فتح معبر رفح أمام حركة مرور المسافرين بين مصر وغزة    "لا يوجد مبرر لإقحام الأعلى للإعلام في قائمة الفتوى"    بدء أعمال المؤتمر الدولي الأول للإعلام السياحي بالغردقة    إثيوبيا استدرجت مصر حتى حصلت على ما تريد    "التعليم العالى" : منح مقدمة من هيئة الفولبرايت لدعم التعليم المهنى لعام 2018/2019    سعر الأسماك اليوم في سوق العبور    محافظ كفر الشيخ عن زيارة السيسي لافتتاح مزرعة الأسماك: "النهاردة عيد"    تعرف على مشروع الإستزراع السمكى ببركة غليون بكفر الشيخ |فيديو    مزارعو الفيوم يروون أراضيهم بمياه الصرف الصحى    البرلمان يناقش قانون البناء الموحد الأسبوع المقبل.. ومد تراخيص البناء 3 سنوات    وزير الصناعات الهندي: مصر أهم الدول المحورية في أفريقيا    ميناء نويبع يستقبل السفينة سينا وعلى متنها 511 راكبا    عاجل.. «الحريري» يبلغ الرئيس اللبناني بموعد عودته    زلزال بقوة 9.6 ريختر يضرب هضبة التبت جنوب غربي الصين    جيش زيمبابوي يوافق على تنظيم مسيرة مؤيدة له ومناهضة لموجابي    موسكو تسقط مشروعا يابانيا حول سوريا في مجلس الأمن    مستشار لخامنئي: على فرنسا عدم التدخل في برنامج الصواريخ الإيراني    الجيش الأمريكى يكشف: 14900 من أفراد الخدمة تعرضوا لاعتداء جنسى    روسيا: اتصالات مجهولة من الخارج تهدد باستهداف «بوتين»    الليلة.. ميلان ضيفاً علي نابولي في قمة نارية بالكاتشيو الإيطالي    اليوم.. 91 هيئة رياضية تنتخب مجلس إدارة جديد لاتحاد اليد    نور الشربيني تتأهل لنهائي بطولة هونج كونج للإسكواش    اليوم.. الخطيب يبدأ أولى ندواته الرسمية فى زايد    اليوم .. المصري يصطدم بالمقاولون في ختام الجولة التاسعة للدوري    "خريبين الهلال" ضمن قائمة ال 5 لأفضل لاعب في آسيا    خالد قمر يثير غضب الزمالكاوية بعد مباراة النصر    تجديد حبس نائب محافظ الإسكندرية و6 آخرين لاتهامهم بالرشوة    القبض على عضو بتنظيم الإخوان الإرهابي في البحيرة لتنفيذ حكم بالسجن المؤبد    المرور: شبورة مائية على الطرق السريعة.. وننصح بخفض السرعات إلى 60 كم/ساعة    صور.. هبوط أرضى يتسبب فى انهيار منزل "كوم أبو شيل" بأسيوط    مطار القاهرة: لا إلغاء أو تأخير في إقلاع الرحلات بسبب الضباب    ضبط 8 تذاكر "هيروين" بحيازة عاطل في موقف أتوبيسات بالإسكندرية    ضبط 62 أسطوانة غاز مدعمة لبيعها بالسوق السوداء بالبحيرة    الأرصاد: طقس اليوم معتدل.. والعظمى بالقاهرة 24 درجة    سمية الخشاب محدش أتحرش بيا قبل كده    شاهد أول صورة لأمير كرارة في (حرب كرموز)    سمية الخشاب: غيابي عن السينما بسبب قصر دورى على الرقص    الطالب الحاصل على الميدالية الذهبية بجنيف: مصر تستفيد اقتصاديا وعلميا من إنتاج علاج السرطان    طريقة عمل سلطة الأفوكادو بالخيار    توقيع الكشف الطبي على 1160 مريضًا بقرية بهيج في برج العرب مجانًا    6 ملايين فرنسي يعانون من ضعف