بكار: حزب النور ينحاز للدولة والدين الإسلامي الصحيح    بالفيديو.. طلاب يتسللون من بوابة المدرسة لحجز المقعد الأول    اعتصام عمال الصرف الصحى بالسويس    "مصممي الفنون التطبيقية" ترفض قرار "عبد النور" أمام القضاء الإداري    الوفد المصري يبدأ أولى اجتماعاته لوضع معايير المرشحين للبرلمان    الأهلي:إصابة مارسيلو الفريق بجزع بالرباط الداخلي للركبة    الشوط الأول: ريال مدريد 0 – 0 إلتشي    كاسياس يعود لمقاعد البدلاء في ريال مدريد    الثنائي المصري ببازل خارج تشكيل الفريق أمام فادوز    لجنة الأندية تطالب الأهلي والأندية الستة بتسليم عقودهم مع التليفزيون    الطلائع يطمئن على "أسامة" و"توفيق"    سيرينا المريضة تسير على خطى المصنفات الأوائل وتودع بطولة ووهان للتنس    السيسي يعرض مشروعات استثمارية على رجال أعمال أمريكيين    مميش يتفقد أعمال التكريك بمشروع القناة    بالفيديو.. "الهيئة الهندسية": سننهي العمل بقناة السويس في موعده دون تأخير يوم واحد    "الفقي": مليار دولار استثمارات في الطاقة المتجددة الشهر المقبل    وزير التموين: زيارات رجال الأعمال الأمريكيين لمصر تبدأ الشهر القادم    إزالة 30 حالة تعدي على الرقعة الزراعية ومنافع الري ونهر النيل بالغربية    بالفيديو.. علي جمعة: من يدخل مكة دون إحرام عليه "دم"    وزير الصحة يلتقي المدير التنفيذي لشركة جلياد    محافظ الإسكندرية: الفنادق ممتلئة بالسياح    حفل تأبين للموسيقار عطية شرارة بالاوبرا    تكريم شيما الحاج فى مؤتمر تحيا مصر    «المصريين في أوروبا» يستعد لدعم السيسي خلال كلمته غدًا أمام الأمم المتحدة    فرنسا توقف 3 أشخاص يشتبه بقتالهم في سوريا    القبض على عاطلان بعد قيامها بسرقة دراجة نارية بالإكراه بمركز المحلة    بالصور.. انقلاب أوتوبيس "غرب الدلتا" ونقل 33 مصابًا للعلاج بمستشفى العلمين    أمن السويس يزيل 20 حالة تعدي ومخالفة بميدان الخضر والأربعين‎    إصابة 5 عمال في حريق مصنع صلب بالسادات    غدا.. توقيع برتوكول شراكة بين "فاكسيرا" و" نوفو نور ديسك" لإنتاج الأنسولين محليًا    .. وعزاء يوسف عيد بالخلفاء الراشدين غداً    وزير الاتصالات: زيارة مرتقبة للولايات المتحدة و4 محاور أساسيه لدعم التعاون مع أفريقيا    مصر للطيران: نقل 4310 حاج غدا    إصابة مجند بطلق ناري برفح    ضبط طن ونصف دقيق مدعم قبل بيعها بالسوق السوداء    كشف غموض مقتل طبيب داخل شقته بالاسكندرية    محلب: تطوير مجمع مستشفيات قصر العيني حلم نسعى لتحقيقه    سانتوس مدربا لمنتخب البرتغال خلفا لبينتو    بالفيديو.. شريف عامر يحتفي بميلاد الأستاذ مستعرضا إصداراته    الحجر الأسود .. يمين الله في الأرض    مقتل 4 عناصر تكفيرية بقري اللفيتات والوادي الاخضر بالشيخ زويد    حيثيات حكم «مسجد الإستقامة»: المتهمون تاجروا بالدين.. وتاريخهم حافل بالجرائم    ننشر خطة التربية والتعليم للوقاية من الامراض المعدية بالمؤسسات التعليمية    وزير الدفاع يتفقد التدريب العملي لوحدات المنطقة المركزية العسكرية    محافظ بنك ليبيا المركزي يقول إن عزله من منصبه مخالف للقانون    محمد رمضان ينشر صورة مع فريق عمل "واحد صعيدي"    وكيل الأوقاف «باكيا»: الشيعة يريدون احتلال مصر ويشترون الناس بالمال    نانسي عجرم تجري جراحة بالعين والمعجبين يتمنون الشفاء    إدرعي: حياة كل مواطن اسرائيلي تعادل كنوز العالم اجمع    الاستخدامات الطبية للملح    "الهنيدي": لجنة الإصلاح التشريعي تنظر مشروعات لحماية النيل والمجاري المائية وجرائم التسلل عبر الحدود    اليابان: نسعى لعقد قمة مع الرئيس الصيني    مقتل 16 من الليبيين جراء انفجار بمدينة البيضاء    ديلي ميل: «داعش».. سوس ينخر في عظام مصر    فتوى جديدة من عمر هاشم عن الشات    الفرق بين الذنب و السيئة    حكومة عبدالله الثني تنال ثقة مجلس النواب الليبي    هل يجوز قطع الطواف للصلاة المكتوبة؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

أهالي سوهاج ودعوا الضابط الشهيد وطالبوا بالثأر من إسرائيل

وسط حالة من الحزن والغضب الشديدين ودعت محافظة سوهاج ابنها الشهيد أحمد جلال عبدالقادر النقيب بالأمن المركزي الذي استشهد هو واثنان من الجنود مساء الخميس الماضي برصاص العدو الإسرائيلي عند العلامة 79 الحدودية بوسط سيناء.
