غداً.. انطلاق مشروع أطفال "أهل مصر" من البحر الأحمر    فيديو.. التموين: احتياطي السلع الاستراتيجي آمن.. يتراوح ما بين 6 إلى 7 أشهر    القوات المسلحة تتعاون مع جامعة الزقازيق لدعم المنظومة التعليمية    في التعاملات المسائية .. تراجع أسعار الذهب 5 جنيهات .. وعيار 21 يسجل 1060 جنيها    الكشف على 2412 مواطناً في قافلة طبية بقرى البحيرة    دمج «النصر» و«الهندسية للسيارات» لتوطين صناعة المركبات الكهربائية    متحدث الحكومة: ندرس عودة تطبيق التوقيت الصيفي من العام القادم    لمواجهة تحديات التغير المناخي.. ننشر توصيات مرتمر جامعة الأزهر    الرئيس الأمريكي يوقع بروتوكول انضمام السويد وفنلندا لحلف الناتو    دوري WE المصري    الزمالك يتقدم على المقاصة بهدفين حلوين        إثارة للجدل وانهيار عصبي.. ما قصة طالبة "ال 12%"؟ (صور)    مصرع موظف إثر انقلاب دراجة نارية بأسوان    النيابة تطلب تحريات مصرع شخص على قضبان قطار أبو قير في الإسكندرية    مطالب برلمانية بتجريم «انترفيو» المدارس الخاصة والدولية    نجوم فيلم "السرب" ينتظرون طرح العمل في السينمات بعد الانتهاء من تصويره    مميزات أول سكوتر كهربائي لإسعاف المصابين.. تعرف عليها    لوكاشينكو يوعز بالتجارة مع الاتحاد الأوروبي    نشرة أخبار التعليم| مفاجأة بشأن تظلمات الثانوية العامة.. وخبر سار لتنسيق علمي رياضة    أزمة وشيكة.. تحذير مهم لطلاب الثانوية بشأن كليات طب الأسنان    أول تعليق من بنشرقي بعد انضمامه للجزيرة الإماراتي    هذا الحلم.. المدرب المساعد للمنتخب الأوليمبي منبهر بالأهرامات    طرح قميص أسوان الفرعوني للبيع أول سبتمبر..وإجراء قانوني من أجل حقوق الملكية    20 لاعبا فى قائمة سموحة استعدادا لمواجهة فيوتشر فى الدورى    وزير الرياضة يبحث مع رئيس الاتحاد الدولى لكرة اليد استعدادات استضافة مصر لبطولة العالم للكراسي المتحركة    «التطوير» وراء انخفاض منسوب مياه «بحيرة سيوة»    شكري ومدير عام "يونيدو" يبحثان التعاون بين مصر والمنظمة في إطار الدورة 27 لمؤتمر المناخ    مؤشرات تنسيق الجامعات 2022 .. ارتفاع الحدود الدنيا لكليات علمي علوم    بايدن يوقع بروتوكول انضمام السويد وفنلندا لحلف الناتو    إزالة الإشغالات والتعديات من شوارع مغاغة    زيارة بيلوسي لتايوان انتهاك للقانون الدولي    مرصد أوروبي: قرابة ثلثي القارة العجوز عُرضة لتهديد الجفاف    هند صبرى تنعى الراحلة رجاء حسين بكلمات مؤثرة    فاروق فلوكس بعد إجرائه عملية جراحية: «بشكر كل الناس اللي قلقت عليا»    بدء دخول جمهور كاظم الساهر حفله بالأوبرا.. وغادة رجب أول الحضور    رامي جمال يطرح أغنيته الجديدة «أدبتنا الدنيا».. فيديو    خالد الجندي: الرجل قديما كان يتزوج من جارية إذا لم يمتلك المال    مفوضية اللاجئين: فرار أكثر من 10.5 مليون شخص من أوكرانيا منذ بداية الحرب    الكشف على 1380 مواطنًا مجانًا خلال قافلة طبية بقرية الجنبيهي بالبحيرة    عشاء اليوم| طريقة تحضير برغل بالطماطم والبصل    "السبكي" يترأس المقابلات النهائية ل 269 مرشحًا للعمل بالوظائف القيادية في جنوب سيناء    وزيرة التضامن : إرسال مساعدات عاجلة للشعب الفلسطينى بعد العدوان على قطاع غزة    فيلم تسليم أهالي يواصل صدارة شباك التذاكر ب6 ملايين جنيه    أسامة الأزهري يلتقي بعدد من الإعلاميين وصحفيِّي الملف الديني    أمين الفتوى: الارتباط الشرطي ب«الله» يفسد الحياة    الداخلية تعلن القبض على قاتل "فتاة الشرقية" والدافع الانتقام    إليكت سبورت يعيد للزمالك ذكريات رقمه القياسي الأفريقي    السكرتيرة الصحفية السابقة للبيت الأبيض: ترامب لم يتعامل مع الوثائق السرية بشكل صحيح    العقرب والثور.. أبراج تشعر بالإحباط بشكل سريع    جولة تفقدية لمحافظ الغربية بمستشفى مبرة المحلة عقب تطويرها    أهالي العاشر من رمضان يعثرون على جثمان شاب داخل دورة مياه عمومية    قرار جمهوري بتعيين 71 نائبًا لرئيس هيئة قضايا الدولة    أفضل الأعمال للتقرُّب إلى الله واستجابة الدعاء.. تعرف عليها من أمين الفتوى    سحب 3012 رخصة لعدم تركيب الملصق الإلكترونى خلال 24 ساعة    احذري من هذا الذكر أثناء الحيض والجنابة    وزير الأوقاف: عقد مقرأة للاستماع لكبار القراء بمسجد الحسين.. الخميس    أحمد كريمة: صلاة القصر رخصة من الله| فيديو    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



