حملة نظافة موسعة ورفع التراكمات والمخلفات بقرى بشتيل في «أوسيم»| صو    حسين السيد: مليون دولار سبب تعثر التجديد ل«بن شرقي».. وفرجاني لن يعود للزمالك    الداخلية: ضبط المتهم بسرقة "هاتف" خلال بث مباشر لموقع إخباري أعلى الدائري    القبض 3 عاطلين وراء الاعتداء على ميكانيكى بالمعصرة بسبب الخلاف على 100 جنيه    السقا: في «إبراهيم الأبيض» ولعوا فيا.. وجلدي كان بيطلع في «تيمور وشفيقة»    بعد قرار لجنة كورونا.. الأوقاف تعلن فتح دورات مياه المساجد فجر اليوم    فوز هيئة المحطات النووية بالمركز الأول لجائزة التميز الحكومي    أبوتريكة: صلاح ماركة عالمية    الزمالك: كارتيرون "شال حمل من علينا".. وجنش "صوته ارتفع"    مواقيت الصلاة بمحافظات مصر والعواصم العربية.. اليوم الأربعاء 20 أكتوبر    إعلان الفائزين بالمراكز الثلاثة الأولى في حفل إعلان جوائز مصر للتميز الحكومي 2020 (تفاصيل)    الشوباشي تطالب برفع سن الزواج ل 21 سنة.. ونقيب المأذونين يطالب بتشريع يجرم الزواج قبل السن القانوني    كوريا الشمالية تؤكد إطلاقها صاروخا باليستيا من نوع جديد    فيديو.. مصطفى الفقي: تجمع مصر واليونان وقبرص يتسم بطابع ثقافي وسياسي    تكليف عميد تربية نوعية طنطا لتسيير أعمال نائب رئيس الجامعة لخدمة المجتمع    محافظ جنوب سيناء يدعو الشعب الكرواتي للاستمتاع بالتنوع السياحي لشرم الشيخ    التضامن تكشف موعد فصل الموظف المتعاطي للمواد المخدرة | فيديو    استمرار الحملات التموينية والرقابية على الاسواق براس غارب    إصابة شخص صدمته سيارة أثناء عبوره الطريق فى مدينة نصر    كلوب يعلق على رفض سيميوني مصافحته عقب مباراة ليفربول وأتلتيكو    متحف المركبات الملكية يستضيف ندوة عن التراث القبطي    «تعالى معايا شكلك كويس».. السقا يروي قصة التحاقه بقسم التمثيل والفنانة التي ساعدته    حظك اليوم الأربعاء 20/10/2021 برج الثور    حظك اليوم الأربعاء 20/10/2021 برج العذراء    رئيس مياه الدقهلية يعقد اجتماع لمتابعة الأعمال وموقف التنفيذ لمشروع تصميم وتنفيذ وتركيب وتشغيل محطات معالجة الصرف الصحي    مؤيدة للتبني تستشهد بالنبي: من حق المرأة التكفل بطفل حتى لو لم ترضعه    ورشة عمل لإعداد ملف طبي نفسي للمترددين على مجلس الطفولة    نجاح عملية منظار بالغة الدقة لطفلة 3 شهور بمستشفى الأطفال التخصصي بالبحيرة    بعد تسجيل تابعين.. البحوث الفلكية: نتوقع حدوث هزة ثالثة تابعة لزلزال أمس    إخلاء الصالة الثانية بمطار مانشستر بسبب طرد مشبوه    نائب لبناني يحضر جلسة مجلس النواب حاملا مسدس حربي    الشوباشي: مصر ستدخل الفترة القادمة في مرحلة ازدهار دولي| فيديو    فيديو | حريق هائل بطائرة ركاب أمريكية    السيطرة على حريق شقة سكنية فى العجوزة دون إصابات    الغربية في 24 ساعة | جامعة طنطا تفوز بجائزة التميز الحكومي.. الأبرز    تنفيذ 2584 مشروعا ضمن مبادرة مشروعك بدمياط    الفقي: المصالح بين مصر واليونان وقبرص تجعلهم أطراف داعمة لوجهة النظر المصرية    "التعبئة والإحصاء" يتوقع وصول عدد السكان فى مصر عام 2032 ل 123 مليون نسمة    الموجة 18.. إزالة التعديات على حرم السكة الحديد و«الثروة السمكية» غرب الإسكندرية    الشاطر: الأهلى حقق ما فشل فيه برشلونة.. ولا يخاف من اللعب فى الإسماعيلية    حظك اليوم الأربعاء 20/10/2021 برج الحوت    توقعات الأبراج اليوم 20-10-2021: نصيحة ل الجوزاء وتحذير ل الدلو    المنشد عامر التوني: مصر صاحبة فكرة قانون فيثاغورث    كريم شحاتة: أبو جبل رفض التوقيع لبيراميدز بسبب شريف إكرامي ويفضل البقاء بالزمالك    تعيين عمرو أبو العز مديرا إداريا لفريق الزمالك    دار الإفتاء توضح حكم التأمين على السيارات    فيديو.. أستاذ عقيدة يكشف شروط تعدد الزوجات في الإسلام    النشرة الدينية| هؤلاء يشبهون النبي "خِلقة".. ولماذا تثير فتاوى دينية الجدل على السوشيال ميديا؟    