أحمد موسى يشارك المصريين احتفال عيد الأم بعرض صورهم في برنامجه    علي الدين هلال: الرئيس السيسي صاحب رسالة في توصيل المعلومة بهدوء واحترافية    "أبوشقة" يرسل وفدا رفيع المستوى لدعوة الكنائس المصرية لاحتفالية مئوية ثورة 1919    بالفيديو.. السماء تهدي سوريا محصولا من الكمأ بنصف مليار دولار    مليشيا الحوثى تدمر 63 معلما أثريا بعد نهبها فى الجوف    استشهاد فلسطينى برصاص الاحتلال الإسرائيلى غرب بيت لحم    تيريزا ماي: حان الوقت ليقرر البرلمان البريطاني مصير اتفاق بريكست    شيوخ الزوايا في الجزائر يدعون للحوار البناء ويحذرون من مخاطر الفوضى    فاروق جعفر ل في الجول: فرص الأهلي والزمالك كبيرة للتأهل.. يجب استغلال مباراة الإياب    الأرصاد الجوية: الخميس أول أيام الربيع رسميا    السيطرة على حريق فى مخزن بويات سيارات بشبرا الخيمة    «القومي لثقافة الطفل» يكرم أمهات شهداء القوات المسلحة    الإسماعيلية السينمائى يكشف "بوستر" دورته ال 21    بالفيديو.. أمل حجازي تطرح " بكرة يكبروا"بمناسبة عيد الأم    الثلاثاء.. عرض خاص ل«خط الموت» بحضور فريق عمل الفيلم    فيديو| دينا تعود للرقص وتكشف حقيقة زواجها    فيديو| أستاذ علم اجتماع: هذه أسباب زيادة معدلات الطلاق في مصر    صور وفيديو| بينها 37 «بورش».. آلاف السيارات الفارهة تغرق في المحيط الأطلسي    الخشت: المرأة المصرية يجب أن تحظى بنسبة تمثيل برلماني 25٪؜    من هي الشاعرة المصرية التي احتفل جوجل بذكرى ميلادها ال 112؟    إعلان الفائزين بقرعة حج مديرية أمن البحر الأحمر    منظمة غير حكومية تسجل بروز "سوق مربحة لهجرة قاتلة" في المغرب    وزير الاتصالات: السيسي وجه بحوكمة التأمين الصحي طبقا للمواصفات العالمية    إعدام طن شيكولاتة قبل إضافتها لأعلاف الحيوانات في البحيرة    رجال يد الأهلي يفوز على سموحة في الدوري    إثيوبيا تستضيف اجتماعا لرئيس وزراء إفريقيا الوسطى و14 جماعة معارضة    "فى منتدى الشارقة".. نخبة من الخبراء والمتخصصين يبحثون أبرز قضايا الإعلام المعاصر    الصين تعرب عن ثقتها التامة بعلاقاتها وتعاونها مع كازاخستان    «الأعلى للمستشفيات الجامعية»: 16% من الفريق الصحي يصابون بفيروس سي بسبب السرنجات    الرئيس السيسى يوجه بالانتهاء من إجراءات إصلاح وحوكمة شركات الأدوية بقطاع الأعمال    «ميونيخ ري» الألمانية تتوقع استمرار الزيادة في أرباحها    اللجنة الوزارية الاقتصادية تستعرض ملامح الموازنة الجديدة    ما حكم الاحتفال بعيد الأم؟.. «الأزهر» يجيب    اليوم.. حفل ختام منافسات الأوليمبيادالخاص العالمي بأبوظبي    الداخلية تحتفل بعيد الأم وتكرم أمهات الشهداء وزوجاتهم    فريق طبي ب«قنا الجامعي» يجرى جراحة معقدة لسيدة سبعينية    فحص 200 ألف مواطن ضمن مبادرة 100 مليون صحة بالمنيا    ياريت    قبول دفعة جديدة من المجندين بالقوات المسلحة    رسميا.. فان مارفيك مدربا لمنتخب الإمارات خلفا لزاكيروني    5ر1 مليار دولار استثمارات جديدة في البتروكيماويات    