مقتل 25 كرديا في اشتباكات بكركوك    قاض أمريكي يعلق العمل بآخر مرسوم لترامب حول الهجرة    افتتاح معرض الخرطوم الدولي للكتاب    عمرو أديب: الهجرة "مش عيب ولا حرام"    دعم مصر يطالب الحكومة بتذليل العقبات أمام المستثمرين    طارق شوقي: 30 ألف متقدم للمدارس اليابانية والمطلوب 1800    5.5 مليون جنيه لمشروع الصرف الصحي بقرية النهضة بالفرافرة    البورصة الفلسطينية تغلق تداولاتها على انخفاض    معتز محمود: التعليم على رأس أولويات الحكومة وخطة لبناء أكثر من 50 ألف فصل دراسي العام القادم    «راقب نائب» تعلن انضمامها لحملة «علشان تبنيها» لدعم الرئيس السيسي    أوروبا تطالب بريطانيا بمزيد من التنازلات لتسريع الخروج من الاتحاد    بدء عودة المواطنين إلى منازلهم في كاليفورنيا بعد فرارهم من الحرائق    رئيس البرلمان العربي يدعو كينيا لدعم مطالب إلغاء القمة "الإفريقية-الإسرائيلية"    «العفو الدولية» توثق العنف ضد الروهينجا في ميانمار    وزير الرياضة يكشف حقيقة احتمال سحب بطاقة تأهل مصر من مونديال روسيا    بالفيديو.. «مانشستر سيتي» يخطف فوزا مثيرا أمام نابولي 2/ 1    فيديو .. التعادل يحسم الشوط الأول بين الريال وتوتنهام    ثروت الخرباوي يكشف بالأدلة علاقة "أبو تريكة" وهادي خشبة بجماعة الإخوان    فالفيردي ينتظر استقبالا حافلا من جماهير أولمبياكوس    ستراكا: سموحة جاهز لمواجهة الزمالك    السعودية تواجه السيدات المخالفات للموعد الرسمي للقيادة ب3 قرارات    وكيل "تعليم دمياط" ينعى شهداء حادث العريش الإرهابي    ننشر السجل الجنائي لقتيل شارع الهرم    السيطرة على حريق شب داخل محطة بنزين بالخانكة    بالصور.. العثور على سلاح مضاد للطائرات بقنا للمرة الثالثة    «المصريين في أوروبا»: مؤتمر الشباب فرصة لتقريب وجهات النظر    رئيس ديوان الوقف السني العراقي يصل مطار القاهرة    شيرين رضا عن سر توهجها: بقيت فاضية وبلعب بجد    19 أكتوبر.. أخضر يابس في الإمارات    شاهد..شاهيناز تحيي حفل اختيار ملكة جمال العرب مصر 2018    مصدر بصحة الأقصر: لا يوجد لدينا "حمى ضنك"    فحص أكثر من 31 ألف طالب بجامعة المنوفية ضمن حملة "فيروس سي"    وزيرة التضامن: 25% من نزلاء دور الأيتام آباؤهم أحياء (فيديو)    وكيل "نقل البرلمان": سنطور ترام الإسكندرية.. والرحلة ستستغرق 35 دقيقة    شوقى: التعليم لم يعد مجانيًا    ضيوف مؤتمر دار الإفتاء: خطوة مهمة لتجديد الخطاب الديني.. والإعلام وغير المختصين سبب الفوضي    «صحة الشرقية»: 4 طلاب فقط يتلقون العلاج في حادث الزقازيق    "أبو شقة" رئيسا لبرلمانية الوفد للمرة الثالثة    "يونيون إير": نستعد لإفتتاح أكبر مجمع للصناعات الهندسية بمصر مطلع 2019    رشا عبدالمنعم: "جابر عصفور أول وزير يتعامل مع الثقافة بمعناها الأشمل"    «شومان»: أخطر أنواع الفتوى ما يترتب عليه شق الصفوف وإضعاف الأمة    انخفاض أسعار الذهب بالتعاملات المسائية.. وعيار 21 يسجل 633 جنيها    "صحة الغربية" تبدأ تطعيم طلاب المدارس ضد الالتهاب السحائي والثنائي    مقتل 33 وإصابة 200 في هجوم لطالبان علي مركز للشرطة بأفغانستان    مفتي أستراليا عن واقعة القس سمعان: "الرسول حرم قتل النفس حتى لو عصفور" (فيديو)    نيابة المنيا تصرح بدفن 5 متهمين جنائيين تم إعدامهم    "الأزهر": فوضى الفتاوى متعلقة بالسياسات الدولية التي تعمل على تدمير المواطن العربي    صلوا علي حضرة النبي    مسئول روسي يبحث مع مستشار رئيس الوزراء العراقي الوضع الأمني في الشرق الأوسط    نسرين أمين تتعاقد على ال 30 حلقة "الثانية" من "عائلة الحاج نعمان"    تكريم الفائزات ببطولة الجمهورية بالمدارس للجمباز الإيقاعي    استمرار إخلاء سبيل خالد الأزهري بتدابير احترازية    مؤتمر مورينيو: لن أرحل إلى باريس.. وبنفيكا أفضل من بازل وسسكا موسكو    بعد 9 سنوات.. دراسة تكشف علاقة السكر بالسرطان    برلمانية: المنيا تشهد بارقة أمل بتأسيس مصنع للمحاليل الطبية    شيخ الأزهر: مؤسسة الازهر تتعرض لهجوم مبرمج    تجارب سريرية أولية تبشر بكفاءة أداء البنكرياس الاصطناعي مينيسوتا    مبروك عطية: أذكار الصباح والمساء «بدعة»    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





«العريش» تحتفل ب«اليوبيل الذهبى» للصمود فى وجه الاحتلال الإسرائيلى
نشر في روزاليوسف اليومية يوم 13 - 08 - 2017

تحتفل مدينة العريش يوم السبت المقبل ب«اليوبيل الذهبى» احياء لذكرى اضراب المدينة وصمود أبنائها فى وجه الاحتلال الإسرائيلى والذى نظمته منظمة صوت العروبة يوم 19 من شهر أغسطس عام 1967 .
