راضي شامخ يوضح شروط التقدم لشغل المناصب القيادية بالإدارة المحلية    بالأرقام.. تعرف على أسعار الدولار أمام الجنيه في ختام التعاملات    قطع المياه عن 10 مناطق شرق الإسكندرية    أستاذ تسويق: مبادرة البنك المركزي تخدم 96 ألف مصنع متوسط    تقرير: قبرص تلجأ لمحكمة العدل الدولية بعد إعتداءات تركيا    لافروف يكذب شائعات "عش التجسس" الروسي في فرنسا    قرار عاجل من الملك سلمان بشأن تورط سعودي في إطلاق نار بقاعدة أمريكية    قطر: الحديث مع السعودية انتقل من طريق مسدود لرؤية مستقبلية للعلاقات    بن فليس: بنك لتمويل المشروعات الصغيرة والقضاء على البطالة بالجزائر    بعد 3 أسابيع من التوقف.. إصابة 37 فلسطينيا في جمعة "المسيرة مستمرة"    واشنطن تعتبر التدخل الإيراني انتهاكا كبيرا لسيادة العراق    سبورتنج يفتتح بطولة أفريقيا للأندية لكرة السلة سيدات بفوز كبير أمام انيرجي البنيني    صور| محمود الخطيب يشعل أجواء ستاد الأهلي    القبض على تشكيل عصابي لسرقة المواطنين بالمنصورة    ضبط 2.2 طن منظفات غير مطابقة بمصنع في الغربية    أقل من 10 في هذه المناطق.. الأرصاد تكشف تفاصيل طقس السبت (بيان بالدرجات)    تعرف على حظك في أبراج اليوم السبت 7 ديسمبر 2019    اشتق منه اسم مصر.. 6 معلومات عن معبد الإله بتاح المكتشف في ميت رهينة    حكم ذبح الغزال وأكل لحمه.. المفتى السابق يجيب    وكيل وزارة الصحه بالبحر الأحمر يشكل فريقًا للمرور على مستشفى سفاجا    وزيرة الصحة تزور الإسماعيلية غداً    واشنطن: الولايات المتحدة تجهز عقوبات جديدة تتعلق باحتجاجات العراق    العربية: أنباء عن ارتفاع حصيلة قتلى إطلاق الرصاص فى بغداد إلى 13 متظاهراً    في عيد ميلادها.. رجاء الجداوي عن شريهان: "بنتي التي لم أنجبها"    فيديو.. شكري: منذ تولي السيسي أصبح لدينا سياسة ثابتة تجاه أفريقيا    بالفيديو.. محمد حسان يظهر ليرد على شائعة وفاته    مصادر: اعتماد نتيجة اختبارات القبول بأكاديمية الشرطة    بث مباشر| مباراة إنتر ميلان وروما في قمة الكالتشيو    30 عملية جراحية في يوم واحد للقضاء على قوائم الانتظار بالقليوبية    أتوبيس تسجيل التأمين الصحي الشامل يصل إلى ديوان عام محافظة الأقصر    محافظ بني سويف: الكشف على 1611 مواطنًا بميانة إهناسيا ضمن القوافل الطبية    المستشار الثقافى الصينى: 25 مليون مسلم يمارسون شعائرهم بلا قيود.. واستغلال مسلمي الأيغور مؤامرة    شاهد.. رجاء الجداوي ل شيريهان: بنتي التي لم أنجبها    بالصور- "التضامن" تحتفل باليوم العالمي للتطوع    حاول يمسك إيد مرات أخويا .. التفاصيل الكاملة لمقتل فلاح على يد شاب ببني سويف    إلغاء امتحان «الجراحة» لطلاب الفرقة السادسة بطب المنصورة    وائل جمعة:الأهلي قادر على حسم لقاء الهلال..ولا أثق بالتحكيم (فيديو)    رفع 1943 حالة إشغال بشوارع دمنهور    الكويت توكد نجاحها مع السعودية والإمارات في خفض إنتاج النفط    سيف عيسي ينافس على برونزية نهائي الجائزة الكبرى للتايكوندو بموسكو غداً    نشرة الحوادث المسائية.. حريق بسيارة وقود على الدائري وشاب يقتل والده بالمنوفية    محمد رمضان يوجه نصيحة لجمهوره    وزير الأوقاف: لن يحترم الناس دينك ما لم تتفوق في دنياك    فورين بوليسي: انفصال سيداما يهدد خطط آبي أحمد لحكم إثيوبيا    مبادرة للتوعية بالنظافة العامة للبيئة والوقاية من التلوث بأسيوط    البيئة: إطلاق أول نسر في محمية سانت كاترين بعد علاجه    بالصور.. "الديكتاتور" عرض لبناني بمهرجان الإسكندرية المسرحي    أذكار المساء.. 10 أدعية تحفظك من كل شر وسوء    مستقبل وطن ينظم ندوة عن لا للعنف ضد المرأة في البحر الأحمر    كشف غموض سرقة 69 ألف جنيه من محصل كهرباء ببني سويف    الاتحاد السكندري يشارك فى بطولة دبي الدولية لكرة السلة    ليستر سيتي يُمدد عقد مدربه حتى 2025    خطيب المسجد النبوي: شرع التيمم لمن لا يقدر على الوضوء في حالتين    وزير الأوقاف: العمل ليس للفقراء فقط بل هو شرف للجميع    مسرح منتدى شباب العالم 2019 يتبنى شعار إحياء الإنسانية    رئيس جامعة القاهرة: إعفاء من توفى والده أثناء الدراسة من المصروفات    الشكاوى: «التربية والتعليم» تستجيب لشكاوى أولياء الأمور بمختلف المدارس    «معلول» يبدأ المرحلة الثانية من برنامجه التأهيلي فى الأهلى    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





