خبير يدحض أرارء المشككين في اكتشاف الغاز    الأمم المتحدة: صور التقطتها أقمار اصطناعية تؤكد تدمير معبد بل بسوريا    التعاقد مع "ربيعة" وعودة "أبو تريكة" ضمن أبرز 7 أخبار للأهلي في 24 ساعة    فيديو.. هشام عبد الحميد: إذا ثبت عدم صحة تقرير صاحبة صفر الثانوية «نقفل الطب الشرعي»    الكشف عن - محاولة أخيرة فجرا لحل أزمة شيكابالا    الشرطة تحبط عملية إرهابية ب"العريش" وتقتل انتحاريًا    "التعليم" عن "مستند استقالة الرافعي": مزور.. وسنعاقب صاحبه    بالصور.. نجوم الفن يحتفلون بزفاف نجل المخرج محمد النقلى و"ريم حسن"    بالفيديو والصور.. توافد المرشحين للبرلمان على مجمع محاكم «طنطا»    مصرع وإصابة 7 أشخاص في تصادم 4 سيارات بالبحيرة    «السيسي» يختتم زيارته ل «سنغافورة» بتفقد أكبر ميناء    "اللعبة" يشارك في مهرجان الإسكندرية السينمائي للأفلام القصيرة    «الدستور» يحسم موقفه من البرلمان.. غدًا    «نصف ساعة» تعرقل صفقة انتقال «دي خيا» إلى ريال مدريد    التضامن: صرف تعويضات لحجاج الجمعيات لمن يفقد أمواله أثناء أداء الفريضة    ضبط ملابس داخلية نسائية مزودة بأجهزة إلكترونية بميناء غرب بورسعيد    عملية عسكرية واسعة للاحتلال الإسرائيلي في "جنين" بالضفة الغربية    سامح عاشور: انفقنا 170 مليون حنيه على علاج المحامين    المخرج حسن السيد يضم محمود الجندي إلى "يسقط يسقط حكم الناظر"    الكشف عن "أفيش" أهواك بطولة تامر حسني    "الأوقاف" تصرف مؤذن "فيس بوك" دون معاقبة بعد توقيعه إقرارا ينفى الواقعة    النيل للرياضة تنقل مباراة الأهلى وخيتافى الإسباني.. الخميس المقبل    الآلاف يتظاهرون فى فيينا تضامنا مع اللاجئين بعد مأساة "شاحنة الموت"    مسئول أممى: الوضع الإنسانى فى الصومال مازال حرجًا بعد المجاعة    أحمد السعدني يستأنف تصوير "الكبريت الأحمر"    "مرتضى" يكشف سبب فسخ التعاقد مع "شيكابالا"    منتخب الشباب يبدأ معسكره اليوم بمشروع الهدف استعدادا لتونس    قصف حوثي علي تعز.. وغارات للتحالف بالبيضاء    عضو برابطة الجزارين: 5 جنيهات مكسب أصحاب المحلات على كيلو اللحمة    بالفيديو.. نصائح الطيران المدني للحجاج في موسم الحج    حكاية أستبعاد شريف علاء من قائمة الزمالك    خدوا بالكم من بلادكم 'قول مأثور للرئيس السيسي'    المشهد الآن    وزير البيئة:100 ألف جنيه غرامة حرق مخلفات الأرز    الإحصاء: 9.6 % ارتفاعا بالأجور والمزايا بالطيران    6 آلاف طالب بالمدن الجامعية بالمنصورة    ‫ضبط مصنع للأسلحة و3 ارهابيين بالمنيا‬    السيطرة علي حريق هائل بمصنع للبلاستيك بشبرا الخيمة    «الأباصيري»: السلفيون يمتلكون تنظيما دوليا منذ 2010 ومقره بتركيا    لبيب :فرق عمل للتأكد من تجهيز المقار الانتخابية بالمحافظات    موقع إلكترونى لحملة «امسك إخوان»    البورصة تخسر 52.7 مليار جنيه في شهر أغسطس    أحمد قطان: استمعت بمتابعة نهائى البطولة العربية للاسكواش    عمر خيرت فى حوار «حصاد السنين» ل الأهرام:تعلمنا الحرية من ثورتى يناير ويونيو ..ولكن الديمقراطية تأتى بالممارسة    الكشف عن صهاريج مياه أثرية أسفل صحن الجامع    بقرار جمهورى مرتقب..