جامعة الاسكندرية تستقبل لجنة من التعليم العالي لتقييم التحول الرقمي وتطوير العشوائيات    فيديو| البابا: أنا مواطن مصري.. ونقلت الصورة الحقيقية في مصر لأعضاء البرلمان الأوروبي    وزير الآثار: "القاهرة" أكثر عواصم العالم أمانا    رئيس مدينة إسنا: البدء بقرية النجوع لتنفيذ "حياة كريمة"    الإنتهاء من إنارة شارع الإمام مالك حتى حي الشروق بالكيلو 7 بمطروح    «الكهرباء»: إتاحة تغير بيانات العدادات على الموقع الإلكتروني للوزارة    وزير الزراعة يقبل استقالة رئيس هيئة التعمير    بعنوان "هويتنا المصرية".. "صوت شباب مصر" تقيم معسكر سفراء التنمية    تصاعد قلق ترامب من استطلاعات الرأى    جمهورية التشيك تعتزم توسيع استخدام الطاقة النووية حتى وإن انتهكت قانون الاتحاد الأوروبي    «تيار الإصلاح بفتح»: نرغب في إجراء انتخابات تشريعية تحت مراقبة دولية    محمد فضل يكشف حقيقة استقالته من اتحاد الكرة بعد تأجيل مباراة القمة    شبح العنصرية يهدد أوروبا..!    بالصور.. إصابة شخصين في حادث تصادم موتوسيكل بالنزهة    انخفاض طفيف وأمطار بالجنوب.. الأرصاد تعلن طقس الخميس (بيان بالدرجات)    شاهد.. ماجد المصري يشارك في موسم الرياض ب "لوكاندة الأوباش"    رسميًا.. علي ربيع و مصطفى خاطر في ماراثون رمضان 2020    تعرف على الأعمال التونسية المشاركة في مسابقة الأفلام الوثائقية بأيام قرطاج    طليقة الموسيقار جمال سلامة: لا صحة لما يتردد حول إهمال أسرته له    بالصور.. هند صبري تلحق ب "حلم نورا" إلى باريس    حكم رفع اليدين مع تكبيرات الجنازة.. تعرف على رد "البحوث الإسلامية"    مبروك عطية: الزوج الذي يجبر زوجته على الخلع آثم شرعًا وله جهنم    الطب الوقائي بالصحة: مصر خالية من الالتهاب السحائي.. والوحيدة التي تطعم أولادها ضده بالشرق الأوسط    ضبط 250 لتر بنزين قبل تهريبه للسوق السوداء بالفيوم‬    رئيس الطرق الصوفية: مصر بلد الأمن والأمان وجيشها خير أجناد الأرض    فيديو.. تظاهرات إقليم كتالونيا تدخل يومها الثالث على التوالى    بلدي أمانة.. قومي المرأة يواصل طرق الأبواب لقرى كفر الشيخ ..صور    آخر اقتراح.. «الميني فان» للمدن و «التوكتوك» للقرى    فيديو| «أوطان بلا إرهاب».. رسالة «خريجي الأزهر» للعالم    الجبل المقدس.. سر صعود زعيم كوريا الشمالية أعلى قمة على الحصان    قلوبنا تبكى.. سوريا ولبنان    ضبط عاطل متهم باختراق حسابات 23 مواطنا على الفيس بوك    خاص| محامي «شهيد الشهامة» يكشف حقيقة التلاعب بسن «راجح»    ضد الشريعة    العثور على جثة طفل غارقا بترعة البشلاوية بميت غمر    التأمين الصحي الشامل: لم نواجه أي معوقات بمحافظات المرحلة الأولى    محرز يُبدع.. ملخص وأهداف مباراة الجزائر ضد كولومبيا 3-0 الودية (فيديو)    غدا.. الحكم على متهمين في "أحداث عنف المطرية"    بعد مماطلة الكفيل.. القوى العاملة تتدخل لحل مشكلة 4 مصريين بالسعودية    الإخوان يهاجمون مصر من تحت حذاء أردوغان.. فى كاريكاتير اليوم السابع    فى اليوم العالمى للتغذية .. 10 مخاطر ل الجوع الأنيميا أبرزها    وفود "الإفتاء العالمي" تبعث ببرقية شكر للرئيس على رعايته المؤتمر    للأمهات.. نصائح لحماية طفلك من خطر الالتهاب السحائي    كبير المرشدين السياحيين عن اكتشاف 29 تابوتًا في الأقصر: "الخير قادم" (فيديو)    لأول مرة..الكلية الحربية تقبل ضباط مقاتلين من خريجي الجامعات المصرية    غدًا.. عرض فيلم «الممر» على المسرح الروماني في المنيا    نائب وزير التعليم : مستمرون في تطهير الوزارة من عناصر الفساد    اجتماع عاجل لأندية القسم الثاني لإلغاء دوري المحترفين    مشاكل مهنية ل"الأسد" ومادية ل"الدلو".. تعرف على الأبراج الأقل حظا في أكتوبر    ميسي يتسلم جائزة الحذاء الذهبي السادس في مسيرته    إطلاق أول مهرجان مصري لعسل النحل بمشاركة 120 شركة مصرية وإقليمية    الزراعة: ضبط أكثر من 17 طن لحوم ودواجن وأسماك غير صالحة خلال أسبوع    صور.. محافظ المنوفية يكرم أمًا لتحفيظ بناتها الأربعة القرآن كاملا    رئيس الصين يؤكد الالتزام بفتح سوق بلاده أمام الاستثمارات الأجنبية    هل يجوز قراءة القرآن من المصحف والمتابعة مع قارئ يتلو في التلفاز ؟    الكوماندوز.. 50 صورة ترصد الاحتفال الأسطوري لجماهير الزمالك أمام مطار القاهرة    هاني رمزي يكشف عن قائمته للاعبي أمم أفريقيا 2019.    مرتضى: الزمالك يتحمل عقد ساسي بعد تراجع آل الشيخ.. ومن يتحدث عن مستحقاته "مرتزق"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





اعترافات 15 إرهابيا ب«خلية الواحات»: هؤلاء كانوا على رأس قوائم الاغتيال
نشر في التحرير يوم 18 - 11 - 2017

واصلت نيابة أمن الدولة العليا، برئاسة المستشار خالد ضياء الدين، المحامى العام الأول، التحقيقات فى قضية "خلية الواحات" المتهم فيها الإرهابى عبد الرحيم محمد عبد الله مسمارى "ليبى الجنسية" و14 متهما آخرين، بتهم الاشتراك فى ارتكاب الجريمة الإرهابية التى وقعت بمنطقة الواحات البحرية والتى راح ضحيتها عدد من ضباط وأفراد الشرطة.