مصدر في الزمالك لمصراوي: تعديلات "فنية وإدارية" بجهاز كارتيرون    كلوب: حصدنا 3 نقاط ثمينة أمام أتلتيكو مدريد ولست غاضبا من سيميونى    غلق مركز تعليمي وتطوير الشوارع في الحوامدية | صور    "هي اللي راحت للفريق".. تفاصيل تطعيم سيدة معمرة بلقاح كورونا بسوهاج    أخبار × 24 ساعة.. الصحة: انخفاض معدل إصابات ووفيات كورونا الأسبوعى    البرلمان يوافق نهائيًا على تشديد عقوبة التنمر على «ذوى الإعاقة»    انطلاق التدريب المصرى السودانى المشترك «حارس الجنوب- 1»    مايا مرسي: قرار الرئيس بتعيين قاضيات بمجلس الدولة حقق آمال المرأة المصرية    رئيس جامعة الإسكندرية يستقبل الملحق الثقافي الكويتي- صور    الدروس الخصوصية المعلم جانى أم مجنى عليه؟ (2)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



عندما تحول الحلم إلى حقيقة حياة كريمة وإستراتيجية حقوق الإنسان
فى المليان
نشر في بوابة أخبار اليوم يوم 16 - 09 - 2021

من ضمن حيثيات قرار الرئيس عبد الفتاح السيسي لإطلاق مبادرة « حياة كريمة « أنه كانت من أحلام الرئيس السيسي وهو فى مقتبل حياته أن يعطيه الله لكي يتمكن من إقامة أماكن تليق بإقامة الإنسان فيها وتحديداً بعض الناس الذين يلتقي بهم، وتشاء الأقدار أن يرتقي الإنسان عبد الفتاح السيسي وهو فى السلك العسكرى ويتقلد أعلي المناصب الى أن يصل الى رتبة الفريق أول وزيراً للدفاع ثم مشيراً قبل أن ينتخب رئيساً للجمهورية مباشرة.
وفى ظل الخطوات الإصلاحية التي اتخذها الرئيس السيسي وحكومته تم تفعيل مبادرة « حياة كريمة « لتصبح واقعا ملموسا فى الريف المصرى والمناطق العشوائية بالمراكز والمدن .. لينفذ ما كان يحلم به لكل إنسان في حياة كريمة له ولأسرته .. إنه الحلم الذى كان يراود المصرى الأصيل والذى يحس بالانتماء الحقيقي لبلده وأهله من الفقراء والأغنياء على السواء ..
وعندما كان يتحدث الرئيس عبد الفتاح السيسي فى كثير من اللقاءات والمنتديات كان دائماً يذكر أن من الحقوق الأصيلة للإنسان فى مصر الحق فى الصحة والتعليم والغذاء..
وأعتقد أنه من هذه النقطة تولدت فكرة الإستراتيجية الوطنية لحقوق الإنسان التي أطلقها الرئيس عبدالفتاح السيسي يوم السبت الماضي بالعاصمة الإدارية، وهو ما أشادت به المراكز الحقوقية ومنظمات المجتمع المدني فى مصر خاصة أنها تتضمن المحاور الرئيسية للمفهوم الشامل لحقوق الإنسان فى الدولة بالتكامل مع المسار التنموي القومي لمصر والذى يرسخ مبادئ تأسيس الجمهورية الجديدة ويحقق أهداف رؤية مصر2030.
ولا شك أن هذه الإستراتيجية تهدف لتحقيق المساواة وتمكين المرأة ورعاية المسنين وأصحاب الهمم من خلال خطط للتنمية المستدامة تحفظ حقوق الأجيال المقبلة.. وهي الإستراتيجية التي تضمن اشتراك المجتمع المدني كاملاً فى خطط التنمية ، وكذلك أعلن الرئيس السيسي أن عام 2022 هو عام المجتمع المدني.. المجتمع الذى يملك كل الحرية فى أداء دوره معتمداً على قيم المواطنة والتسامح ومكافحة الإرهاب والتطرف والعنف.
وكان الرئيس السيسي قد أعلن خلال كلمته بمناسبة إطلاق الإستراتيجية الوطنية لحقوق الإنسان أن هذه الإستراتيجية الوطنية الأولي نابعة من فلسفة مصرية ذاتية تؤمن بأهمية تحقيق التكامل فى عملية الارتقاء بالمجتمع، والتي لا يمكن أن تكتمل دون إستراتيجية وطنية واضحة لحقوق الإنسان تعني بالتحديات والتعاطي معها مثلما نراعي مبادئ وقيم المجتمع المصرى..
