بالفيديو .. بدلاء مصر يستعدون للسنغال بهدف أمام كينيا    أرسنال يتدخل لخطف ريمي من تشيلسي في اللحظات الأخيرة    السيتى وتويتر و"الوكيل" وأشياء أخرى !    مصر للطيران: لا زيادة فى اسعار تذاكر الحج    العربي يشيد بدور "الجنزوري" في ملف سيناء.. ويؤكد: إحياء مشروع توشكى خلال عام ونصف    بالصور .. وزير التعليم العالى يكرم أصغر باحث عربى بجامعه المنصورة‎    النجار: الشات بين الرجل والمرأة ليس حرام    فتح: تجاوزات حماس ضد قياداتنا وكوادرنا بغزة عقبة أمام نجاح المصالحة وحكومة الوفاق    سكاي نيوز: غارات جوية أمريكية جديدة على مواقع "داعش " قرب سد الموصل بالعراق    مصدر لبناني: جبهة النصرة أطلقت سراح 5 عسكريين لبنانيين    بدء التحقيقات فى إتهام موظف باعتراض قوة أمنية بقنا‎    السيد البدوي: المال سيلعب دورا كبيرا في الانتخابات القادمة    بالفيديو والصور.. هتافات ضد صباحي في عزاء "سيف الإسلام"    الصحة السعودية : لا إصابات جديدة بفيروس كورونا    فيديو .. لبنى عسل تودع جمهورها    اشتباكات ومطاردات بين قوات الأمن والمعارضين بالدقهلية    مد فترة العمل بوحدات مرور القاهرة حتى السابعة مساءً    مصرع 11 شخصا وإصابة 5 آخرين في انقلاب ميكروباص بالشرقية    وقفة ل"ألتراس مكملين" بالدقهلية    نائب رئيس جامعة الأزهر: فتوى الإفتاء بتحريم الشات هدفها درء الزنا    إنجى أباظه فى شقه مصر الجديده    بالفيديو.. ..عندما يتعارك العوالم ... «خناقة» دينا مع 15 «رقاصة»    مجلس الأمن يطالب الحوثيين بإخلاء صنعاء    الإثنين.. إصدار شهادات استثمار قناة السويس    المرصد : داعش يبيع نحو 300 من "سبايا" الأيزيديات ب1000    المالية توفر 278 مليونًا قيمة الدفعة الأولى من طباعة الكتاب المدرسي    مصر تخسر أمام صربيا في افتتاح مونديال السلة    "السيسي" يشدد على حماية الشباب من التطرف ومكافحة ظاهرة أطفال الشوارع    الايبولا يشل الجهاز المناعي.. والعلماء ينجحون في فك شفرته    إنه أعز مفقود ... إنه هو !!!    حبس 36 من أعضاء رابطة مشجعي نادي الزمالك    "فلافل" بحشو الدجاج للشيف "أسامة السيد"    "تموين الانقلاب": ضبط 700 مخالفة بالأوكازيون الصيفي    وزير البترول : طرح عملية تقييم جهاز التفحيم بشركة المعمل على 3 شركات    بدء فعاليات الاحتفال بذكري "نجيب محفوظ " بالأعلي للثقافة    الحريري يهنئ أوغلو بتوليه رئاسة الحكومة التركية الجديدة    الصحة تبحث تطوير أقسام الطوارئ بمستشفيات 6 أكتوبر    "داعش" يفرض مناهج تعليمية ويحظر تدريس الرياضيات والموسيقى والديانة المسيحية    بالصور.. تحرير 9 مخالفات تموينية لمخابز في حملة مفاجئة بالعلمين    وزيرة القوى العاملة: 41 ألف تعاقد للعمالة المصرية خلال شهر    إسناد مشروع ترميم المتحف الحربي بالقلعة لجامعة القاهرة    إيهاب على: اتصالات مع الطبيب شيفرهوف لتحديد موعد سفر «جدو» و«السعيد»    أمين الفتوى من واشنطن: "داعش" لا علاقة له بالإسلام    تأجيل محاكمة عبد الله بركات وحسام ميرغني ب"أحداث قليوب" لجلسة 13 سبتمبر    محلب : تسليم وحدات الاسكان الاجتماعى سبتمبر المقبل .. و5 ملفات هامه على اجندة الحكومة    نشطاء يزعمون تحدي «دلو الدم» لأحد عناصر داعش    24 لاعبًا في قائمة «أولمبي الفراعنة» استعدادًا لودية المغرب    برهامي : طلاق «السكران» واجب    "التعاون الإسلامى" ردم الهوة بين العالم الإسلامي والغرب لازال ممكنا    أسعار العملات اليوم: استقرار الدولار وتراجع اليورو أمام الجنيه