سياسيون عن خطاب السيسي: «تاريخي» ولبى طموحات الشعب    النور: القضايا التي تناولها السيسي في كلمته بالبرلمان بمثابة أجندة للمجلس    وزير التنمية الإدارية الأسبق: المشروعات في مصر تواجه مشكلتين    خارجية فرنسا: لم يعد هناك وقت لتضييعه لتشكيل حكومة وفاق وطني في ليبيا    الرئيس عباس يطلع السفراء العرب لدى بنجلاديش في صورة آخر تطورات القضية الفلسطينية    الولايات المتحدة تستعيد صاروخا ''ضالا'' انتهى به الأمر في كوبا    رئيس وزراء لبنان يبحث مع مسؤولين أوروبيين الوضع الإقليمي    الزمالك يسعى لاستثمار رقم تاريخي لتدمير آخر في ليلة ظهور مالودا    رئيس الزمالك : ميدو مش طبيعي .. ومدرب ليفربول أو توتنهام في الزمالك .. فيديو    «متعب» ل «صدى البلد»: مستمر في الملاعب لسنوات.. ولا أفكر في الاعتزال    مصر تحصد المركز الأول في ختام بطولة أفريقيا للناشئين في التنس    مصرع وإصابة 18 شخصا في حادث انقلاب سيارة بقنا    «النور» بكفر الشيخ يطالب بتشدديد الرقابة على عملية إنشاء المساجد    المهن الموسيقية: حالة أبو الليف الصحية تتحسن..واستمرار علاجه على نفقة النقابة    الأزهر يكرم الطالب الحاصل على المركز لأول عالميًا فى حفظ وتلاوة القرآن اليوم    على جمعة: الله لم يحرم على ابن آدم العشق    السعودية تعترض صاروخا أطلق من اليمن باتجاه المملكة    «أبو تريكة» يخلد ذكرى وفاة «ثابت البطل»    الجيش التركى يقصف اهدافا كردية شمال غرب سوريا    إسعاف كفر الشيخ: ارتفاع ضحايا مسجد الحامول إلى قتيل و23 مصاباً    اليمن يحمل إيران مسئولية استمرار الحرب وانهيار الأوضاع الإنسانية    مباحث القاهرة تضبط سائق وعامل هاربان من السجن المؤبد    حملات توعية بخطورة الإدمان والمخدرات في 20 مركز شباب بالقليوبية    العناية الالهية تنقذ «الركابية الجديدة» من الحريق بعد اشتعال مصنع للزيوت    "السياحة": تخفيض سعر التذكرة من ميلانو لشرم الشيخ إلى 112 يورو    منى مينا: صوت على إقالة وزير الصحة    موعد مباراة روما وريال مدريد في بطولة دوري أبطال أوربا والقنوات الناقلة- صلاح في مواجهة كريستيانو    متصلة ل «تيمور السبكي»: «أقسم بالله لو شوفتك هاقطع لسانك بالسكينة»    توفي الي رحمة الله تعالي    حظك اليوم برج الدلو الأحد 14/2/2016    "مكافحة الملاريا وناقلات الأمراض" بإسنا تنهى حملتها الأولى لمقاومة فيروس "زيكا" بالأقصر    كمية كبيرة من الأدوية ملقاة بجوار صندوق قمامة أمام مستشفي المطرية المركزي    سالمان:تطوير قطاع الأعمال العام لإحياء الأصول غير المستغلة    استشهاد ضابط وجندى وإصابة آخر أثناء تفكيك عبوة بالعريش    إحباط هروب 100 متهم من حجز مركز الحوامدية ووفاة أحدهم مختنقا وإصابة 6 آخرين    فى أضخم قرعة تشمل 60 ألف قطعة طرح 21307 قطع أراض بالمدن الجديدة خلال أيام    السعادة بين مصر.. والإمارات!    الارتباك يخيم على اتفاق ميونيخ لوقف إطلاق النار    حظك اليوم برج الأسد الأحد 14/2/2016    بالفيديو.. المكالمة التى عجز أسامة منير أمامها    «حب البنات» فى احتفال المتخصصة    «قبل زحمة الصيف» يمثل مصر فى مهرجان الأقصر للسينما الإفريقية    بالفيديو.. شيخ البرلمانيين يطالب النواب بالابتعاد عن الشو الإعلامي    صراع الصدارة| اليوفي يخطف الصدارة من نابولي    فتاوى:    صيام يشارك فى الجلسة    كلمات حرة    يحتفل به العالم اليوم «الحب .. دواء»!    مستشفى طوارئ المنصورة يطلب الإنقاذ    توفير علاج للطلاب المصابين بفيروس «سى» بجامعةالسادات    استراتيجية الصناعات الصغيرة    بالعقل نتدبر.. لا لحد الردة    عاشور: التطرف سبب الفتاوى المضللة    ارتفاع الودائع بالبنك التجارى الدولى إلى 155.23 مليار جنيه    فيرجسون يكشف عن أفضل مدرب فى الدورى الإنجليزى    الحسينى: سعيدة بحصولى على لقب سفيرة للنوايا الحسنة    بنك عودة يحصل على 30 مليون دولار من البنك الأوروبى لإعادة الإعمار    النواب صفقوا 21 مرة فى 30 دقيقة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





موقف الإسلام من التواكل ماذا نفعل إذا كثرت الفتن؟!
