المهندسة سعاد نجيب تطوير العشوائيات كان يحتاج الارادة السياسية ثم التمويل وسرعة التنفيذ    «لو فاتك خبر» اقرأ «المصري اليوم»: أول مناظرة بين ترامب وهيلاري كيلنتون    فريق ترامب يعلن فوزه في المناظرة الأولي.. وكلينتون: الرئاسة ليست تليفزيون الواقع    طقس اليوم لطيف شمالا معتدل بالوجه البحرى.. والعظمى القاهرة 30 درجة    المنقلب: "6 ساعات انتشار الجيش".. ونشطاء: فينك من الحدود يا "بلحة"    الشيخ اسلام النواوى اول دروس الهجرة عبادة الله مقدمة على الارتباط بالمكان او الاهل    الاسترخاء النفسي والجسدي أفضل وسيلة للنوم الهادئ والبعد عن الأرق    "مايكروسوفت" تستخدم الذكاء الإصطناعى فى مكافحة السرطان    رمضان يتألق ويصنع هدفا في مباراة انتهت بخسارة ستوك أمام ويست بروميتش    عدد الرحل في المغرب تجاوز ال 25 ألفا رغم قساوة الظروف    مدحت صالح: الغناء المبني على الدراما أبقى من كل أنواع الغناء    إدوارد يبدأ "كابتن أنوش" منتصف أكتوبر القادم    اليوم .. وزير الطيران يعقد مؤتمرا صحفيا لعرض نتائج المباحثات حول عودة الرحلات الروسية    المعلم: مستعدون لتشكيل حكومة موسعة ووضع دستور وإجراء انتخابات برلمانية    اليوم.. «الصحفيين» تفتح باب الحجز للإسكان الاجتماعي «غير المدعم»    الأهلى يختتم استعداداته اليوم لمباراة وادي دجلة    زيدان: "كل شىء طبيعي" مع رونالدو    ريم مصطفى: كنت بدعي أمثل مع عادل إمام.. والوقوف أمامه «رهبة»    13 فيلما يشارك في مهرجان " أوسكار إيجيبت 4 "    بطولة إيطاليا: فوز ثمين لاتالانتا    ليستر سيتى يستضيف بورتو البرتغالي الليلة في مواجهة قوية بدورى الأبطال    كولومبيا تدشن عصرًا جديدًا بتوقيع اتفاق تاريخي مع متمردي «فارك»    مصرع طفلين غرقا بنهر النيل في قنا    أمريكا تحذر مواطنيها من هجمات إرهابية محتملة في أضنة التركية    فيديو.. إبراهيم عيسى مشيدا باجتماع الحكومة استعدادا ل«الشتاء»: «عظيم أن تنتبه مبكرا»    تعرف إلى هزليات محاكم الانقلاب اليوم    لجنة استرداد أراضي الأوقاف تجتمع برئاسة محلب    "كلينتون" تحرج "ترامب" أمام الرأي العام العالمي بهذه الكلمات!    محافظ البحيرة: رئيس الوزراء يوجه بالدفع ببارجة بحرية إضافية لرفع مركب رشيد    القبض على عاطل بأسيوط وبحوزته 21 قطعة أثرية و46 عملة يونانية ورومانية    بالفيديو.. أسر غيط العنب تروي كواليس «عزومة إفطار السيسي» المفاجئة    برلمانى: الرئيس وجهه رسالة لوم للحكومة المصرية بسبب عدم قدرتها على ضبط الأسعار بالشارع    كلينتون تتهم ترامب بالتهرب من نشر تصريحه الضريبي لأن لديه ما يخفيه    «أوقاف جنوب سيناء» تعلن مشاركتها فى احتفالية ملتقى الأديان    مدرب الزمالك: أتمنى الوصول لما حققه مارتن يول.. وما فعله غالي    الشرطة تضبط 125 كيلو بانجو وأسلحة بعد تبادل إطلاق النار مع مسلحين بأسوان    بالصور ..شرطة النقل والمواصلات تعيد طفل مفقود لأسرته بمحطة السادات لمترو الأنفاق    نائب الجن يكشف كواليس لقاء الزمالك والوداد المغربي    برنامج كمبيوتر لقياس مشكلات التخاطب لدى الأطفال    روسيا ترفع القيود المؤقتة عن صادرات مصر من الحاصلات الزراعية    خالد نجم عن قرار مراقبة الداخلية ل «الفيس بوك»: «مفيهوش أي اعتداء على الخصوصية»    باحثون يدربون الكمبيوتر على اكتشاف البكتيريا الضارة بالانسان    حقوق عين شمس تحتفل بالخريجين والمتميزين الخميس القادم    المرور المركزى يضبط 27 حالة قيادة تحت تأثير المواد المخدرة بعدة محافظات    بالفيديو.. نجل عبد الحكيم عامر: «لا أستطيع تأكيد تورط عبد الناصر في قتل والدي»    "الوحش" يضرب شيخ اباحة الخمر بالجزمة    «الأطباء» تخطر «الداخلية» بوقفة لشباب الأطباء الأربعاء المقبل    مصادر: زيارة طارق عامرلألمانيا للتفاوض على قرض ب10 مليارات دولار    «المصرية للاتصالات»: سعينا للحصول على مزيد من ترددات الجيل الرابع ليس «جديدا»    رئيسة اللجنة البارالمبية المصرية: كنا نتوقع الحصول على ميداليات أكثر    "صحة أسوان": لا صحة لرش مرشحات مياه الشرب    بالفيديو.. نبيه الوحش: «الأوقاف طالبت الشيخ ميزو باجراء اختبار حمل»    وزير الأوقاف يهنيء السيسي بالعام الهجري الجديد    القضاء الإدارى يلزم الحكومة بعلاج الأطفال المرضى بالسكر مجانا    محافظ الجيزة يقرر نقل مدير مدرسة بسبب الإهمال    أمين عن تعيين مستشارين ل «الوزراء»: إهدار للمال العام    الهلباوي: بعض شباب الإخوان يستحقون المصالحة مع النظام    عضو هيئة كبار العلماء: مستقبل الجماعات الإرهابية والتكفيرية في سوريا وليبيا إلى زوال    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





حكاية مسجد السلطان أبو العلا صاحب الكرامات
نشر في أكتوبر يوم 07 - 08 - 2011

نسب هذا المسجد إلى الشيخ الصالح حسين أبى على.. المكنى بأبى العلا. الولى المعتقد.. صاحب الكرامات والمكاشفات على ما يصفه به الصوفيون الذين أطنبو وبالغوا فى كرماته.
سكن هذا الشيخ فى خلوة بزاوية بالقرب من النيل فى القرن التاسع الهجرى (الخامس الميلادى). وكان للناس فيه اعتقاد. فكثر مريدوه ومعتقدوه. وكان من بينهم التاجر الكبير الخواجه نور الدين على ابن المرحوم محمد بن القنيش البرلسى. فطلب منه الشيخ أن يجدد زاويته وخلوته التى كان يتعبد فيها. فصدع بالأمر وأنشأ هذا المسجد. وألحق به قبة دفن فيها الشيخ أبو العلا حينما توفى سنة 890ه 1486م.
أنشئ المسجد فى هذا الزمان وهو عصر ازدهرت فيه العمارة الإسلامية. والغالب فى تصميمه وقتها أنه كان على طراز مدرسة ذات الأربعة إيوانات متعامدة غنية بالنقوش والكتابات. كماتنبئ بقاياها القديمة. وتنحصر فى الباب البحرى مع قسم من الوجهة البحرية والشرقية والقبة والمنارة والمنبر والباب العمومى له مبنى من الحجر ومكتوب عليه قوله تعالى «وما تفعلوا من خير. فان الله به عليم».
وقد بدأت الكتابة التاريخية بالوجهة على يسار الباب. وامتدت إلى وجهة القبة. ومع الأسف تشوه وفقد اكثرها.. ويقرأ منها الآن «أنشأ هذه المدرسة المباركة من فضل الله تعالى وجزيل عطائه العبد الفقير إلى الله تعالى الى...على... محمد... القنيش... غفر..».
أما نجارة المسجد فقد كانت على جانب عظيم من الأهمية.. ولم يبق منها إلا المنبر الذى لا شك فى أنه فخر المنابر الإسلامية فى دولة المماليك الجراكسة. فقد طعمت حشواته بالسن والزرنشان. وامتازت جوانبه وأبوابه بتقاسيم فريدة وخاصة فى دائرته الكبرى. ومما زاد فى اهميته اشتماله على اسم صانعه المكتوب على باب المقدم بما نصه «نجارة العبد الفقير إلى الله تعالى الراجى عفوربه الكريم «على بن طنين» بمقام سيدى حسين أبو على.. نفعنا الله».
وقد أجريت على هذا المسجد عدة اصلاحات فى عصور مختلفة حباً فى هذا المكان وحباً فى صاحبه.. ودفن به غير واحد من العلماء منهم الشيخ «أحمد الكعكى» المتوفى فى سنة 952ه - 1545م. والشيخ «عبيد» والشيخ «على حكشة» المتوفى سنة 1271ه - 1854م. والشيخ «مصطفى البولاقى» المتوفى سنة 1263ه - 1846م.
وقد بقى المسجد موضع رعاية باعتباره حرم حىّ بولاق المحبب إلى سكانه. إلى أن سقط إيوانه الشرقى أثناء الاحتفال بمولد صاحبه فى 13 يوليو 1922. فتعطلت إقامة الشعائر فيه إلى أن قامت وزارة الاوقاف بتجديده مع المحافظة على الأجزاء القديمة فيه ودمجها مع التصميم الجديد.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.