تقدم الجنازة المهيبة التي شهدها أكثر من 10 آلاف مواطن بقرية «الصلعا» اللواء محسن الشاذلي قائد المنطقة الجنوبية العسكرية ووضاح حمزاوي محافظ سوهاج واللوء عبدالعزيز النحاس مدير الأمن.
كان جثمان الشهيد قد وصل مساء أمس الأول من سيناء عبر مطاري العريش وأسيوط، حيث تم تشييع جنازتة عسكريا حيث تقيم أسرته، ثم نقل إلي مسقط رأسه بقرية الصلعا ودفن في مقابر العائلة قبل منتصف الليل وعقب الجنازة خرج الآلاف من أهالي سوهاج يهتفون ضد العدو الإسرائيلي منددين بجرائم إسرائيل وعدوانها علي أبناء مصر.
كما نظمت القوي الوطنية مظاهرة أمام مديرية أمن سوهاج طالبت بطرد السفير الإسرائيلي مرددين هتافات «الشعب يريد طرد السفير.. خيبر خيبر يا يهود جيش محمد سوف يعود»، ثم قاموا باشعال النيران في العلم الإسرائيلي.
يبلغ الشهيد محمد من العمر 28 عاما أعزب ووالده أستاذ بكلية الطب ووالدته مدير عام بمديرية الزراعة في أسيوط وله 3 أشقاء أكبرهم الدكتورة علا طبيبة والرائد علاء جلال رئيس مباحث أبو قرقاص وأصغرهم طالب بكلية الحقوق وبصعوبة شديدة قال الدكتور جلال عبدالقادر والد الشهيد إن أحمد اتصل بوالدته قبل استشهاده بيوم وابلغها أنه أصيب بشظية في قدمه أثناء العمل وعاد مرة أخري إلي عمله عندالعلامة رقم 79 بمنطقة النقب في وسط سيناء وابلغها أيضا أن العدو الإسرائيلي يقوم بإطلاق الرصاص من طائراته.
ويضيف المحاسب طه محمد عبدالعال وابن عم الشهيد أن الشهيد أحمد كان شديد الصلة بأهله وآخر مرة شاهده فيها منذ شهرين بدوار العائلة بالصلعا لافتا إلي أن الشهيد يعمل في سيناء منذ 5 سنوات وحاصل علي العديد من شهادات الامتياز لكفاءته وتفانيه في العمل وإخلاصه للوطن.
وكان الآلاف من أبناء أسيوط قد شاركوا مساء أمس الأول في الجنازة العسكرية التي أقامتها مديرية أمن أسيوط للنقيب الشهيد أحمد جلال، حيث تم أداء صلاة الجنازة عليه بمسجد ناصر بمدينة أسيوط، ثم خرجت في موكب عسكري جاب شارع الجمهورية وسط المراسم العسكرية، ثم تلقي قيادات الشرطة وأهالي الشهيد العزاء من المواطنين الذين رفعوا لافتات تطالب بإسقاط إسرائيل.
قال اللواء محمد ابراهيم مدير أمن اسيوط خلال إقامة الجنازة العسكرية إن الشرطة سوف تودي حتي آخر قطرة دماء من أبنائها لخدمة الوطن مقدما الشكر لأهالي أسيوط لمشاركتهم في توديع شهيد الشرطة مشيرا إلي أن الشرطة والشعب يد واحدة في مواجهة أي عدوان علي ارض مصر وتوجه الجثمان إلي محافظة سوهاج مسقط رأس الشهيد.
فيما تظاهر المئات من أهالي أسيوط أمام مسجد ناصر أثناء صلاة الجنازة رافعين الأعلام المصرية والفلسطينية مطالبين المجلس العسكري بالقصاص لشهداء مصر من خيرة أبنائها الذين يحمون حدودها من أي عدوان فيما حدثت مشادة بين مسئولي أمن المطار المدني وأهالي الشهيد بعدما رفض فتح قاعة كبار الزوار لهم لانتظار جثمان الشهيد.. وعلي الفور تدخل المقدم عماد القاضي مسئول الأمن الوطني بالمطار وأمر بفتح صالة كبار الزوار تكريما لأهل الشهيد علي مسئوليته الخاصة معلنا أن هذه الصالة قبل الثورة كانت تفتح للفاسدين.
وقال أحمد نور الدين إسماعيل مدير عام الضرائب العامة بمغاغة "خال الشهيد " إن الشهيد اتصل تليفونيا قبل استشهاده بوالدته وأخبرها انه أصيب بشظية واستشهد جنديان معه وانه بحالة جيدة يؤدي واجبه تجاه وطنه ودينه وفور عودته من المستشفي إلي موقع عمله علي الحدود قام بعملية تمشيطية استشهد خلالها بعد ان قذفته طائرات الاباتشي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.