أبوشقة: لن نسمح بالمساس ب الرئيس أو الجيش أو الشرطة المصرية.. فيديو    وائل غنيم يعمل بخطة محددة ويستهدف كسر هيبة الدولة.. فيديو    نادي قضاة مجلس الدولة بالإسكندرية يهنئ رئيس مجلس الدولة الجديد    المصريون فى نيويورك يواصلون الاحتشاد لدعم وتأييد مصر والرئيس السيسى    ضياء رشوان: «الاستعلامات» لا تتدخل في عمل المراسلين الأجانب    على مدار 3 أيام.. قطع الكهرباء عن عدة مناطق بالقليوبية    أكثر 5 أسهم إنخفاضاً بالبورصة اليوم بعد نزيف التراجعات    "الإسكندرية التجارية": الاتفاق على تسيير رحلات شارتر بين مصر ودبي    القائمة العربية في إسرائيل تقرر دعم جانتس لإسقاط نتنياهو    «مصر» يوقع بروتوكولات تعاون لتنمية قرى صعيد مصر    رسائل قادة مصر والعراق والأردن من نيويورك: تعزيز التعاون السياسي والاقتصادي والإستراتيجي.. دعم الحل السياسي الشامل للقضية الفلسطينية.. القضاء على التنظيمات الإرهابية.. وتأمين حرية الملاحة في الخليج    ترامب يعلن عن إجراء أول تدريب عسكري مشترك مع الهند في نوفمبر    تفجير عبوة ناسفة ومقتل 12 مواطنا.. السعودية تصدر بيانا عاجلا حول هجوم كربلاء الدموي    الجزائر تحاكم رموز نظام بوتفليقة.. شقيق الرئيس وجنرالات بالمخابرات الأبرز    رئيس البرلمان العراقي يؤكد ضرورة إبعاد بلاده عن شبح الحرب    ترتيب الدوري الإنجليزي بعد نهاية الجولة السادسة    المصري ب10 لاعبين فقط يتعادل أمام حرس الحدود    صدمة قوية ل بيراميدز قبل مواجهة بلوزداد الجزائري في الكونفدرالية    لامبارد: كنا أفضل من ليفربول وأكثر هجومًا وأتمنى أن نستمر بهذا الأداء    ميدو يطير إلى إيطاليا للمشاركة في احتفالية أفضل لاعب بالعالم    الأرصاد تعلن درجات الحرارة المتوقعة غد    بعد سرقتها .. صحة القليوبية تشكل لجنة لجرد عهدة مستشفى طحانوب    تأجيل محاكمة المتهمين في قضية "فساد المليار دولار"    جسم غريب يثير الذعر بشارع مصدق.. والمفرقعات: «شنطة بداخلها بوكيه ورد»    شرطة التموين تحرر 1008 مخالفات تموينية خلال 24 ساعة    بالصور| ناهد السباعي وأبو بكر شوقي ضمن حضور "1982" في "الجونة السينمائي"    اليمنية أروى توجه رسالة حب للشعب المصري والقوات المسلحة    معرض توت عنخ آمون يحطم الأرقام القياسية في تاريخ فرنسا    إعصار قوي يضرب اليابان يحول دون إقامة بعض مباريات كأس العالم للركبي 2019    مرجان ل"الفجر الرياضي": حصلنا على الموافقة الأمنية بحضور 5 آلاف مشجع للقاء الأهلي وكانو سبورت    حبس عصابة تخصصت في خطف الحقائب بالطالبية    إطلالة جريئة لمذيعة «العربية».. ومتابعون: «جوهرة»    التعليم: التابلت بديلا للكتاب بدءًا من العام المقبل    النائب محمد زين الدين يشيد بتصريحات وزير قطاع الاعمال العام لحل مشكلات صناعات الغزل والنسيج    بالفيديو.. شرطة هونغ كونغ تستخدم الغاز المسيل للدموع لتفريق المحتجين    فيديو يثير غضب جماعة الإخوان وتسعى لحذفه من مواقع التواصل .. تعرف عليه    خالد الجندى: الظن واجب فى هذه الحالة ليس حراما.. فيديو    وزارة الصحة: 499 ألفا سجلوا بياناتهم في التأمين الصحي الشامل ببورسعيد    دورات تدريبية للطلاب والخريجين بقسم الاستعاضة الصناعية المتحركة ب"أسنان الأزهر"    منة فضالي على البحر في إطلالة جديدة (صور)    النادي الإعلامي يفتح التسجيل لحضور النسخة الثانية من "منتدى إعلام مصر"    "الأثقال" يكشف دور "الرياضة" واللجنة الأولمبية في ملف أزمة إيقاف الاتحاد دوليا    "الشباب والرياضة" تنظم ملتقى توظيف لشباب الخريجين بالفيوم    فتح باب التسجيل ببرنامج التأهيل التربوي لطلاب الأزهر في جنوب سيناء    أحمد العوضي يفضح المقاول الهارب محمد علي: عندك مرض هوس الشهرة    بعد وقف الزنتاك والراني تعرف علي البدائل    وزير الأوقاف يعتمد 15 محفظًا جديداً    حكم صلاة الرجل مع زوجته جماعة في البيت .. هل يحصل على الثواب كاملا    قلعة صلاح الدين تحتضن مهرجان "سماع" الدولي للإنشاد الديني    موعد حفل جوائز The Best فى ايطاليا (الصور)    انفجار ماسورة صرف وثعابين.. شكاوى أولياء الأمور في أول يوم دراسة بالغربية    انطلاق مؤتمر "الجهاز الهضمي والكبد والأمراض المعدية".. الأربعاء    «الزراعة» تبحث التعاون في تسويق منتجات الصوب الزراعية من محاصيل الخضر    بيان عاجل من القوات المسلحة    وزير النقل وسفير المجر في جولة تفقدية بمصنع «سيماف» (تفاصيل الزيارة)    هل قول صدق الله العظيم بدعة؟ .. الإفتاء ترد    طرح أول دواء مصري يخفض السكر عبر الكلى وليس البنكرياس    الابراج اليومية حظك اليوم برج الحوت الإثنين 23-9-2019    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تعرف على الدولة العربية الوحيدة التي جرت فيها تجارب نووية
نشر في الشروق الجديد يوم 18 - 08 - 2019

