التعليم العالي: 120 ألف طالب سجلوا في اختبارات القدرات بتنسيق الجامعات    محلية النواب من مطروح: حل إشكاليات مباني الجامعة الجديدة ضرورة    صور| حمدي الخولي رئيسا لنقابة المهندسين بالبحيرة    بالفيديو.. طه هاشم: صحفي الحوادث يرصد أحداث المجتمع بحيادية    استمرار انخفاض إنتاج النفط الأمريكي في خليج المكسيك بسبب العاصفة باري    صور.. وفد البرلمان يتفقد مشروعات تنموية للمحاور الجديد وتطوير الطرق بمطروح    الصباغ يكشف عن حقوق أصحاب المعاشات في قانون التأمينات الجديد.. فيديو    إسرائيل تعلن ترحيبها باستقبال نواب أمريكيين معارضين لترامب    الجزائر ضد السنغال.. مبولحى ينقذ الخضر من هدف التعادل بعد مرور 75 دقيقة    عشرات الآلاف من اتباع الحكيم يتظاهرون في 14 محافظة عراقية    استعدادات مكثفة بالمناطق الجنوبية بكوريا لمواجهة الإعصار داناس    الرئيس الفلسطيني يحتفل بالهدف الأول للجزائر في نهائي الكان    باريس سان جيرمان يحبط مخطط برشلونة لضم نيمار    صورة - ريبيري يساند الجزائر في ستاد القاهرة    ضبط عاطل أشعل النيران بمنزل أسرته بالإسكندرية لرفضهم إعطاءه أموال لشراء مخدرات    وزيرة الهجرة: تواصلت مع المواطن المصري المعتدى عليه بالطائرة الرومانية    «التعليم»: 131920 طالبا قدموا تظلمات.. وكليات القمة «السر»    "الحلفاوي" مشيدا بأغنية حفل ختام الأمم الأفريقية: "غسلت مرارة الخروج المبكر"    وصول الفوج الأول من حجاج مصر للمدينة المنورة    تعرف على حالة الطقس غدا    القمر أهو.. سماح أنور تغازل عمرو دياب بعد طرح بوستر ألبومه الجديد    ختام «أمم أفريقيا».. «حكيم» و«أبو الليف» و«مرام» تريندات أغاني البطولة    مقيم بالإمارات ويحج عن متوفى مصري ولا يعلم ميقات الإحرام.. والإفتاء تجيب    "اوركيديا" تطلق المرحلة الثالثة من مبادرة "عقول عظيمة" لتدريب شباب أطباء طب وجراحة العيون    رئيس الفيفا في ستاد القاهرة لمتابعة نهائي كأس الأمم الأفريقية    "مصر في ظل الاحتلال الإنجليزي" بثقافة بني سويف    عقد قران نجل اللواء صبرى يوسف كبير الياوران بالرئاسة بمسجد المشير طنطاوى ‬    دروجبا يحرج الاتحاد الافريقي    جامعة عين شمس تستضيف ندوة حول مبادرة "ادرس في مصر"    تجهيز 12 معملا و600 جهاز كمبيوتر بجامعة سوهاج استعدادا ل تنسيق الثانوية    مصطفى قمر يطرح بوستر أغنيته الجديدة ضحكت ليا    زلزال قوي يضرب أثينا وانقطاع الاتصالات في العاصمة اليونانية    دبلوماسي روسي: موسكو سترد على قرار العقوبات الأمريكية بحق ديونها السيادية    الأربعاء..قافلة طبية من جامعة قناة السويس تتوجه إلى مدينة سانت كاترين    ندوة للاحتفال بمرور 100 عام على تأسيس الاتحاد الدولي الفلكي.. الاثنين    483.3 مليار جنيه إجمالي دين بنك الاستثمار القومي بنهاية 2018    القبض علي عاطلين بحوزتهما 152 لفافة بانجو بالدقهلية    وزير الأوقاف: نقوم بالشراكة مع محافظة القاهرة في بناء الوطن    وزير الأوقاف: سلاح الخيانة والعمالة هو أخطر ما يهدد كيان الدول    تشيع جنازة شقيق التوأم حسام وابراهيم حسن من مسجد المراغى بحلوان    سفير مصر بالجزائر: أصدرنا أكثر من 10 آلاف تأشيرة للجمهور الجزائري منذ بداية «أمم أفريقيا»    وفاة أكثر من 1700 شخص في الكونغو جراء فيروس إيبولا    قافلة الأزهر والأوقاف: الخيانة والعمالة أخطر ما يهدد كيان الدول    الإمارات والبحرين تدينان انفجار كابول وتدعوان المجتمع الدولى لمكافحة الإرهاب    دراسة: الملح سبب إصابة 9900 بأمراض القلب و1500 بالسرطان فى6 سنوات ببريطانيا    ما حكم ترك صلاة الجمعة ؟.. «الأزهر للفتوى» يجيب    الداخلية: ضبط عصابة لبيع الأطفال حديثى الولادة بالإسكندرية الطفل ب 60 ألف جنيه    رفع ثوب الكعبة المشرفة استعداداً لموسم الحج    نهائيات لا تنسى في تاريخ بطولة أمم أفريقيا    خطيب الحرم المكي: ما شرع الحج إلا لإقرار التوحيد وإبطال التنديد    دار الإفتاء توضح حكم دفن الموتى ليلاً.. تعرف عليه    مستشفي أورام الأقصر تجري أول عملية "تردد حراري" لمريض سرطان    تنفيذ 71 قرار إزالة تعديات على أملاك الدولة فى المحافظات    الطالع الفلكى الجُمعَه 19/7/2019..أسئِلَة طَبِيب!    رئيس الوزراء يلتقى مديرة المكتب الإقليمى وممثل الأمم المتحدة للتنمية الصناعية    «القوى العاملة» تزف بشرى سارة للعاملين بالقطاع الخاص    رئيس الوزراء يتابع تخصيص مقار بأسواق الجملة بالمحافظات لجهاز الخدمة الوطنية    لوكاس فاسكيز يتحدث عن استعدادات ريال مدريد للموسم الجديد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أين نصائح "حسن حمدى" لإنقاذ مجلس إدارة الخطيب من التخبط..؟!
نشر في اليوم السابع يوم 21 - 04 - 2019

