محافظ أسوان يوافق علي افتتاح فصلين جديدين للتمريض    مالك عدلي: وضعت في زنزانة أشبه ب "دورة مياه"    أول تعليق من صاحب صورة "قبلة" عبد العال    عمرو بدر يشيد بموقف «قلاش»: نقابة الصحفيين مصدر الحريات (فيديو)    عمرو الشوبكي: لن أتنازل عن مقعدي في البرلمان    خبير قانون دولي: استرداد أموال مبارك «سراب قانوني»    وزارة المالية: الحكومة سترشد النفقات المهدرة    «الشرقية للدخان»: أقل علبة سجائر في السوق المصري هي «كيلوباترا»    مؤشرات الأسهم الأمريكية تغلق على ارتفاع    "المالية" تكشف موعد تطبيق ضريبة القيمة المضافة    لقاء مرتقب بين أوباما وأردوغان خلال قمة العشرين    قوات الحكومة الليبية تسيطر بالكامل على احد اخر معقلين للجهاديين في سرت    وكيل «الدفاع» بالبرلمان يكشف مشروعات المرحلة الأولى في تطوير سيناء    رئيس حكومة كردستان: أربيل مستعدة للتعاون مع بغداد لحل المشكلات العالقة    مسؤولون كبار بالاتحاد الأوروبي يزورون تركيا الشهر المقبل    مقاتلات روسية تستهدف إدلب ب"قنابل فوسفورية"    شوبير : 225 نادى لهم حق التصويت فى انتخابات الجبلاية وأصوات الصعيد حائرة بين أبوريدة والزيات    عبير عبد الرحمن تكشف كيفية حصولها على برونزية بكين وفضية لندن منذ أيام    عبدالحفيظ: السولية سيشارك في التدريبات وأجاي سيصل الجمعه    أحمد أيوب: الأهلي فتح صفحة جديدة بمجموعة من اللاعبين المتميزين    موجوروزا: أحتاج إلى «معجزة» لبلوغ نهائي بطولة أمريكا    استبعاد البرتغالي ريناتو من تصفيات المونديال    إخواني يعتدى على ضابط بمباحث القاهرة    رئيس هيئة النقل بالإسكندرية يكشف تفاصيل تصنيع 30 تراما لأول مرة فى مصر    بالصورة ..ضبط هارب من 14 حكم قضائى وبحوزته بندقية آليه فى كمين أمنى بمطروح    مصفف شعر الرؤساء: «كله بيتساوى على الكرسى.. وبحلق لله كتير»    مؤلف «التجربة الفكرية لروح أمه» يكشف أسباب اسم كتابه: الإنسان أصله ضفدعة    شريف مدكور: درست بكلية التجارة وأحب لقب مذيع وليس إعلاميا    أعمال بالجملة ل شمسان بعد نجاح "إحساس واحد"    قابيل : لا أعرف سبب استبعادى عن مجلس المصري    العشاء السوري الأخير    أحمد شيبة يشعل الساحل على أنغام "اه لو لعبت يا زهر" ..(صور)    محامي مريم ملاك: حصول الطالبة على 94% حكم إدانة واضع ل«التعليم»    إخلاء سبيل متهم ب"فساد القمح" بعد سداده 77 مليون جنيه    حيوان «مجهول» يصيب 7 أطفال في الغربية بجروح    الكشف على 900 حالة في القوافل الطبية بجامعة بنها    سالم عبدالجليل: تخصيص مسجد للسيدات لصلاة الجمعة أمر "غير مفهوم"    طريقة بسيطة لعمل فراخ البانية    استغاثة لمحافظ القاهرة من حظائر المواشى    محام وآخر يجبران شخص للتنازل عن عقاره بإيصالات وهمية    علوم القاهرة أول مؤسسة تعليمية تحصل على شهادة الأيزو الدولية الجديدة    الليلة.. المنتخب الوطنى يواجه غينيا وديا ببرج العرب استعدادا للكونغو    «الأوقاف» تنفى تنازلها عن بعض أملاكها بجزيرة ثاسوس اليونانية    500 مليون جنيه خسائر شركات القابضة الكيماوية فى عام    خلافات حادة ب«تشريعية النواب» حول مدة الموافقة على بناء الكنائس    هشام ماجد وشيكو يطرحان «حملة فريزر» فى عيد الأضحى    فى ندوته ب«روز اليوسف» أحمد خالد موسى: السبكى ليس منتجاً بخيلًا وأحب مدرسة عاطف الطيب وشريف عرفة    حياة «جابو ماركيز» السحرية..