بالصور.. محافظة الأقصر تتألق ليلًا استعدادًا للموسم السياحي الجديد    مجلس الامن يدعو إلي التهدئة والحوار بين بغداد وأربيل    زادة: رئيس الوزراء وعدنا برفع الحجز وجدولة مديونات الزمالك وهذا حل الأجانب للحصول على مستحقاتهم    نتيجة مباراة برشلونة وأولمبياكوس .. برشلونة تحقق العلامة الكاملة وتنتصر على أولمبياكوس    اليوم..الأهلي يدخل معسكر مغلق استعدادا للنجم    3 بنود ربما تحد من حوادث الطرق في قانون المرور الجديد    محكمة جنايات الجيزة تستكمل اليوم سماع دفاع 16 متهما ب"خلية إمبابة"    بالصورة.. نجل عمرو دياب يحتضن شقيقته في أحدث ظهور لهما    هانى شاكر يتدخل لعلاج الموجي الصغير على نفقة الدولة    أستاذة علم اجتماع: "الطفل مسؤولية.. مش كل اللي بيخلف بيعرف يربي"    الشيخ أحمد صابر: لا دلالة لألوان العمائم    أخبار نادي الزمالك .. نيبوشا يجدد الثقة في قائمة مباراة طنطا ويضيف حفني لمواجهة سموحة    الاثنين.. انتخابات لاختيار مجلس إدارة منتخب للاتحاد المصري لكمال الاجسام    السعودية: إيران استغلت رفع العقوبات في زعزعة المنطقة    جمعية حقوق الإنسان السعودية تدين "انتهاكات قطر"    بالأرقام .. ننشر جهود أمن الشرقية فى ضبط قضايا الإتجار بالمخدرات خلال 24 ساعة    بالفيديو.. برلماني يهاجم حملة «عشان تبنيها» لدعم السيسي: «نفاق»    مصطفى الفقي عن مذكرات عمرو موسى: جمال عبد الناصر كان بسيط وطعامه بسيط    "علشان تبنيها" بقنا تواصل جولاتها بمراكز وقرى المحافظة    رجاء الجداوى: الشعراوي تدخل للصلح بين فايز حلاوة وتحية كاريوكا    شاهد.. قصة بناء مسجد الفتح الذي كان كنيسة في العصر الفاطمي    "عاشور" حكمًا للقاء المقاصة وإنبي.. و"البنا" للنصر والأسيوطي    وزير الأوقاف: الشذوذ والمجاهرة بالفسق لا تقل خطرا عن الإرهاب والعنف    بالفيديو.. أحمد خليل عن صورة نجلته: «بخاف عليها من الحسد»    بالصور والتفاصيل .. مباحث القاهرة تضبط هاربان من حكم بالإعدام فى كمين أمنى بمدينة السلام    كلام نهائي.. مجلس الجبلاية يرفض الاستقالة أو الانتخابات    وزيرة التخطيط"السيسي مهتم جدا بالإصلاح الإداري لأنه العمود الفقري للدولة    مصر في يوم.. عاصم الدسوقي عن أزمة مروج إبراهيم: الموضوع خلص    مطار القاهرة يستقبل 3آلاف و99 سائحا لزيارة المعالم الأثرية    شريف عبد الفضيل: اعتزلت بسبب الإصابات المزمنة و«جوزيه» أشركني في مراكز عديدة    «الصحة» تكشف خلال ساعات آخر نتائج تحاليل المرضى ب «حمى الضنك»    قطاع السجون: "اللي هيقرب من السجن هيتنسف وما حدث لن يحدث"    مصرع وإصابة 28 شخصا في انفجار مصنع للألعاب النارية شرق الهند    مدير صحة سيناء: مستشفى بئر العبد الجديدة مزودة بأحدث التقنيات الطبية    مستشفى "صناديد" بطنطا مغلق بالضبة والمفتاح ومأوى للحيوانات الضالة    خواطر قلم    حديث الخميس    27% ارتفاعا فى تدفقات الاستثمار الشهر الماضى    بريطانيا : الإرهاب يستهدف المجتمعات «الحرة» بمساعدة «ظلام» الإنترنت    «شى» يتعهد ب «صين اشتراكية قوية» وانفتاح أكبر على العالم    قوة ردع جديدة تنضم للأسطول المصرى    قابيل يدعو لتبنى مبادرات لتنمية التجارة مع فرنسا    مجرد رأى    حذر الشباب من الانسياق وراء الشائعات    وزير الرى: قلقون من تأخر دراسات سد النهضة    الإجابات الصحيحة    ضربات متلاحقة لهيئة الرقابة الإدارية خلال يومين    حبس تاجر يبيع أدوية «القلب» المهربة عبر ال «فيس بوك»    المحكمة فى حيثيات حكمها فى أحداث «جامع الفتح»    شفرات الاغتيال والدم من واقع ملفات نيابة أمن الدولة العليا (الحلقة 4) 300 يوم من التحقيقات تكشف: اغتيال النائب العام عبر برنامج «team viewer»    الحكومة تتجه لطرح مناقصة محدودة لاختيار مديرى طرح السندات الدولية الجديدة    «كلنا معاك من أجل مصر» تكرم أسر