"قومي المرأة" يتقدم ببلاغ ضد الشاب المتحرش بالفتيات    "اجتماع جديد غدًا".. متحدث الري يكشف ل"مصراوي" آخر تطورات مفاوضات سد النهضة    الهواتف المحمولة تعيد مادة بقانون غش الامتحانات لتشريعية النواب للصياغة    رئيس مصلحة الجمارك يوقع على انضمام مصر لإتفاقية التعاون الجمركي العربي    تبدأ من 1950 جنيهًا.. أسعار صكوك الأضحية في 3 مؤسسات خيرية    نائب محافظ سوهاج يترأس الاجتماع الرابع للجنة مراجعة تراخيص أعمال البناء    تنفيذ 13 قرار إزالة على أملاك الدولة بالأقصر.. صور    الطيران المدني السعودي: أكثر من 750 ألف مسافر عبروا مطارات المملكة    الصحة السعودية: وصلنا لمرحلة تحكم بانتشار كورونا    العراق يسجل 105 حالات وفاة و2125 إصابة جديدة بكورونا    جامعة الدول العربية تتسلم شحنة كمامات طبية هدية من الصين    أول ثلث ساعة من المباراة.. الحكم يتغاضى عن ركلة جزاء لمحمد صلاح أمام أستون فيلا    190 ألف طالب يؤدون امتحانات الدبلومات الفنية العملية    4 حقوق أعطاها القانون للزوجة لتتمكن من الانفصال عن الزوج حال تمسكه بها    تعرف على درجات الحرارة غدًا بالقاهرة والمحافظات    كانت أم الفن.. أشرف زكي يكشف تفاصيل اللحظات الأخيرة في حياة رجاء الجداوي    طارق الشناوي ناعيا رجاء الجداوي: كانت حالة من الرقي والأناقة والقيم    الأوبرا تعلن فتح شباك الحجز الإليكتروني لعروض شهر يوليو    بعد تعافيه.. أسامة هيكل يروى ل صدى البلد تجربته مع فيروس كورونا    نائب محافظ سوهاج يتفقد المركز التكنولوجي لخدمة المواطنين بحي غرب    استاد طنطا يستضيف تدريبات الفريق بسبب إصلاحات ملعب النادي    بصلاحيات واسعة لرئيسها.. «الوطنية للصحافة» تتشكل لأول مرة وفقا للقانون 179 لسنة 2018    بورتو جروب تعلن تأجيل دعوي بطلان حكم تحكيم    «الإفتاء»: نشر الفضائح على «السوشيال ميديا» إشاعة للفاحشة في المجتمع    د.فتحي حسين يكتب: كورونا وأزمات الأحزاب السياسية    شاهد.. مداهمة الداخلية للبؤر الخطرة بالسحر والجمال وبحيرة المنزلة    حملات موسعة على الفنادق والكافتيريات والمطاعم برأس غارب لمتابعة الإجراءات الاحترازية | صور    الحبس 7 سنوات لسائق النقل المتسبب في قتل طبيبات ميكروباص المنيا    الإمارات تعلن التشكيل الحكومي الجديد    الأهلي اليوم : الصفقة تقترب .. "دبابة" مازيمبي يوافق على الإنتقال للنادي الأهلي    تسجيل 105 حالات وفاة بفيروس كورونا في العراق    بوتين يرسل برقية تهنئة إلى ترامب بمناسبة احتفال الولايات المتحدة بيوم الاستقلال    "هي الدين نفسه".. علي جمعة يرد على من يقول إن تصرفات النبي ليست من الدين    لبنانى الأصل ولقبه كورونا فى طريقه لرئاسة جمهورية الدومينيكان.. اعرف التفاصيل    وسط إجراءات وقائية مشددة.. 1200 طالب ب"نوعية عين شمس" يؤدون امتحانات السنة النهائية    أثناء جولات وكيل وزارة التموين على المخابز والاسواق.. رصد عدد من المخالفات بالإسكندرية    مجلس إدارة جامعة أسوان: تتابع الاستعدادات النهائية للامتحانات آخر العام    أهم الأخبار.. مصر تودع رجاء الجداوي.. الدولار ينخفض.. وزوج كيم كاردشيان يترشح لرئاسة أمريكا    تطورات مثيرة.. القبض على والد وأشقاء منار سامي    ضحايا الاستعمار الفرنسي.. الجزائر تودع رفات 24 شهيدا.. بينهم بطل مصري    البيئة تصدر تقريرًا حول إنجازات مشروع "دمج التنوّع البيولوجي في السياحة"    الزمالك يفتح حمامات السباحة بالنادى اليوم أمام الفرق والأكاديميات للتدريب    تفاصيل جديدة.. الأيام الأخيرة في حياة رجاء الجداوي    بالصور.. رئيس هيئة قصور الثقافة يتفقد قصر ثقافة مطروح تمهيدا لاستئناف العمل به    فيديو| المجلس الأعلى للآثار: متحف المركبات الملكية إنجاز كبير    الشرطة الإثيوبية: الاحتجاجات تسببت في سقوط 166 قتيلا    حبس صاحب مخبز استولى على 4 ملايين جنيه من منظومة الخبز المدعمة بالمطرية    مو يقدم التعازي.. وفاة عمة محمد صلاح بعد إصابتها بغيبوبة كبدية    علاج "عم عاطف.. أقدم شيال في مصر" على نفقة الدولة    جامعة عين شمس تستعد لانطلاق ماراثون امتحانات طلاب الفرق النهائية    كواليس اجتماع وزير الرياضة ب مرتضى منصور    برشلونة يعلن غياب جونيور فيربو عن لقاء فياريال    عبر الفيديو كونفرانس.. خالد مرتجى ورموز الكرة العالمية في مؤتمر صناعة كرة القدم    الطالع الفلكى الأحد 5/7/2020..مُدِيرَكْ الطّيِّبْ!    4 قرارات جمهورية جديدة للرئيس السيسي    حكم الدعاء بجاه النبي.. دار الإفتاء تجيب    ما سبب تسمية جبل أحد بهذا الاسم    معلومات عن سورة الكهف    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





