خبراء: قانون السيسي يهدف لتعطيل الانتخابات    أسامة هيكل: مؤتمر الإعلام المصري سيرفع توصياته للسيسي    رسميًا .. انتهاء العمل بقناة السويس الجديدة    إعلان الأسعار الجديدة للكهرباء.. غداً    الرئيس يستقبل المدير التنفيذي لبرنامج الأمم المتحدة للبيئة    مقتل وإصابة 5 في إنفجار لغم أرضي باليمن    أكد أن التحديات الأخري لا يجب أن تنسينا القضية الفلسطينية شكري يبحث مع بلير تنشيط عملية السلام    الرئيس يستقبل وزير العدل والشئون الدستورية الأوغندي    متعب خارج الأهلي الموسم المقبل    "متعب" يقرر الرحيل عن الأهلى    حبس عامل بالمترو 4 أيام علي ذمة التحقيق لتحرشه بفتاة    رئيس جهاز مدينة العبور: المصنع مخالف وصدر له إنذار قضائي    محلب ألغي لقاء المثقفين بالنبوي وطلب عقد اجتماع موسع بحضوره    "العفو الدولية" تتهم إسرائيل بارتكاب جرائم حرب في غزة    عاهل البحرين يتلقى برقية شكر من الرئيس السيسي    مقتل شرطي وإصابة اثنين في هجوم بشرق السعودية    «الزراعة»: حملات مكثفة لضبط مستغلي اسم الوزارة في الغش التجاري    مصادر: بنك السودان المركزي يخفض الدعم لمشتريات القمح المستورد    المقاولون يتعاقد مع إسلام فؤاد 4 مواسم    200 مشجع يحتشدون بمطار روما لاستقبال صلاح    بعد قليل: الجيش والزمالك .. دقيقة بدقيقة    ألمانيا تعلن دعمها ل " بلاتينى " رئيساً للفيفا    مورينيو يسخر من زوجة بينيتيز    بالفيديو..تيشرتات "شلوت حازم" و"وقفة رمضان" الأكثر مبيعًا ب"جامعة الدول"    "جامعة المنصورة" و"نقابة التشكيليين" يبحثان تنظيم "بينالي - عروس النيل"    السيسي يكرم نجل مساعد مدير أمن الشرقية ضمن أوائل «طلاب الشرطة»    "حراس الثورة" يدين حادث الهجوم علي سفارة النيجر    تأجيل محاكمة متهمي «ألتراس ربعاوي» ل24 أغسطس    تسمم 5 أشقاء بسبب وجبة أرز في قنا    تفاصيل إلقاء القبض على عناصر من "أجناد مصر" في الجيزة    مصرع مهاجرًا مصريًا غير شرعي في فرنسا    "عبد اللاه": الشركات العقارية العاملة قادرة على تطوير "العاصمة الإدارية" عقب افتتاح قناة السويس    شراكة بين "سند" و"فاينال كات" في مهرجان البندقية السينمائي الدولي في دورته ال 72    سوزان نجم الدين تكشف أسرار الأزمة السورية وأسباب طلاقها مع عمرو الليثى.. الجمعة المقبل    بالصور - إزالة 16 حالة تعدي علي منطقة بين الجبلين الأثرية بالأقصر    مدير القومي للترجمة: كتاب مصر التحرير أزمة مفتعلة.. وملف قديم وزير الثقافة أمر بالتحقيق فيه    قاضى محاكمة فاطمة ناعوت يتنحى عن نظر قضية ازدراء الأديان لاستشعاره الحرج    بالفيديو.. مستشار المفتي يوضح أطول مدة مشروعة ل«قنوت الفجر»    الصحة العالمية تحتفل باليوم العالمى لالتهاب الكبد الوبائى من مقرها بمصر    بالفيديو والصور.. محافظ الدقهلية يكرم عاملين لبلوغهما سن المعاش    روحاني : الاتفاق النووي يخدم مصلحة ايران و مجموعة"1+5"    مصطفى كامل: فوز هاني شاكر بمنصب نقيب الموسيقيين شرف لي    لجنة ثلاثية لفحص محاليل الجفاف فى بنى سويف    عجوز ألمانية تعود للحياة بعد دفنها في التابوت    الصحة بالشرقية: تحريز 25 ألف عبوة «محلول جفاف» لحين التأكد من سلامتها    نساء مصر: زيارتنا للأقصر وقنا هدفها التمكين السياسي والاقتصادي    «البورصة» تُغرم «أسمنت طرة» و«السويس للأسمنت» 20 ألف جنيه    «تنفيذي كفر الشيخ» المصغر يناقش الاحتفال ب «قناة السويس»    القنوط من رحمة الله    الصوم عن أيام الحيض ؟    الأزهر يشارك في المؤتمر العام ل«جمعية نهضة العلماء» بإندونيسيا    طريقة حديث الأب مع ابنه تؤثر بقوة على مهاراته الاجتماعية    «الصحة» السعودية: إصابة جديدة بفيروس كورونا وشفاء حالة    البورصة تربح 6.2 مليار جنيه والمؤشر يرتفع بنسبة 1.96%    "أوقاف الانقلاب" تحظر تداول كتب الخروج عن الحاكم بمساجد المنوفية    تعرف على آداب دخول المسجد    كيري في القاهرة الأسبوع المقبل لرئاسة وفد بلاده بالحوار الإستراتيجي    تعيش وتفتكر: فان جوخ.. مغامر بفعل القدر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

أهالي سوهاج ودعوا الضابط الشهيد وطالبوا بالثأر من إسرائيل

وسط حالة من الحزن والغضب الشديدين ودعت محافظة سوهاج ابنها الشهيد أحمد جلال عبدالقادر النقيب بالأمن المركزي الذي استشهد هو واثنان من الجنود مساء الخميس الماضي برصاص العدو الإسرائيلي عند العلامة 79 الحدودية بوسط سيناء.