وخيال «الكوميكس»    إلغاء امتحانات «نصف السنة» للابتدائى والإعدادى    داعش يتبنى هجوم عدن    قوة من خفراء المنزلة تضبط 200 كيلو بانجو    «الغربية» و«طيبة» إيد واحدة بعد تحريرها من قبضة الإخوان    تطبيقات ذكية تساعدك على أداء الحج بسهولة    الافتاء: الحج عن الميت جائز شرعاً    أكثر من ألفين طالب أزهري يشاركون في مسابقة «إلهام السلام» لحفظ القرآن    تعرض الأطفال للفيروسات مبكرا يرفع خطر الإصابة بالربو    مرصد الإفتاء يشيد باعتزام كندا اطلاق تسمية "داعش" على تنظيم "الدولة الإسلامية" الإرهابي    طريقة صنع حلاوة الجبن    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





جنازة عسكرية مهيبة لشهداء الشرطة الثلاثة
الحريق بدأ في مخزن بويات "ببدروم" عقار من 4‏طوابق وأتي علي محتوياته بالكامل

شيعت بعد صلاة ظهر أمس جنازة عسكرية لشهداء الشرطة الثلاثة من قوات الدفاع المدني بالجيزة الذين استشهدوا في أثناء مشاركتهم في اخماد الحريق الهائل الذي شب داخل مخزن للبويات بمنطقة منيل شيحة بأبو النمرس‏ وقد خرجت الجنازة من مسجد الشرطة بالدراسة وأناب وزير الداخلية اللواءين أحمد جمال الدين مساعد الوزير للأمن العام وسامي سيدهم مساعد الوزير للأمن الاجتماعي لحضور الجنازة وسط حضور مكثف لقيادات الأمن بمديرية أمن الجيزة بقيادة اللواء عابدين يوسف مدير الأمن واللواءات كامل ياسين حكمدار الجيزة ومحمد ناجي نائب مدير الإدارة العامة للمباحث وفايز أباظة مدير المباحث الجنائية.
وقد بدأت الجنازة عقب أداء صلاة الظهر حيث قام الحضور بأداء صلاة الجنازة علي الشهداء الثلاثة وهم أمين شرطة أحمد صابر أحمد من محافظة المنوفية وعريف هاني بشير عبد الله من بني سويف وعريف محمد محمد السيد من بني سويف وسط حضور مكثف من أهالي وأقارب الشهداء الذين انتابتهم حالة من الصدمة والذهول بعد علمهم بخبر وفاة أبنائهم في ثالث أيام العيد وتركوا كل شئ في بلداتهم وجاءوا ليودعوا أبناءهم الذين كانوا في انتظار حضورهم بعد إجازة العيد لقضاء اجازتهم بعد إنهاء واجبهم خلال أيام العيد والتي تمنع خلالها الاجازات وبعد أداء الصلاة خرجت جثامين الضحايا من المسجد ووضعت علي أسقف ثلاث سيارات تابعة لإدارة الحماية المدنية وتوجهوا بها إلي الشارع المقابل للمسجد لتبدأ مراسم الجنازة العسكرية بالموسيقي العسكرية ثم يوضع كل جثمان داخل سيارة نقل الموتي لتتوجه به أسرته إلي مثواه الأخير بالمحافظات التابعين لها وسط بكاء وصراخ من أهاليهم خاصة السيدات اللائي حضرن لتوديع أبنائهم وقد بذل العميد أمين عبد المنعم مدير إدارة الاعلام والعلاقات بالجيزة مجهودات كبيرة في التحضير ومتابعة مراسم الجنازة حتي انتهائها بالشكل المثالي لتكريم أبناء الشرطة.