مميش يتولى مسئولية مشروع تنمية القناة    تأييد قصر تدريس الأمور الدينية والشرعية للفتيات على المدرسات بالمعاهد الأزهرية    كيف تحج المرأة؟    لبنى عبد الباسط أصغر محفظة للقرآن بالصعيد    4 مشروعات قومية لخدمة مرضى السكر    شهداء الإهمال    بروتوكول بين «العربية للتصنيع» ومحافظة الشرقية ب30 مليونًا    جمعة: غير المسلمين ما لم تبلغهم دعوة الإسلام بصورة مقنعة فهم من الناجين حتى إن كانوا يعبدون «وثنا»    لأول مرة.. قومى المرأة يدعم مرشحات الإسكندرية    محمود قابيل: تأجيل «رنين الصمت» عقب العيد لعراقيل إنتاجية    عدوى: رفضت الوزارة مرتين ومحلب استفزنى لأقبلها    «كلينكال لايف شو» بالمؤتمر الدولى الثانى للأسنان    التليفزيون يصيب ب«الربو»    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

أبو أحمد.. كلمة السر بين تفجير مدينة نصر ومقتل السفير الأمريكى فى ليبيا
نشر في الصباح يوم 27 - 10 - 2012

كشفت نيابة أمن الدولة العليا طوارئ أن من بين المقبوض عليهم فى قضية تفجيرات مدينة نصر «تونسى»، فيما أكدت مصادر ل«الصباح» حضور السفير التونسى التحقيقات التى انتهت أمس الأول إلى قرار حبسهم 15 يوما على ذمة التحقيقات، بينما نفت قيادات سلفية علاقة المتهمين بتنظيم القاعدة، عقب تداول بعض ما تضمنته تحريات الأمن الوطنى عن علاقة القتيل «نبيل» بالتنظيم، وقالت مصادر إن محمد جمال الكاشف الشهير بأبو أحمد وهو أحد المفرج عنهم مؤخرا بقرار عفو رئاسى، هو المسئول عن عمليات مصر وليبيا واليمن.
إلا أن الدكتور محمد الظواهرى، شقيق الدكتور أيمن الظواهرى زعيم تنظيم القاعدة، نفى وجود خلايا للتنظيم داخل مصر، مشددا فى تصريحات ل«الصباح» على أن تنظيم القاعدة أصبح مجرد فكر، وانتهى تواجده على أرض الواقع بمقتل أسامة بن لادن، وقال إن كل ما يثار عن هذه القضية مجرد إثارة صحفية وليس له وجود على أرض الواقع. وكشف شقيق زعيم القاعدة عن أنه التقى بالشيخ محمد جمال الكاشف وكنيته أبوأحمد مرة واحدة فقط وتحدثا فى شئون الدعوة ولم يتطرق حديثهما إلى العمليات المسلحة فى الدول.
فيما أكد الشيخ داوود خيرت، المتحدث باسم السلفية الجهادية فى مصر، أن حادثة القبض على عدد من الإرهابيين فى مصر تؤكد مدى حالة التراخى الأمنى التى تعيشها البلاد، مشددا على أن كل ما يثار من اتهامات لتنظيم القاعدة بقيامه بهذا الحادث الأليم مجرد دعاية إعلامية فلا وجود للقاعدة فى مصر، وأشار خيرت فى تصريحات ل«الصباح» إلى أنه ليست هناك جماعة فى مصر تحمل السلاح فى ظل الحرية الدعوية التى تركها الرئيس محمد مرسى لكل الفصائل السياسية والجماعات الدعوية نافيا معرفته بالشيخ محمد جمال الكاشف الذى يعد المتهم الأول فى قضية مدينة نصر.
وأكد عضو مجلس شورى الجماعة الإسلامية الدكتور ناجح إبراهيم أن «القاعدة» موجود فى كل أرجاء مصر ويتم ترديد أفكاره بين الناس، وقال ل«الصباح» «إن هناك عددا من المصريين المنتمين للقاعدة تم تدريبهم فى سوريا أو ليبيا لتنفيذ مهمة معينة»، مضيفآ أن فكر القاعدة يحمل فكرة التكفير والتفجير حيث يقومون بتكفير الشرطة والجيش والحاكم والصوفية والأشعرية وطوائف كثيرة، مؤكدا أن المفروض فى المجتمع المصرى ألا يستحل الدماء البشرية.
