الاستثمارات المحلية تقفز 58% إلى 2.4 مليار جنيه فى يوليو الماضى    مائدة مستديرة لإعداد سياسة وطنية لحوكمة الهجرة    حادث دهس جديد في برشلونة يستهدف رجال شرطة    أتوري في القاهرة الأسبوع المقبل لإنهاء التعاقد مع الزمالك    ريهام عبدالحكيم تطرب جمهور القلعة بأغانى التراث    «الصحة»: وفاة أول حاج مصري بالأراضي السعودية    ملحق الدوري الأوروبي - بالفيديو.. صفقات ميلان تتلألأ في الفوز على شكنديا بسداسية    "الجندي" يوضح حكم ذبح الأضحية ليلًا (فيديو)    «المحلاوي» يكشف تفاصيل زيارة الوفد البرلماني لمصنع الغزل بالمحلة    حوادث الدهس الإرهابية في أوروبا    سقوط وكيل مكتب بريد القليوبية لاستيلائه على 600 ألف جنيه من أموال العملاء    حجز مالك المركز التعليمي المتهم بالنصب علي طلاب "الصنايع" لتحريات المباحث    طوكيو توافق على تعزيز قدراتها الدفاعية وتعزيز دورها في التحالف الأمني مع واشنطن    المستشار زكريا عبد العزيز.. من النيابة العامة لمجابهة رموز العدل (بروفايل)    بعد عودة غالي.. كم لاعب يتبقى في تشكيل النصر منذ تجربتة الأولى    تايمز: أرسنال قد يتجه إلى دراكسلر بعد قرار سان جيرمان.. ووكيله ينفي    الشرطة الإسبانية تعثر على حافلة ثانية مرتبطة بحادث الدهس ببرشلونة    الرقابة المالية: لم نصرح بإنشاء بورصة لتداول العملة الرقمية «بتكوين» وسنلاحق مؤسسيها    شوقى علام: هناك الكثير من السلبيات فى طرق ذبح الأضاحي ..فيديو    مؤسس «ويكيليكس» يبرئ موسكو من التنصت على حزب «كلينتون»    تركيا.. اعتقال 70 موظفاً بوزارة المالية    «القسام» تقتحم مواقع جيش الإسلام العسكرية في غزة    240 مليون جنيه للنهوض بأسماك البرلس    أول بورصة سلعية للخضر والفاكهة بالبحيرة    توفير احتياجات العيد بشمال سيناء    جولة لرئيس مدينة بركة السبع على القرى لمتابعة انتظام العمل «صور»    أوروبا وأمريكا اللاتينية يتصارعان على تدريب البيت الأبيض    التجربة المدريدية    الأسيوطى يتمسك ب«نيمار»    إقبال على بيع لحوم بلدية بأشمون بسعر 100 جنيه للكيلو.. صور    إنشاء مدرسة «العربي» الفنية للتعليم والتدريب المزدوج بقويسنا    «المهن التعليمية» تشارك فى مؤتمر «نحو معلم مبدع»    شرطة ميناء الإسكندرية البحرى تضبط 22 طن شماريخ    شرطة السياحة والآثار تضبط متحفاً متنقلًا بحوزة مقاول    وفاة أمين شرطة لدغه ثعبان بالمنيا    الأرصاد: طقس الجمعة مائل للحرارة والعظمى بالقاهرة 34 درجة    «المحامين» تناقش «الإجراءات الجنائية» فى مؤتمرهم السنوى    واحة الإبداع.. نبضات أُنثى    واحة الإبداع.. صك الغفران    أبراج القلعة تنصت لإنشاد التهامى وتستعد لرقصات إسبانية    شاهد.. محمد رمضان ينشر أول صورة لشخصيته في «الكنز»    أمين «البحوث الإسلامية»: القراءة والتدريب سلاحنا فى مواجهة الإرهاب    الدوحة تحرم مواطنيها من الحج    دفع الرشوة استسهالا لقضاء الحاجة حرام    جدل حول إجبار الأسرة على الاكتفاء بطفلين    المفتى: كثرة التساؤل عن الزكاة والصدقات تعكس شعور المصريين بضرورة التكافل والتراحم    طبيب سمنة: النساء الأكثر إقبالا على عمليات التخسيس    دراسة: الخضار والفاكهة سر جاذبية الرجل    «مفاجأة» المحشى والبيتزا والكشرى مش من المحرمات    بالصور.. إزالة التعديات من أعلى سطح طابية النحاسين الأثرية    تضامن النواب تطلب الاطلاع على لائحة قانون الجمعيات الأهلية قبل إقرارها    كابوريا يوضح موقفه من عرض الأهلي    جربي تحضير الكانيلوني في المنزل    "مطرانية المنيا" تقيم قداسًا على روح مطران ميلانو    الجهة المنتجة ل«نص جوازه» تطرحه فى إجازة منتصف العام.. وتستعد لتصوير«أصاحبى»    حبس موظف شركة سياحة بالغردقة ضبط بحوزته نصف كيلو حشيش    بهذه الصورة.. ندي عادل تستعيد ذكرياتها مع "الأب الروحي"    الصحة : افتتاح مراكز لعلاج ضمور العضلات ب 7 محافظات قريبا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أشياء تفسد الإحرام وتبطل الحج.. يجب عليك تجنبها