المصري اليوم    اعدام 220 من الكلاب الضالة بالاسماعيلية    "الصحة والرياضة": قرار وزاري مشترك بتحديد مواعيد للرجال وللنساء بالأندية الصحية    باحثة سياسية: تأجيل الدراسة بدء حملة تشويه لتبرير قتل الطلاب بالجامعات    هآرتس: نجاح القبة الحديدية لم يتجاوز ال 76%    اليوم.. نظر طعن «السبكي» على منع عرض «حلاوة روح»    اليوم.. استئناف محاكمة «بديع والشاطر» في «أحداث مكتب الإرشاد»    "تويتر" تعيد تصميم عملية "التسجيل" لإغراء المستخدمين الجدد    مسألة وقت..    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

الجنرال شارب.. "ملهم" الثورات العربية
نشر في أخبار اليوم يوم 18 - 03 - 2011

لقبه معظم الطغاة والديكتاتوريين في العديد من الدول ب" أخطر رجل في العالم" وذلك لنظرياته وأرائه حول الديمقراطية وكيفية التخلص من النظام الديكتاتوري بالطرق والثورات السلمية . ولكن بالنسبة للثورة المصرية كان "الأستاذ والملهم".. انه مستر "جين شارب" أو كما يطلق عليه "الجنرال شارب". وعلي الرغم من أن قليلا من الأميركيين سمعوا به ولكن لعقود طويلة ألهمت كتاباته العملية حول الثورات السلمية وبخاصة كتاب "من الديكتاتورية إلي الديمقراطية" المكون من 93 صفحة كثير من المنشقين والمعارضين حول العالم الذين قاموا بدور كبير في التحريض بالثورات في بلادهم, بما في ذلك بورما والبوسنة واستونيا وزيمبابوي , وتونس ومصر والآن بلدان الدول الخليجية.
سلطت جريدة "نيويورك تايمز" الامريكية الضوء علي أفكار شارب وذلك بعدما أكد مشاركون في ثورات مصر وتونس والعديد من الدول العربية استنادهم لكتاباته وافكاره حول مفهوم الديمقراطية. فعندما جاء المركز الدولي من أجل النضال السلمي لعمل ورشة عمل في مصر منذ عدة سنوات كان من بين الأوراق التي وزعها المركز الذي يقوم بتدريب الناشطين علي الديمقراطية 891طريقة حول النضال السلمي ومجموعة من الأساليب والتكتيكات التي تتراوح بين الاحتجاجات ضد الجوع والفقر وعمل الاضطرابات السلمية والكشف عن هوية العملاء السريين. وأكدت داليا زيادة المدونة والناشطة المصرية التي حضرت ورشة العمل وقامت بعد ذلك بتنظيم جلسات مشابهة خاصة بها "إن المتدربين الذين تدربوا في ورشة العمل كانوا نشطين في كل من الثورتين التونسية والمصرية. وأضافت أن بعض الناشطين ترجموا مقتطفات من عمل السيد شارب إلي اللغة العربية وأن رسالته" بمهاجمة نقاط ضعف الطغاة" ظلت عالقة في أذهانهم .وكان بيتر أكيرمان تلميذ السيد شارب وهو ما أدار ورشة العمل في مصر وأنشأ بعد ذلك مركزا للنضال السلمي استشهد بأفكار أستاذه التي كانت تقول ان الأفكار لها أيضا نفوذ القوة والسلطة".
ويقول عدد من الخبراء الاستراتيجيين لصحيفة "نيويورك تايمز": "بينما كانت حركة 6 أبريل المصرية تكافح من أجل التعافي من محاولات تكوينها الفاشلة في عام 5002 التفت قيادات الحركة وزعماؤها حول أفكار مجنونة من أجل إسقاط الحكومة. وعثروا علي أفكار الجنرال شارب.
ويعلق شارب علي ثورة يناير المصرية بالقول انه لم يكن له أي صلة مع المتظاهرين المصريين , بالرغم من علمه مؤخرا بنشر أجزاء من كتابه "من الديكتاتورية الي الديمقراطية" علي شبكة الانترنت. وعندما رأي الثورة المصرية التي أطاحت بالرئيس السابق حسني مبارك، قال شارب "إن الشعب المصري هو من حرر نفسه بنفسه وليس أنا فدوري في الثورة المصرية هو دور المعلم ولكن في النهاية الطالب هو من يحصد ثمار نجاحه".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.