بدون حق في التثبيت.. "التعليم" تكشف آلية التطوع للتدريس في المدارس    الأوراق المالية تستعين بكتيبة سوق المال بالبرلمان والشيوخ لحل أزمة ضريبة البورصة    دمياط تستكمل حملاتها لإزالة التعديات على أملاك الدولة    سامح شكري: نهدف إلى إعادة دمشق كطرف فاعل في الإطار العربي| فيديو    أذربيجان: تطعيم أكثر من 8 ملايين شخص ضد فيروس كورونا    قائد ليفربول عن محمد صلاح: لا يصدق منذ قدومه إلى الريدز    الأمم المتحدة تحذر من مجاعة وشيكة في أفغانستان    الشيوعيون يتظاهرون للتنديد ب"تزوير واسع النطاق" لنتائج الانتخابات الروسية    شوط أول سلبي بين ريال مدريد وفياريال في «الليجا الإسبانية»    موسيماني: 3 أمور ستجلب إفريقيا الثالثة تواليا.. شاهدت هذه الأفلام من قبل    إصابة شخصين في حادث انقلاب سيارة بالمنيا    بدرجات الحرارة والظواهر الجوية.. الأرصاد تعلن تفاصيل الطقس حتى الجمعة المقبل    جريمة في القطار.. أطلق الرصاص على شقيقه ثم قفز من النافذة    السيطرة على حريقين في عقارين بالمرج والوراق    توزيع جوائز ممدوح الليثي في حفل افتتاح مهرجان الإسكندرية    خريطة انتشار قوافل «حياة كريمة» الطبية في 7 محافظات.. تقدم الخدمة مجانا    «الصحة»: قد يتم دمج لقاحي كورونا والإنفلونزا معا    دفاع سما المصري يكشف تفاصيل براءتها من سبّ مرتضى منصور: سجدت لله شكرًا    محافظ كفر الشيخ ونائبه يكرمان وكيل وزارة التعليم    ماذا قالت «الإدارية العليا» عن حظر استخدام المساجد في أي أغراض سياسية؟    بعد تصريحاته المثيرة.. هذا أبرز ما قاله أحمد السعدني : «كانوا بيدلعونى وأنا صغير بسعدون وسوسى»    "السد الإثيوبي انهار ثلاث مرات".. تصريح مفاجئ من خبير بالأمم المتحدة    اعترافات فتاة بطعن خطيبها السابق بمعاونة أخيها: أفقدني عذريتي    «تنمية المشروعات» يضخ 52.3 مليار جنيه للمشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر    «التعليم» تتابع التزام المدارس الخاصة والدولية بالمصروفات    تشكيل سان جيرمان - مبابي ونيمار يقودان الهجوم في غياب ميسي    وزيرالرياضة يستمع لمقترحات طلاب الجامعات المتدربين بنادي النادي بالعاصمة الإدارية    «الأعلى للجامعات»: التطعيم بلقاح كورونا شرط دخول الطلاب    الرعاية الصحية تعلن نجاح استئصال ورم بالحبل الشوكي لمريضة بمستشفى السلام بورسعيد    البرلمان يستعد للفصل الثانى التشريعى    زي النهاردة.. الأهلي يودع أفريقيا مبكرا للمرة الثانية على التوالي    7 مرشحين تقدموا بأوراقهم لانتخابات نادى الشرقية فى اليوم الأول    رسميًا.. منع حسين السمري وجبريل والنمر من خوض انتخابات الزمالك    اعرف في 10 خطوات.. كيف تضيف المواليد الجدد على بطاقات التموين؟    تطوير شخصيات مناهج الصف الرابع الابتدائي لترسيخ المواطنة    أول تعليق من هبة مجدي بعد وضعها مولودها الثاني    ياسمينا العلواني تنفي ارتداء الحجاب: "الآوان لسه مجاش"    مصابين نفسيين في عهد الرسول.. الجندي: سيدنا يعقوب كان مريض نفسي    بالفيديو| داعية يوضح حكم الطلاق عبر وسائل التواصل الاجتماعي أو بلغة الإشارة    محلل سياسي تونسي: مستقبل حركة النهضة أصبح ضبابيا بعد استقالات اليوم    كوريا الجنوبية تبدأ تطعيم الحوامل والأطفال ضد كورونا أكتوبر المقبل    وزير النفط السوداني يأمل في إنهاء إغلاق