من جانبه، أكد الخبير الاسترتيجى اللواء حسام سويلم أن القاعدة تخترق مصر من خلال القيام بالعمليات الإرهاربية وتهريب السلاح الذى انتشر منذ أيام الثورة، فضلًا عن قيام عناصرها بعمليات داخل سيناء، وأشار سويلم إلى أن تواجد القاعدة فى مصر اتخذ الجانب العملى بعدما قاموا بتفجير إحدى العمارات بمدينة نصر، مؤكدا أن الجناة فى هذه العملية كانوا من الليبيين المشاركين فى مهاجمة القنصلية الأمريكية ببنى غازى وقتل السفير الليبى.
وأكد الدكتور عماد عبدالغفور، مساعد رئيس الجمهورية، أن هذه العناصر موجودة بالفعل فى سيناء وانتقالها إلى القاهرة مؤشر خطير جدا، وكشف عبدالغفور فى تصريحات ل«الصباح» عن أنه التقى العديد من العناصر الجهادية عقب مقتل الجنود المصريين على الحدود ووعدوا بتغيير أفكارهم، لكنه –حسب قوله- يبدو أنهم لن يتغيروا، وطالب الأجهزة الامنية بحماية الامن القومى للبلاد من خطر التكفيريين، وأضاف: إن انتقال عمل القاعدة من سيناء إلى القاهرة مؤشر خطير يدل على توسع هذه العمليات فى الفترة القادمة، خاصة داخل سيناء وإن كان من المتوقع أن تقل فى القاهرة نظرا لخطورتها.
فيما أكدت مصادر جهادية أن تقرير المخابرات الأمريكية الذى تم تسريبه خلال الأيام القليلة الماضية حول توغل تنظيم القاعدة فى قلب العاصمة القاهرة صحيح، على الرغم من نفى معظم قيادات حركة الجهاد الإسلامى لما ورد فى التقرير، وأشارت إلى أن الشيخ محمد جمال الكاشف أبوأحمد هو من يقود بالفعل تحركات التنظيم فى القاهرة والمدن القريبة منها وقد أفرج عنه مرسى بعد الثورة.
وأكدت المعلومات التى حصل عليها أن أبوأحمد كان العقل المدبر للعديد من العمليات التى قام بها تنظيم القاعدة خلال الفترة الماضية سواء فى باكستان أو اليمن وليبيا.
وكانت تقارير مخابراتية أمريكية أكدت أن أحد المسئولين عن الهجوم على القنصلية الأمريكية فى بنغازى فى 11 سبتمبر الماضى الذى راح ضحيته السفير الأمريكى لدى ليبيا بجانب ثلاثة دبلوماسيين آخرين احتجاجا على الفيلم الأمريكى المسىء للإسلام هو الشيخ محمد جمال الكاشف أبوأحمد الذى كان أُفرج عنه بعد ثورة 25 يناير الماضى، قام بتدريب منفذى الهجوم فى معسكرات بصحراء ليبيا.
وأكدت مصادر أمنية أن التحقيقات الأولية فى قضية الخلية الإرهابية التى قامت بتفجير عقار بمدينة نصر تشير إلى أن المتهمين الخمسة المقبوض عليهم كانوا يرتدون الزى العسكرى ويتلقون تعليمات من القاعدة فى ليبيا عن طريق الإنترنت.
كما أكدت مصادر أمنية أن الإرهابى الذى لقى مصرعه ليبى الجنسية وليس مصريا وكان يستخدم اسما حركيا( نبيل)، وأنه متورط فى قتل السفير الأمريكى بليبيا.
من جانبها، قررت نيابة أمن الدولة العليا حبس أربعة من أعضاء تنظيم القاعدة من المتهمين بالتورط فى أحداث مدينة نصر 15 يوما على ذمة التحقيق، بعدما وجهت النيابة لهم تهم الإضرار العمد بمصلحة البلاد وتهديد أمنها القومى.
وأنكر المتهمون خلال التحقيقات كل الاتهامات الموجهة إليهم ومشاركتهم فى أى أحداث وقعت موخرا، وأنكروا صلتهم بأى تنظيم فى مصر أو خارجها وبرروا حيازتهم الأسلحة النارية للدفاع عن النفس، وأنكروا صلتهم بالمتهم المتوفى إثر قيامه بتفجير نفسه فور إلقاء القبض عليه.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.