أسعار العملات الأجنبية اليوم السبت 26-9-2020    لدراسة الفرص الاستثمارية..شباب الأعمال تنظم زيارة لأسوان أكتوبر المقبل    أسعار الحديد في الأسواق المحلية السبت 26 سبتمبر    إصابات كورونا العالمية تتجاوز 32 مليون حالة والوفيات تقترب من المليون    ترامب حول الانتخابات القادمة: هذه فوضى والفائز قد لا يعرف قبل شهور    بايدن يهدد بالرد على التدخل الروسي في الانتخابات الأمريكية    هدف الأهلي يتلقى عرضا أوروبيا.. وناديه يحسم موقفه    طقس السبت.. حار على القاهرة والعظمى 34 درجة    مواعيد قطارات طنطا على خطوط السكة الحديد اليوم السبت 26 سبتمبر 2020    ضبط 35 مخالفة في حملة ل"تموين الغربية" على الأسواق    وعي المواطن لمواجهة شائعات الإخوان المغرضة يتصدر اهتمامات الصحف اليوم    رئيس الوزراء الياباني الجديد يؤكد استعداده للقاء زعيم كوريا الشمالية وتطبيع العلاقات مع بلاده    الأحد.. بدء تسجيل بيانات المصريين بالخارج للتصويت في انتخابات النواب    معا نبنى.. تدريس كتاب القيم واحترام الأخر ل"3 ابتدائى" بالعام الدراسى الجديد    الدولار يحقق أفضل أداء أسبوعي منذ أبريل    ضباط المراقبة الجوية بالطيران السوداني يعلقون إضرابهم بعد تدخل وزير الدفاع    بوسي شلبي تهنئ ريهام حجاج بعيد ميلادها    فضل صلاة الضحي    منتجات الحليب المفيدة قد تضر البعض    رئيس وزراء الكويت: ندعو إيران لاتخاذ تدابير بناء الثقة    دينا الشربيني تفاجئ الجمهور بفيديو لها أثناء رفعها أوزانا ضخمة من الأثقال    فيديو| الزراعة: نستخدم الذكاء الاصطناعي في ترشيد استهلاك المياه    في أول حوار ل سواريز بقميص أتليتكو: تحفزت للعب بأحد كبار إسبانيا.. وسيميوني يعرف كيف يتحدث إلي    فيديو.. ابنة رجاء الجداوي تكشف آخر كلمات الفنانة الراحلة    الأهلي يتسلم درع الدوري في مباراة طلائع الجيش    الجنايني: لم أجامل الزمالك.. والأهلي سيحصل على درع الدوري في الجولة الأخيرة    "لا لبسها مثير ولا فيها ملامح أنوثة".. مدرس يتحرش بطفلة.. ومواطنون يطالبون بالقصاص    السيطرة على حريق ب كافتيريا كلية التربية ببنها    مصرع أم وطفليها أسفل قطار حال عبورهم السكة الحديد بالمحلة الكبرى    بيراميدز يرد على حقيقة التفاوض مع فايلر وثنائي الأهلي    فيديو جديد.. 3 رسائل مهمة من مرتضى منصور للاعبي الزمالك    مفاجآت في تشكيل الأهلي المتوقع لمواجهة طنطا بالدوري المصري    بدعم من المستشار تركي آل الشيخ.. حماقي يتألق بحفل اليوم الوطني السعودي (صور)    فيديو.. عمرو أديب يكشف تفاصيل لقاء قيادات إخوانية بوزير الداخلية التركي    محمد المنسى قنديل: طبيعة مدينة المحلة كانت سببا في تكوين شلتها الأدبية    اليوم.. بداية عرض حكاية «ضي القمر» على DMC    حسام عوار يرفض برشلونة من أجل «البريميرليج»    تعرف على أنواع النوافل فى الصلاة    الأزهر يشيد بوعي المصريين وعدم انسياقهم لدعوات زعزعة الاستقرار    أول تعليق من يوسف حسن ناشئ المقاولون بعد العرض البلجيكي    فيديو.. تفاصيل البلاغ المقدم ضد محمد علي في إسبانيا والعقوبة المنتظرة    مؤشرات الأسهم الأمريكية تغلق على ارتفاع    رئيس البحوث الزراعية: الدولة تبذل قصارى جهدها للحفاظ على جودة المنتج المصري    خالد عكاشة: السيسي يفتخر بالشعب أمام العالم.. وإعلام الإخوان يسيء للمصريين    إخواني منشق يكشف دور الجماعة التخريبي: كل ما يحدث في المنطقة منذ 100 عام كان سببها    عمرو الجنايني: لم أجامل الزمالك    ماذا أفعل عند قيام الإمام لركعة خامسة في صلاة الظهر؟.. مجدي عاشور يوضح ما عليك فعله    علي جمعة: الدنيا بما فيها ليست أهلاً للبقاء ولا تتحملُ ما أعده الله لنا من النعيم    فيديو| المفتي: «الحمد لله الذي شرفني أن أكون من أبناء مصر»    عمرو أديب يكشف تفاصيل رفض منح محمد ناصر الجنسية التركية    لماذا لا نفقد دهون البطن بعد الرياضة والغذاء الصحي؟    