تظاهرات شعبية في إثيوبيا بعد تطويق الشرطة لمنزل ناشط شهير    استشاري أمراض صدرية يضع روشتة للمواطنين لتفادي الإصابة بأمراض الشتاء    تفاصيل اجتماعات المجلس الاستشاري المصري الهولندي للمياه    «المالية السورية» تؤكد: لا ضرائب جديدة    عاجل| الاتحاد الأوروبى يؤجل موعد خروج بريطانيا    الكنائس اللبنانية تدعو الشعب للحفاظ على نقائه حتى خروج البلاد من أزمتها    مصدر مطلع: كوشنر يزور إسرائيل فى عطلة نهاية الأسبوع    العاهل البحرينى يتسلم رسالة خطية من أمير الكويت حول العلاقات الثنائية    وزير الخارجية الروسي: حلمت بتعلم اللغة العربية    بطلة التايكوندو نور حسين: فضية الألعاب العسكرية حافز قوي لميدالية أوليمبية    ميسي ينفرد برقم مميز في تاريخ دوري أبطال أوروبا    فيديو| من الأحق بشارة قيادة المنتخب؟ عبد الظاهر السقا يجيب    ميرتينز يُعادل رقم مارادونا مع نابولي ب115 هدفًا    فيديو| أحمد موسى عن أزمة الأمطار: «كنت أتمنى اعتذار الحكومة للمواطنين»    غدا.. محاكمة بديع و70 آخرين في اقتحام قسم العرب    وزيرة الثقافة تكرم الفائزين في مسابقة «المواهب الذهبية»لذوي الاحتياجات الخاصة    العربية: رئيس الجمهورية اللبنانى يتوجه بكلمة غدا إلى اللبنانيين    "فاتحني ليزوج فايزة كمال ومحمد منير".. مراد منير يحكي ذكرياته مع صلاح السعدني    "الوجبات السريعة وتأثيرها على صحة الإنسان".. ندوة بقصر ثقافة المستقبل    استاذ علاقات دولية: مصر تستحوذ على 40% من إجمالى تجارة القارة الإفريقية مع روسيا    بدون ميكب.. رحمة حسن تبهر متابعيها بإطلالة كاجول    متزوج ومغترب للعمل ووقعت في الزنا.. فماذا أفعل؟.. تعرف على رد أمين الفتوى    إصابة إمام مسجد وأمين شرطة في انقلاب دراجة بخارية ببني سويف    وزير التعليم: المحافظون لديهم سلطة تعطيل الدراسة حسب ظروف كل محافظة    الأوقاف والتعليم يعقدان دورة تدريبية مشتركة.. 2 نوفمبر    الأزهر: الإرهاب مرض نفسي وفكري لا علاقة له بالأديان السماوية    تنمية المشروعات: 21 ألف جنيه الحد الأدنى لتمويل المشروعات الصغيرة    مران خططي للمصري في آخر تدريباته قبل السفر لسيشل    تحفة معمارية.. رئيس الهيئة يتفقد مشروع متحف قناة السويس    اعتقال مسلح حاول طعن شرطية جنوبي لندن    فيديو| نجيب ساويرس ونجوم الفن يحتفلون بنجاح "حبيبى يا ليل" مع "أبو"    السكة الحديد: 3500 مهندسا تقدموا لمسابقة التوظيف.. واختبارات جديدة في انتظارهم    بنها: عميد طب بنها يتفقد المستشفى الجامعى تزامنا مع سقوط الأمطار    ولى عهد أبو ظبى يعلن مضاعفة الجهود لمكافحة شلل الأطفال    تأجيل موعد بدء قناة الزمالك الجديدة    تحليل فيديو اعتداء شقيقة زينة على أحمد عز.. أول ظهور ل التوءم | والفنان لا يعرف أسرة زوجته    بالY Series| فيفو تكشف عن أول هواتفها الذكية في مصر    رئيس جامعة حلوان عن تعيين المعيدين بعقود مؤقتة: نلتزم بما يصدره المجلس والوزارة    39 ألف زائر لمعرضي ويتيكس و"دبي للطاقة الشمسية"    وزيرا “التعليم العالى” و “الاتصالات” يبحثان سبل تحويل الجامعات المصرية إلى جامعات ذكية    قافلة طبية مجانية بوادي جعدة في رأس سدر الجمعة والسبت المقبلين    مطلقة ولديها 3 أطفال ومعها ذهب للزينة.. هل عليه زكاة    البرق والرعد.. كيف نتعامل مع آيات الله الكونية؟    الأوقاف : شطحات اللسان من أخطر الأمور على العبد    ضبط مخزن أدوية وتشميع 9 صيدليات وتحرير 41 محضر في حملة بأسيوط    أوراوا يضرب موعدًا مع الهلال في نهائي أبطال آسيا    الطيران المدني: إلغاء غرامات تأخير الرحلات الجوية مستمر حتى انتظام الحركة    المستشار حمادة الصاوي يخلى سبيل عدد من النساء والشيوخ والأطفال من المتهمين في تظاهرات 20 سبتمبر    حقوق امرأة توفي زوجها قبل الدخول بها.. تعرف عليها    غياب بوجبا ودي خيا عن مانشستر يونايتد في الدوري الأوروبي    رئيس البرلمان الأوروبي يدعم تأجيل «بريكست»    الصين: سرعة قياسية جديدة لأول قطار سكة حديد ذاتي القيادة في العالم    أبرز قرارات "الوقائع المصرية" اليوم    الداخلية: حقيقة مقطع فيديو علي قناة الجزيرة القطرية ومواقع التواصل الاجتماعي    السيجارة الإلكترونية وراء إقلاع 50 ألف بريطاني عن التدخين في عام واحد    مصر والأردن ينفذان التدريب العسكري المشترك "العقبة 5"    دراسة: «الخلايا الدبقية الصغيرة» تعيد تنظيم الروابط العصبية أثناء النوم    باحثون يطورون آلية جديدة للتنبؤ ب«تسمم الحمل» مبكرًا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





«خالد يوسف» ما زال عضوا ب«المجلس الموقر»!
