الأمين العام لمجلس كنائس الشرق الأوسط يزور معهد الدراسات القبطية    ذوى الإعاقة بالبحيرة خلال عيدهم: الرئيس السيسى أحدث نقلة نوعية لنا | فيديو    «بوينج» تعلن عن تدشين مركز للعلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات في مصر    وزير السياحة من إسبانيا: مصر أبهرت العالم بحدثين استثنائين    سفير كوريا الجنوبية يدعو للتعاون «الفضائى» مع مصر    محمد صلاح يعادل إنجاز توريس في ديربى ميرسيسايد الغائب منذ 13 عاما    الصحة العالمية تكشف تفاصيل جديدة بشأن تطوير لقاحات خاصة لمواجهة أوميكرون    «دي مايو» يرفض تولي برلسكوني منصب رئاسة الجمهورية    محمد صلاح: أسعى لتسجيل المزيد من الأهداف وقيادة ليفربول للفوز بالدوري    شاهد ملخص مباراة السعودية والأردن.. انتصار صعب للنشامي    الانتصار الخامس على التوالي.. بنزيمة يقود ريال مدريد للفوز على بلباو    قرعة بطولة كأس العالم للأندية.. 5 فبراير الأهلي فى مواجهة مونتيري    سان جيرمان يتعادل سلبيا مع نيس بالدوري الفرنسي    السيطرة على حريق هائل شب بمنزل فى الخانكة    بسبب رفع القمامة.. إصابة 4 أشخاص في مشاجرة بالخصوص    العالم المُوازى    رياح وشبورة والحرارة تصل ل10 درجات .. حالة الطقس اليوم الخميس إلى الثلاثاء المقبل    بسبب أكلة لانشون.. إصابة 14 شخصًا بتلبك معوي في المنوفية    مصرع وإصابة طفلين إثر سقوطهما من أعلى منزليهما بالبحيرة    ابنة هيفاء وهبي أنيقة وديانا كرزون بصحبة زوجها.. 10 لقطات لنجوم الفن خلال 24 ساعة    أستاذ علاقات دولية: الرئيس السيسى جهز مصر لاستقبال الاستثمارات الخارجية    حفيد الفنان رشوان توفيق: لا أرفض الصلح.. وجده: شرطى رضاهم بتقسيمى للشاليهات    برج الحمل.. حظك اليوم الخميس 2 ديسمبر: كن هادئا    برج الجدى.. حظك اليوم الخميس 2 ديسمبر: أنصت لرؤسائك    بيان صادم من الصحة العالمية بشأن تطعيم كورونا بالشرق الأوسط    القوات اليمنية تقبض على خلية إرهابية تابعة للحوثيين بمحافظة مأرب    ريال مدريد يعزز صدارة الدوري الإسباني بفوز صعب على أتلتيك بيلباو.. فيديو    بعد 16 سنة من التقاضي.. المحكمة تأمر بترقية موظف لمدير إدارة    وزارة الصحة السعودية ترفع الجاهزية الكاملة لاستقبال المعتمرين    "محلية البرلمان": المشروعات الصغيرة والمتوسطة مكملة للمشروعات الكبرى    الأرصاد تكشف موعد "نوة قاسم".. وتزف بشرى لأهالي الإسكندرية    أول طائرة مصرية بدون طيار    طهران تسمح لوكالة الطاقة الذرية تكثيف عملياتها الرقابية في منشأة فوردو    أول رد من الأهلي على رحيل حمدي فتحي ل جالاتا سراي    حسين الشحات يطلب تعديل عقده بعد رفض العروض الخليجية    حمدي فتحي يجري فحوصات طبية جديدة بعد إصابته بارتجاج في المخ خلال لقاء لبنان    بعد أزمة"بنت الجيران".. نقابة الموسيقيين تطارد مطربى المهرجانات خارج مصر    سلمان خان وأيوش شارما يشاركان أهان شيتي وتارا بعرض فيلم «Tadap»    أسامة الأزهري: الكشف الأثري ليس نبشا للقبور بل إظهار لعظمة أجدادنا    طائرة ماليزية تهبط اضطراريا في بنغلادش بعد تهديد بوجود قنبلة    «عمليات التنمية المحلية» تتابع منع غير الملقحين دخول مبنى حي عين شمس (صور)    وفد برلماني يزور «مجمع طبي» ضمن منظومة «التأمين الشامل» بالإسماعيلية    مبادرة القضاء على أمراض سوء التغذية: الكشف على 6.7 مليون طالب حتى الآن    المنيا في 24 ساعة| الكشف الطبي على 554 مواطناً ضمن قافلة طبية.. الأبرز    التمويل العقاري| طرح جديد والقسط على 30 سنة.. ما هي المشروعات الجاهزة للطرح؟    «أوبك» تبحث سياسة الإنتاج وسط هبوط أسعار النفط ومخاوف أوميكرون    "حاجة تفرح".. تفاصيل انطلاق خدمة الإنترنت المجاني داخل محطة قطارات مصر    لمس مناطق عفتها.. مصدر: ضحية سادسة للمتهم بهتك عرض تلميذات "مدرسة المعادي"    إسراء هنداوي تدهش بصوتها مؤتمر مسابقة القرآن العالمية | فيديو    وزير التعليم يزور مؤسسة Omnia التعليمية للتدريب الفني بفنلندا    دار الإفتاء: بر الوالدين يكفر الذنوب ولكن على الإنسان ألا ينهمك فى المعاصى    إنفوجراف| «الوزراء»: صادرات الغاز الطبيعي تُحقّقُ النمو الأعلى عالميًّا    كريم ماهر رئيسًا لاتحاد طلاب كلية الحقوق بقنا وهالة صدقي نائبًا    محافظ كفر الشيخ ونائبه يكرمان أصحاب الصوت الحسن وحفظة القرآن الكريم    #بث_الأزهر_مصراوي.. هل تطيع المرأة زوجها لو طالبها بخلع النقاب؟    وحدة مناهضة العنف ضد المرأة تشرح آلياتها بألسن عين شمس    الإفتاء تكشف عن شرط قضاء دين الميت من الزكاةخ    الرئيس السيسي: إسبانيا شريك رئيسي لمصر.. وأجرينا مباحثات مثمرة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



حريق في مصنع روسي للمتفجرات يقتل 15 شخصًا
نشر في النهار يوم 22 - 10 - 2021

لقى 15 شخصا مصرعهم وفقد شخص بعد اندلاع حريق في مصنع متفجرات روسي في جنوب شرق موسكو الجمعة، كما أعلنت السلطات.
