مجلس الشيوخ الأمريكي يتسلم لائحة الاتهام ضد ترامب    بايدن يشدد سياسة شراء المنتجات الأمريكية داخليا دعما للوظائف    أمريكا: الاصابات بكورونا تصل إلى 25.2 مليون إصابة والوفيات إلى 419621    مونديال اليد| خبراء: التركيز واللعب الجماعي سلاحنا في ربع النهائي    تصل ل2 في بعض المناطق.. تعرف على درجات الحرارة اليوم الثلاثاء    اليوم.. إعادة محاكمة المرشد السري للإرهابية في «اقتحام الحدود الشرقية»    إيرادات الإثنين| «وقفة رجالة» في الصدارة ب270 ألف جنيه    التراجه مستمر.. انخفاض نسب شفاء مرضى كورونا في مستشفيات العزل    إيطاليا تحذر "فايزر" بشأن تأخر تسليم اللقاحات    هل يرحل باتشيكو عن الزمالك ويتكرر هروبه مجددا؟ مدرب الأبيض يجيب    أوكا: مشاكل الإسماعيلي لا تتغير وفشلت في انتقالي للأهلي    عايدة رياض تصور مشاهدها في "اللي ملوش كبير" للنجمة ياسمين عبد العزيز وأحمد العوضي    باتشيكو: نحتاج للتعاقد مع مهاجم.. وسنصل للنهائي مجددا هذا الموسم    الرئيس الصيني يحث على تعاون عالمي وثيق وعدم التدخل خلال منتدى دافوس    سر عدم تجديد فاسكيز عقده مع ريال مدريد    أحمد خالد صالح: مسلسل الاختيار ثروة للصغيرين.. وهنادي صوتها حلو أوى    استكمال محاكمة 5 متهمين ب«داعش أكتوبر» اليوم    وزير الطاقة السوداني: الشائعات حول زيادة الأسعار سببت أزمة الوقود    بريطانيا: 80% من الذين تجاوزوا 80 عاما تلقوا جرعة لقاح كورونا الأولى    منظمة إسرائيلية: النتائج الأولية للقاح "فايزر" المضاد لكورونا مشجعة    علي الدين هلال يفتح خزائنه.. ويكشف أسرارا جديدة عن يناير 2011    الحبيب علي الجفري: حال الدعوة الإسلامية يشوبه الألم والأمل    يسرا تهنئ صلاح عبدلله بعيد ميلاده    وزير الثقافة السابق: يجب أن يكون الطلاق موثقا أمام القاضي وليس شفهيا.. فيديو    تقرير أممى يتوقع قفزة فى الاقتصاد المصرى خلال 2021 رغم تبعات كورونا    دعاء الاستخارة بدون صلاة .. 10 حقائق عنه تهديك للخير ولا يعرفها كثيرون    باتشيكو: لم أخرج من بيتي عقب خسارة نهائي القرن أمام الأهلي    اندلاع احتجاجات جديدة في تونس بعد وفاة محتج    "أسترازينيكا": التقارير حول عدم فعالية لقاحنا ضد كورونا غير صحيحة    الروح والطموح.. الأهلي يختبر قوته أمام بيراميدز قبل رحلته العالمية    بايدن: ضحايا كوفيد-19 في الولايات المتحدة تتجاوز 600 ألف شخص    جابر عصفور: يجب نقل التعليم الأزهري لإشراف هيئة مدنية (فيديو)    حملات تفتيشية مُكبرة داخل وخارج المسطح المائى لنهر النيل    دعاء في جوف الليل: اللهم إني أستودعك أهلي فاحفظهم برعايتك واكلأهم بعنايتك    اللواء عصام سعد يزور مركز شرطة ساحل سليم وبعض الاكمنة والتمركزات الامنية    نائب محافظ القاهرة: الشرطة ستظل مبعث فخر واعتزاز للشعب المصري    البحرين تسجل أعلى حصيلة إصابات بفيروس كورونا    «أصحاب الشرطة».. مبادرة المكفوفين وضعاف البصر بشمال سيناء    وزير القوى العاملة يوضح ل"البرلمان" كيف تتعامل الوزارة مع شكاوى وحقوق العمال    اليوم آخر موعد للتقديم.. وظائف خالية في البنك الزراعي المصري بجميع المحافظات    بدء تعويض أصحاب المنازل المقرر إزالتها بسبب توسعة الدائري    طارق سليمان يحذر الأهلي والزمالك    عمرو أديب عن ثورة 25 يناير: «الإخوان خدوا شجرة التفاح كلها»    التلفزيون ..التليفون ..التابلت اكثر أسباب التوحد لذوى الاعاقة    بالفيديو.. لأول مرة ... تفاصيل خطيرة يكشفها رئيس جهاز أمن الدولة الأسبق بشأن ما حدث فى 25 يناير    السيطرة على حريق بمقر الجمعية الإستهلاكية بمركز الواسطى ببني سويف    "نهاية حياة الاختبار وبداية حياة الجزاء".. علي جمعة يوضح أحكام الجنائز وكيف يتصرف المسلم عند الموت    كشري: الأهلي يتفوق على بيراميدز في الهجوم    أسامة هيكل يشكر لجنة الإعلام بمجلس النواب عقب اجتماع اليوم    تركيا تعلق الرحلات الجوية من وإلى إسرائيل بسبب زيادة إصابات كورونا    خيري رمضان لإبراهيم عيسى: ضميرك مرتاح عن شهادتك في قضية مبارك.. شاهد رده    متحدث العاصمة الإدارية يكشف موعد بدء العمل في الحي الحكومي    بروتوكول تعاون بين جامعتي السويس والبريطانية بمصر    حقيقة العفو عن رئيس قطار "شهيد التذكرة"    ميناء دمياط يستقبل 26 سفينة حاويات وبضائع عامة    بروتوكول تعاون بين أوقاف قنا وجامعة جنوب الوادي لتدريب الأئمة والواعظات    هل يجوز أن أعطي أخي الفقير المديون من زكاة مالي    فيديو.. خالد الجندي لأهالي شهداء الشرطة: وجدتم من يشفع لكم يوم القيامة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





