الخشت: اعتذرت لوزير سابق توسط لطالب لا تنطبق عليه الشروط    جامعة عين شمس تتزين استعدادا لاستقبال العام الجامعي الجديد    ندوة ل"مستقبل وطن" عن الشائعات بالوادي الجديد    وسط ترقب قرار البنك المركزي.. خبير: أداء عرضي لمؤشر البورصة الأسبوع المقبل    "الإنتاج الحربي": مشروع ضخم لصناعة محطات طاقة شمسية في مصر    الأقصر تواصل استعداداتها لليوم العالمي للسياحة    البرلمان الأفريقي: المرحلة المقبلة تشهد تعاونا رفيع المستوى بين مصر والسودان    شاهد.. فيديو جديد لآثار هجوم أرامكو    هيئة تونسية: قلقون من عدم تكافؤ الفرص في الجولة الثانية ل"الرئاسية"    مقتل 4 على الأقل وإصابة 12 في تحطم حافلة سياحية في ولاية يوتا الأمريكية    ليبرمان ينفي التوصل لاتفاق مع كاحول لافان لتشكيل الحكومة الإسرائيلية    طبيب الأهلي يكشف إصابات «السولية» «متولي» و«ياسر» خلال «السوبر»    ترتيب الدوري السعودي .. بعد سقوط النصر أمام الحزم    محمد صلاح يتجاهل مباراة السوبر المصري بين الاهلي والزمالك من أجل بلايستيشن    التحقيق مع 4 تجار مخدارت بالسلام ضبطوا بفودو واستروكس    أيمن بهجت قمر بعد فوز الاهلي بالسوبر: الزملكاوي راح فين    ريم سامي تتألق بالأسود في ثاني أيام مهرجان الجونة السينمائي "صور"    حصاد "القومي للطفل" من النشاط الصيفي.. 124 عرضا و52 ندوة    أطلت بملابس خضراء.. أصالة تبدأ حفل اليوم الوطني السعودي    عكاشة للمصريين: اطمئنوا فمصر في قبضة الله ومحفوظة بحفظه    مصر تدين تفجير سيارة مفخخة قرب مستشفى في جنوب أفغانستان    ريال مدريد يعثر على خليفة زيدان..ولاعبو الفريق يتوقعون تحديد مصيره خلال أسبوعين    «الإسكان» تفتح باب حجز 46 فيلا «نصف تشطيب» فى العلمين    وزير الأوقاف: من يدعو للتخريب يصد عن سبيل الله    ننشر درجات الحرارة المتوقعة غدا السبت    ضبط هواتف ومستحضرات تجميل مع راكب قادم من الصين بمطار القاهرة    ترامب يهدّد بإطلاق سراح الإرهابيين المعتقلين في سوريا على حدود أوروبا    10 نصائح للأمهات قبل بدء الدراسة    ورش عمل فنية للطلائع بالقليوبية    اليوم الوطني ال89| سعوديات في سماء المملكة «مساعدات طيران ومضيفات»    لحظة وصول رأس مسلة للملكة حتشبسوت في بهو المتحف المصري الكبير "فيديو"    اغتصاب جماعي لسيدة أمام طفليها بالشرقية    مصرع 3 أشقاء وإصابة 4 آخرين سقطوا في خزان صرف صحي ببني سويف    ضبط تشكيل عصابى لترويج المواد المخدرة بالغربية    الائتلاف الحاكم الألماني يتفق على حزمة إجراءات لحماية المناخ بتكلفة تزيد عن 50 مليار يورو    أولياء أمور بمدينة نصر: مشاكل مدرسة المستقبل في طريقها للحل    الصحة للمواطنين: وقف تداول أدوية «الرانتيدين» إجراء احترازي    حكم النوم أثناء خطبة الجمعة .. هل يبطل الوضوء والصلاة    الحكومة ترد على بيع «ثروة لا تقدر بثمن»    الشارع المصري يرد بقوة على المحرضين: "إحنا في أمان معاك ياريس" |فيديو    عماد النحاس يؤجل الإعلان عن قائمة المقاولون لمواجهة طلائع الجيش    اتكلم سياسة.. «رياضة النواب»: مباراة السوبر الاختبار الأخير لعودة الجماهير.. الحكومة تستجيب ل142 تظلما من أهالي النوبة.. و«اتصالات النواب» تحذر من فيديوهات قديمة على قنوات معادية لمصر    الصحة تطمئن المواطنين: وقف تداول مستحضرات "الرانتيدين" إجراء احترازى    خطيب الجامع الأزهر: بالعلم النافع تُشيد الحضارات وترتقي الأمم    هل أجبرت المدارس أولياء أمور الطلبة على دفع تبرعات؟    