في السمع بإجمالي 10% من الفرنسيين    البحرية الأمريكية تشارك في عمليات البحث عن غواصة جنوب الأطلسي    بالصور.. أنغام تواصل تألقها في حفلات كاملة العدد بالقاهرة الجديدة    هاني عازر: العاصمة الإدارية الجديدة يتوافر بها رفاهية المعمار    إطلاق اسم سمير فريد على الدورة السابعة ل«الأقصر السينمائى»    حلبية رئيسًا "بالتزكية" والخولى وسالم نائبين والطرابيلى أمينًا للصندوق    محافظ البحر الأحمر يلتقي بوفد أجنبي لبحث فرص الاستثمار بالمحافظة    «مستقبل وطن» بالغربية يواصل جمع التوقيعات على استمارات «علشان تبنيها»    أميان يُسدي خدمة لسان جرمان بتعادله مع موناكو في الدوري الفرنسي    يحدث اليوم.. عمرو موسى في "الوفد".. و"إسكان النواب" تزور العلمين الجديدة    حظك اليوم مع خبيرة الأبراج عبير فؤاد    أحمد الخالصي يكتب قصيدة :محمدٌ بين خيارين    "أمسك.. قلب لساه صاحى!!"    بالصور.. ملكة جمال العالم " ميس ايكو" هدفها ترويج السياحة في مصر للعالم    مَنْ يُدَحْرِجُ ..عَنْ قَلْبِي .. الضَّجَرَ    بالفيديو ..وزير الاوقاف : قوائم الافتاء مفتوحة ويمكن ضم أخرين    هل تنتهى ظاهرة فوضى الفتاوى فى وسائل الإعلام ؟    كلام والسلام    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المنصورة تعوم علي بركة «مجاري» بسبب الانفجارات المتكررة للمواسير
نشر في روزاليوسف اليومية يوم 12 - 08 - 2013

كارثة بيئية وصحية تهدد آلاف المواطنين بانتشار العدوي والامراض بعد أن تحولت الشوارع في المناطق الراقية مثل المشاية والسكة الجديدة والعباسي والسكة القديمة بالاضافة الي المناطق الشعبية في المنصورة الي برك ومستنقعات صرف صحي نتيجة الانفجارات والانسدادت المستمرة تركها أوقات طويلة بدون اصلاحها مما يتسبب في حدوث حالة من السخط العام بين المواطنين. يقول أحمد حازم 23 سنة ان خط الصرف الصحي بشارع المشاية أرقي وأغلي منطقة في الدقهلية دائم الانفجار ومسئولو الصرف الصحي يقومون بسحب المياه بعد نداءات كثيرة لهم وتعود ريمة الي عادتها القديمة في اقل من اسبوع حيث يتكرر انفجارة الماسورة مرة اخري مطالبا بضرورة استبدال مواسير هذا الخط.
ويضيف محمد علام 44 سنة صاحب محل ملابس بالمشاية أن مياه الصرف الصحي أصبحت منظرا معتادا لمواطني في ظل عجز المسئولين عن حل هذه الازمة المستعصية فكل ما يقوم به مسئول الصرف الصحي تشغيل ماكينة السحب فقط مؤكدا أن المواطن الدقهلاوي يدفع مبالغ كبيرة جدا لشركة المياه والصرف الصحي وإسعارها أغلي من المحافظات الاخري بدون أي خدمة. ويلفت أحمد الجميل 33 سنة صاحب محل الي أن مياه الصرف تظل باليومين والاربعة دون قيام أحد بسحبها حيث ترتفع لأكثر من 30 سنتيمترا في الشارع ولا حياة لمن تنادي وتتسبب في إعاقة حركة المرور والمارة من المواطنين خاصة أن المنطقة حيوية للغاية فإذا كان هذا هو حال المناطق الراقية فما بالك بالامكان العشوائية.