الشرق لتفادي خسائر بالغة    خبيرة أبراج: مواليد 25 سبتمبر شخصية بصيرة وغير تقليدية    تطوير حديقة السلام ب3.5 مليون جنيه في الوادي الجديد    ملوك العسكرية المصرية القديمة بصالات العرض في متحف شرم الشيخ    جوارديولا: فزنا على أبطال أوروبا وتوخيل مدرب استثنائي    «التخطيط»: نستهدف التمكين الاقتصادي للمرأة    توافد المواطنين على أتوبيسات مبادرة «معاً نطمئن.. سجل الآن» بأسوان    محافظ الإسكندرية يشدد على استكمال صيانة وتأمين أعمدة الإنارة استعدادا لفصل الشتاء    الغرف التجارية: إنشاء أكثر من 230 مشروعا زراعيا خلال ال6 سنوات الماضية    نوال العدل تستعد لعرض "كهف رام" في المهرجان القومي للمسرح المصري    الحكومة تنفى نقص المستلزمات الوقائية بالمستشفيات الحكومية    الموت يفجع الفنانة شيري عادل    الداخلية: رفع 47 سيارة ودراجة نارية متروكة ومتهالكة من الشوارع    بالأسماء.. سعفان: تحويل 3.9 مليون جنيه مستحقات للعمالة المغادرة من الأردن    وفاة خالة الفنانة شيري عادل    خطر الجدال على المجتمع    وزير الأوقاف: الاسلام قد نهى عن قتل النفس عمدًا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



الفريق أسامة ربيع والدكتور مصطفى الفقي يفتتحان أولى سفارات المعرفة لمكتبة الإسكندرية خارج نطاق الجامعات

في إطار اهتمام هيئة قناة السويس بزيادة الوعي الثقافي وتنمية مهارات العاملين بها، افتتح الفريق أسامة ربيع رئيس هيئة قناة السويس، والدكتور مصطفى الفقي مدير مكتبة الإسكندرية "سفارة المعرفة" بهيئة قناة السويس، اليوم الأربعاء، وذلك بحضور عدد من قيادات الهيئة ومكتبة الإسكندرية بمقر المكتبة الرئيسية للهيئة.
يأتي ذلك نتاجاً للتعاون المُثمر بين هيئة قناة السويس ومكتبة الإسكندرية، وتعد سفارة المعرفة الجديدة هي الأولى من نوعها خارج نطاق الجامعات، والسفارة ال 23 التي أنشأتها مكتبة الإسكندرية.
بدأت الزيارة بإزاحة الستار عن سفارة المعرفة بهيئة قناة السويس، وتفقد القاعات المُلحقة ثم مشاهدة فيلم قصير عن سفارات المعرفة وأهميتها، ثم التواصل مع عدد من ممثلي سفارات المعرفة بالجامعات المصرية ممن قدموا التهنئة والإشادة بمثل هذا التعاون المُثمرالهادف لإثراء المعرفة.
عقب ذلك، اصطحب الفريق أسامة ربيع الدكتور مصطفى الفقي والحضور للقيام بجولة بحرية في قناة السويس الجديدة، تلاها التوجه لمبنى المارينا الجديد شرق القناة حيث انعقدت ندوة تثقيفية تحت عنوان "مكانة مصر بين الإقليمية والدولية" حضرها عدد من قيادات الهيئة والعاملين بها وممثلين عن إدارات الهيئة المختلفة.
في البداية رحب الفريق أسامة ربيع بالدكتور مصطفى الفقي والوفد المرافق له في هيئة قناة السويس، مبدياً سعادته وفخره بالتعاون مع واحدة من منارات الفكر والثقافة على مستوى العالم، وهي مكتبة الإسكندرية، مؤكداً على أن افتتاح "سفارة المعرفة بقناة السويس" يعد تكليلاً لمسيرة من التعاون المشترك بدأت منذ عام 2018 والتي بدأت بمشروع ترميم مخطوطات هيئة قناة السويس والذي يهدف لترميم 1852 مخطوطة تاريخية.
وأضاف رئيس الهيئة أن هذا التعاون يعد خطوة جديدة نحو تعزيز التحول الرقمي داخل هيئة قناة السويس، وذلك بتطبيق أحدث تكنولوجيا المعلومات في الربط بين سفارة المعرفة داخل الهيئة وبين مكتبة الإسكندرية وباقي السفارات التابعة لها.