فحص اجسام مضادة ل CMV (CMV Antibodies

فحص الاجسام المضادة ال CMV، هو فحص دم يتم اجراؤه من اجل تشخيص وجود مضادات فيروس (جرثومة) ال CMV (او باسمه الكامل الفيروس المضخم للخلايا - Cytomegalovirus). ينتقل هذا الفيروس من شخص لاخر عبر سوائل الجسم، وبالاساس اللعاب والبول، ولكن من الممكن ان ينتقل من خلال الاعضاء المزروعة ايضا.

لدى الشباب، يسبب هذا الفيروس في بعض الحالات، الاصابة بمرض كثرة الوحيدات العدوائية (Mononucleosis)، والذي يتمثل بارتفاع حرارة الجسم، الام الحلق، الام العضلات التعب، والتضخم المؤقت للغدد الليمفاوية. في اغلب الحالات (وخاصة لدى الاطفال) تمر العدوى دون ظهور اية اعراض مرضية تذكر، ودون اي شعور بالمرض. بعد العدوى، يبقى الفيروس في حالة سبات في الجسم، ومن الممكن ان ينشط مجددا في حالات كبت جهاز المناعة (مثلا لدى المرضى الذين خضعوا لعملية زرع اعضاء)، مما قد يسبب امراضا خطيرة (مثل التهاب الرئتين او التهاب شبكية العين). من الممكن ان ينتقل فيروس ال CMV الى الجنين اذا اصيبت الام به خلال فترة الحمل. هذه العدوى من الممكن ان تحصل لدى نحو 30% من الحالات.

في بعض الحالات النادرة، من الممكن ان ينتقل فيروس ال CMV الى الجنين، رغم كونه في حالة سبات لدى الام. في غالبية الحالات (نحو 60-70 %) لا تسبب هذه العدوى اي اصابة بالامراض ولا تكون لها اية تاثيرات على المدى البعيد. ومع ذلك، وفي قسم صغير من الحالات، من الممكن ان يعاني الطفل الذي اصيب بالعدوى في رحم امه من عدة اعراض: ابتداء من الامراض الخطيرة بعد الولادة مباشرة والتي قد تؤدي للوفاة، وصولا الى الصمم او التخلف العقلي الذي من الممكن اكتشافهما بعد الولادة بسنتين او ثلاث.

كيف نستعد للفحص؟

ليست هنالك حاجة لاية استعدادات خاصة قبل فحص الاجسام المضادة ل CMV.
الفئة المعرضه للخطر

ليست هنالك اية مخاطر باجراء فحص الاجسام المضادة ل CMV. في بعض الحالات، يكون هذا الفحص مصحوبا بفحص اخر لاكتشاف الاجسام المضادة لفيروس ال EBV، المسبب التقليدي لمرض كثرة الوحيدات (Mononucleosis)، وذلك عندما تكون لدى المريض شكاوى تشير الى هذا الاحتمال.