الحكومة: لا صحة لإيقاف قرارات العلاج على نفقة الدولة    خطيب الجامع الأزهر: لا يُمكن للعابد أن يؤدّي شعائر دينه دون فهم وعلم    شاهد.. نجم الأهلي السابق يوجه رسالة إلى زملائه    ننشر جهود قطاع أمن المنافذ فى ضبط جرائم التهريب والمخالفات الجمركية خلال 24 ساعة    الابراج اليومية حظك اليوم السبت 21 سبتمبر 2019 | ابراج اليوم عاطفيا ومهنيا| الابراج اليومية بالتاريخ مع عبير فؤاد    حبس عاطلين بتهمة سرقة الشقق في حلوان    مع دخول المدارس.. تعرف على رسالة الإفتاء إلى طلاب العلم    الحكومة تنفي مجددا طرح أرض مستشفى الأورام «500500» للاستثمار    وكالة إيطالية تشيد بنهضة "الغاز المصرى".. وتؤكد: صناعة تواصل تطورها الجمعة، 20 سبتمبر 2019 12:56 م وكالة إيطالية تشيد بنهضة "الغاز المصرى".. وتؤكد: صناعة تواصل تطورها حقل ظهر أرشيفية كتبت فاطمة شو    "منظومة الشكاوى" بمجلس الوزراء تستجيب ل256 حالة تتطلب تدخلاً طبياً سريعاً خلال شهر أغسطس الماضي    إعلان حكام مباريات الدوري باستثناء الأهلي والزمالك    الجندي: " أنا شيخ السلطان و أفتخر "    وصلة رقص ونظرات رومانسية.. شاهد أبرز ثنائيات حفل مهرجان الجونة| صور    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





«وصمة عار» فى جبين القضاء التركى
نشر في روزاليوسف اليومية يوم 31 - 12 - 2017

بعد أن شهدت الجامعات التركية سلسلة جرائم شنيعة أسفرت عن ذبح 48 من طلبة الأكاديمية العسكرية بمدينة انقرة على يد مسلحين مجهولين منذ ليلة الانقلاب الفاشل عام 2016، أصدر قضاء أردوغان قراره بإغلاق القضية والتنصل من العدالة، رغم التوصل إلى مرتكبى الجرائم والتعرف على هويتهم، إلا أن النيابة العامة تخلت عن حقوق الضحايا ورفضت إصدار أمر بالقبض عليهم، تنفيذا لقرار الرئيس التركى رجب طيب أردوغان بحماية «بلطجيته» وهم المسلحون المدنيون الذين تصدوا للمحاولة الانقلابية وإعفائهم من المساءلة القانونية بموجب المادة الواردة فى المرسومين رقم 695 و696، واللذين أصدرتهما الحكومة التركية الأسبوع الحالى بناء على القرار المتخذ فى اجتماع مجلس الوزراء الذى عُقد فى الرابع من ديسمبر الجاري.
وقالت المحامية التركية كبرى آيدين التى تدافع عن أسر 48 من طلاب الأكاديمية العسكرية الذين ذبحهم «بلطجية أردوغان ليلة انقلاب يوليو عام 2016، أنها أجرت لقاء مع النيابة العامة بشأن الضحايا، وردت النيابة العامة عليها بالقول «ليس بإمكاننا أن نفعل شيئا فى هذا الصدد»، مؤكدة أن هذا الأمر يعكس غياب القانون، حيث يرى المدعى العام أنه لو قام بوظيفته (البحث والتحقيق) سيتعرض للمشاكل.
وأضافت آيدين إن النيابة العامة فى مدينة إسطبول طالبتها بتجنب الإيقاع بالنيابة فى المشاكل، وذلك على الرغم من أنها أكدت للنيابة توصلها إلى هويات «المسلحين» الذين ذبحوا طلبة الأكاديمية العسكرية العزل، إلا ان القضاء وقف مكبل اليدين، مشيرة إلى أن هؤلاء البلطجية ذبحوا الطلاب بآلات حادة، مؤكدة أن تقارير الطب الشرعى تتضمن كل هذه التفاصيل.
وهو الأمر الذى أثار تخوف وغضب الأحزاب المعارضة وكل الأوساط الديمقراطية عندما تم إصدار مرسوم الإعفاء من المساءلة القانونية حيث اعتبرت المادة المشار إليها «تمهيداً لحرب أهلية» غير محدد إطارها الزمني، حيث نصت المادة المشار إليها على عدم وجود مساءلة قانونية أو عقابية أو إدارية ضد الأشخاص المدنيين المشاركين فى وقف محاولة انقلاب 15 يوليو وما يتبعها من أحداث.
ولم يقتصر الغضب تجاه قانون حماية «بلطجية أردوغان» على الصعيد المحلى فقط بل امتد للصعيد العالمي، إذ أعربت الاوساط الأوروبية عن رفضها للقوانين التى أصدرتها الحكومة التركية مؤخرا، حيث أصدر مجلس أوروبا بيانا بشأن مرسومى الطوارئ رقم 696 و695 اللذين أثارا جدلا كبيرا فى الرأى العام التركى نتيجة لتضمنهما تعديلات قانونية حول «الحصانة القانونية» للمدنيين المسلحين المشاركين فى صد المحاولة الانقلابية، و«الزى الموحد» لمتهمى قضايا الانقلاب.
ويتضمن المرسوم رقم 695 تحديد زى موحد لسجناء محاولة الانقلاب أثناء تواجدهم فى المحاكم، وشبه أردوغان الأمر بما هو متبع فى سجن جوانتانامو سيئ السمعة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.