في أغسطس الجاري يحتفل العالم باليوم العالمي لمناهضة التجارب النووية، وتشير التقارير إلى أن العالم شهد نحو ألفي تجربة نووية منذ انطلاق التجربة الأولى في 17 يوليو/تموز عام 1945 وحتى توقيع اتفاق حظر التجارب النووية في عام 1996حيث تنافست الدول الكبرى على امتلاك السلاح النووي وتجربته.
ومن أهم المواقع التي شهدت اختبارات نووية ألاسكا ونيومكسيكو في الولايات المتحدة وجزر مارشال التي شهدت تجارب أمريكية أيضا وصحراء كازاخستان التي أجرى فيها الاتحاد السوفيتي السابق تجارب نووية ومنطقة جزر بولينيزيا التي شهدت تجارب نووية فرنسية كما أجرت بريطانيا تجارب نووية في جنوب صحراء أستراليا.
ولكن هل شهدت الدول العربية تجارب نووية؟
الإجابة بالإيجاب فقد شهدت الجزائر تجارب نووية من قبل فرنسا.

ففي وقت مبكر من 13 فبراير/شباط عام 1960 احتشد الآلاف من القوات الفرنسية في صحراء الجزائر ليشهدوا "الجربوع الأزرق" وهو اختبار نووي بلغت قوته 4 مرات قوة القنبلة النووية التي انفجرت فوق هيروشيما في اليابان.

ونالت الجزائر استقلالها في عام 1962. ولكن سمحت معاهدة وقعها الرئيس الفرنسي شارل ديغول لإنهاء الحكم الفرنسي للجزائر بالاستمرار في إجراء التجارب في الصحراء حتى عام 1966 .
وأجرت فرنسا 17 تفجيرا نوويا في عين أكر اعتبارا من عام 1961 حيث أجرت تفجيرات نووية تحت الأرض داخل الجبل وفي منطقة رقان الصحراوية حيث أجريت تفجيرات فوق الأرض.
آثار مميتة
وكانت لحظة حصول فرنسا على رادعها النووي بمثابة انتصار عظيم للرئيس الفرنسي حينئذ شارل ديغول، ولكن كان للتجارب النووية آثارها المميتة على الجنود المشاركين والسكان المحليين.
فقد قال مشاركون في التجربة وسكان محليون إنهم عانوا من مشاكل صحية من بينها الإصابة بمرض السرطان.
كان كلود غرينوت جنديا شابا عام 1960، وفي 27 ديسمبر من ذلك العام كان في الصحراء الجزائرية لحضور التفجير النووي الثالث.
يقول غرينوت إنه بعد برهة من التفجير شاهد وزملاؤه سحابة كبيرة كعش الغراب، "ثم قمنا بجمع جيف الغزلان والأرانب التي تواجدت في المنطقة لحظة التفجير كما شاهدنا مروحيات تثير غبارا في الموقع".
وتابع قائلا: "بعد جمع الحيوانات ذهبنا إلى مركز مكافحة التلوث حيث تم قياس مستوى الإشعاع فينا ثم دفع بنا في حمامات واسعة لتنظيفنا بضغط المياه القوي ثم تعرضنا مجددا لأجهزة قياس الأشعة لرصد أية آثار متبقية منها، وقد تم ترحيل من وجدت به آثار للأشعة إلى فرنسا."
وأضاف قائلا: "كانوا قد أمدونا بوسائل حماية مثل سترات بيضاء وأقنعة للغازات وأحذية مطاطية".
وفي 25 ابريل عام 1961 شارك غرينوت في تجربة نووية جديدة بمنطقة رقان.
وبعد عودته لفرنسا بسنوات اكتشف غرينوت إصابته بسرطان الجلد وورم في المخ.
التعويضات
وقد ظلت الحكومة الفرنسية لفترة طويلة تعارض دفع تعويضات لضحايا هذه التجارب باعتبار أن التجارب كانت "نظيفة"، ثم غيرت موقفها تجاه المحاربين القدماء عام 2009 حيث أقرت دفع ما قيمته ملايين الدولارت كتعويضات من ميزانية وزارة الدفاع، ولكن ماذا عن السكان المحليين في الصحراء الجزائرية التي أجريت التجارب في مناطقهم؟
في فبراير الماضي وبمناسبة مرور 59 عاما على التفجيرات النووية الفرنسية عقدت ندوة نظمتها صحيفة المجاهد اليومية بالتنسيق مع جمعية مشعل الشهيد، وقد دعا المشاركون في الندوة فرنسا إلى تحمل مسؤوليتها بشأن التجارب النووية في الجزائر سواء ما يتعلق بجمع النفايات وتطهير المنطقة أو مكافحة الأمراض التي سببتها التفجيرات، كما طالب بعض المشاركين برضوخ فرنسا للمحاسبة القانونية على ما حدث.
وكانت الرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الإنسان قد أعلنت عام 2017 عن رفع دعوى قضائية ضد فرنسا على خلفية هذه التجارب النووية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.