العراق.. قوات الأمن تقتحم ساحتي اعتصام في بغداد
نشر في المصريون يوم 09 - 11 - 2019

اقتحمت قوات الأمن، مساء السبت، ساحتين يعتصم فيهما مئات المحتجين المناوئين للحكومة بالعاصمة بغداد وسط إطلاق كثيف للقنابل المسيلة للدموع، وفق ما أفاد مراسل الأناضول، فيما نفى مسؤول بالجيش العراقي تفريق المتظاهرين.
وأفاد المراسل بأن قوات الأمن العراقية أطلقت وابلا كثيفا من قنابل الغاز المسيل للدموع على مئات المعتصمين في ساحتي الطيران والخلاني وسط بغداد قبل أن تقتحمهما.
وجراء ذلك، تفرق المحتجون في الشوارع والأزقة الضيقة، بينما تتواصل عمليات الكر والفر بين الجانبين، كما أصيب عشرات المتظاهرين بحالات اختناق جراء استنشاق الغاز.
وتقع ساحة الطيران على مقربة من ساحة التحرير، معقل المحتجين في بغداد، في حين تقع ساحة الخلاني على مقربة من جسر السنك المؤدي إلى المنطقة الخضراء التي تضم مباني الحكومة والبعثات الأجنبية، كما أنها لا تبتعد كثيرا عن ساحة التحرير.
في الأثناء، توافد المئات من المتظاهرين على ساحة التحرير في تحرك غير معتاد على مدى الأيام الماضية.
وقال جمال عبد السلام، وهو متظاهر في ساحة التحرير، للأناضول، إن قوات الأمن تنوي مهاجمة كل ساحات الاعتصام لإنهاء الاحتجاجات.
وأضاف أن المتظاهرين يتوافدون على ساحة التحرير لمواجهة قوات الأمن وإحباط خططها.
وقبل ساعات، قتل 3 متظاهرين عندما أطلقت قوات الأمن قنابل الغاز المسيل للدموع قرب ساحة التحرير، وفق مصدر طبي وشهود عيان.
من جانبه، نفى قائد عمليات بغداد (تابعة للدفاع) الفريق الركن قيس المحمداوي، تفريق المحتجين المناوئين للحكومة قرب ساحة التحرير.
وقال المحمداوي، في تصريح لقناة "السومرية" المحلية، إن "قيادة عمليات بغداد تنفي نفيا قاطعا تفريق المتظاهرين قرب ساحة التحرير".
وأضاف: "هم (المتظاهرون) تحت حمايتنا، وهم مصدر قوة لتحقيق المطالب، وواجبنا حمايتهم في ساحة التحرير وامتداداتها".
ومنذ 25 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، يشهد العراق موجات احتجاجية مناهضة للحكومة، هي الثانية من نوعها بعد أخرى سبقتها بنحو أسبوعين.
وتخللت الاحتجاجات أعمال عنف واسعة النطاق خلفت 285 قتيلا على الأقل فضلا عن نحو 13 ألف مصاب، غالبيتهم من المتظاهرين، حسب إحصائية أعدتها الأناضول استنادا إلى أرقام مفوضية حقوق الإنسان العراقية (رسمية تابعة للبرلمان) ومصادر طبية.
والمتظاهرون الذين خرجوا في البداية للمطالبة بتحسين الخدمات وتأمين فرص عمل، يصرون الآن على رحيل الحكومة والنخبة السياسية "الفاسدة"، وهو ما يرفضه رئيس الحكومة عادل عبد المهدي الذي يطالب بتقديم بديل قبل تقديم استقالة حكومته.
كما يندد الكثير من المتظاهرين بنفوذ إيران المتزايد في البلاد ودعمها الفصائل المسلحة والأحزاب النافذة التي تتحكم بمقدرات البلد منذ سنوات طويلة. -


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.