تعرف على تحديات وفرص منطقة المتوسط فى مؤتمر شرم الشيخ للمناخ COP27
نشر في اليوم السابع يوم 29 - 06 - 2022

ناقشت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة، اليوم الأربعاء تحديات وفرص المنطقة المتوسطية ضمن فعاليات مؤتمر شرم الشيخ للمناخ COP27، خلال لقاءها مع السفير ناصر كامل الأمين العام الاتحاد من أجل المتوسط، على هامش مشاركتها في مؤتمر الأمم المتحدة المعني بالمحطات 2022 بلشبونة، والذي تستضيفه حكومتا البرتغال وكينيا خلال الفترة من 27 يونيو إلى 1 يوليو 2022 تحت شعار "أنقذوا محيطاتنا، واحموا مستقبلنا".

وأثنت الدكتورة ياسمين فؤاد خلال اللقاء على التعاون المستمر والمثمر مع اتحاد من أجل المتوسط في بحث قضايا المنطقة والعمل على ايجاد الحلول المناسبة، و أشادت بالحرص على تقديم روح العمل الجماعي من خلال جناح الاتحاد، موضحة أن مؤتمر شرم الشيخ للمناخ COP27 يهتم بتسليط الضوء على الروابط بين الموضوعات والمجالات المختلفة، لذا انتهت مصر من تصميم الأيام الموضوعية التي ستنفذ ضمن فعاليات المؤتمر وإتاحة الفرصة للمهتمين بالمشاركة فيها.

وأشارت وزيرة البيئة إلى القيمة المضافة الكبيرة التي ستتحقق بمشاركة الاتحاد في الأيام الموضوعية لمؤتمر شرم الشيخ للمناخ COP27، ومنها يوم المياه لمناقشة آثار تغير المناخ على المياه، في ظل ما تحظى به المنطقة من تنوع مائي، وأهمية مناقشة موضوع الاقتصاد الأزرق وآليات التمويل الخاصة به، خاصة وأن اليوم سيناقش موضوعات هامة مثل أنظمة الانذار المبكر للموارد المائية والنظام البحرية، وعرض جهود مصر في التكيف مع ندرة المياه، وبحث الاعتماد على الحلول القائمة على الطبيعة في صون استدامة نوعية الحياة بالمجتمعات المحلية للمناطق الساحلية، والذي يعتبر مدخلا جديدا للنقاش في مؤتمرات المناخ، لافتة لتطلعها للتعاون مع الاتحاد من خلال فريق عمل من الخبراء لبحث ربط تمويل المناخ بالمياه كجزء من خطة عمل المتوسط.

وأشار السفير ناصر كامل الأمين العام لاتحاد من أجل المتوسط في بداية اللقاء إلى حرص الاتحاد على إقامة جناح خاص به في مؤتمر شرم الشيخ للمناخ COP27، لتسليط الضوء على التحديات التي تواجه منطقة المتوسط والفرص المتاحة، من خلال عرض الابتكارات والممارسات والأبحاث والمشروعات الخاصة بمنطقة المتوسط في مجال حماية البيئة ومواجهة آثار تغير المناخ، وتقديم عدد من الأحداث الجانبية المعنية بالبيئة وتغير المناخ، واعلان عدد من المبادرات ومنها مبادرة الاقتصاد الأزرق بالتعاون مع عدد من شركاء التنمية كالبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية وبنك التنمية الألماني، بالإضافة إلى عرض نماذج مشروعات رائدة كمشروع البنية التحتية المستدامة بيئيا واحتجاز الكربون وما يقدمه من تكنولوجيا جديدة وأفضل طرق إدارة التمويل.

كما دعت الوزيرة الاتحاد للمشاركة في يوم الطبيعة والتنوع البيولوجي، لمناقشة تأثر النظم البيئية للمناطق البحرية والساحلية بتغير المناخ، حيث يسلط هذا اليوم الضوء على العلاقة بين تغير المناخ والتنوع البيولوجي، وفي ظل التطلع لإطلاق خارطة طريق التنوع البيولوجي لما بعد 2020 في مؤتمر التنوع البيولوجي COP15 في ديسمبر المقبل، والتي عملت مصر على الانتهاء من إطار العمل الخاص بها خلال رئاستها للدورة السابقة من مؤتمر التنوع البيولوجي COP14، مما سيتيح الفرصة لإضافة اللمسات الأخيرة عليها خلال مؤتمر شرم الشيخ للمناخ، فيما يخص تأثير تغير المناخ على التنوع البيولوجي.

وأضافت وزيرة البيئة إلى إمكانية التعاون في إيجاد نماذج من منطقة المتوسط في الربط بين المناخ والتنوع البيولوجي والتمويل، خاصة في ظل مبادرة استعادة النظم البيئية المزمع اطلاقها ليتثنى للحكومات المتوسطية والإفريقية النظر في آليات استعادة انظمتها البيئية، وأهمية بحث سبل إشراك القطاع الخاص في هذا كجزء من صون التنوع البيولوجي، من خلال العمل على إيجاد آلية تمويلية تمكن القطاع الخاص من الاستثمار في استعادة النظم البيئية بما يحقق له الربحية ويحقق أيضا التخفيف والتكيف مع آثار التغيرات المناخية.

واتفق الجانبان في نهاية اللقاء على تكثيف العمل للوصول لأفضل سبل التعاون في بحث الحلول الممكنة للتصدي لتأثير تغير المناخ على الموارد المائية لمنطقة المتوسط، وتمويل الاقتصاد الأزرق، وايجاد آليات تمويلية لإشراك القطاع الخاص فى استعادة النظم البيئية وصون التنوع البيولوجي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.