كذلك، هنالك فحوص اخرى، اكثر دقة تساعد على تشخيص فيروس ال CMV، مثل فحص ال PCR لماء السلى، الدم او البول، ويتم اجراؤها في الحالات التي تتطلب اثباتا غير قابل للشك لوجود الفيروس.

الامراض المتعلقة:

مرض كثرة الوحيدات العدوائية (Infectious mononucleosis)، تضخم الغدد الليمفاوية، الطفح الجلدي، الصمم (الذي يكون مصدره من الدماغ)، التهاب الشبكية، التهاب الرئتين، مرض اسهالي والتهاب الكبد (Hepatitis).

متى يتم اجراء الفحص؟

يتم اجراء فحص الاجسام المضادة ل CMV في عدد من الحالات.

الحالة الاولى، لدى الاطفال او البالغين المصابين بارتفاع حرارة الجسم المصحوب بتضخم الغدد الليمفاوية، او في بعض الحالات الاخرى التي من الممكن ان تثير شكوك الطبيب بالعدوى بفيروس ال CMV، وكذلك من اجل التاكد من الاصابة بمرض كثرة الوحيدات العدوائية.

الحالة الثانية، لدى النساء الحوامل قبل وخلال الحمل، من اجل تقييم احتمالات العدوى بال CMV خلال فترة الحمل.

كذلك، يتم اجراء هذا الفحص للمرضى الذين يعانون من كبت جهاز المناعة (المرضى الذين خضعوا لعمليات زرع اعضاء، مرضى السرطان الذين يتلقون العلاج الكيميائي او الاشعاعي ومرضى الايدز) عندما يشك الطبيب باصابتهم بعدوى ال CMV. كما انه من المتبع اجراؤه قبل القيام بالتبرع بالاعضاء، لكل من المتبرع ومتلقي التبرع.
طريقة أجراء الفحص

يتم اجراء الفحص من خلال قيام الطبيب، او الممرضة، باخذ عينة دم من الوريد بواسطة حقن المريض.

بعد الفحص:

لا حاجة لاية اجراءات خاصة.
تحليل النتائج

يتم تسجيل نتائج الفحص وفق نوعين من الاجسام المضادة: IgG و IgM، بحيث من الممكن ان تكون نتيجة كل واحد منهما اما ايجابية (positive) او سلبية (negative). في بعض الحالات يتم اضافة فحص اخر اسمه الرغابة (Avidity).

النتائج الممكنة:

IgM positive ; IgG negative: تمت الاصابة بالعدوى مؤخرا، ولاول مرة بالحياة. اذا كنت سيدة حامل، فيجب عليك استشارة الطبيب المعالج من اجل اجراء فحوص اخرى مثل "مسح اشعاعي لاعضاء الجنين" او بزل السلى (Amniocentesis)، وذلك في محاولة لمعرفة ان كان الجنين قد اصيب بالعدوى ام لا. اما اذا كنت ترغبين بالحمل خلال الفترة القريبة، فعليك استشارة الطبيب حول الحاجة لاعادة الفحص خلال فترة الحمل.

IgM negative ; IgG negative : لم يتم التعرض مطلقا للفيروس. اذا كنت سيدة حامل، فمن المحبذ الاهتمام بغسل يديك وتعقيمها بعد الاقتراب من الاطفال (تغيير الحفاظة، لمس لعاب الطفل) او بعد الاحتكاك باشخاص مصابين بارتفاع حرارة الجسم. كما انه من الممكن استشارة الطبيب حول اعادة الفحص من اجل المتابعة خلال فترة الحمل.

IgM negative ; IgG positive : كانت هنالك اصابة بالعدوى في الماضي البعيد.

IgM positive ; IgG positive : حصلت الاصابة بالعدوى قبل اشهر معدودة.

الرغابة (Avidity): بالامكان اجراء هذا الفحص بالاضافة لل IgG وال IgM من اجل قياس مدى قوة الاجسام المضادة. فهذه القوة تزداد كلما مر وقت اكبر منذ وقوع الاصابة. تتراوح قيم نتائج هذا الفحص في المختبر بين ال 0 وال 100%، عندما تكون النسبة اقل من 35% فان ذلك يدل على ان الاصابة حصلت مؤخرا.

لا بد من الاشارة الى ان هنالك فروق بين المختبرات المختلفة، كما ان الفحص نفسه ليس دقيقا بالكامل. لذلك، من المحبذ استشارة الطبيب المختص بالامراض العدوائية، مستشار وراثي او طبيب النساء، قبل اتخاذ اي قرار.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.