الشهداء    «نصر» تدعو الشركات الأوروبية للاستثمار فى الطاقة بعد إصلاحات القطاع    طرح 43 ألف قطعة أرض لمن لم يحالفهم «الحظ» فى القرعة السابقة    لجنة وزارية للتفتيش على 200 منشأة طبية ب«بنى سويف»    إعادة البصر ل 500 مريض فى الصعيد    عفيفي: الإرهاب من أبرز أسباب عدم استقرار المجتمعات لأنه يضرب السلم والأمن المجتمعي    وزير الأوقاف اليمني: الإسلام طبيب يعالج الأمراض.. وفتاوى مصر قد لا تصلح لليمن    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أشياء تفسد الإحرام وتبطل الحج.. يجب عليك تجنبها
نشر في الفجر يوم 12 - 08 - 2017

هناك مبطلات وأشياء تفسد الحج، فيجب عليك الابتعاد عنها، ومنها:
الجماع
يبطل الحج بالجماع، باتفاق بين الفقهاء إلاّ أنهم اختلفوا في الوقت الذي يكون فيه الجماع مبطلاً أو مفسداً للحج وشروطه؛ فذهب فقهاء المالكية إلى أنّ الحج يبطل ويفسد بالجماع، أو إنزال المني بسبب المداعبة أو التقبيل، قبل رمي جمرة العقبة، أما إذا حصل الجماع أو الإنزال بعد قيام الشخص برمي جمرة العقبة، أو بعد طواف الإفاضة، أو بعد مضي يوم النحر، ولم يكن الشخص قد رمى أو طاف، فإنّ حجه لا يفسد ولكن يلزمه في هذه الحالة ذبح الفداء. أما فقهاء الحنفية فذهبوا إلى أنّ الحج يبطل بالجماع إذا وقع الجماع قبل الوقوف بعرفة، أما فقهاء الشافعيّة فقالوا يبطل الحج بالجماع بشروط؛ أن يكون الجماع تاماً أو ناقصاً، أن يكون الشخص القائم بالجماع عامداً مختاراً عالماً، وأن يقع منه قبل التحلل الأول (أسباب التحلل عند الشافعية ثلاثة: رمي الجمار، والحلق، والطواف، ويكون التحلل بفعل اثنين منهما ولا يُشترط الترتيب)، أما فقهاء الحنابلة ففرّقوا في العبارة بين مفسد ومبطل للحج، فالحج يفسد بالجماع إذا كان الجماع قبل التحلل الأول، ويبطل الحج عندهم إذا ارتدّ الشخص عن الإسلام أثناء النُسُك. ملاحظة: فقهاء المالكية والشافعية لا يفرّقون بين مصطلحَي الفاسد والباطل، أما فقهاء الحنفيّة فيفرّقون بينهما في باب المعاملات، أما فقهاء الحنابلة فلا يفرّقون بينهما إلاّ في موضعين؛ الحج والنكاح.
ترك ركن من الأركان التالية
الإحرام:
أي نيّة الدخول في النُسُك، وذلك لقول النبي صلى الله عليه وسلَّم: (إنما الأعمالُ بالنياتِ، وإنما لكلِّ امرئٍ ما نوى، فمن كانت هجرتُه إلى دنيا يصيُبها، أو إلى امرأةٍ ينكحها، فهجرتُه إلى ما هاجر إليه)، وللحج وقت محدد وميقات محدد.
الوقوف بعرفة:
وذلك لما رواه عبد الرحمن بن يعمر الديلي: (أن ناساً من أهلِ نَجْد أتوا رسولَ اللهِ صلى الله عليه وسلم وهو بعرفةَ، فسألوهُ فأمرَ منادياً ينادي: الحجُّ عرفةُ، من جاءَ ليلةَ جمعِ قبلَ طلوعِ الفجرِ فقد أدركَ الحجَّ).
ويبتدئ وقت الوقوف بعرفة من زوال شمس يوم التاسع من ذي الحجة، ويمتد إلى وقت طلوع فجر يوم النحر، وقيل يبتدئ يوم عرفة من طلوع فجر اليوم التاسع من ذي الحجة، فمن تمكن في هذا الوقت من الوقوف بعرفة ولو لحظة واحدة فقد أدرك الوقوف، وأجزأه الوقوف بأي مكان من منطقة عرفة.
طواف الإفاضة:
وذلك لقول الله سبحانه وتعالى: (ثُمَّ لْيَقْضُوا تَفَثَهُمْ وَلْيُوفُوا نُذُورَهُمْ وَلْيَطَّوَّفُوا بِالْبَيْتِ الْعَتِيقِ)، ووقت طواف الإفاضة بعد الوقوف بعرفة ومزدلفة.
السعي بين الصفا والمروة:
ووقت السعي بالنسبة للحاج المتمتع بعد الوقوف بعرفة، ومزدلفة، وطواف الإفاضة، أما بالنسبة للحاج القارن والحاج المفرد فوقته بعد طواف القدوم. حكم الحج الحج فرض عين، على كل مسلم مكلّف، مستطيع، مرة واحدة في العمر، وقد ثبتت فرضيّته في القرآن الكريم، والسنة النبوية، والإجماع؛ أما من القرآن الكريم فقد قال الله سبحانه وتعالى في كتابه العزيز: (وَلِلَّهِ عَلَى النَّاسِ حِجُّ الْبَيْتِ مَنِ اسْتَطَاعَ إِلَيْهِ سَبِيلًا).


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.