وأشاد الفريق أسامة ربيع بالدور الثقافي والفكري للدكتور مصطفى الفقي، في إثراء المعرفة على مدار رحلته المهنية الذي تقلد خلالها العديد من المناصب الهامة على الصعيد المحلي والدولي، ومن خلال كتاباته وتحليلاته المعبرة بعمق عن التجربة المصرية وتطوراتها.
ومن جانبه أبدى الدكتور والدبلوماسي مصطفى الفقي فخره بتواجده في أحد أبرز معالم مصر، معرباً عن سعادته إلى أنه كان من الطبيعي والبديهي أن تكون أولى تحركات مكتبة الإسكندرية خارج قواعدها التقليدية وهي الجامعات المصرية في هيئة قناة السويس، لما تمثله قناة السويس من تجسيد لتاريخ مصر الحديث ومنذ أن كانت فكراً مروراً بمراحل الحفر ووصولاً إلى دورها في المحطات والحروب الرئيسية التي مرت بها مصر.
وأكد مدير مكتبة الإسكندرية على أن حادث جنوح سفينة الحاويات البنمية EVER GIVEN""، أعاد قناة السويس لبؤرة الاهتمام العالمي، كما كان سبباً رئيسياً لإبراز أهمية القناة للعالم أجمع وليس مصر فحسب، كما سلطت عملية الإنقاذ والتعويم الناجحة للسفينة الضوء على قدرة الهيئة وإمكانياتها والجهود الجبارة التي تقوم بها دوماً للحفاظ على المكانة الرائدة لقناة السويس.
وأضاف أن فكرة ربط البحرين الأحمر والمتوسط هي فكرة تاريخية تعود إلى العصر الفرعوني، تلاها بزوغ العديد من الدراسات ومشروعات الربط في حقب زمنية متعاقبة، والتي توقف بعضها للاعتقاد الخاطئ باختلاف مستوى البحرين بما لا يسمح لربطهما بقناة، إلى أن جاء الدبلوماسي الفرنسي فرديناند ديليسبس واستطاع إثبات إمكانية ربط البحرين وتمكن من إقناع الوالي سعيد آنذاك بالمشروع.
وأضاف أن هيئة قناة السويس ومكتبة الإسكندرية هما بحق معالم مصرية تتعانق بتاريخ البلاد، فكلاً منهم يمتلك تاريخاً حافلاً ومؤثراً، كاشفاً في هذا الصدد عن امتلاك مكتبة الإسكندرية وثائق تاريخية هامة تتعلق بقناة السويس.
وتمثل سفارات المعرفة التابعة لمكتبة الإسكندرية محاكاة لجميع الأدوات والامتيازات الرقمية المقدمة لزوار مكتبة الاسكندرية، ويحظى جمهور هذه المكتبات بنفس الخدمات التي تقدمها مكتبة الإسكندرية لجمهورها داخل مقرها الرئيسي، مثل إتاحة الكتب الرقمية مجاناً على مستودع الأصول الرقمية (DAR) وهو أكبر مكتبة رقمية عربية على الإطلاق، بالإضافة إلى إتاحة استخدام مشروع وصف مصر، والفن العربي، والأرشيف الرقمي لمجلة الهلال، وموقع "اكتشف بنفسك"، ومشروع "محاضرات في العلوم"، والملتقى الإلكتروني، وبوابة التنمية.
وتتكون سفارة المعرفة بهيئة قناة السويس من قاعتين، إحداهما تضم مجموعة أجهزة حاسب آلي مرتبطة بنظام آلي مباشرة بمكتبة الإسكندرية ومن خلالها يستطيع العاملون بالهيئة قراءة الكتب والرسائل العلمية والدوريات والمجلات المتاحة في مكتبة الإسكندرية ولكن بصورة رقمية من خلال مستودع الأصول الرقمية الخاص بالمكتبة.
فيما تتسع القاعة الأخرى ل 32 فرد لتنظيم الندوات وورش العمل وإلقاء الضوء على الأحداث والفعاليات المحلية والدولية.
في ختام الزيارة، قدّم الفريق أسامة ربيع درع قناة السويس الجديدة إلى الدكتور مصطفى الفقي على مجهوداته الدبلوماسية ودوره في نشر الثقافة والتوعية، وفي المقابل قدم الدكتور مصطفى الفقي درع مكتبة الإسكندرية للفريق أسامة ربيع.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.