اعترف المتهمون أمام نيابة أمن الدولة بالانضمام إلى خلية الواحات، التى تورطت فى حادث استهداف مأمورية الشرطة، وكشفوا عن دور كل منهم، واعترف المتهمون بمساعدة الخلية واعتناق أفكارها التكفيرية المتطرفة والاعتداء على مأمورية الشرطة بصحراء الواحات، كما أقروا بالمشاركة في استهداف "دير الأنبا صامويل".
وأشار المتهمون في اعترافاتهم إلى أن دور المجموعة كان توفير بعض السلاح والدعم اللوجيستى والتخطيط لاغتيال شخصيات عامة وإعلامية ودينية، منها الإعلامي أحمد موسى، وشيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب، والبابا تواضروس بطريرك الأقباط، فضلا عن شخصيات أمنية رفيعة المستوى.
كما استهدفت عناصر الخلية ضرب منشآت حيوية وإحداث حالة إحباط وطنى، وأنكر عدد من المتهمين المشاركة فى الهجوم على قوات الشرطة، مؤكدين أن دورهم كان يقتصر على مساعدة عناصر الخلية الإرهابية التى تورطت فى الحادث.
وأدلى الإرهابى عبد الرحيم المسمارى باعترافات تفصيلية عن مشاركته فى الهجوم الإرهابى على قوات الشرطة فى عمليات الواحات البحرية، وكشف "المسمارى" عن تفاصيل انضمامه للجماعات الإرهابية فى مدينة درنة الليبية منذ 2011، واعترف بمشاركته فى بعض العمليات المسلحة ضد جيش حفتر فى ليبيا، مضيفا أنه يرى أن من قتلهم فى ليبيا "حلال"، وينطبق عليهم وصف كفار، موضحا أن دوره وصديقه فرج الليبى هو الدعم اللوجيستى ل"الشيخ حاتم" القيادى بالتنظيم، وأنه نجح فى توفير مزرعة لهما فى وادى النهضة واتخذوها كمعسكر يتم فيه التدريبات.
وقال "المسمارى" إن الإرهابى عماد الدين عبد الحميد، مصرى وشهرته "الشيخ حاتم" كان مسئولا عن تدريب العناصر الإرهابية فى ليبيا، وكلفهم بالعودة إلى مصر فى أغسطس 2016 لإقامة دولة الخلافة الإسلامية فى الصحراء الغربية، وتنفيذ عمليات ضد الجيش والشرطة، وأشار إلى أن المجموعة الإرهابية تمركزت فى العديد من المناطق بالصحراء الغربية منها "قنا وسوهاج وأسيوط".
كان النائب العام المستشار نبيل صادق قد أمر بحبس الإرهابى الليبي عبد الرحيم محمد و14 متهما آخرين بالتنظيم الإرهابى الذى ارتكب جريمة الواحات لمدة 15 يوما احتياطيا على ذمة التحقيقات، وأسندت نيابة أمن الدولة العليا إلى المتهمين اتهامات بالقتل العمد مع سبق الإصرار بحق ضباط وأفراد الشرطة فى طريق الواحات تنفيذًا لغرض إرهابى والشروع فى القتل العمد تنفيذا لذات الغرض وحيازة وإحراز أسلحة نارية وذخائر مما تستعمل عليها والتى لا يجوز الترخيص بحيازتها أو إحرازها، وحيازة مفرقعات، والانضمام إلى تنظيم إرهابى، والانضمام إلى جماعة أسست على خلاف أحكام القانون والدستور تستهدف الاعتداء على أفراد القوات المسلحة والشرطة ومنشآتهما، والإخلال بالنظام العام وتعريض سلامة المجتمع وأمنه للخطر.
كما وجهت إليهم النيابة العامة الاتهامات بالانضمام إلى جماعة أنشئت على خلاف أحكام القانون، الغرض منها الدعوة إلى تعطيل أحكام الدستور والقوانين، ومنع مؤسسات الدولة والسلطات العامة من ممارسة أعمالها والاعتداء على الحرية الشخصية للمواطنين والإضرار بالوحدة الوطنية والسلام الاجتماعى، واعتناق أفكار تكفير الحاكم وشرعية الخروج عليه وتغيير نظام الحكم بالقوة والاعتداء على أفراد القوات المسلحة والشرطة ومنشآتهما، بهدف الإخلال بالنظام العام وتعريض سلامة المجتمع وأمنه للخطر، وكان الإرهاب من الوسائل التي تستخدمها هذه الجماعة فى تنفيذ أغراضها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.