«تقصي حقائق القمح»: استجوابات وزير التموين سقطت باستقالته    تراجع مؤشرات الأسهم اليابانية في جلسة الجمعة الصباحية    بالفيديو.. هيثم الحريري: «القيمة المضافة» أعمى لا يفرق بين الغني والفقير    تركيا: العملية العسكرية في سوريا مستمرة حتى إزالة داعش    مقتل جندي بالجيش الليبي وإصابة 10 آخرين في هجوم انتحاري ببنغازي    «الصحة»: وفاة أول حاج مصري بالأراضي السعودية    حسن الرداد يصف إبراهيم حسن ب"الإسطورة"    كشف أثري جديد لغرفة دفن وتابوت عمدة عاصمة مصر القديمة    بالفيديو| لميس جابر تطالب الشعب بالاستغناء عن اللحوم: "ماما كانت بتشربني مية الفول"    تعرفي على أسرارعمل كيك جيلي الفراولة    رونالدو: أرغب باعتزال الكرة في ريال مدريد    طاقم حكام مصري يشارك في تصفيات أمم إفريقيا للكرة الشاطئية    شيخ الأزهر يحذر من توظيف الإسلام في جرائم يبرأ منها الدين الحنيف    حريق في كشك كهرباء بالفيوم    النفط يهبط مجدداً بسبب مخاوف "التخمة"    العراق يتسلم طائرتين مقاتلتين من تشيكيا للمشاركة في قتال داعش    وزير الثقافة: افتتاح مسرح الأنفوشي في أول سبتمبر.. واطلاق مهرجان"القلعة" خلال أيام (فيديو)    منتخب مصر للريشة الطائرة في نهائي بطولة إفريقيا للشباب بفوزه على موريشيوس 3- صفر    هوميلز: أستعد لأول دوري أبطال بقميص بايرن ميونخ    عمر البشير يؤكد عمق العلاقات السودانية الصومالية    حيدر العبادي يبحث العلاقة بين حكومتي بغداد وأربيل    "الشيوخ البرازيلي" ينظر إقالة ديلما روسيف من منصبها    مرصد الأزهر يكشف حقيقة جهل داعش بتعاليم الدين    «الخرطوم» تستقبل 250 ألف نازح من جنوب السودان    بالصورة.. ضبط 34 قطعة سلاح نارى و66 قضية تموينية فى حملة أمنية بأسيوط    محافظ بني سويف: مستشفيات المحافظة تفتقد الكوادر الطبية    المصري البورسعيدي يفوز على مركز شباب العبور برباعية نظيفة وديًا    4 تصريحات ل"البدري" أغضبت جماهير الأهلي!    جوارديولا: «برافو» حارس مرمى رائع    تعرف على قائمة أعلى أجر للفنانيين بالعالم    أسعار تحويل العملات العربية مقابل الجنيه اليوم 26- 8 - 2016    محافظ قنا يشهد الاحتفال باليوبيل الفضي لتجليس الأنبا بيمن أسقفا لنقادة وقوص    أمريكا ترحب ببرنامج الإصلاح الاقتصادي في مصر.. وتشيد بالاتفاق مع "النقد الدولي"    ضبط عاطل وبحوزته 500 جرام من مخدر الهيروين داخل سيارته فى دمياط    «الرقابة الإدارية» تواصل حملاتها على مستشفيات السويس    الحكومة توافق على "بناء الكنائس" المثير للجدل    «الكهرباء»: مدينون ب45 مليار جنيه ل«البترول».. ولا نية لقطع التيار عن «المترو وماسبيرو»    أحمد موسى يغلق صحفته على تويتر بعد رفض «ترشح السيسي» لفترة ثانية    جمارك السلوم تحبط 3 محاولات تهريب أدوية ونقد مصري    «دورة أمن قومى» لأبناء المصريين بالخارج    الشوارع حواديت: تليفون أرضى فى شارع منصور    منتخب الناشئين والكبار للجمباز يتوجه إلى ناميبيا    "الإفتاء": يجوز دفع أموال الزكاة لصندوق السيسى!    تطوير مركز خدمة تعليم العربية للأجانب بجامعة الإسكندرية    الترقيات لوعاظ بالأزهر تلبية لاحتياجات الناس من التوعية الدينية    توافد الآلاف على القلعة لمتابعة فعاليات مهرجان الموسيقى والغناء    «حنان ماضى» و«كورال القاهرة» و«اندروميدا» يحيون مهرجان الصيف بمكتبة الإسكندرية    «سفراء فلسطين»: عشقنا لتراثنا فتح لنا باب مهرجان «عليسة» الدولى بتونس    الإتجار بالنساء.. تعددت أشكاله والنتيجة مأساة    «صدر بسيون» شاهد عيان على الإهمال واستجواب الحكومة فى الانتظار    لا يجوز للرجل لبس إحرام ملون ويحرم الكلبسات والأزرار    الأوقاف تطالب الأئمة المرافقين للحجيج بعدم الإدلاء بتصريحات سياسية    «الإفتاء»: يجوز إنفاق أموال الزكاة لصندوق «تحيا مصر»    ضبط 8 كيلو هيروين وذخيرة حية ب«بدر»    التعليم: تدريب 10 آلاف معلم للتربية الخاصة    الرئيس يشارك زعماء 25 دولة فى قمة العشرين بالصين    استثناء السيارات الأوروبية وارد الخليج من الخفض الجمركى مخالف لاتفاقية الشراكة والدستور    حملة للكشف والتوعية لألف سيدة وطفل من اللاجئين السوريين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أهالي سوهاج ودعوا الضابط الشهيد وطالبوا بالثأر من إسرائيل

وسط حالة من الحزن والغضب الشديدين ودعت محافظة سوهاج ابنها الشهيد أحمد جلال عبدالقادر النقيب بالأمن المركزي الذي استشهد هو واثنان من الجنود مساء الخميس الماضي برصاص العدو الإسرائيلي عند العلامة 79 الحدودية بوسط سيناء.