وقالت حكومة منطقة ريازان حيث يقع المصنع، إن الضحايا قضوا في الحريق الذي اندلع في المنشأة في قرية ليسنوي على مسافة 300 كيلومتر من العاصمة.
وأضافت في بيان: "ما زال مصير شخص غير معروف".
وأشارت إلى أن شخصا آخر نقل الى المستشفى بسبب "حروق خطرة" وهو في "حال حرجة".
ونشرت وزارة الحالات الطارئة صورا تظهر دخانا وحطاما في المصنع الذي تضرر بشدة.
وأعلنت الحكومة في وقت سابق أن الحريق نجم عن "انتهاك للعمليات التكنولوجية ومعايير السلامة" في مصنع "إلاستيك" المحلي.
وتعتبر الحكومة الروسية ذلك المصنع "شركة إستراتيجية" وتنتمي، وفقا لموقع الشركة الإلكتروني، إلى مجموعة "روستيك" الحكومية التي تضم شركات تزود منتجات صناعية ومتقدمة للقطاعين المدني والعسكري.
لكن وسائل إعلام محلية قالت إن المصنع أفلس في العام 2015 وأن ورشه تستخدمها شركات أخرى في قطاع صناعة المتفجرات.
وقالت وزارة الحالات الطارئة إن رجال الإطفاء تلقوا أولا بلاغا عن اندلاع حريق في المصنع عند الساعة 08,22 بالتوقيت المحلي.
وأرسلت وزير الحالات الطارئة بالإنابة ألكسندر تشوبريان إلى الموقع. وهو مسؤول عن الوزارة بعد وفاة يفغيني زينيتشيف بعدما سقط من منحدر خلال تدريبات في القطب الشمالي الشهر الماضي.
وقالت لجنة التحقيق الروسية إنها أرسلت محققين للتدقيق في ما إذا كان المصنع كان يمتثل "لمستويات السلامة الصناعية".
وقد أرسل أكثر من 170 مسعفا الى مكان الحادث للسيطرة على الحريق.
وقال رئيس الإدارة المحلية في وقت سابق لوكالة تاس للأنباء إن 17 شخصا كانوا داخل ورشة المصنع عند اندلاع الحريق.
مخاوف بشأن معايير السلامة
قالت السلطات إن الحريق الذي أتى على مساحة 160 مترا مربعا، أخمد ولا يشكل خطرا على السكان المحليين.
وأظهرت مقاطع فيديو التقطها هواة على وسائل التواصل الاجتماعي صفوفا من عربات الإطفاء في مكان الحادث مع حطام مشتعل في منطقة مشجرة قرب المصنع.
وتعتبر الانفجارات والحرائق العرضية والقاتلة أمرا شائعا في روسيا بسبب البنية التحتية المتداعية التي تعود بمعظمها إلى الحقبة السوفييتية، أو عدم الامتثال لمعايير السلامة.
وأخطر حريق في السنوات الأخيرة اندلع في العام 2018 عندما لقي 64 شخصا من بينهم 41 طفلا، حتفهم بعدما دمرت النيران مركزا للتسوق فيما كانت أنظمة الإنذار ومخارج الطوارئ معطلة.
وقال المحققون إن الحريق نتج عن "انتهاكات صارخة" لقواعد السلامة بما في ذلك إغلاق مخارج الطوارئ وأنظمة إنذار معطلة، ما دفع الرئيس فلاديمير بوتين إلى المطالبة بأجوبة.
وقد وجدت السلطات عقب ذلك أن مئات المواقع التجارية والثقافية في كل أنحاء البلاد لا تتمتع بمعايير السلامة اللازمة المرتبطة بالحرائق.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.