أسامة ربيع: إيرادات قناة السويس 3 مليارات دولار في النصف الأول من 2021    متحدث البترول: نستهدف إنشاء 1000 محطة غاز لدعم مبادرة إحلال السيارات    مان سيتي يقترب من صفقات بقيمة مليار إسترليني فى عهد جوارديولا    عاجل.. مقاتلات إسرائيلية تقصف أهدافا في جنوب لبنان    موسيماني: لدينا ضغوط.. نحن بشر.. نبحث عن ضمان الفوز والصدارة دائماً    شريف فى الصدارة.. جدول ترتيب هدافى الدورى المصرى    تعرف على ترتيب الدوري المصري بعد فوز الأهلي على وادي دجلة    مدرب دجلة: التغييرات أعاقتنا أمام الأهلي.. وهدف كهربا بعثر الأوراق    يد مصر تسعى لإبطال صياح الديوك وكتابة تاريخ جديد بالأولمبياد    شادي محمد: الأهلي يستقبل أهداف لا مبرر لها.. واللقاءات المتبقية بمثابة مباريات كؤوس    انتهاء أزمة منتخب آنسات السلة في تركيا    انتشال جثة شخص غرق بنيل نجع حمادي    إصابة 7 أشخاص بينهم أب وابنتيه في حادث تصادم سيارتين بالبحر الأحمر    القصة الكاملة لفتاة البساتين ضحية والدتها وخالها: بأي ذنب قتلت    متحدث المبادرة الرئاسية لإحلال السيارات: تسليم 3300 سيارة ضمن المبادرة حتى الآن    أحمد السعدني يُعلق على تصدر الأهلي لجدول الدوري بعد فوزه على وادي دجلة    «احكم عليّ».. مبادرة توعية بالوسواس القهري بمشاركة فرح الزاهد    دراسة: جرعتان من لقاح كورونا تقللان خطر الإصابة بسلالة دلتا بنسبة 60%    مدفعية الاحتلال تطلق 100 قذيفة باتجاه لبنان    وزير الرياضة يجري إتصالات مكثفة مع الخارجية لإنهاء مشكلة منتخب آنسات السلة المشارك ببطولة العالم بالمجر    شوقي علام وكمبش يوقعان اتفاقية بين دار الافتاء المصرية والوقف السني    إحالة مديرة غرب التعليمية السابقة للمحكمة التاديبية ووقفها عن العمل ثلاثة أشهر.    البابا تواضروس يدعو للحصول على لقاح كورونا لمنع انتشار الوباء.. فيديو    تعديل نتائج أوائل دبلوم مياه الشرب والصرف الصحي بعد خطأ في رصد الدرجات (انفراد)    إصابة طفل بطلق في مشاجرة بين عائلتين بكوم أمبو    المشدد 3 سنوات لسائق هتك عرض طفلة في الشرقية    بث مباشر.. مشى ورا وهم الآثار فانهارت عليه الحفرة داخل منزله فى الشرقية    وكيل الأزهر يستقبل مفتي أستراليا: نحرص على التواصل مع كل صاحب فكر ومنهج وسطي    مجلس الأمن يعتزم النظر في حادثة الناقلة «ميرسر» يوم الجمعة    جهاز تنمية المشروعات بالقاهرة: 150 دراسة لخدمة "حياة كريمة" وتوفير فرص عمل بالريف    أسامة ربيع: الكراكة "حسين طنطاوى" من أحدث المعدات فى منطقة الشرق الأوسط    إطلالة شبابية لصابرين في العرض الخاص لفيلم الإنس والنمس (صور )    رئيس وزراء العراق يؤكد على ملاحقة داعش مع اقتراب موعد الانتخابات النيابية    تحذير أمريكي من كارثة شمالي إثيوبيا    أخبار × 24 ساعة.. القوى العاملة: استمرار تلقى طلبات التقدم على 1326 فرصة عمل    صحه الشرقيه: تزامنا مع الاسبوع العالمي للرضاعه الطبيعيه اداره الثقافه الصحيه تكثف الحملات التوعويه بأهميه الرضاعه الطبيعيه    مستشار الرئيس: مصر نجحت في استضافة مؤتمر الإفتاء العالمي في ظل جائحة كورونا    الأحد المقبل .. بدء حجز 100 ألف وحدة سكنية بنظام التمويل العقارى على 30 عامًا    ننشر تفاصيل ضوابط تحويل الطلاب بين المعاهد الأزهرية ومدارس التربية والتعليم 2022    إحالة أوراق 4 أشخاص للمفتى لاتهامهم بقتل شخصين فى سوهاج    تفاصيل النظام الإلكتروني الموحد لقبول الطلاب الجامعات الخاصة والأهلية    «الصحة»: 136 قافلة قدمت خدماتها بالمجان ل160 ألف حالة فى يوليو    فيديو.. خالد عمران: اعتداء ابن على والدته انفلات أخلاقي شديد    نشأت الديهي: لا أمل للبنان في وجود «حزب الله» و3 رؤساء للدولة    وداعاً فتحية طنطاوى    مركز الأهرام للدراسات السياسية ينظم حلقة نقاشية حول الطاقة في مصر    البنك المركزى يوضح إجراءات تنشيط الحسابات الراكدة بالبنوك    تداول بضائع وحاويات 21 سفينة في ميناء دمياط    هل يجوز توزيع لحم العقيقة نيئًا؟.. عاشور يجيب موضحًا "المستحب"    نواب ب «التعليم»: استدعاء الوزير مع بدء الجلسات لتقييم «الثانوية العامة»    ماذا قال وزير التعليم على الأخبار المتداولة حول عقوبة إعطاء الدروس الخصوصية؟    تضامن النواب: مدينة سايلو فودز تستهدف تحقيق الاستقرار الغذائي وانخفاض الأسعار    350 طالبا بطب بشري سوهاج يؤدون الاختبار التجريبي الإلكتروني لمقرر آليات المرض    مبروك عطية يثير الجدل ب4 فتاوى: مفيش صوم ذي الحجة وتحذير من قرآن البيت    قرار وزاري بالموافقة على اللائحة الداخلية ل«آداب المنوفية» بنظام الساعات المعتمدة    منطقة كفر الشيخ الأزهريه تعلن موعد توزيع جوائز القران الكريم    أكثر الأبراج غيرة على شريك حياتها .. أبرزها الأسد والميزان    هل هناك دعاء وصلاة لحفظ القرآن    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