تقدم الجنازة المهيبة التي شهدها أكثر من 10 آلاف مواطن بقرية «الصلعا» اللواء محسن الشاذلي قائد المنطقة الجنوبية العسكرية ووضاح حمزاوي محافظ سوهاج واللوء عبدالعزيز النحاس مدير الأمن.
كان جثمان الشهيد قد وصل مساء أمس الأول من سيناء عبر مطاري العريش وأسيوط، حيث تم تشييع جنازتة عسكريا حيث تقيم أسرته، ثم نقل إلي مسقط رأسه بقرية الصلعا ودفن في مقابر العائلة قبل منتصف الليل وعقب الجنازة خرج الآلاف من أهالي سوهاج يهتفون ضد العدو الإسرائيلي منددين بجرائم إسرائيل وعدوانها علي أبناء مصر.
كما نظمت القوي الوطنية مظاهرة أمام مديرية أمن سوهاج طالبت بطرد السفير الإسرائيلي مرددين هتافات «الشعب يريد طرد السفير.. خيبر خيبر يا يهود جيش محمد سوف يعود»، ثم قاموا باشعال النيران في العلم الإسرائيلي.
يبلغ الشهيد محمد من العمر 28 عاما أعزب ووالده أستاذ بكلية الطب ووالدته مدير عام بمديرية الزراعة في أسيوط وله 3 أشقاء أكبرهم الدكتورة علا طبيبة والرائد علاء جلال رئيس مباحث أبو قرقاص وأصغرهم طالب بكلية الحقوق وبصعوبة شديدة قال الدكتور جلال عبدالقادر والد الشهيد إن أحمد اتصل بوالدته قبل استشهاده بيوم وابلغها أنه أصيب بشظية في قدمه أثناء العمل وعاد مرة أخري إلي عمله عندالعلامة رقم 79 بمنطقة النقب في وسط سيناء وابلغها أيضا أن العدو الإسرائيلي يقوم بإطلاق الرصاص من طائراته.
ويضيف المحاسب طه محمد عبدالعال وابن عم الشهيد أن الشهيد أحمد كان شديد الصلة بأهله وآخر مرة شاهده فيها منذ شهرين بدوار العائلة بالصلعا لافتا إلي أن الشهيد يعمل في سيناء منذ 5 سنوات وحاصل علي العديد من شهادات الامتياز لكفاءته وتفانيه في العمل وإخلاصه للوطن.
وكان الآلاف من أبناء أسيوط قد شاركوا مساء أمس الأول في الجنازة العسكرية التي أقامتها مديرية أمن أسيوط للنقيب الشهيد أحمد جلال، حيث تم أداء صلاة الجنازة عليه بمسجد ناصر بمدينة أسيوط، ثم خرجت في موكب عسكري جاب شارع الجمهورية وسط المراسم العسكرية، ثم تلقي قيادات الشرطة وأهالي الشهيد العزاء من المواطنين الذين رفعوا لافتات تطالب بإسقاط إسرائيل.
قال اللواء محمد ابراهيم مدير أمن اسيوط خلال إقامة الجنازة العسكرية إن الشرطة سوف تودي حتي آخر قطرة دماء من أبنائها لخدمة الوطن مقدما الشكر لأهالي أسيوط لمشاركتهم في توديع شهيد الشرطة مشيرا إلي أن الشرطة والشعب يد واحدة في مواجهة أي عدوان علي ارض مصر وتوجه الجثمان إلي محافظة سوهاج مسقط رأس الشهيد.
فيما تظاهر المئات من أهالي أسيوط أمام مسجد ناصر أثناء صلاة الجنازة رافعين الأعلام المصرية والفلسطينية مطالبين المجلس العسكري بالقصاص لشهداء مصر من خيرة أبنائها الذين يحمون حدودها من أي عدوان فيما حدثت مشادة بين مسئولي أمن المطار المدني وأهالي الشهيد بعدما رفض فتح قاعة كبار الزوار لهم لانتظار جثمان الشهيد.. وعلي الفور تدخل المقدم عماد القاضي مسئول الأمن الوطني بالمطار وأمر بفتح صالة كبار الزوار تكريما لأهل الشهيد علي مسئوليته الخاصة معلنا أن هذه الصالة قبل الثورة كانت تفتح للفاسدين.
وقال أحمد نور الدين إسماعيل مدير عام الضرائب العامة بمغاغة "خال الشهيد " إن الشهيد اتصل تليفونيا قبل استشهاده بوالدته وأخبرها انه أصيب بشظية واستشهد جنديان معه وانه بحالة جيدة يؤدي واجبه تجاه وطنه ودينه وفور عودته من المستشفي إلي موقع عمله علي الحدود قام بعملية تمشيطية استشهد خلالها بعد ان قذفته طائرات الاباتشي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.