دفن لاجئ سوري وابنه في أولى جنازات ضحايا «هجوم المسجدين»    الوزير والعصار يتابعان مشروعات تطوير السكة الحديد    الموافقة على إصدار اللائحة التنفيذية لهيئة المواد النووية    حافلة الزمالك تصل بتروسبوت لمواجهة المقاولون العرب    محافظ المنيا يفتتح مستشفى مصر المحبة بمركز بني مزار    وول ستريت تفتح مستقرة مع ترقب المستثمرين لآفاق سياسة مجلس الاحتياطي    ضبط 73 قضية إبتزاز مادى ونصب على المواطنين عبر الإنترنت    وزارة الأوقاف..ردًا على الأبواق الإعلامية المشبوهة: الزاويا المزالة غير مرخصةوسنبني مساجد عوضًا عنها    أمن مطروح يضبط 50 طربة حشيش وعدد 10068 قاروصة سجائر    صن: ميدو يواجه الجلد بعد إقالته من تدريب الوحدة    "جريمة العشق والقتل في شارع الهرم".. حكاية ضابط قتل صديقته ب"بوكس"    إحالة 11 متهما لجنايات أمن الدولة لاتهامهم بمحاولة اغتيال مدير أمن الإسكندرية    مفتي الجمهورية : بر الأم وطاعتها فيما لا يخالف الشرع سبب لدخول الجنة    الإفتاء والأزهر: هذا الشخص محروم من الجنة    حالة الطقس ودرجات الحرارة المتوقعة غدًا الخميس في مصر والعالم    حكم إخراج زكاة المال للأبوين كصدقة    يورجن كلوب يوجه نصيحة ل محمد صلاح للعودة للتهديف    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بسام راضى: مؤتمر ميونيخ من أهم المنتديات العالمية فى مجال الأمن
نشر في الأهرام اليومي يوم 16 - 02 - 2019

أكد السفير بسام راضى المتحدث الرسمى باسم رئاسة الجمهورية، أن مؤتمر ميونيخ للأمن يعد من أهم المنتديات العالمية فى مجال بحث الاستراتيجيات السياسية والأمنية والاستخباراتية، فضلا عن السمعة الكبيرة التى يتمتع بها المؤتمر نظرا لحضور شخصيات دولية متخصصة فى جميع المجالات السياسية والاستخباراتية، والمجالات الخاصة بالتعاون الدولى فى مجال الأمن.
وأضاف راضى - فى تصريحات صحفية للوفد الإعلامى المرافق للرئيس - أن الدورة الحالية للمؤتمر تعنى بالأمن العابر للحدود، والمعلومات المتعلقة بسبل مواجهة التحديات التى يواجهها العالم فى الفترة الراهنة، مشيرا إلى أن الرئيس السيسي، التقى على هامش المؤتمر، ممثلى شركة ألمانية متخصصة فى مجال الأمن، وفى مجال المساحات الضوئية الخاصة بتأمين المنشآت، وهى من كبرى الشركات العالمية فى هذا المجال.
وأوضح أن المشروعات الحالية تحتاج إلى تأمينات شديدة، إضافة إلى المطارات، فى ظل تزايد المخاطر والتطور الكبير فى تقنيات الإرهاب الهجومية، وأن الرئيس السيسى التقي، كذلك، مع مجموعة «أجورا» الاستراتيجية؛ وهى مجموعة تضم رجال أعمال من كافة الجنسيات وفى مجالات مختلفة، تقدم استشارات للدول.
ولفت إلى أن حوارا مفتوحا دار بين الرئيس السيسى وأعضاء المجموعة، وشرح الرئيس الأوضاع الحالية فى مصر، وما مرت به من عام 2011 حتى اليوم، وأيضا تحدث الرئيس عن برنامج الإصلاح الاقتصادى الذى أوشك على الانتهاء بنجاح الدولة فى المرحلة الخامسة منه، ولم يتبق سوى المرحلة السادسة وهى المرحلة الأخيرة للبرنامج.