كان الحريق الهائل قد بدأ في الساعة السابعة من مساء أمس الأول عندما تلقي اللواء كمال الدالي مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة اخطارا باندلاع الحريق في مخزن للبويات بمنيل شيحة وعلي الفور تم توجيه سيارات الدفاع المدني إلي مكان الحادث الذي خرجت منه ألسنة اللهب بكثافة من جراء المواد الكيماوية والبويات والتنر الموجودة بداخله والتي لها قابلية علي الاشتعال ووجد رجال الدفاع المدني صعوبات بالغة في السيطرة علي الحريق الذي استمر لمدة 6 ساعات متواصلة ولم ينته إلا عند الساعة الواحدة من صباح أمس وقد شاركت نحو 40 سيارة اطفاء من مديريتي أمن الجيزة والقاهرة بالإضافة إلي سيارات تابعة للقوات المسلحة نظرا لكثافة النيران وصعوبة السيطرة عليها خاصة أن المخزن يقع أسفل عقار تحت الانشاء مكون من 4 طوابق والنيران امتدت لتأتي علي محتويات العقار بالكامل, كما تم الاستعانة ب12 سيارة محملة بالمواد الرغوية التي تساعد في اخماد المواد الكيماوية والملتهبة وقد انتقل اللواءات فايز أباظة مدير المباحث الجنائية ومحمد ناجي نائب مدير الإدارة العامة للمباحث ورشاد نجم رئيس مباحث جنوب الجيزة إلي مكان الحادث وتبين من التحريات أن الحريق بدأ ببدروم عقار مكون من 4 طوابق تحت الانشاء خال من السكان يقع علي مساحة 200 متر ملك أحمد حسن الحصان ويستخدم كمخزن للبويات حيث أنه من كبار الموردين لشركات البويات العالمية والمحلية وكاد الحريق يتسبب في كارثة محققة بالمنطقة المليئة بالسكان نظرا لوقوع محطة بنزين خلفه إلا أن تدخل العناية الإلهية والجهود المضنية لرجال الدفاع المدني ساهمت في السيطرة علي الحريق ومنع امتداده إلي محطة البنزين أو المنازل المجاورة بعد فصل التيار الكهربائي عن المنطقة بأكملها, لكن القدر أراد أن يضع أبناء الشرطة الثلاثة في مرتبة الشهداء إثر اصابتهم بحروق متفرقة بالجسم نتيجة انفجار عبوات التنر والبويات أثناء مشاركتهم في عمليات الإطفاء بينما أصيب 4 آخرون بحروق واختناق وهم: عريف محمد السيد أحمد وعريف حمادة عبد النبي وعريف محمود عبد النعيم ومندوب محمد محمود أبو المجد.
وقد انتقل فريق من النيابة العامة صباح أمس إلي مكان الحادث لمعاينة آثار الحريق الذي أتي علي محتويات العقار بالكامل, كما قام رجال المعمل الجنائي بمعاينة أرجاء العقار بالكامل بدءا من البدروم الذي كان الشرارة الأولي للحريق وحتي الطابق الرابع وذلك بهدف التوصل إلي خيط يقودهم إلي سبب اشتعال النيران وتقدير قيمة التلفيات والخسائر التي لحقت به, وقد علم مندوب الأهرام أن صاحب المنزل موجود بالإسكندرية ولم يتم استجوابه حتي الآن.
وقد كشفت تحريات العميد محمود الجمسي مفتش المباحث عن أن المخزن أنشئ بدون ترخيص وليس به اشتراطات الأمان والسلامة الواجب توافرها داخل المخازن وليس به طفايات حريق, ويرجح أن يكون ماسا كهربائيا في أحد الكابلات وراء الحريق.
ومن جانبه وافق السيد منصور عيسوي وزير الداخلية علي ترقية شهداء الشرطة الثلاثة ترقية استثنائية نظرا لدورهم البطولي والتضحية بأرواحهم لانقاذ المنطقة وصرف مكافأة الاستشهاد لشهداء الشرطة وسرعة إنهاء صرف المعاشات الاستثنائية لأسر الشهداء وتحمل نفقات التعليم لأبناء الشهداء حتي انتهاء المرحلة الجامعية لأبنائهم تقديرا لعطائهم وتضحياتهم وتحمل وزارة الداخلية نفقات علاج أسرهم.
كما قرر اللواء عابدين يوسف مدير أمن الجيزة صرف مبلغ ألفي جنيه لأسرة كل شهيد.
كما قرر الدكتور علي عبد الرحمن محافظ الجيزة صرف مبلغ خمسة آلاف جنيه لأسرة كل شهيد.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.