بطريقة سهلة.. حضَّري الفول باللحمة المفرومة    الصحة العالمية لا تستبعد أن يودي فيروس كورونا بحياة مليوني شخص    مصرع شاب إثر سقوطه من أحد القطارات بالحوامدية    بحضور نيللي كريم وخطيبها وإلهام شاهين.. ريهام حجاج تحتفل بعيد ميلادها (صور)    بيومى فؤاد يتحدث عن أصعب مشاهده فى حكاية "أمل حياتى"    وزير الأوقاف: التستر على دعاة الفوضى خيانة للدين والوطن    الصحة: تسجل 112 إصابة جديدة بفيروس كورونا و18 وفاة وتعافي 887 مصابًا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مؤلف فيلم «122»: عدم وجود فيلم رعب فى مصر.. عصبني
نشر في التحرير يوم 22 - 12 - 2018

صاحب أول فيلم يعرض في 2019، وأول فيلم رعب مصري، 13 نسخة سيناريو ل"ولاد رزق" و11 ل"الخلية" كتبها المؤلف صلاح الجهيني، ضمن اعترافات كثيره له في حواره مع "التحرير"
نجاح كبير حققه المؤلف صلاح الجهيني من خلال فيلم «الخلية» للمخرج طارق العريان، الذي حقق إيرادات 52 مليون جنيه ليدخل قائمة أعلى إيراد فى السينما المصرية، وفيلمه "ولاد رزق" الذي بدأت التحضيرات لجزئه الثاني ليبدأ تصويره خلال أيام، وحاليا ينتظر عرض فيلمه «122»، الذي صنف على أنه أول فيلم رعب مصري بتقنية ال4D، والذي سيعرض فى أول يناير القادم، ولكن صعوبات كثيرة واجهت الجهيني ليجد منتجا يقتنع بالفيلم ويخاطر بإنتاجه، وفى حواره ل«التحرير» كشف عن كواليس تحضيره لفيلم «122»، إلى جانب الصعوبات التى واجهته، كما حدثنا عن كواليس الجزء الثاني من «ولاد رزق».
كيف جاءت فكرة فيلم 122؟ الأمر بدأ بأننى أريد أن أقدم فيلم رعب، لأن هذا النوع غير موجود فى مصر، وتعصبت كثيرا، كيف تكون السينما في مصر عمرها 120 عاما، وعلى الرغم من هذا فتاريخنا لا يحتوي إلا على 5 أو 6 أفلام تندرج تحت هذه النوعية المنتشرة بقوة في الخارج، لذلك كان هذا الحافز الذي حركني لتأليف الفيلم. ما
كيف جاءت فكرة فيلم 122؟
الأمر بدأ بأننى أريد أن أقدم فيلم رعب، لأن هذا النوع غير موجود فى مصر، وتعصبت كثيرا، كيف تكون السينما في مصر عمرها 120 عاما، وعلى الرغم من هذا فتاريخنا لا يحتوي إلا على 5 أو 6 أفلام تندرج تحت هذه النوعية المنتشرة بقوة في الخارج، لذلك كان هذا الحافز الذي حركني لتأليف الفيلم.
ما الصعوبات التي واجهتك؟
هناك العديد من الصعوبات منها أن الفيلم يحدث في أماكن قليلة، وأحداث الفيلم سريعة ومليئة بالأكشن، وبجانب هذا كنت أراعي أن يكون الفيلم مخيفا ويحقق عنصر المفاجأة الصادمة، وفي ذات الوقت تشعر أنه مصري وينتمي إلينا وليس تقليدا لفيلم، لأن الجمهور معتاد على هذه النوعية، وإذا كان الجمهور يعتقد أننا سنقدم له فيلما رآه من قبل، فلن يحدث هذا، لذلك كانت الصعوبة أن نجعل القصة حقيقية وتحدث في مصر، كما أننا لم يكن لدينا نموذج نسير عليه، لأنه لم يقدم أحد هذه التجربة من قبل، وهذه لم تكن مشكلتى وحدي بل كانت مشكلة كل من عملوا في الفيلم، كما أن عملي كمؤلف أن أجعلك تصدق القصة وتشعر أنها حقيقية.