تقدم الجنازة المهيبة التي شهدها أكثر من 10 آلاف مواطن بقرية «الصلعا» اللواء محسن الشاذلي قائد المنطقة الجنوبية العسكرية ووضاح حمزاوي محافظ سوهاج واللوء عبدالعزيز النحاس مدير الأمن.
كان جثمان الشهيد قد وصل مساء أمس الأول من سيناء عبر مطاري العريش وأسيوط، حيث تم تشييع جنازتة عسكريا حيث تقيم أسرته، ثم نقل إلي مسقط رأسه بقرية الصلعا ودفن في مقابر العائلة قبل منتصف الليل وعقب الجنازة خرج الآلاف من أهالي سوهاج يهتفون ضد العدو الإسرائيلي منددين بجرائم إسرائيل وعدوانها علي أبناء مصر.
كما نظمت القوي الوطنية مظاهرة أمام مديرية أمن سوهاج طالبت بطرد السفير الإسرائيلي مرددين هتافات «الشعب يريد طرد السفير.. خيبر خيبر يا يهود جيش محمد سوف يعود»، ثم قاموا باشعال النيران في العلم الإسرائيلي.
يبلغ الشهيد محمد من العمر 28 عاما أعزب ووالده أستاذ بكلية الطب ووالدته مدير عام بمديرية الزراعة في أسيوط وله 3 أشقاء أكبرهم الدكتورة علا طبيبة والرائد علاء جلال رئيس مباحث أبو قرقاص وأصغرهم طالب بكلية الحقوق وبصعوبة شديدة قال الدكتور جلال عبدالقادر والد الشهيد إن أحمد اتصل بوالدته قبل استشهاده بيوم وابلغها أنه أصيب بشظية في قدمه أثناء العمل وعاد مرة أخري إلي عمله عندالعلامة رقم 79 بمنطقة النقب في وسط سيناء وابلغها أيضا أن العدو الإسرائيلي يقوم بإطلاق الرصاص من طائراته.
ويضيف المحاسب طه محمد عبدالعال وابن عم الشهيد أن الشهيد أحمد كان شديد الصلة بأهله وآخر مرة شاهده فيها منذ شهرين بدوار العائلة بالصلعا لافتا إلي أن الشهيد يعمل في سيناء منذ 5 سنوات وحاصل علي العديد من شهادات الامتياز لكفاءته وتفانيه في العمل وإخلاصه للوطن.
وكان الآلاف من أبناء أسيوط قد شاركوا مساء أمس الأول في الجنازة العسكرية التي أقامتها مديرية أمن أسيوط للنقيب الشهيد أحمد جلال، حيث تم أداء صلاة الجنازة عليه بمسجد ناصر بمدينة أسيوط، ثم خرجت في موكب عسكري جاب شارع الجمهورية وسط المراسم العسكرية، ثم تلقي قيادات الشرطة وأهالي الشهيد العزاء من المواطنين الذين رفعوا لافتات تطالب بإسقاط إسرائيل.
قال اللواء محمد ابراهيم مدير أمن اسيوط خلال إقامة الجنازة العسكرية إن الشرطة سوف تودي حتي آخر قطرة دماء من أبنائها لخدمة الوطن مقدما الشكر لأهالي أسيوط لمشاركتهم في توديع شهيد الشرطة مشيرا إلي أن الشرطة والشعب يد واحدة في مواجهة أي عدوان علي ارض مصر وتوجه الجثمان إلي محافظة سوهاج مسقط رأس الشهيد.
فيما تظاهر المئات من أهالي أسيوط أمام مسجد ناصر أثناء صلاة الجنازة رافعين الأعلام المصرية والفلسطينية مطالبين المجلس العسكري بالقصاص لشهداء مصر من خيرة أبنائها الذين يحمون حدودها من أي عدوان فيما حدثت مشادة بين مسئولي أمن المطار المدني وأهالي الشهيد بعدما رفض فتح قاعة كبار الزوار لهم لانتظار جثمان الشهيد.. وعلي الفور تدخل المقدم عماد القاضي مسئول الأمن الوطني بالمطار وأمر بفتح صالة كبار الزوار تكريما لأهل الشهيد علي مسئوليته الخاصة معلنا أن هذه الصالة قبل الثورة كانت تفتح للفاسدين.
وقال أحمد نور الدين إسماعيل مدير عام الضرائب العامة بمغاغة "خال الشهيد " إن الشهيد اتصل تليفونيا قبل استشهاده بوالدته وأخبرها انه أصيب بشظية واستشهد جنديان معه وانه بحالة جيدة يؤدي واجبه تجاه وطنه ودينه وفور عودته من المستشفي إلي موقع عمله علي الحدود قام بعملية تمشيطية استشهد خلالها بعد ان قذفته طائرات الاباتشي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.