اسعار العملات اليوم 25/7/2014    اسعار الذهب اليوم 25/7/2014    لويس بينتو مدرب كوستاريكا يتقدم باستقالته    "حماس" و"الجهاد" تدعوان إلى "انتفاضة شعبية" في الضفة الغربية والقدس    منسق السلام بالأمم المتحدة يصل القاهرة لبحث وقف إطلاق النار في غزة    الصائم يصبح جنبا    الابتعاد عن المشروبات الغازية لعلاج ضعف التركيز عند الطفل    44 حفلا لنجوم الموسيقى والغناء بمهرجان الأوبرا الصيفى    الرابحان!!    الأجهزة الأمنية بمطروح تحبط محاولة تسلل 15 شخصا قادمين من ليبيا    فرنسا ترسل وحدة عسكرية لمالي لتأمين موقع تحطم الطائرة الجزائرية    قوات حفظ أمن واستقرار ليبيا تسيطر على معسكرين قرب مطار طرابلس    الاستخارة وغريب.. و"كُبارة" الدراويش وراء توقيع الحضرى للإسماعيلى    قاضي قضاة فلسطين يفتي بجواز صلاة الجمعة في البيت    استجابة للرئيس..الأوقاف تطلق مسابقة للأبحاث الدينية ومكارم الأخلاق    جاريدو يركز على الأجنحة والتمرير السريع فى مران الأهلى    اليوم: "غريم" الزمالك في الإسكندرية بعد "مناورة" الطائرة الخاصة    جمال عبد الناصر رئيسًا لمصر 2014    المكالمة الأخيرة بين «ط» و«ش»    محلب مذهولا: معدات توشكى «خردة»    "أوقاف بنى سويف" تخصص 67 ساحة و134 خطيبا لأداء صلاة العيد    مجلس الإسماعيلي يجتمع غدا لمناقشة استقالة بعض الأعضاء    هند صبري: أستعد لعيد الأضحى ب«الجزيرة 2».. وأتوقع له النجاح    ضبط 150 قرصا مخدرا بحوزة عاطل فى كوم أمبو    نصائح مهمه للوقاية من الأمراض الشائعة في شهر رمضان    احذر : مشروب "الشاى الاخضر" المركز يتسبب فى تسمم الكبد    تعلم إتيكيت أكل التفاح والعنب والكريز والتين فى الحفلات الرسمية    نادر بكار : حزب النور يتعرض لحملة تشويه    عاجل.. أهالي قرية بالشرقية يقطعون الطريق الدائري بعد مقتل شابين    ارتفاع ضحايا حادث إنهيار منازل بملوي 10 قتلي و11 مصاباً    مصر تعبر عن تعازيها للجزائر في حادث تحطم الطائرة    السماح لابنة سمير رجب بالسفر بعد موافقة الكسب غير المشروع    سلسلة بشرية حاشدة بالدقهلية رفضاً لسوء الأوضاع المعيشية    مصر تدين استهداف إسرائيل لإحدى مدارس الأونروا بشمال غزة    ارتفاع ضحايا العدوان الاسرائيلي على غزة ل 802 شهيد و5200 جريح    إحالة 300 لواء إلى التقاعد في ثاني أكبر حركة تنقلات بتاريخ الداخلية    باسم يوسف ينفي ظهوره في «رامز قرش البحر» أو عودته بعد العيد    القصاص يشهد الاحتفال الدينى بليلة القدر بمسجد المطافى بحى ثان    المسجد الحرام يشهد توافدًا كبيرًا في ليلة ال 27 من شهر رمضان    مقتل فلسطيني وإصابة العشرات برصاص الجيش الإسرائيلي في صدامات عنيفة بالضفة الغربية    نصار: تم التبرع بمبلغ 20 مليون جنيه ل«تحيا مصر»    السياحة: 5% انخفاضا فى أسعار الحج هذا العام    طريقة إعداد "البيتي فور" للشيف "أبو البنات"    ارتفاع أرباح "باسف" الألمانية للكيماويات خلال الربع الثانى    مساعدات إمارتيه تعبر من ميناء رفح البرى متجهة لقطاع غزة    «طيبة العوامية» و«إستاد المنصورة» في نهائي دورة خماسي الشباب والرياضة غدا    بالفيديو.. السيسي يقبل رأس أصغر فائزة في مسابقة القرآن    البورصة تربح 2.3 مليار جنيه خلال تعاملات الأسبوع الجاري    بالصور.. محافظ الإسماعيلية يتناول الإفطار مع الأيتام بنادى الفيروز    أبو تريكة يدعو لنصرة غزة في ليلة القدر    ألمانيا وفرنسا ترفعان حظر السفر إلى شرم الشيخ    بالفيديو. ننشر كلمة "السيسي" في الاحتفال بليلة القدر    الغندور: "الدين الاسلامي لم يدعو لقتل اي جندي من الجيش"    عزوز ساخراً من السيسي: أنت بتخاطب ربنا مش المشير طنطاوي!    