نشر في الفجر يوم 12 - 08 - 2017

هناك مبطلات وأشياء تفسد الحج، فيجب عليك الابتعاد عنها، ومنها:
الجماع
يبطل الحج بالجماع، باتفاق بين الفقهاء إلاّ أنهم اختلفوا في الوقت الذي يكون فيه الجماع مبطلاً أو مفسداً للحج وشروطه؛ فذهب فقهاء المالكية إلى أنّ الحج يبطل ويفسد بالجماع، أو إنزال المني بسبب المداعبة أو التقبيل، قبل رمي جمرة العقبة، أما إذا حصل الجماع أو الإنزال بعد قيام الشخص برمي جمرة العقبة، أو بعد طواف الإفاضة، أو بعد مضي يوم النحر، ولم يكن الشخص قد رمى أو طاف، فإنّ حجه لا يفسد ولكن يلزمه في هذه الحالة ذبح الفداء. أما فقهاء الحنفية فذهبوا إلى أنّ الحج يبطل بالجماع إذا وقع الجماع قبل الوقوف بعرفة، أما فقهاء الشافعيّة فقالوا يبطل الحج بالجماع بشروط؛ أن يكون الجماع تاماً أو ناقصاً، أن يكون الشخص القائم بالجماع عامداً مختاراً عالماً، وأن يقع منه قبل التحلل الأول (أسباب التحلل عند الشافعية ثلاثة: رمي الجمار، والحلق، والطواف، ويكون التحلل بفعل اثنين منهما ولا يُشترط الترتيب)، أما فقهاء الحنابلة ففرّقوا في العبارة بين مفسد ومبطل للحج، فالحج يفسد بالجماع إذا كان الجماع قبل التحلل الأول، ويبطل الحج عندهم إذا ارتدّ الشخص عن الإسلام أثناء النُسُك. ملاحظة: فقهاء المالكية والشافعية لا يفرّقون بين مصطلحَي الفاسد والباطل، أما فقهاء الحنفيّة فيفرّقون بينهما في باب المعاملات، أما فقهاء الحنابلة فلا يفرّقون بينهما إلاّ في موضعين؛ الحج والنكاح.
ترك ركن من الأركان التالية
الإحرام:
أي نيّة الدخول في النُسُك، وذلك لقول النبي صلى الله عليه وسلَّم: (إنما الأعمالُ بالنياتِ، وإنما لكلِّ امرئٍ ما نوى، فمن كانت هجرتُه إلى دنيا يصيُبها، أو إلى امرأةٍ ينكحها، فهجرتُه إلى ما هاجر إليه)، وللحج وقت محدد وميقات محدد.
الوقوف بعرفة:
وذلك لما رواه عبد الرحمن بن يعمر الديلي: (أن ناساً من أهلِ نَجْد أتوا رسولَ اللهِ صلى الله عليه وسلم وهو بعرفةَ، فسألوهُ فأمرَ منادياً ينادي: الحجُّ عرفةُ، من جاءَ ليلةَ جمعِ قبلَ طلوعِ الفجرِ فقد أدركَ الحجَّ).
ويبتدئ وقت الوقوف بعرفة من زوال شمس يوم التاسع من ذي الحجة، ويمتد إلى وقت طلوع فجر يوم النحر، وقيل يبتدئ يوم عرفة من طلوع فجر اليوم التاسع من ذي الحجة، فمن تمكن في هذا الوقت من الوقوف بعرفة ولو لحظة واحدة فقد أدرك الوقوف، وأجزأه الوقوف بأي مكان من منطقة عرفة.
طواف الإفاضة:
وذلك لقول الله سبحانه وتعالى: (ثُمَّ لْيَقْضُوا تَفَثَهُمْ وَلْيُوفُوا نُذُورَهُمْ وَلْيَطَّوَّفُوا بِالْبَيْتِ الْعَتِيقِ)، ووقت طواف الإفاضة بعد الوقوف بعرفة ومزدلفة.
السعي بين الصفا والمروة:
ووقت السعي بالنسبة للحاج المتمتع بعد الوقوف بعرفة، ومزدلفة، وطواف الإفاضة، أما بالنسبة للحاج القارن والحاج المفرد فوقته بعد طواف القدوم. حكم الحج الحج فرض عين، على كل مسلم مكلّف، مستطيع، مرة واحدة في العمر، وقد ثبتت فرضيّته في القرآن الكريم، والسنة النبوية، والإجماع؛ أما من القرآن الكريم فقد قال الله سبحانه وتعالى في كتابه العزيز: (وَلِلَّهِ عَلَى النَّاسِ حِجُّ الْبَيْتِ مَنِ اسْتَطَاعَ إِلَيْهِ سَبِيلًا).


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.