حصة مصر من مياه النيل 55 مليار متر مكعب واحتياجاتنا 110 مليار    «الصحفيين» : التحقيق فى اتهام عضو بالمجلس ب «شهادة زور»    فى تحية وتقدير المواطن «مكاريوس»    وزير الصناعة: حريصون على تنمية العلاقات الاقتصادية مع ألمانيا    "على هوى مصر" يعرض تقريرا عن نقص مياه الرى وبوار الأراضى الزراعية    «خورشيد» تلقي كلمة «السيسي» في احتفالية السفارة الصينية    الطائرات البريطانية تدعم القوات العراقية في تحرير الفلوجة    الأوليمبي يتعاقد مع نجم صيد المحلة    بالفيديو.. شوبير ينتقد تعامل الأهلي مع قضيتي بيتر إيبي وجوزيه بيسيرو    انتظام حركة قطارات "دمنهور - دسوق" بعد توقفها بسبب خروج قطار عن القضبان    «حرس المنشآت النفطية» يستعيد بن جواد من «داعش»    شوبير يتحدى قرار غرفة الاعلام ويقدم برنامجه رغم الايقاف    أمريكا: سنناقش الطموح النووي لكوريا في محادثتنا مع الصين    العربي: الإرادة وراء تنفيذ 656 ألف وحدة سكنية بزمن قصير    «التضامن» تصرف 1.3 مليون جنيه مساعدات شهرية للمتضررين من توقف السياحةبشرم الشيخ    انبى يقسو على الاتحاد السكندري بثلاثية نظيفة    بالصور والأرقام.. روما يعلن: "صلاح" الهداف الأفضل بين جميع لاعبي الفريق هذا الموسم    الإمارات تفوز ببطولة الكرة الشاطئية الودية بشرم الشيخ    "تحيا مصر": لم نشعر بعظمة مشروع "الأسمرات" إلا بعد رؤية السعادة على وجوه المواطنين    ..ومحاكمة زكريا عزمى فى «الكسب غير المشروع» ل 26 يوليو    الهلالى يتوعد بتطبيق القانون الفورى لمن يضبط متلبسا: كشف عمليات تركيب أجهزة إلكترونية فى الأذن لتسهيل الغش فى الثانوية العامة    بالفيديو.. آمنة نصير: "ختان الإناث" عملية إجرامية ألصقت بالإسلام ظلما    ضبط مصري يهرب 17 كيلوجراما "حشيش" من العراق إلى الكويت    «العزيزة» بالدقهلية تتشح بالسواد بعد نبأ اشتهاد أحد أبنائها في سيناء    "الأرصاد" تحذر من موجة شديدة الحرارة.. توقعات الأيام الثلاثة المقبلة    وزير الخارجية يلتقي غدا نظيره المجري ووفدا برلمانيا من السويد    جديد الخطاب الثقافى.. أى خطاب؟ وكيف؟    نشرة التسعيرة    داعش تحث المسلمين على تحطيم أجهزة استقبال البث الفضائى    بالصور.. فيرارى تكشف عن سيارتها الجديدة GTC4Lusso بأستراليا    توقيع بروتوكول تعاون بين اتحاد الإذاعة والتليفزيون وشركة دي ميديا الإعلامية    «غرفة الإعلام»: أوقفنا «الإبراشي وشوبير والطيب» بسبب غضب الشارع    «أبو علي»: الثورات أثرت سلباً على مسيرة قضايا الطفولة    جمعية مكافحة التدخين: 35% من طلاب الثانوية يدخنون داخل المدارس    باريس ستنشئ مركزًا لاستقبال اللاجئين للقضاء على المخيمات العشوائية    كواليس القبض علي بطلة «سيب ايدي» في أحضان 3 اثرياء    «فتاة المول».. «كذبة» دعمها الجميع فخذلتهم    بالفيديو | علي جمعة: السماء تبكي على عالم الأزهر عند وفاته    رئيس جامعة المنيا يطالب عمداء الكليات بمراقبة الامتحانات ب«الكاميرات»    خاص وعاجل..