وأضاف الرئيس أنه إيماناً بأن العبرة تكمن دوماً فى التنفيذ فقد وجه اللجنة العليا الدائمة لحقوق الإنسان بمواصلة تنفيذ التكليفات الموكلة لها . كما كلف الحكومة باتخاذ جميع الخطوات التي من شأنها تعزيز ذلك ، وعلى رأسها مواصلة جهود دمج أهداف ومبادئ حقوق الإنسان فى السياسات العامة للدولة وفي إطار تنفيذ «إستراتيجية التنمية المستدامة رؤية مصر 2030 « بالإضافة الى دعوة الكيانات السياسية ومنظمات المجتمع المدني للاهتمام بإثراء التجربة السياسية المصرية وبناء الكوادر المدربة من خلال توسيع دائرة المشاركة والتعبير عن الرأى فى مناخ من التفاعل الخلاق والحوار الموضوعي.. كما كلف الرئيس الحكومة بضمان التوزيع العادل لثمار التنمية وحق كل شخص فى مستوى معيشي ملائم له ولأسرته، يما يوفر لهم ما يفي باحتياجاتهم الأساسية ..
ومن ناحيته أكد سامح شكرى وزير الخارجية ورئيس اللجنة العليا الدائمة لحقوق الإنسان أن تشكيل اللجنة العليا لحقوق الانسان يعكس الإرادة السياسية لترجمة جميع الاستحقاقات وما ارتضته مصر من التزامات بانضمامها الى الاتفاقيات الدولية والإقليمية ذات الصلة بحقوق الإنسان ، ويشكل إضافة مهمة للبنية الأساسية الوطنية الداعمة ولحماية واحترام حقوق الإنسان ..
وقال شكرى فى كلمته أمام الرئيس السيسي إن تلك الإستراتيجية تمثل ترجمة للأهمية التي توليها القيادة السياسية للنهوض بأوضاع حقوق الإنسان ، كما تعكس رؤية واضحة للحكومة فى الصدد ذاته وتبنيها لنهج التخطيط الإستراتيجي فى هذا المجال . كما تجسد خريطة طريق وطنية جادة لتعزيز الحقوق والحريات الأساسية. كما أكد السفير أحمد إيهاب جمال الدين مندوب مصر الدائم بجنيف والأمين العام المؤسس للجنة العليا لحقوق الإنسان أن الإستراتيجية الوطنية لحقوق الإنسان التي تعد محصلة لاجتماعات طويلة ممتدة منذ عام 2020 تعمل على مواصلة جهود الدولة لتعزيز وحماية الإنسان حتي يتمتع جميع المواطنين بحقوقهم التي كفلها الدستور والمنصوص عليها فى التشريعات الوطنية اتساقاً مع التزاماتنا الوطنية ورؤية مصر 2030 ..
وأشادت نزهة شميث خان رئيسة مجلس حقوق الإنسان الدولي التابع للأمم المتحدة بقيام اللجنة العليا الدائمة لحقوق الإنسان فى مصر بإصدار أول استراتيجية من نوعها لحقوق الإنسان بمصر، وأن هذه الإستراتيجية تهدف الى تعزيز وحماية حقوق الإنسان للجميع فى مصر، وهي خطوة مهمة لتنفيذ المعايير الدولية وضمان حقوق الإنسان بين التشريعات والممارسات الوطنية. وفى إحدى جلسات المؤتمر قال المستشار عمر مروان وزير العدل فى حضور الرئيس السيسي: إن الدولة كانت تتبني منظومة متكاملة لحقوق الإنسان وقوامها يستند على عدة ركائز أولاها الرؤية الوطنية لحقوق الإنسان . وتقوم على أن الدولة المصرية تعزز وتحمي حقوق الإنسان بمراعاة القيم والثوابت والهوية المصرية . كما أن الدولة ترى أن حقوق الإنسان شاملة ومتساوية فى جميع مجالاتها الخمسة المدنية والسياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية . وأكد وزير العدل أن البنية التشريعية لحقوق الإنسان موجودة فى الدستور الذى يكفل حقوق الإنسان بصفة عامة ، ولكن ما زلنا فى حاجة إلى تشريعات تبين بصفة تفصيلية كيفية ممارسة هذه الحقوق.

وقد وجدت الإستراتيجية المصرية الأولي لحقوق الإنسان ردود فعل إيجابية عديدة داخل مصر وخارجها ..
فى مصر أكد وزير الأوقاف د. محمد مختار جمعة دعمه للمبادرة التي أطلقها الرئيس السيسي ، ونفس الشيء أعلنه محمد فايق رئيس المجلس القومي لحقوق الإنسان وعدد كبير من المهتمين والمعنيين بمجلس النواب والشيوخ ..
كما جاء تقرير الأمم المتحدة للتنمية البشرية فى مصر والذى تسلمه الرئيس السيسي يوم الثلاثاء الماضي وفقاً لما قاله الرئيس شهادة نجاح للدولة المصرية والشعب المصرى الذى تحمل كثيراً حتي استطاع تجاوز تحدياته الصعبة مع برنامج الإصلاح الاقتصادى .. وأكد أن مبادرة « حياة كريمة « ستتكلف 700 مليار جنيه فى ثلاث سنوات بدلاً من عشر سنوات .. وتحيا مصر .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.