الارجنتين بدون ميسي تفوز على السلفادور في مباراة ودية    مشاورات بين وزير الخارجية المصرس ونظيره الليبي تتناول تطورات الأوضاع في ليبيا سياسيا وميدانيا    شكوك حول لحاق رحيل ونجيب بمواجهة الرجاء    مجلس الوزراء في القلعة البيضاء    فلوس "أنطوي" تُعيد الهدوء للدراويش قبل انطلاق الدوري    ضبط 3000 قرص مخدر بحوزة عاطل بالمنيا    بدء محاكمة 73 متهما فى "حرق كنيسة كفر حكيم" بكرداسة    فيتيل يتوج بلقب سباق الجائزة الكبرى الماليزي    ضبط شخصين اعتادا سحب "بلف الطوارئ" بالقطارات    تصادم 3 سيارات من بينها سيارة مدرسة نتج عنها اصابة 8 اشخاص بالقناطر    "الأرصاد": طقس الغد معتدل على الوجه البحري والقاهرة    رفض استئناف إخواني متهم بحرق سيارات شرطية بالسويس وتجديد حبسه 15 يومًا    محافظ دمياط يغلق منشآت طبية لإداراتها بدون ترخيص    الأهلى يرفض دخول "مزاد"جون أنطوى    بدء التصويت في الانتخابات الرئاسية بأوزبكستان    العبادي يبحث هاتفيا مع بايدن سير العمليات العسكرية ضد داعش بالعراق    مظاهرة في اسطنبول احتجاجاً على قانون «الأمن الداخلي»    هيئة المسح الجيولوجي: زلزال بقوة 5.9 درجة يهز "مولوكاس" في إندونيسيا    منة فضالي تواصل تصوير "وش تاني" في الغردقة    18 أبريل.. انطلاق "الطبول والفنون التراثية" تحت رعاية "السياحة"    منال سلامة: الفن قوة ناعمة له دور في بناء مصر الحديثة    الإعداد لكتاب يكشف أسرار "بيونسيه" وزوجها    موجز أنباء الظهيرة: السيسي يلتقي بان كي مون.. وحبس مدرس وترزي    محمد صلاح يحظى بدعم 200 مشجع فى موقعة فيورنتينا ودينامو    التحقيق في تعدي مستشار على نجل لواء شرطة ببولاق أبو العلا    ابو السعود يؤكد موافقة السولية علي تجديد عقده مع الدراويش    عبد العال: وضعنا خطة إسقاط «الأبيض» رغم صعوبة المواجهة    على غرار مذبحة ليبيا.. «داعش» يذبح 8 من الشيعة في سوريا    رشاد كامل يكتب: مذيع «بى.بى.سى» فى الفضائيات العربية    مكتبة البلد تعرض الفيلم السعودي "وجدة".. غدا    الأربعاء..وزير الآثار يفتتح معرض «إله واحد» في برلين    متحدث عسكري ليبي: تفكيك وإزالة الألغام بمنطقة بوعطني ببنغازي لتسهيل تقدم قوات الجيش    طوارئ صحية 45 يومًا في بعض أنحاء غينيا لاحتواء «إيبولا»    السيجارة الإليكترونية تشكل مخاطر جمة على الحمل والجنين معًا    أطعمة تساعدكِ على خفض مستوى "الكوليسترول"    عبدالجليل: زواج النبي من السيدة عائشة في سن التاسعة "بدون نص"    نقص أدوية «منع غيبوبة الكبد» بالصيدليات.. والنقابة تطالب «الصحة» بمعرفة الأسباب    إعمال العقل ومواجهة الفكر التكفيرى أولى الخطوات    تكريم «مدبولى وأبوزهرة وليلى» فى آفاق مسرحية    مجمع الفقه الإسلامى الدولى:زيارة القدس الشريف جائزة    حق ربنا    مدير عام البحوث الإسلامية: الإخوان كهنة الفجور ويفتون للشباب بالقتل    بالصور | اجتماع عمومية الأطباء لبحث سبل رفع المعاشات بالنقابة    5 جنيهات زيادة في أسواق الذهب    ثوار عين شمس ينتفضون بمسيرات حاشدة ضمن جمعة "مصر في خطر"    وزارتا البترول والمالية: لم نحدد موعدا لرفع الدعم    ساكس: ضربات اليمن لن تؤثر على عرض النفط    السعودية: إعادة تسير رحلات الطيران بجنوب البلاد على الحدود مع اليمن    مجلس حقوق الإنسان يعتمد قرارا قدمه المغرب حول "الديمقراطية وحقوق الإنسان ودولة الحق والقانون"    صعود جماعي للأسهم الأمريكية عند الإغلاق    بالأرقام .. ننشر حصاد الأسبوع من الحركة التجارية في موانئ البحر الأحمر وقناة السويس    هدوء بمحيط كنيسة «العذراء» بالمنيا والأمن يفرض سيطرته    طرح 195 قطعة أرض للأنشطة الخدمية في 22 مدينة جديدة    إصلاح ماسورة المياه الرئيسية بشارع الجلاء في دمياط    خطباء السويس يدعون المواطنين بتأييد الحرب ضد الحوثيين في اليمن    الوفد: المرحلة الحالية تتطلب وجود برلمان مصري    «المهندسين»: أرسلنا دعوات الجمعية العمومية ب«البريد الإلكتروني»    "الدوكار" يطالب "القوي العاملة" بإعادة طرح مشروع قانون النقابات العمالية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

جداريات محمد محمود تجذب المترددين علي الميدان لالتقاط الصور

لم تمنع الجدران الخرسانية التي أقامتها قوات الامن بشارع منصور والشوارع المحيطة بالوزارة الصبية الغاضبين وبعض المتظاهرين من التسلق اعلي الجدران الخرسانية للاحتجاج علي ما تم في جلسة البرلمان الاخيرة معلنين رفضهم لتضليل الشعب وثبتوا علم مصر أعلي الجدار وحاولوا الاحتكاك بقوات الأمن المتمركزة خلف الجدار الا أن بعضا من شباب المتظاهرين قام بمحاولة اقناعهم بالنزول والعودة الي الميدان حتي لا يتم استفزاز قوات الشرطة وتتجدد الاشتباكات مرة اخري ورددوا هتافات "اضرب خرطوش اضرب نار
يوم 11 هتولع نار" واشاروا الي ان وزير الداخلية لن ينجح في التعتيم علي مذبحة بور سعيد التي ارتكبت بمؤامرة مدبرة وتواطؤ من قوات الامن وسقط فيها العشرات الشهداء من الالترس الذين كانوا الوقود لثورة 25 يناير.
بعد ان انتشر قناع فانديتا الشهير واصبح رمزا يحرص المتظاهرون علي ارتدائه في التظاهرات والمسيرات شهد ميدان التحرير رواجا كبيرا لمبيعات القناع الذي يتسم بالوجه الابيض والملامح الحادة يؤكد احد بائعي القناع داخل الميدان ان الكمية التي لدية تنفد يوميا بسبب الاقبال الشديد من قبل الشباب وقال ان سعر القناع يختلف بحسب الخامة وجودتها حيث تبدأ الاسعار من 10 الي 130 جنيها فيما انتقد البعض ارتداء القناع معللين ذلك بأن ذلك سيجعل من السهل ان تندس عناصر مخربة وسط المتظاهرين تشوه صورة المظاهرات والاحتجاجات السلمية.
"الجدران ايضا تثور" شعار كتيبة الثوار علي مدخل شارع محمد محمود فلا يوجد حائط علي امتداد الشارع الا وقد زينته الرسوم الجرافتية التي ضمت صور شهداء احداث مذبحة بور سعيد حيث شهد حائط الجامعة الامريكية مئات البورتريهات الكبيرة لكل شهيد سقط في شارع محمد محمود والاحداث الدامية الاخري والتي حرص المترددون علي الشارع علي التقاط الصور التذكارية بجوارها والتأمل في ملامح الرسومات بألوانها الساطعة وقراءة الفاتحة علي روح الشهداء كما ضمت الجدران شعارات تطالب بتسليم السلطة واسقاط حكم العسكر وصور الضباط الدخلية المتورطين في احداث قتل المتظاهرين ..جدار مدرسة الفلكي طبعت علية صورة جماعية للمتاظهرين وهم يحملون علم مصر وتهتف حناجرهم بمطالب الثورة.
ليلا بميدان التحرير.. حيث تنخفض درجة الحرارة وتكاد تقترب من الصفر..لم يجد المعتصمون وسيلة للهروب سوي بالتجمع حول شعلة نار للتدفئة فيقوم عشرات الشباب باشعال قطع الخشب والاوراق للالتفاف حولها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.