الأهلى مهدد بالحرمان من قيد الصفقات الجديدة    حظك اليوم .. إليك توقعات الأبراج الأربعاء 1 يونيو 2016 من ماغي فرح    الأرجنتين تهدد بالإنسحاب من كوبا أمريكا 2016    بالفيديو.. هاشم يوضح الموقف الشرعي لمن عليه أكثر من صيام رمضان    رئيس "دينية" البرلمان: لم نبدأ في مناقشة مقترح إلغاء خانة الديانة من الرقم القومى    مسئول ب"روس آتوم" الروسية: مصر أول من خطت نحو الطاقة النووية في الشرق الأوسط    قابيل: يبحث مع مسئولي "ميتسوبيشى" اليابانية تطوير مجمع الحديد والصلب بحلوان    نادي جزيرة الورد يحتفل بيوم البيئة العالمي    عمر هاشم: ما تفعله المؤسسات الحكومية في رمضان "كسل"    مذيع "العاصمة" يُحذر من لصوص رمضان    المصري ينفي إعتراضه علي تقديم الجبلاية الإستقاله    محمد سامي بصدد الانتهاء من «الأسطورة»    مفتي الجمهورية يدين العملية الإرهابية التي استهدفت مدرعتين بطريق العريش    أمين مجمع البحوث: الإسلام يهتم بقيم التعايش ورفض القتل    تأجيل الطعون على اتفاقية ترسيم الحدود ل 4 يونيو    ميريهان حسين تنشر أول صورة لها من كواليس "المغني"    وزير الصحة: دعم 36 مستشفى في 14 محافظة ب 80 جهاز أشعة رقمية    الشاي الأخضر.. للقضاء على علامات تمدد الجلد    11 أسباب للشعور الدائم بالجوع    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أبو أحمد.. كلمة السر بين تفجير مدينة نصر ومقتل السفير الأمريكى فى ليبيا
نشر في الصباح يوم 27 - 10 - 2012

كشفت نيابة أمن الدولة العليا طوارئ أن من بين المقبوض عليهم فى قضية تفجيرات مدينة نصر «تونسى»، فيما أكدت مصادر ل«الصباح» حضور السفير التونسى التحقيقات التى انتهت أمس الأول إلى قرار حبسهم 15 يوما على ذمة التحقيقات، بينما نفت قيادات سلفية علاقة المتهمين بتنظيم القاعدة، عقب تداول بعض ما تضمنته تحريات الأمن الوطنى عن علاقة القتيل «نبيل» بالتنظيم، وقالت مصادر إن محمد جمال الكاشف الشهير بأبو أحمد وهو أحد المفرج عنهم مؤخرا بقرار عفو رئاسى، هو المسئول عن عمليات مصر وليبيا واليمن.
إلا أن الدكتور محمد الظواهرى، شقيق الدكتور أيمن الظواهرى زعيم تنظيم القاعدة، نفى وجود خلايا للتنظيم داخل مصر، مشددا فى تصريحات ل«الصباح» على أن تنظيم القاعدة أصبح مجرد فكر، وانتهى تواجده على أرض الواقع بمقتل أسامة بن لادن، وقال إن كل ما يثار عن هذه القضية مجرد إثارة صحفية وليس له وجود على أرض الواقع. وكشف شقيق زعيم القاعدة عن أنه التقى بالشيخ محمد جمال الكاشف وكنيته أبوأحمد مرة واحدة فقط وتحدثا فى شئون الدعوة ولم يتطرق حديثهما إلى العمليات المسلحة فى الدول.
فيما أكد الشيخ داوود خيرت، المتحدث باسم السلفية الجهادية فى مصر، أن حادثة القبض على عدد من الإرهابيين فى مصر تؤكد مدى حالة التراخى الأمنى التى تعيشها البلاد، مشددا على أن كل ما يثار من اتهامات لتنظيم القاعدة بقيامه بهذا الحادث الأليم مجرد دعاية إعلامية فلا وجود للقاعدة فى مصر، وأشار خيرت فى تصريحات ل«الصباح» إلى أنه ليست هناك جماعة فى مصر تحمل السلاح فى ظل الحرية الدعوية التى تركها الرئيس محمد مرسى لكل الفصائل السياسية والجماعات الدعوية نافيا معرفته بالشيخ محمد جمال الكاشف الذى يعد المتهم الأول فى قضية مدينة نصر.
وأكد عضو مجلس شورى الجماعة الإسلامية الدكتور ناجح إبراهيم أن «القاعدة» موجود فى كل أرجاء مصر ويتم ترديد أفكاره بين الناس، وقال ل«الصباح» «إن هناك عددا من المصريين المنتمين للقاعدة تم تدريبهم فى سوريا أو ليبيا لتنفيذ مهمة معينة»، مضيفآ أن فكر القاعدة يحمل فكرة التكفير والتفجير حيث يقومون بتكفير الشرطة والجيش والحاكم والصوفية والأشعرية وطوائف كثيرة، مؤكدا أن المفروض فى المجتمع المصرى ألا يستحل الدماء البشرية.
