بروتوكولات تعاون و13 توصية.. نتاج ملتقى الجامعات المصرية السودانية    محافظ الغربية يفتتح ويتفقد عدد من المدارس بقرى مركز طنطا    رئيس حزب الوفد يستقبل السفير الإسباني في بيت الأمة    مايا مرسي: الاحتفال بالدورة الثالثة لمهرجان سينما أسوان دليل على نجاحه    متحدث الوزراء: وصلنا ل75% من المطلوب بعد نصف ساعة من طرح السندات المصرية    البنوك تتوسع في دعم الصادرات للقارة السمراء.. 7 بلدان أفريقية تتعاون مع المصرف المتحد.. و200 مليون دولار دعم.. أشرف القاضى: تمويل عمليات تصديرية بقطاعات المحاصيل الزراعية والأسمدة    قطع المياه عن عدة مناطق بالقاهرة غدا    المسماري: الجيش الليبي يسيطر على مرزق ويتمكن من تأمين سبها وحوض فزان    زعيم المعارضة الفنزويلية: نبحث مع سويسرا تجميد أموال الحكومة في بنوكها    الناتو ينتقد تهديد «بوتين» باستهداف مراكز صنع القرار في الحلف    أقدم حزب معارض في الجزائر يعلن اعتقال 3 من مناضليه    قصف إسرائيل على غزة.. وجنودها يصيبون 5 فلسطينيين    فيديو| إشبيلية يعبر لاتسيو إلى ثمن نهائي الدوري الأوروبي    خاص مدرب الإسماعيلي ل في الجول: لدينا البدائل الجاهزة لتعويض باهر أمام قسنطينة    غالي يتوسط لإقناع الأهلي بمشاركة المعارين مع الجونة    رئيس جنايات القاهرة الأسبق: يجب الإبقاء على عقوبة الإعدام.. فيديو    جنايات الإسكندرية تقضي بحبس موظف بنايبة الدخيلة 3 سنوات لتزويره تقريرا للطب الشرعي    خبير : حادث الدرب الأحمر عملية استباقية لمنع خطر شديد وليست إرهابية.. فيديو    الخليج لمكافحة الإرهاب: الجماعة الإرهابية تجند الشباب بالأرياف..فيديو    "الأرصاد" تحذر من الشبورة وسقوط الأمطار على السواحل الشمالية.. غدا    القبض على 5 عاطلين بحوزتهم أسلحة بيضاء فى الإسماعيلية    عمرو دوارة: 1870 بداية عصر الحقبة الحديثة للمسرح في مصر    غادة عبدالرازق تبدأ تصوير "حدوتة مُرة"    منة شلبي: أسوان أحب مدينة لقلبي.. وتحيا السينما    "تنشيط السياحة" توجه رسالة إلى تامر حسني بسبب "ناسيني ليه".. والأخير يرد    أنغام تطرح ألبومها الجديد حالة خاصة جدًا.. فيديو    بعد توقيع عقود مع الفنانين المصريين..خريطة تعاون تركى آل الشيخ مع نجوم الفن والغناء    وزارة الأوقاف تعلن افتتاح 25 مدرسة قرآنية جديدة بالمجان    فيديو| رمضان عبد المعز يحذر من قول: «توكلت على الله وعليك»    محافظ القليوبية يتفقد مستشفى بهتيم للجراحات التخصصية    طريقة عمل محشي الفلفل الالوان    تغييرات في فريق كوريا الشمالية التفاوضي بعد انشقاقات واتهامات بالتجسس    "التضامن": فحص 1660 سائقا بدمياط.. وانخفاض نسبة التعاطي ل4.6%    الاحتلال يعتدي علي المصلين في «الأقصي» ويعتقل 40 فلسطينيا    محافظ الوادي الجديد يوقع بروتوكول لإنشاء مزرعة نخيل ببلاط    أحمد موسى: 100 مليون مصري سعداء بتطبيق القصاص..فيديو    هيئة السلع التموينية: شراء 360 ألف طن قمح روسي وفرنسي وروماني    محافظ الدقهلية يدشن حملة للتشجير من مدرسة أحمد زويل بالمنصورة    سلمى علي تتوج بفضية بطولة أفريقيا للباراتايكوندو    في اجتماع مع مدبولي وصبحي السيسي يوجه بالتنسيق لخروج «الأمم الإفريقية» بالصورة المثلي    إحلال وتجديد خط مياه الشرب بديروط البحيرة    22 ألف مواطن تلقوا الخدمة الطبية بالمجان عبر 18 قافلة    وزير الداخلية يزور مصابي حادث الدرب الأحمر    سلمى علي تتأهل إلى نهائى بطولة إفريقيا للباراتايكوندو    شاهد.. أجمل إطلالات نرمين الفقي في الآونة الأخيرة    بيكيه يسخر من شكوى ريال مدريد المتكررة من الحكام    بالصور.. المتحدث العسكري يعلن جهود قوات مكافحة الإرهاب بشمال سيناء (نص البيان)    الإفتاء: مجاهدة النفس وأداء الحج وقول الحق جهاد في سبيل الله    العاملون ب«السيوف وبوليفار» للغزل يعلنون تأييدهم للتعديلات الدستورية    الأحد.. بدء حملة للتطعيم ضد شلل الأطفال بالمنيا    الرئيس الفنزويلى مادورو: لماذا لا يدعو جوايدو إلى انتخابات    الداخلية تقتحم "وادي سهب" وتطهره من 18 مزرعة للمواد المخدرة    ماذا نفعل عند السهو فى صلاة الجنازة ؟    علي جمعة يوضح قيمة نفقة العدة وشرطها .. فيديو    صناع الخير والتضامن يطلقان أولى قوافل الكشف الطبى على أطفال بلا مأوى    10 مصريين يحصلون على 1.2 مليون جنيه مستحقاتهم بشركة سعودية    اللبنانية «نادينا» ضيفة أحمد يونس في صباحك ومطرحك    البنا حكمًا لمباراة الأهلى والداخلية ومعروف للطلائع والزمالك    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الفحوصات الطبية بدول الخليج في طلب إحاطة بالبرلمان
نشر في التحرير يوم 06 - 10 - 2018

أثارت الفحوصات الطبية بدول التعاون الخليجي، غضب المغتربين المصريين، ما دفعت الدكتور محمد فؤاد عضو مجلس النواب، بتقديم طلب إحاطة إلى كل من الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، وسامح شكرى وزير الخارجية، والدكتورة هالة زايد وزير الصحة والسكان.