فى أغسطس 2009 قرر الكابتن حسن حمدى استبعاد العامرى فاروق من قائمته، التى كان سيخوض بها انتخابات مجلس إدارة النادى الأهلى، وتعجب عدد كبير من أعضاء الجمعية العمومية، من ذلك القرار، والسبب وراء هذا الاستبعاد، والاستعانة بمحمود باجنيد بديلا عنه.

وقرر حينها العامرى فاروق، خوض الانتخابات مستقلا، وبالفعل، نجح فى تلك الانتخابات على حساب محمود باجنيد، بفارق 122 صوتا فقط..!!

وجلس العامرى فاروق، على طاولة اجتماعات مجلس إدارة النادى الأهلى، بقيادة حسن حمدى، ونائبه محمود الخطيب، وحاول أن يتقرب من القائمة، ويقدم ولاءات "مزيفة" إدراكا منه أنه وحيدا وسط قائمة موحدة..!!

وفى 2017 أى بعد 10 سنوات كاملة، قرر محمود الخطيب ضم العامرى فاروق لقائمته، لخوض انتخابات مجلس إدارة النادى الأهلى على منصب نائب الرئيس، وكانت مفاجأة كبيرة لمعظم أعضاء النادى، والجماهير أيضا، وصار عدو 2009 هو ذاته صديق 2017.

ووجدنا كبار الأهلى ونجومه، وعلى رأسهم حسن حمدى، يقفون كتفا بكتف مع محمود الخطيب، فى الانتخابات الماضية، وتفاءلت الجماهير خيرا، فحسن حمدى، تحققت فى عهده إنجازات وبطولات سيقف أمامها التاريخ طويلا، ومن ثم فإن وجوده ومساندته للخطيب بادرة أمل قوية لعودة الأهلى لأمجاده الماضية، من خلال إسداء النصائح الإدارية المخلصة..!!
ونجح الخطيب، وقائمته، ومن بينهم بالطبع العامرى فاروق، وشهد المجلس خلال عامين فقط، حالة شديدة من التخبط والارتباك وإصدار قرارات غريبة وعجيبة، بتعيين أشخاص صباحا، واستبعادهم ليلا، وخطيئة معالجة ملف عبدالله السعيد، والتأخر المخيف فى إبرام الصفقات، ثم الفشل فى التعامل بالشكل الاحترافى فى ملف حسام غالى ومحمد فضل وهيثم عرابى، بجانب الخوف من السوشيال ميديا، والتعاقد مع مدربين ليسوا على قدر وقيمة النادى الأهلى، بدأها بمحمد يوسف، وكارتيرون، ثم لاسارتى، وعقد صفقات مبالغ فيها من حيث القيمة المالية، وكانت النتائج "صفر".، خروج بفضيحة من البطولة العربية، وخروج مذل من البطولة الإفريقية، وهزائم كارثية فى بطولة الدورى العام، بجانب حالة الصمت والبطء الرهيب فى اتخاذ قرارات لو تم اتخاذها فى حينها، لتفادى المجلس والنادى تبعات خطيرة..!!

ووسط هذا التخبط فى أقل من عامين، تساءل الجميع، أين الكابتن حسن حمدى، ولماذا أثر الصمت، والابتعاد نهائيا، وهل هناك خلاف حاد بينه وبين مجلس الخطيب؟! وهل لعب العامرى فاروق دورا جوهريا فى دق إسفين الخلافات بين الخطيب وحسن حمدى..؟! وهل حسن حمدى رأى بعينه نهج العامرى فاروق، وسيطرته على مطبخ صنع القرار داخل النادى الأهلى فقرر الابتعاد، تاركا "ما لقيصر لقيصر"..؟!

المعلومة التى لدى، تؤكد أن حسن حمدى مستاء للغاية مما يحدث فى الأهلى حاليا، لذلك قرر الابتعاد بكامل إرادته، وليتحمل كُل مسئولياته، وتبعات قراراته، ونتائج تجربته..!!


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.