من جانبه، أكد الخبير الاسترتيجى اللواء حسام سويلم أن القاعدة تخترق مصر من خلال القيام بالعمليات الإرهاربية وتهريب السلاح الذى انتشر منذ أيام الثورة، فضلًا عن قيام عناصرها بعمليات داخل سيناء، وأشار سويلم إلى أن تواجد القاعدة فى مصر اتخذ الجانب العملى بعدما قاموا بتفجير إحدى العمارات بمدينة نصر، مؤكدا أن الجناة فى هذه العملية كانوا من الليبيين المشاركين فى مهاجمة القنصلية الأمريكية ببنى غازى وقتل السفير الليبى.
وأكد الدكتور عماد عبدالغفور، مساعد رئيس الجمهورية، أن هذه العناصر موجودة بالفعل فى سيناء وانتقالها إلى القاهرة مؤشر خطير جدا، وكشف عبدالغفور فى تصريحات ل«الصباح» عن أنه التقى العديد من العناصر الجهادية عقب مقتل الجنود المصريين على الحدود ووعدوا بتغيير أفكارهم، لكنه –حسب قوله- يبدو أنهم لن يتغيروا، وطالب الأجهزة الامنية بحماية الامن القومى للبلاد من خطر التكفيريين، وأضاف: إن انتقال عمل القاعدة من سيناء إلى القاهرة مؤشر خطير يدل على توسع هذه العمليات فى الفترة القادمة، خاصة داخل سيناء وإن كان من المتوقع أن تقل فى القاهرة نظرا لخطورتها.
فيما أكدت مصادر جهادية أن تقرير المخابرات الأمريكية الذى تم تسريبه خلال الأيام القليلة الماضية حول توغل تنظيم القاعدة فى قلب العاصمة القاهرة صحيح، على الرغم من نفى معظم قيادات حركة الجهاد الإسلامى لما ورد فى التقرير، وأشارت إلى أن الشيخ محمد جمال الكاشف أبوأحمد هو من يقود بالفعل تحركات التنظيم فى القاهرة والمدن القريبة منها وقد أفرج عنه مرسى بعد الثورة.
وأكدت المعلومات التى حصل عليها أن أبوأحمد كان العقل المدبر للعديد من العمليات التى قام بها تنظيم القاعدة خلال الفترة الماضية سواء فى باكستان أو اليمن وليبيا.
وكانت تقارير مخابراتية أمريكية أكدت أن أحد المسئولين عن الهجوم على القنصلية الأمريكية فى بنغازى فى 11 سبتمبر الماضى الذى راح ضحيته السفير الأمريكى لدى ليبيا بجانب ثلاثة دبلوماسيين آخرين احتجاجا على الفيلم الأمريكى المسىء للإسلام هو الشيخ محمد جمال الكاشف أبوأحمد الذى كان أُفرج عنه بعد ثورة 25 يناير الماضى، قام بتدريب منفذى الهجوم فى معسكرات بصحراء ليبيا.
وأكدت مصادر أمنية أن التحقيقات الأولية فى قضية الخلية الإرهابية التى قامت بتفجير عقار بمدينة نصر تشير إلى أن المتهمين الخمسة المقبوض عليهم كانوا يرتدون الزى العسكرى ويتلقون تعليمات من القاعدة فى ليبيا عن طريق الإنترنت.
كما أكدت مصادر أمنية أن الإرهابى الذى لقى مصرعه ليبى الجنسية وليس مصريا وكان يستخدم اسما حركيا( نبيل)، وأنه متورط فى قتل السفير الأمريكى بليبيا.
من جانبها، قررت نيابة أمن الدولة العليا حبس أربعة من أعضاء تنظيم القاعدة من المتهمين بالتورط فى أحداث مدينة نصر 15 يوما على ذمة التحقيق، بعدما وجهت النيابة لهم تهم الإضرار العمد بمصلحة البلاد وتهديد أمنها القومى.
وأنكر المتهمون خلال التحقيقات كل الاتهامات الموجهة إليهم ومشاركتهم فى أى أحداث وقعت موخرا، وأنكروا صلتهم بأى تنظيم فى مصر أو خارجها وبرروا حيازتهم الأسلحة النارية للدفاع عن النفس، وأنكروا صلتهم بالمتهم المتوفى إثر قيامه بتفجير نفسه فور إلقاء القبض عليه.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.