الحكومة الصينية ترحب بالتعاون مع الدول العربية والإفريقية في كافة المجالات    «صناعة النواب» تناقش مشكلات الشركات المتأخرة في سداد مستحقات الغاز    «القضاء الإداري» يرفض وقف أعمال تطوير حديقة فريال في بورسعيد    السيسي يبحث مع الحريري مستجدات الأوضاع في لبنان    تونس تعلن تفكيك خلية تتواصل مع مجموعات إرهابية بالخارج    طنطا تتعادل مع الاتحاد في مباراة مثيرة    المسطحات تضبط 383 قضية تعديات على نهر النيل    بث مباشر.. فعاليات مهرجان القاهرة السينمائي في دورته ال39    بسمة تعود للدراما مع «نصيبي وقسمتك 2»    »مصر في وجداني« بمتحف الطفل    خالد الجندي: "الداعية محدش يقدر يكسر أنفه"    بعد وفاة تليمذ المنيا.. وزارة التعليم ل"أولياء الأمور": احذروا الالتهاب السحائي    بالصور|| مدير مستشفى «سعاد كفافي» الجامعي يجري جراحة قلب مفتوح بمستشفى الأقصر الدولي    روسيا : 10 آلاف مقاتل ل«داعش» في أفغانستان    «دفاع البرلمان» تحتفل بعيد ميلاد «عبد العال»    كونتي: يجب الانتصار في مباراة أذربيجان    غراب يكشف استراتيجيته وأليته لتنفيذ مشروعات وخدمات الصيد    20 لاعبًا في قائمة المقاصة لمواجهة بتروجت    محافظ أسوان: مدرسة جديدة متخصصة بالطاقة الشمسية العام المقبل    ضبط عاطل قام بسرقة هاتف محمول بميدان الجيزة    أمطار غزيرة تغرق شوارع جدة (صور)    حقيقة تعليق الدراسة غداً بالسعودية    حكاية أسرة خرجت تطلب الرزق ورجعت فى صناديق الموتى    انخفاض مؤشرات البورصات الخليجية باستثناء أبو ظبى فى جلسة اليوم    بنك مصر يحصل على شهادة المعايير العالمية للدفع الإلكتروني PCI-DSS    شريف إسماعيل: لقائي رئيس البرلمان لمناقشة أولويات مشروعات القوانين    غدا.. فعاليات ثقافية مختلفة ب"القاهرة وكفر الشيخ"    "شباب أسيوط" يحتفل بتجليس الأنبا "بيجول" أسقفًا للدير المحرق    بالفيديو.. خالد الجندي: النبي محمد لم يذنب أو يخطأ أبدا    "الأزهر": لو عرف المتطرفون منهج الرسول ما شوهوا صورة الإسلام    أدعية تقال عند تساقط الأمطار    رئيس جامعة الفيوم يشهد الجلسة الختامية لبرنامج "Tempus"    وفد الأزهر يصل مخيمات مسلمي الروهينجا ببنجلاديش    «شوقي» يعرض تفاصيل منظومة التعليم الجديدة أمام «الأعلى للإعلام»    أحمد السقا ودارين حداد يهنئان "ميجا إف إم" على "تويتر"    قبل افتتاح مهرجان القاهرة.. هاني البحيري يكشف تفاصيل فساتين النجمات    مكرم: الحديث عن الإسلام من خلال الوعظ «مكفول للجميع»    نقيب الأسنان تحت القبة يصف التمويل بقانون التأمين الصحي ب" جباية على المصريين"    15 يناير.. النطق بالحكم في إعادة إجراءات محاكمة متهمين ب"أحداث عين شمس    الفايننشال تايمز: المحكمة الجنائية الدولية تحقق مع سي آي إيه في أفغانستان    على جمعة يوضح حكم الحصول على قرض لتنمية العمل فى المقاولات    مقتل وإصابة العشرات في تفجير سيارة مفخخة شمال العراق    إدارة ترامب تطالب المحكمة العليا بإنفاذ «كامل» لحظر السفر الجديد    استئصال ورم سرطاني من بطن مسن بالمنيا وزنه 20 كيلو جراما    السبت.. فصل الكهرباء عن مناطق بكفر الزيات    أستمرار فعاليات التدريب المشترك المصري الأردني " العقبة 3 "    أعضاء الأهلي يرفضون التسجيل مع قناة النادي    وزير التعليم العالي يؤكد ضرورة الاهتمام بالأنشطة الطلابية الرياضية    واشنطن تتكتم على خطة "ترامب السرية" لحل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي    تأجيل قضية حادث قطار الإسكندرية ل5 ديسمبر لسماع مرافعة النيابة    رئيس نادي هليوبوليس يعتذر لنواب البرلمان    "المتحف الإسلامي" ينظم احتفالية بأعياد الطفولة الخميس    نصائح هامة لتجنب مخاطر القيادة الليلية.. تعرف عليها    ميناء دمياط يستقبل 14 سفينة للحاويات والبضائع العامة    12 صورة ترصد «افتكاسات» المصريين للاحتماء من الأمطار    اشتعال المنافسة فى انتخابات 6 اكتوبر    بالصور.. محافظ المنوفية يفتتح مجمع "البتانون" الخيري بتكلفة 6 ملايين جنيه    حظك اليوم برج الحُوت الثلاثاء 2017/11/21 على الصعيد المهنى والعاطفى والصحى    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





فى «أنور السادات» بالمرج.. شهادة حسن السير والسلوك ب 7 جنيهات
حدث فى مدرسة حكومية
نشر في اليوم السابع يوم 20 - 02 - 2009

«تشهد مدرسة أنور السادات الإعدادية بنين بالمرج، أن الطالب......... المقيد للعام الدراسى...... كان حسن السير والسلوك، وهذه شهادة منّا بذلك»!
هذه الورقة المدونة كلماتها أعلاه، هى إحدى الأوراق، التى يتضمنها الملف الذى يقوم طالب/ طالبة الإعدادية بسحبه من المدرسة، للتقديم للالتحاق بمدرسة ثانوية، وهى بدعة بدأ العمل بها فى بعض المدارس فى أوائل التسعينيات ثم تم تعميمها.
هذه الشهادة تمنح للجميع، من شاغب ومن اكتفى بالتهريج.. من شتم مدرسه ومن ركله، من استخدم الفرشاة صباحا وغسل أسنانه، وسمع الكلام ومن وضع بين أسنانه «موس» لزوم التشبيح والبلطجة على زمايله، من كان فى حاله، ومن كان زعيم عصابة الشم فى المدرسة.
الكل يأخذ هذه الشهادة التى «استفرد بها «مدرسو المدرسة المذكورة وأخرجوها برّه الدوسيه، لبيعها ب 7 جنيهات لولى الأمر، وإلا فلن يأخذ الملف، ولن يقدم لابنه بمدرسة ثانوية.
أصحاب المعارف لا يدفعون ويأخذون الملف كاملا، أما باقى الأهالى فيقولون: المدرسين بيعملوا علينا مصلحة، وبيضطروا يدفعوا ومش ناقص غير إنهم كمان يضيفوا على الشهادة «مراقبة مشروطة» بالمرة حتى انقضاء المرحلة الثانوية، التى لا تمر علينا أصلا بأى سلام.. بس مش عارفين ممكن يخلوا ضريبة الخدمة دى كمان كام.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.