وتطالب الدكتورة نهلة عنبر 42 سنة من مسئولي محافظة الدقهلية تشكيل لجنة هندسية من شركة مياه الشرب والصرف الصحي و الاسكان وجامعة المنصورة لوضع تقريرا مفصلا عن حالة شبكة الصرف الصحي بالمنصورة خاصة بعدما تردد عن وجود مشكلة كبيرة في شبكة الصرف الصحي خاصة وانها ستنفجر في أي لحظة. وإضافت أن الانفلات الاخلاقي والامني والفساد منذ ثورة 25 يناير قد ساهم بشكل كبير في الازمة بعدما شهدت المنصورة الاف المخالفات من البناء العشوائي وتعلية الادوار بشكل جنوني تسبب في الازدحام علي الشبكة التي تعاني من شدة الضغط مطالبة بتطبيق القانون بحزم علي هؤلاء التجار اللذين يكسبون ملايين الجنيهات علي حساب الشعب المصري والدولة سويا وأنه لابد من تحميل هؤلاء كافة التكلفة للسماح لهم بالتوصيل علي الشبكة. ويشكو هيثم أحمد الشحات 35 سنة موظف من تكرار الانفجارات بشبكة صرف صحي منطقة ميت حضر مما يضطرهم الي الاستعانة بعمال الصرف لإصلاح الاعطال علي حسابهم الخاص لأنهم لو إنتظروا الشركة لارسال عمالها لن يأتوا الا بعد أكثر من أسبوع. ويشير محمد زايد 35 سنة الي أن شارع السكة القديمة قد تحول الي مستنقع صرف صحي منذ أكثر من 10 أيام ولاحياة لمن تنادي ولا يستطيع أحد الجلوس في محلة أو الحركة في الشارع وقال زايد: نأمل بعد ثورة 30 يونيو المجيدة أن يحدث تغيير في أداء الاجهزة المسئولة وأن يشعر المواطن بالتحسن في كل مناحي الحياة ويشعر بها كما شعر كل مواطن مصري بعد ثورة 30 يونية بحل أزمة البنزين والسولار والكهرباء وعودة الروح المعنوية للشعب المصري. ويري إبراهيم شرارة صاحب محل ذهب بالسكة الجديدة أن مياه الصرف الصحي بالمنصورة أصبحت مشكلة عامة بكل المناطق متهما المسئولين بالتقاعس وعدم التحرك بسرعة وحل المشكلة في ذات اليوم كما طالب باتخاذ إجراءات عاجلة ووقف السماح لاصحاب الوحدات السكنية بحوض الزعفران وخطاب والبشطمير وكذلك كافة المباني المخالفة علي الاراضي الزراعية بالمنصورة وعدم توصيل المرافق لها لكونها السبب الرئيسي في الازمة.
ويكشف محمد محمد 65 سنة علي المعاش بمنطقة سندوب عن دخول مياه الصرف المنازل مما أدي الي تشقق حوائطها واساساتها لذلك وتقدموا بعدة شكاوي الي شركة الصرف ولاجدوي من الشكاوي وكان الرد أن المنطقة عشوائية ولا يوجد مانع لدي الشركة من الاشراف مجانا علي إقامة خط جديد علي حساب الاهالي الامر الذي يشكل عبئا كبيرا علينا ولا نستطيع القيام به. من جهته يؤكد أحد مسئولي شركة مياه الشرب والصرف الصحي بالمحافظة أن سبب الازمة يرجع الي تهالك معظم خطوط الشبكة بشكل كبير بسبب قيام الاهالي بالتوصيل العشوائي علي الشبكة والخط مباشرة وليس علي الابيار بالاضافة الي مخالفات المباني والمناطق العشوائية وأن هناك خطة للتعامل مع هذه الازمة ويتم الدفع بفرق الطوارئ فورا في حالة وجود أي أعطال مطالبا المواطنين بتوعية الاخرين بعدم وضع القمامة ومخلفات الطعام في الصرف الصحي لأنه يتسبب في انسداد الشبكات بشكل كبير.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.