وأشار فؤاد إلى أنه إلحاقا بطلب الإحاطة المقدم من جانبه بتاريخ 10 يونيو 2016، لكل من وزير الخارجية ووزير الصحة بشأن الموضح، فإنه قد ورد إليه مجددا شكاوي واستغاثات من قبل عدد من العاملين المصريين بالخارج ببعض دول التعاون الخليجى مثل الكويت، الملكة العربية السعودية، وسلطنة عمان.
اقرأ أيضًا: هل يساهم «بنك المغتربين» في تعظيم تحويلات المصريين من الخارج؟
وتلخصت شكوى المغتربين المصريين، أنهم يواجهون مشكلة قطع الإقامة وعدم تجديدها وترحيلهم من تلك الدول، بسبب ما يسمى بتحليل الأجسام المضادة "anti bodies" والذى يتم توقيعه على الشخص بعد الدخول إلى إقليم تلك الدول حتى يتم على أثره استخراج تصريح الإقامة بها.
وأضاف عضو مجلس النواب أن هذا التحليل قد ترتب عليه وقوع بعض المشكلات الجسيمة، حيث أن هذا النوع من التحاليل يستهدف الكشف عن وجود الأجسام المضادة التى تنتجها الفيروسات، وليست الفيروسات نفسها، وهو ما كان يتسبب فى أن تكون أغلب النتائج إيجابية لأن الجسم البشري قد ينتج بعض الأجسام المضادة حتى وإن كان الفيروس خامل أو انتهى تأثيره تماما على الجسم، وهو ما يمنع أغلب المغتربين ببعض دول الخليج من الحصول على تصريح الإقامة بسبب إيجابية التحليل.
وتابع النائب، أنه بناء على ذلك فقد انطلقت بعض الصيحات المطالبة بتغيير ذلك التحليل بتحليل آخر يسمى تحليل "pcr" ، "polymerase chain reaction" ، لافتا إلى أن وزارة الصحة كانت قد طالبت من قبل بعض السفارات الخليجية باعتماده كبديلاً لتحليل الأجسام المضادة، وذلك بسبب أن هذا التحليل يستهدف الكشف عن الفيروس نفسه ودرجة نشاطه وليس الأجسام المضادة الناتجة عنه، وهو ما سيقلل نسبة خروج تلك التحليلات بنتائج إيجابية تحول دون استخراج تصاريح الإقامة الخاصة بالعاملين المصريين بتلك الدول.
اقرأ أيضًا: «النصب على المصريين بالخارج» في طلب إحاطة بالبرلمان
وأوضح فؤاد، أنه فى دور الانعقاد الأول لمجلس النواب تم تشكيل لجنة مشتركة تضمنت كلاً من لجان الشؤون العربية والشؤون الصحية، التعليم والبحث العلمى، من أجل بحث تلك الأزمة واتخاذ ما يلزم من إجراءات حيالها، وانتهت اللجنة إلى تفويض لجنة الشؤون العربية بالبرلمان لمخاطبة الجهات المعنية لحل تلك المشكلة بشكل جذري، مؤكدا على أنه لم يتم معالجة تلك الأزمة بأى شكل من الأشكال ولو بشكل جزئى منذ ذلك الحين وحتى تاريخه من جانب السلطات التنفيذية المنوطة بذلك.
وطالب، بإحالة طلبه إلى لجنة الشؤون العربية بالمجلس من أجل دراسة ومناقشة أبعاد وملابسات تلك الأزمة، واتخاذ ما يلزم من إجراءات بالتنسيق مع السلطات التنفيذية لإيجاد سبل معالجتها بشكل جذري وفعال.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.