نشر في فيتو يوم 18 - 03 - 2019

لا أدري لماذا لم يتحرك مجلس النواب حتى الآن لإسقاط العضوية عن الأعضاء الذين فقدوا شرط «حسن السمعة» على الرغم أن استمرار وجودهم أصبح يمثل علامة استفهام كبيرة، وتشويها لصورة المجلس أمام الرأي العام.
فدون تجميل، لا أعتقد أن فضيحة الفيديوهات الجنسية للمخرج «خالد يوسف» التي تابعها الرأي العام طول الأيام الماضية، تحتاج إلى تحريك اتهام، أو أمر النائب العام لإثبات فقدان النائب لشروط «حسن السمعة» الذي حدده الدستور في من يمثل الشعب، ولا سيما بعد أن خصصت أشهر وأكبر مواقع البرنو في العالم "أيقونات" خاصة لفيديوهاته الكارثية، ورغم ذلك لم يحرك الأمر ساكنا للمجلس الموقر، وما زال «النائب» يتمتع بالحصانة وكامل عضوية المجلس.
كما لم يتطرق المجلس لإسقاط العضوية عن النائبة «سحر الهواري» على الرغم من حبسها منذ أكثر من 3 سنوات، بعد إدانتها والحكم بحبسها 5 سنوات في 24 أبريل (نيسان) 2017 من محكمة جنايات الإسكندرية الاقتصادية، في القضية رقم 39 لسنة 2012 جنايات اقتصادية العامرية أول والمقيدة برقم 17 لسنة 2012 كلي غرب الإسكندرية.
وعلى الرغم من انتهاء اللجنة التشريعية بالمجلس بإجماع الأصوات منذ نحو عامين، إلى أن النائبة قد توافرت بشأنها سبب من أسباب إسقاط العضوية ل«فقد الثقة والاعتبار» لارتكابها جناية «التفالس بالتدليس» إلا أن المجلس الموقر لم يتطرق للأمر، وما زالت «سحر الهواري» تتمتع بكامل عضوية البرلمان وهي في السجن.
وكانت «سحر الهواري» تشغل منصب عضوا بمجلس إدارة «شركة الإسكندرية للصلب» وقامت مع آخرين بإخفاء دفاتر الشركة، ورهن أصولها ومقوماتها، والتدليس باستخراج سجلين تجاريين تقدموا بهما لبنكي «القاهرة والاعتماد والتجارة» وتحصلوا على قروض تجاوزت 218 مليون جنيه، من دون ضمانات بالتواطؤ مع مسئولي البنك، مستغلين اسم الشركة المفلسة.
وقاموا باختلاس تلك الأموال والتصرف في أموال وأصول الشركة وتحميلها بالضرائب، حتى تراكمت الديون عليها، وتوقفت عن الوفاء بالتزاماتها المالية وإشهار إفلاسها بالتدليس.
كما لم يتخذ البرلمان أية إجراءات أيضا، بشأن إسقاط العضوية عن النائب «خالد بشر» على الرغم من انتهاء تقرير اللجنة التشريعية بشأنه منذ نحو عامين، إلا أنه قد توافر في شأنه سبب من أسباب إسقاط العضوية أيضا ل«فقدان الثقة والاعتبار» استنادا للمادة 110 من الدستور، لصدور الكثير من الأحكام الجنائية ضده.
وكان «بشر» قد حصل على قروض من بنك «المصرف المتحد» تزيد على 33 مليون جنيه، وحرر شيكات بالمبلغ كضمان، وعندما تقدم البنك لصرف قيمة الشيكات، تبين عدم وجود رصيد للنائب، مما دعا المصرف إلى تحريك عدة دعاوى جنائية بموجب تلك الشيكات.
وبالفعل حصل المصرف على أحكام جنائية بالحبس ضد النائب بالسجن 3 سنوات في 18 نوفمبر (تشرين الثاني) 2013. وحكم بالمؤيد في 28 ديسمبر (كانون الأول) 2015، وحكم بالسجن 3 سنوات في 22 يونيو (حزيران) 2015، وحكم بالمؤبد في 3 يناير (كانون الثاني) 2016. وحكم بالسجن 3 سنوات في 7 مايو (أيار) 2016، وحكم بالحبس لمده عامين في 4 يونيو 2016، والحبس 6 أشهر في 11 نوفمبر 2015، ورغم ذلك ما يزال «النائب» يتمتع أيضا بكامل عضوية البرلمان.
أعتقد أن صمت «المجلس الموقر» على استمرار النواب ال 3 وتمتعهم بكامل العضوية النيابية، رغم فقدناهم لشروطها طوال كل هذه الفترة أصبح يثير علامات استفهام، بل ويرسخ لدى الرأي العام يقين بأن هناك تعمدا لحمايتهم، وهو ما يضع «سيد قراره» والنظام بأكمله في حرج، يحتاج إلى تبرير مقنع.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.