائلة كبيرة وإنها خائفة عليه من مواجهتهم، فينفعل جلال على شهد فتتدخل زوجته القعيدة – نرمين الفقى – لتخليصها من يده فتسقط على الأرض.
يحول مدير المستشفى – إيهاب فهمى – الطبيبة – نور اللبنانية – للتحقيق بعد موقفها من شهد، ويراودها عن نفسها، لكنها ترفض وتطلب التحقيق معه.
وخلال خروج ياسر جلال من المدرسة يجد شابا يعتدى على طالبة بعد أن هددها بعدد من الصور التى تجمعهما سويًا إذا لم تأت إلى بيته، فيشاهده ياسر جلال وهو يصفعها على وجهها فيطارده ويجرى وراءه ثم يشهر فى وجهه سلاح أبيض "مطواة".
ويقتحم ياسر جلال قضية "جرائم الشرف" بقصة فتاة من أسرة بسيطة، عانى أبواها فى تربيتها ليفتخرا بها أمام الناس يومًا ما، لم يقصر ذلك الأب أو يدخر جهدًا لتنشئة أولاده على قيم وأصول الأسرة المصرية، لتستيقظ تلك الأسرة على خبر صادم بمحاولة الاعتداء على ابنتهم وإجهاضها عنوةً دون معرفة الجانى، ليجد الأب نفسه فى حيرة؛ هل يلجأ إلى القانون من أجل حفظ حقوق ابنته ومعاقبة المجرم الذى استغل براءة ابنته؛ ويواجه ذلك المجتمع الذى يصم ابنته بالعار؟ أم يدفن رأسه فى الرمال خشية الفضيحة وينتقم من ابنته؟
كثرت تلك الجرائم فى السنوات الأخيرة، فأخبار الحوادث لا تخلو من جريمة شرف كانت الفتاة فيها الجانى والمجنى عليه فى نفس الوقت، وتجد الجانى ينعم بحياته كما يحلو له دون أن يشعر بتأنيب الضمير، أو يستغل مكانته الاجتماعية فى إسكات أهل الضحية بالأموال مقابل التخلى عن حقوقهم، لكن هؤلاء يجدون أنفسهم خلف القضبان فى النهاية، وينتصر العمل للفتاة ويقتص من الجانى.
ويقدم ياسر جلال شخصية جلال مدرس التربية الرياضية صباحا وسائق التاكسى ليلا، حتى يوفر لأسرته حياة كريمة، ذلك الرجل المخلص الذى يعيش مع بنتيه وزوجته القعيدة – نرمين الفقى – ويحاول جاهدًا ألا يشعرها أنها تفتقد شيئًا تمتلكه هؤلاء النسوة فى البيوت الأخرى. الخلاصة أنه رجل تحلم به أى امرأة على وجه ويتمناه أى ابن أبًا له، لكن الحياة لم تتركه فى حاله وحرمته من الوداعة التى يطمحها فى حياته.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.