ولا تزر وازرة وزر أخرى.. العدل للنفس والآخرين

من الكوارث التى كان يطبقها بعض المسئولين فى المؤسسات شعار "الحسنة تخص والسيئة تعم"، وهى واحدة من الجمل الخطيرة القادمة من التراث الشعبى محملة بالظلم، هذه الجملة دمرت نفوسًا وحطمت هممًا، وذلك لأن السؤال البسيط الذى يطرح نفسه: كيف يشمل العقاب من أخطأ ومن لم يخطئ؟

ونحن لا نزال معًا نقرأ فى سورة "فاطر" ونتوقف مع قول الله سبحانه وتعالى "وَلا تَزِرُ وَازِرَةٌ وِزْرَ أُخْرَى وَإِن تَدْعُ مُثْقَلَةٌ إِلَى حِمْلِهَا لا يُحْمَلْ مِنْهُ شَيْءٌ وَلَوْ كَانَ ذَا قُرْبَى إِنَّمَا تُنذِرُ الَّذِينَ يَخْشَوْنَ رَبَّهُم بِالْغَيْبِ وَأَقَامُوا الصَّلاةَ وَمَن تَزَكَّى فَإِنَّمَا يَتَزَكَّى لِنَفْسِهِ وَإِلَى اللَّهِ الْمَصِيرُ"، جميعنا يعرف أنه لا يجوز أن يحمل إنسان ذنب إنسان آخر؟ ولكننا على أرض الواقع لا نطبق ما نعرفه، بل نأخذ بالذنب القاصى والدانى، المخطئ والمصيب.

إن أخذ المحسن بما فعل المخطئ أمر موجود فى البيوت الصغيرة وفى المؤسسات الكبيرة أيضًا، لذا لن أحدثكم عن الصعيد والثأر، وهذه الأمور التى تعرفونها جميعًا، فمفهوم القصاص هناك غريب لا علاقة له بقانون أو حتى عقل، ولكن أحدثكم عن الأمور البسيطة مثل أن "ينكد" أحدنا على أهل بيته لأن طفلا صغيرا أفسد شيئا.

إن مفهومنا عن العدل "مرتبك" يحتاج إلى إعادة ضبط، وأن نعرف أن الثواب والعقاب مرتبط بالعمل، لا يرتبط بقرابة ولا محسوبية، ولا برضا ولا بغضب.

ومن ناحية أخرى فإن العدل للنفس مهم وواجب أيضا، وذلك معناه ألا نرتكب حماقات من أجل الآخرين، حتى لو كانوا أقاربنا وأهلنا، لأننا فى النهاية سنتحمل الإثم وحدنا، فمن المعانى الأساسية ل "لا تزر وازرة وزر أخرى" أن العدل – الذى ننشده جميعا - سيجعلنا نحمل ما ارتكبناه من أوزار وذنوب وحدنا، ولن يحمل أحد معنا شيئا، ولو طلبنا ذلك فلن يستجاب لنا، حتى أولئك الذين فعلنا الأخطاء من أجلهم لن نجدهم أيضا، إذن من باب أولى أن نحمى أنفسنا، ونلجأ إلى العدل فهو الوحيد الذى يصل بنا إلى بر الأمان.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.