صحيفة : مفاجأة..محمد رزق يعصى أول أمر ل "جاريدو"    "الهيئة المصرية للكتاب" تصدر كتاب بعنوان "الكفاح السري ضد الانجليز"    ارتفاع الأسعار يجبر «حواء» على الاستغناء عن ملابس العيد    موظفو بنك الائتمان الزراعى ب «بنى سويف» يرفضون صرف رواتبهم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

أبو أحمد.. كلمة السر بين تفجير مدينة نصر ومقتل السفير الأمريكى فى ليبيا
نشر في الصباح يوم 27 - 10 - 2012

كشفت نيابة أمن الدولة العليا طوارئ أن من بين المقبوض عليهم فى قضية تفجيرات مدينة نصر «تونسى»، فيما أكدت مصادر ل«الصباح» حضور السفير التونسى التحقيقات التى انتهت أمس الأول إلى قرار حبسهم 15 يوما على ذمة التحقيقات، بينما نفت قيادات سلفية علاقة المتهمين بتنظيم القاعدة، عقب تداول بعض ما تضمنته تحريات الأمن الوطنى عن علاقة القتيل «نبيل» بالتنظيم، وقالت مصادر إن محمد جمال الكاشف الشهير بأبو أحمد وهو أحد المفرج عنهم مؤخرا بقرار عفو رئاسى، هو المسئول عن عمليات مصر وليبيا واليمن.
إلا أن الدكتور محمد الظواهرى، شقيق الدكتور أيمن الظواهرى زعيم تنظيم القاعدة، نفى وجود خلايا للتنظيم داخل مصر، مشددا فى تصريحات ل«الصباح» على أن تنظيم القاعدة أصبح مجرد فكر، وانتهى تواجده على أرض الواقع بمقتل أسامة بن لادن، وقال إن كل ما يثار عن هذه القضية مجرد إثارة صحفية وليس له وجود على أرض الواقع. وكشف شقيق زعيم القاعدة عن أنه التقى بالشيخ محمد جمال الكاشف وكنيته أبوأحمد مرة واحدة فقط وتحدثا فى شئون الدعوة ولم يتطرق حديثهما إلى العمليات المسلحة فى الدول.
فيما أكد الشيخ داوود خيرت، المتحدث باسم السلفية الجهادية فى مصر، أن حادثة القبض على عدد من الإرهابيين فى مصر تؤكد مدى حالة التراخى الأمنى التى تعيشها البلاد، مشددا على أن كل ما يثار من اتهامات لتنظيم القاعدة بقيامه بهذا الحادث الأليم مجرد دعاية إعلامية فلا وجود للقاعدة فى مصر، وأشار خيرت فى تصريحات ل«الصباح» إلى أنه ليست هناك جماعة فى مصر تحمل السلاح فى ظل الحرية الدعوية التى تركها الرئيس محمد مرسى لكل الفصائل السياسية والجماعات الدعوية نافيا معرفته بالشيخ محمد جمال الكاشف الذى يعد المتهم الأول فى قضية مدينة نصر.
وأكد عضو مجلس شورى الجماعة الإسلامية الدكتور ناجح إبراهيم أن «القاعدة» موجود فى كل أرجاء مصر ويتم ترديد أفكاره بين الناس، وقال ل«الصباح» «إن هناك عددا من المصريين المنتمين للقاعدة تم تدريبهم فى سوريا أو ليبيا لتنفيذ مهمة معينة»، مضيفآ أن فكر القاعدة يحمل فكرة التكفير والتفجير حيث يقومون بتكفير الشرطة والجيش والحاكم والصوفية والأشعرية وطوائف كثيرة، مؤكدا أن المفروض فى المجتمع المصرى ألا يستحل الدماء البشرية.