وقال راضى إن الأسئلة التى تناولها لقاء الرئيس السيسى مع أعضاء المجموعة تمحورت حول فرص الاستثمار فى مصر، فى ظل الأمن والاستقرار الذى تحقق بشكل كبير، مؤكدا أن الأمن والاستقرار هما الأساس لجذب رءوس الأموال الأجنبية، فضلا عن المشروعات الكبرى التى توفر الملايين من فرص العمل فى مصر.
وأضاف أن ما قام به الرئيس من شروح لأعضاء مجموعة «أجورا» من شأنه أن يعطى انطباعا بأن مصر من الممكن أن تكون قاعدة تصنيع للدول الأوروبية ومنها التصدير والنفاذ إلى تلك الأسواق سواء فى إفريقيا أو الدول العربية أو أوروبا، منوها بأن التكلفة الخاصة بالعمالة المصرية تعتبر منخفضة بشكل ملحوظ مقارنة بتكلفة العمالة فى أوروبا، نظرا لاختلاف سعر العملة، علاوة على أن العامل المصرى لديه الخبرة والموهبة فى هذا المجال.
وتابع «أن الرئيس السيسى قام بشرح الإطار التشريعى الجديد الموجود فى مصر، وبالأخص قانون الاستثمار الجديد، والقانون المنفرد لمشروع محور قناة السويس، وهو مشروع عملاق به مناطق صناعية كبيرة. ومن جانبهم انتهز أعضاء المجموعة الفرصة؛ واستفسروا من الرئيس السيسى عن كافة النقاط التى تهمهم سواء من الناحية التجارية والاستثمارية، وأيضا السياسية، وتقييم الرئيس للأوضاع السياسية فى المنطقة ومستقبلها سياسيا وأمنيا، وجهود مصر فى مكافحة الإرهاب والفكر المتطرف.
وأشار إلى أن الرئيس السيسى أوجز الإجابات كلها فى نقطة محددة وهى بناء الإنسان وهو أساس مكافحة الفكر المتطرف، من خلال التعليم والصحة والرقى بمستوى الخدمات؛ حتى لا يكون ضحية للاستقطاب من قبل الفكر المتطرف، وهو الأمر الذى يحوله إلى عنصر هدام فى المجتمع، وقال إن الرئيس ضرب مثلا واقعيا على ذلك بما حدث فى ألمانيا واليابان حيث إنهم عانوا كثيرا من الحروب ولكنهم فى نهاية المطاف بنوا بلادهم، وأصبحوا قاطرة للاقتصاد العالمي، وهذا لم يتأت إلا من خلال بناء الإنسان، وهو ما تعمل عليه مصر الآن.
ولفت إلى أن الرئيس السيسى أوضح، خلال اللقاء، أن مصر تقدمت خطوات كبيرة فى مجال مكافحة الإرهاب، خاصة فى محافظة شمال سيناء.
وقال راضى إن الإرهاب فى سيناء لا ينتشر فى المحافظة بأكملها وإنما فى جزء صغير، حوالى 200 كيلو متر مربع، فى حين أن مساحة سيناء تبلغ 60 ألف كيلو متر مربع.
وأكد أن مصر ذات باع طويل وخبرة كبيرة فى مكافحة الإرهاب والفكر المتطرف على عدة محاور، منها تصحيح الأفكار المغلوطة إضافة إلى الجهود الأمنية المبذولة من قبل قوات الجيش والشرطة، مذكرا بمبادرة الرئيس فى يناير 2015، والتى دعا فيها إلى ثورة دينية لتصحيح المفاهيم المغلوطة عن الدين الإسلامي.
وحول الهجرة غير الشرعية، قال راضى «إن الرئيس السيسى أوضح، خلال اللقاء، أن مصر قامت بمجهود كبير جدا فى ضبط سواحلها وحدودها بشكل منفرد بدون أى مساعدات خارجية ، ولم تسجل أى حالة تسلل هجرة غير شرعية منذ سبتمبر 2016 حتى اليوم، وهذا ناتج عن ضبط السواحل المصرية، والتعامل الإنسانى من قبل مصر مع المهاجرين غير الشرعيين، حيث أوضح الرئيس لأعضاء المجموعة أن هناك أحياء كاملة داخل مصر لمهاجرين من دول مجاورة».


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.