"لص هلفوت" رواية جديدة بطلها "ممثل ومقاول فاشل" على مسرح الخيانة بلندن..!!
نشر في اليوم السابع يوم 21 - 11 - 2019

لندن، عاصمة الدولة الاستعمارية الأكبر فى العصر الحديث، والتى احتلت مصر 74 عاما، مارست فيهم كل أنواع الذل والمهانة والاستعباد للعباد، والتحكم فى مطبخ صنع القرار، وتأخرت وانهارت كافة المناحى فى البلاد، تعليميا وصحيا، واقتصاديا، ثم وبعد خروجها، شاركت فى العدوان الثلاثى، واتخذته نقطة تحول للتآمر على هذا الوطن..!!
لندن تحولت خلال العقدين الأخيرين، على وجه الخصوص، إلى عاصمة "الخلافة الإخوانية" وملجأ معظم قيادات وأعضاء الجماعات المتطرفة، استقبلت أمس الأربعاء ، المقاول والممثل الفاشل، بطل رواية "اللص الهلفوت" باعتباره المظفر الفاتح، ونظمت له مؤتمرًا صحفيًا، أظهر كَماً من الجهل العصامى، والسطحية والخواء الفكرى، والعته المنغولى، والتفاهة المفرطة، ما لم تتوافر فى شخص آخر..!!
ويقول الفيلسوف العبقرى سقراط: "تكلم حتى أراك".. أما سيدنا على بن أبى طالب فقال: "الرجال صناديق مغلقة، مفاتيحها الكلام".. إذن الكلام يحدد أى الرجال أنت، عاقل أم أحمق، متزن أم متهور، حكيم أم موتور، مسؤول أم أهوج، صاحب رأى وقوى الحجة أم فارغ وخاوٍ وتافه.. والحقيقة أن الممثل الفاشل، محمد على، كلما تحدث أثبت أنه فاشل وتافه وجاهل ونصاب، لذلك أمكن تجنيده بكل سهولة ويسر، ويخون وطنه بشكل علنى، ويتآمر بفخر، ولما لا، وهو يعتقد أنه يؤدى دورا فى فيلم سينمائى، يعتبره دور العمر..!!
والحقيقة، أنا كمواطن مصرى، سعيد بخروج هذا الممثل ليتحدث كثيرا، فكلما تحدث، كلما أثبت أنه أجهل من دابة، ويظهر حماقة لا مثيل لها، ويؤكد حالة البؤس التى وصلت إليها جماعة الإخوان، الذين يقدمون أنفسهم باعتبارهم المالكين الحصريين للتحدث باسم الإسلام، ومبعوثي السماء لمحاربة الفساد والانحراف، ثم يتخذون من فاسد ولص، باعترافه شخصيا، قدوة، وحولوه إلى أيقونة ثورية، ونسأل سؤالا رفيعا: "هل هناك دجالين ومعاتيه مثل الإخوان ودراويشهم، فى أى عصر من العصور السابقة واللاحقة لتأسيس هذه الجماعة، وبمثل هذا البؤس والفشل؟!".
الإجابة، وبكل وضوح، لا.. فكيف لجماعة ترى فى نفسها القدرة على تحريك الشارع، والوصول لسدة الحكم، أن تعتمد على "نصاب" وتافه بما يكفى، فى إحداث ثورة فى بلد الثقافة والتنوير والتاريخ..؟!
المؤتمر الصحفى للممثل والمقاول الفاشل، على مسارح لندن، كان لطمة جديدة وقوية على وجه الجماعة الإرهابية، فقد ارتكب كل الخطايا، وانتهك شرف المنطق، وهتك عرض الحكمة، واعترف دون أن يدرى، باللجان الإليكترونية التى تسانده، وذكرنا بما كان يأتى به محمد مرسى العياط فى خطاباته غير المفهومة، وترتيبات الإخوان لمناقشة القضايا الجوهرية، من عينة الاجتماع الشهير لمناقشة أزمة سد النهضة، وكيفية التآمر على إثيوبيا، على الهواء مباشرة، وصارت مصر أضحوكة أمام العالم..!!
نعم، المؤتمر الصحفى، للممثل الفاشل، والمقاول اللص، شبيه بمؤتمر محمد مرسى، الفضيحة لمناقشة أزمة سد النهضة، ولم يكتف بما أدلى به فى المؤتمر، وإنما زاد فى التجويد فى لقاء تليفزيوني له، اعترف فيه بأنه ووالده كانا يمارسان جرائم البلطجة والخطف والابتزاز، وهى جريمة جديدة تفوق خطورتها، جرائم السرقة والنهب، فهل لص هلفوت وبلطجى يخطف الأبرياء لابتزازهم، يعتلى منبر الفضيلة، ليخطب فى الناس، واعظا..؟! إنه زمن الهزل، وسخرية القدر!!
............
الجماعات المتطرفة
الارهابى محمد على
الهارب محمد على


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.