الفكرة جديدة وغير متداولة.. فهل كان إقناع المنتج سيف عريبي بها أمرا سهلا؟
فى البداية عرضت الفكرة على بعض المنتجين ولم يتحمسوا لها، ولكن حينما عرضتها على سيف عريبي، قال لى أنا هاعمل الفيلم وهننجح، وأنا إحساسي الشخصي أن هذا هو الشعور والحماس الطبيعي، لأن هذه النوعية من الأفلام ستحقق نجاحا كبيرا فى مصر.
لماذا اخترت «122» عنوانا للفيلم؟
كنا نريد اسما يعبر عن أحداث الفيلم، فوجدنا أن "122" وهو رقم بوليس النجدة، موحٍ جدا، وله علاقة قوية بما يدور فى العمل، ويعطيك إحساسا بالتشويق.
كيف رأيت التعاون مع المخرج العراقي ياسر الياسري؟
ياسر الياسري مخرج محترف وشاطر، وقد أخرج فوق ال200 فيديو كليب، وله أفلام شاركت فى العديد من المهرجانات المهمة، وحينما جلست معه تأكدت أنه يعرف جيدا ماذا نريد أن نقدم، ياسر متخصص ومهني وفاهم الفيلم كويس، ووجدنا أن وجهات نظرنا متقاربة، لذلك أنا ارتحت فى العمل معه، ولم يكن هناك صعوبة فى التعاون معًا.
بالنسبة للجزء الثاني من "ولاد رزق".. هل كانت فكرة تقديمه موجودة منذ الجزء الأول؟
حينما نقدم فيلما للجمهور تكون لدينا الطموحات لكي نحوله إلى سلسلة أعمال، وبالنسبة لفيلم «ولاد رزق» فقد حقق نجاحات كبيرة فى السينما، رغم أننا كنا متخوفين فى البداية من المغامرة لأنه كان مختلفا عن السائد في السينما وقتها، وبعد النجاح الذي حققه قررنا أن نقدم الجزء الثاني منه.
ما نسبة التغيير في الأبطال المشاركة بالعمل؟
أغلب الشخصيات الأساسية موجودة بالعمل، وأضفنا شخصيات جديدة سيتم الإعلان عنها قريبا للجمهور.
هل كان لديك تخوف من تقديم جزء ثان من «ولاد رزق»؟
ولم التخوف؟! الجزء الأول حقق نجاحا كبيرا والجمهور ارتبط بالشخصيات، لذلك لدينا قاعدة جيدة للانطلاق منها، والطبيعى أن كل شخص يتخوف من أى خطوة جديدة، ولكن يمكننا أن نستفيد من هذا ونحوله لشيء إيجابي، فنحن لا نريد أن نخسر الجمهور لذلك سنقدم عملا جيدا ينال إعجابهم ويستحق مشاهدتهم.
هذا يأخذنا إلى فيلم "الخلية"
هل تنوى تقديم جزء ثان بعد النجاح الكبير الذي حققه؟
هذا الطموح كان لدينا حينما حقق الفيلم نجاحه الساحق، ولكننا فضلنا الوجود أولا ب"ولاد رزق2"، وبعدها من المحتمل أن نقدم الخلية 2.
ماذا عن العمل مع المخرج طارق العريان؟
أنا من جمهور طارق العريان قبل العمل معه، وهو أستاذي وبيننا كيمياء خاصة فى العمل ونعمل معًا فى انسجام تام، وأنا أستمتع بالعمل معه، فهو مخرج بمستوى عال وأفلامه تعيش مع الجمهور.
هل انتهيت من كتابة الجزء الثاني من "ولاد رزق"؟
نحن لا ننتهى من الكتابة، هل تعلم أن "ولاد رزق" الجزء الأول كتب منه 13 نسخة سيناريو، والخلية كان 11، ونحن الآن نعمل على سيناريو الجزء الثاني، وهناك تعديل مستمر، لأننا نريد أن نقدم عملا بقوة جزئه الأول، لذلك لا نأخذ الموضوع إلا على محمل الجدل.
لماذا لم تتجه إلى كتابة الدراما؟
لم تساعد الظروف إنتاجيا على ذلك، ولكن أنا ليس لدى مانع بالفعل من كتابة الدراما التليفزيونية، ولكن أوقات المنتجين يصنفوا المؤلفين سينما ودراما.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.