من جانبه، أكد الخبير الاسترتيجى اللواء حسام سويلم أن القاعدة تخترق مصر من خلال القيام بالعمليات الإرهاربية وتهريب السلاح الذى انتشر منذ أيام الثورة، فضلًا عن قيام عناصرها بعمليات داخل سيناء، وأشار سويلم إلى أن تواجد القاعدة فى مصر اتخذ الجانب العملى بعدما قاموا بتفجير إحدى العمارات بمدينة نصر، مؤكدا أن الجناة فى هذه العملية كانوا من الليبيين المشاركين فى مهاجمة القنصلية الأمريكية ببنى غازى وقتل السفير الليبى.
وأكد الدكتور عماد عبدالغفور، مساعد رئيس الجمهورية، أن هذه العناصر موجودة بالفعل فى سيناء وانتقالها إلى القاهرة مؤشر خطير جدا، وكشف عبدالغفور فى تصريحات ل«الصباح» عن أنه التقى العديد من العناصر الجهادية عقب مقتل الجنود المصريين على الحدود ووعدوا بتغيير أفكارهم، لكنه –حسب قوله- يبدو أنهم لن يتغيروا، وطالب الأجهزة الامنية بحماية الامن القومى للبلاد من خطر التكفيريين، وأضاف: إن انتقال عمل القاعدة من سيناء إلى القاهرة مؤشر خطير يدل على توسع هذه العمليات فى الفترة القادمة، خاصة داخل سيناء وإن كان من المتوقع أن تقل فى القاهرة نظرا لخطورتها.
فيما أكدت مصادر جهادية أن تقرير المخابرات الأمريكية الذى تم تسريبه خلال الأيام القليلة الماضية حول توغل تنظيم القاعدة فى قلب العاصمة القاهرة صحيح، على الرغم من نفى معظم قيادات حركة الجهاد الإسلامى لما ورد فى التقرير، وأشارت إلى أن الشيخ محمد جمال الكاشف أبوأحمد هو من يقود بالفعل تحركات التنظيم فى القاهرة والمدن القريبة منها وقد أفرج عنه مرسى بعد الثورة.
وأكدت المعلومات التى حصل عليها أن أبوأحمد كان العقل المدبر للعديد من العمليات التى قام بها تنظيم القاعدة خلال الفترة الماضية سواء فى باكستان أو اليمن وليبيا.
وكانت تقارير مخابراتية أمريكية أكدت أن أحد المسئولين عن الهجوم على القنصلية الأمريكية فى بنغازى فى 11 سبتمبر الماضى الذى راح ضحيته السفير الأمريكى لدى ليبيا بجانب ثلاثة دبلوماسيين آخرين احتجاجا على الفيلم الأمريكى المسىء للإسلام هو الشيخ محمد جمال الكاشف أبوأحمد الذى كان أُفرج عنه بعد ثورة 25 يناير الماضى، قام بتدريب منفذى الهجوم فى معسكرات بصحراء ليبيا.
وأكدت مصادر أمنية أن التحقيقات الأولية فى قضية الخلية الإرهابية التى قامت بتفجير عقار بمدينة نصر تشير إلى أن المتهمين الخمسة المقبوض عليهم كانوا يرتدون الزى العسكرى ويتلقون تعليمات من القاعدة فى ليبيا عن طريق الإنترنت.
كما أكدت مصادر أمنية أن الإرهابى الذى لقى مصرعه ليبى الجنسية وليس مصريا وكان يستخدم اسما حركيا( نبيل)، وأنه متورط فى قتل السفير الأمريكى بليبيا.
من جانبها، قررت نيابة أمن الدولة العليا حبس أربعة من أعضاء تنظيم القاعدة من المتهمين بالتورط فى أحداث مدينة نصر 15 يوما على ذمة التحقيق، بعدما وجهت النيابة لهم تهم الإضرار العمد بمصلحة البلاد وتهديد أمنها القومى.
وأنكر المتهمون خلال التحقيقات كل الاتهامات الموجهة إليهم ومشاركتهم فى أى أحداث وقعت موخرا، وأنكروا صلتهم بأى تنظيم فى مصر أو خارجها وبرروا حيازتهم الأسلحة النارية للدفاع عن النفس، وأنكروا صلتهم بالمتهم المتوفى إثر قيامه بتفجير نفسه فور إلقاء القبض عليه.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.