نشر في المساء يوم 04 - 06 - 2012

* يسأل ابراهيم الملواني مدير شركة الملواني للتسويق العقاري بالمنتزة بالإسكندرية : ما موقف الاسلام من التواكل .. وهل التوكل وحده يكفي لتحصيل الرزق.. أم أن السعي هو الاصل؟!
** يجيب الشيخ مصطفي محمود عبد التواب من علماء وزارة الاوقاف: لقد حث الاسلام علي العمل وأوجب الاتفاق فيه فقال تعالي: "وقل اعملوا فسيري الله عملكم ورسوله والمؤمنون" حتي يوم الجمعة لا حرج من العمل فيه .
فإذا قضيت الصلاة فانتشروا في الارض وابتغوا من فضل الله" وقد حث الرسول علي استمرارية العمل في أشد الاوقات فقال فيما رواه احمد واسنده.
إذا قامت القيامة وفي يد احدكم فسيلة "شجرة صغيرة" فاذا استطاع الا يقوم حتي يغرسها فليفعل".
إذن فالتوكل هو الاخذ بالاسباب أما التواكل فهو عدم الاخذ بالاسباب وقد بين الله تعالي "إن الله لا يغير ما بقوم حتي يغيروا ما بأنفسهم " وقد طرد عمر بن الخطاب بعض المنقطعين في المسجد للصلاة ليل نهار وقال كلمته الشهيرة "إن السماء لا تمطر ذهبا ولا فضة".
وقال الرسول: "لو أنكم توكلتم علي الله حق توكله لرزقكم كما يرزق الطير تغدو خماصا وتروح بطانا" رواه الترمذي إذن فالطير تغدو ووتروح طلبا للرزق فأولي بذلك الانسان .
* تسأل منة الله أحمد طالبة بشبرا الخيمة القليوبية: ماذا يجب علينا أن نفعل إذا كثرت الفتن؟
*. يجيب الشيخ أحمد زكي ابوطالب إمام وخطيب مسجد الرحمن بالشرابية: إذا كثرت الفتن يجب علينا ان نعمل بحديث رسول الله صلي الله عليه وسلم عن أبي هريرة رضي الله عنه قال قال رسول الله صلي الله عليه وسلم : "سيأتي علي الناس سنوات خداعات يصدق فيها الكاذب ويكذب فيها الصادق ويؤتمن فيها الخائن ويخون فيها الأمين وينطلق فيها الرويبضة قال وما الرويبضة قال الرجل التافه يتكلم في أمر العامة" وأيضا من الفتن ان يكون أسعد الناس في الدنيا منصبا وثراء ومالا وجاها الئم من الناس وذلك لحديث رسول الله صلي الله عليه وسلم "لا تقوم الساعة حتي يكون اسعد الناس بالدنيا لكع بن لكع" والكع بن لكع هو اللئيم بن الئيم رواه الترمذي وايضا من الفتن ضياع الأمانة قال رسول الله صلي الله عليه وسلم حينما جاء رجل يسأله متي الساعة؟ فقال صلي الله عليه وسلم "إذا ضيعت الأمانة فانتظر الساعة فقال وكيف اضاعتها؟ قال صلي الله عليه وسلم "إذا وسد الأمر لغير اهله فانتظروا الساعة" رواه البخاري وايضا من الفتن محاباة البعض لبعضهم في تولي المناصب وذلك لحديث رسول الله صلي الله عليه وسلم "من استعمل رجلا علي عصابة وفيه من هو أرضي لله منه فقد خان الله ورسوله والمؤمنين".
* تسأل عفاف السيد: ما رأي الدين في تفسير المنجمين للأحداث وقراءة الكف؟
** يجيب الشيخ اسماعيل نور الدين من علماء الازهر: ننصح ألا نضع المثل هذه الخرافات أهمية عندها بل نعتقد في الله ونعلم أن الغيب صفحات مطوية في علمه وحده لم يطلع الله عز وجل عليها بشرا ولا ملكا ولا جنا ولا أي مخلوق من مخلوقاته وعلينا أن نعلم أن موضوع قراءة الكف وما شابه ذلك لا صحة له من العقل ولا من الواقع ولا من الشرع بل هي تكهنات كاذبة وافتراءات . وضلالات يجب علي المؤمن أن ينزه عقيدته عنها ويعلم ان موضوع علم الغيب هو من خصوصية الله رب العالمين وحده سبحانه وتعالي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.