كان موشى ديان وزير الدفاع الإسرائيلى الأسبق قد دعا وسائل الاعلام ووكالات الأنباء العالمية فى ذلك اليوم - أى بعد الاحتلال بحوالى شهرين -، للتصوير فى مدينة العريش ونقل ما يدور بها من حياة طبيعية لكى يوضح للعالم هدوءها ورضوخها لإسرائيل، وأن أهالى سيناء يتقبلون الاحتلال بصدر رحب ويتعاملون مع قواته، حيث كانت العريش عاصمة لسيناء بالكامل شمالا وجنوبا قبل تقسيمها.
إفساد خطة إسرائيل
وأراد وزير الدفاع الإسرائيلى من ذلك ارسال رسالة إلي جميع دول العالم عن هدوء الأوضاع فى سيناء، وتيقن أبناء مدينة العريش لذلك وتم تشكيل مجموعات لتوعية المواطنين لافساد خطة إسرائيل، حيث تولت مجموعة من الشباب اقناع أصحاب المحلات التجارية باغلاق محلاتهم وتنظيم اضراب عام وشامل فى كل مرافق وخدمات المدينة، وتوقفت جميع مظاهر الحياة تمامًا فى مدينة العريش العاصمة، إلى جانب الدعوة للصمود فى وجه الاحتلال ومقاومته بكافة الأشكال وعلى جميع الأصعدة.
وقال عبد العزيز الغالى أحد منظمى الاضراب والصمود إنه فور العلم بنية العدو تم تشكيل مجموعات مقاومة فى شوارع وميادين العريش ودعوة المواطنين إلي الاضراب فى هذا اليوم والاعلان عن قيام منظمة صوت العروبة لمقاومة الاحتلال والتى قامت بالمرور ليلا على أصحاب المحلات والمنشآت والمواطنين والتخطيط لتوجيه ضربة قاصمة للاحتلال أمام ممثلى وسائل الاعلام الدولية.
جن جنونه
وأوضح أنه تم بالتنسيق مع بنت الحارس الشخصى لمحافظ سيناء وقتئذ توفير مطبعة بدائية وطبع منشورات الاضراب فيها، والدعوة إلي مقاومة الاحتلال باسم منظمة صوت العروبة، مشيرا إلي أنه تم توزيع المنشور ليلا وتم وضع نسخة منه على مكتب الحاكم الإسرائيلى الذى جن جنونه عند مشاهدة المنشور، وبدأ البحث عن أعضاء المنظمة وكاتبى وموزعى المنشور عن طريق حملة مداهمات لمنازل المواطنين .
وأضاف أن موقف المنظمة لم يتوقف عند هذا الحد، وانما تبعته عمليات مقاومة ومهاجمة القوات الإسرائيلية فى أماكن تمركزها بالقنابل اليدوية والمتفجرات، مما أدى إلي مقتل جنديين إسرائيليين واصابة نحو4 أفراد خلال المقاومة، مشيرا إلي أن الوضع تحول من اضراب وصمود إلي مقاومة الاحتلال، وعندما بدأ توافد ممثلى وسائل الاعلام وبعض القيادات الإسرائيلية إلي المدينة لايهام العالم برضوخ أهالى سيناء وخاصة العريش العاصمة للاحتلال كانت الأوضاع على أشدها من اضراب واغلاق تام وتوقف جميع وسائل الحياة فى المدينة، إلي جانب أعمال المقاومة والعمليات الفدائية ضد قوات الاحتلال.
عمليات مقاومة
فقد تحول اهتمام وسائل الاعلام ووكالات الأنباء العالمية عما جاءت من أجله، وقامت بنقل الأوضاع الحقيقية وما يدور على أرض الواقع من مظاهر الاضراب وعمليات المقاومة ضد الاحتلال فى مدينة العريش، وهوعكس ما أراده الاحتلال وخطط له موشيه ديان، وكان هذا اليوم بداية لأعمال المقاومة والصمود والتحدى ورفض الاحتلال، حيث استمرت عمليات المقاومة على يد منظمة صوت العروبة، وبعدها تم تشكيل منظمة سيناء العربية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.