استياء رواد السوشيال ميديا بسبب فيديو خطوبة طفلين في عين شمس    تسجل أكثر من 500 وفاة جديدة بكورونا بالمكسيك في 24 ساعة    أصوات تنادي للدفع بفتحي في صفوف المحاربين أو ينتظر هتا    موعد مباراة مانشستر سيتي المقبلة بعد الفوز على بورتو    صور.. رعد وبرق في سماء الإسكندرية    خالد الغندور يوضح موقف الزمالك من تسريبات موعد لقاء الرجاء    اتهام 7 أشخاص بينهم قاصرين بقتل معلم فرنسى    ميدو: كاف يتجه لتأجيل مباراة الأهلي والوداد بسبب الزمالك    مدير ال CIA : روسيا وإيران تتخذان إجراءات للتدخل في الانتخابات الأمريكية    بغداد 36 وبكين 16.. درجات الحرارة في العواصم العربية والعالمية الخميس    فيديو | تحرك أمني تجاه واقعة «خطوبة طفلين» في عين شمس    ضبط صاحب استوديو لقيامه باستخدام طائرة درون في التصوير    المخابرات الأمريكية: روسيا وإيران تحصلتا على معلومات تخص الناخبين الأمريكيين    مها ابو عوف عن وفاة عمر خورشيد مستحيل يكون حادث عادي    بعد تعرضه لحادث سير.. محمد كريم مطلوب على جوجل    تفاصيل سيناريو لم يكتمل لأسامة أنور عكاشة عن حرب أكتوبر.. وأسرته تهديه للشؤون المعنوية بالقوات المسلحة    موجة كورونا الثانية.. بدأت في أوروبا ومصر تستعد وتناشد شعبها الالتزام    محمود بكرى : المجتمع تعرض لتدهور في القيم ومنظمة الأخلاق في العقود الماضية    عبد الناصر يرفض الهزيمة!    استئصال ورم وزنه 15 كيلو جرام من طفلة في بني سويف    شوقي غريب يكشف سبب ضم رمضان صبحي للمنتخب الأولمبي    «التربية والتعليم» ببني سويف تكشف حقيقة تداول فيديو لرقص طلاب داخل فصل مدرسي    فيديو| عبدالحليم قنديل يكشف أهمية القمة المصرية اليونانية القبرصية    استطلاع ل"رويترز" يظهر تقدمًا طفيفًا لبايدن على ترامب في فلوريدا    صحيفة: السياحة الروسية تستأنف رحلاتها إلى شرم الشيخ والغردقة    وزير التعليم يرد على تخوفات أولياء الأمور: 3 بدائل أمام الطلاب في ظل أزمة كورونا    محافظة الجيزة: غلق كلي لطريق الواحات للقادم من 6 أكتوبر إلى الفيوم لمدة 6 شهور    أسامة هيكل: لا يوجد خلاف مع صحفيين أو وسائل إعلامية.. وأغلقت الملف حتى لا تستغله قنوات معادية    كلوب يوضح مدى إصابة ساديو ماني بمباراة ليفربول وأياكس    أسوان ليلا كورة: الشيشيني مديراً فنياً للفريق خلفاً لكشري    61 شابا من 26 دولة إفريقية يشاركون بفعاليات أسبوع القاهرة للمياه    تعرض 70 قطعة أثرية للهجوم في متحف ألماني بينها قطع فرعونية وتوابيت    هانى شاكر يغنى "بنت الجيران" فى برنامج "السيرة" مع وفاء الكيلانى    أهمية المحبة بين المسلمين    مامعني كف الأذى    تعرف على موقف الإسلام من حسن الجوار    وزيرة الخارجية الإسبانية: مصر تعد نموذجا جيدا لمواجهة الهجرة غير الشرعية    المجلس القومي للطفولة والأمومة يكشف تفاصيل خطوبة طفل وطفلة في عين شمس    «الصحة»: خروج 103 متعافين من فيروس كورونا من المستشفيات    استشاري الطب الوقائي تحذر من إعطاء مصل الأنفلونزا لهذه الفئات    أستاذ مناعة عن إصابات كورونا: لازم نفوق لأننا مش هنقفل البلد تاني    اليوم.. مصر للطيران تسير 47 رحلة دولية وداخلية لنقل 5600 راكب    الإسماعيلي يعلن تعاقده مع 3 صفقات لتدعيم الفريق    رسميا.. بطل كمال الأجسام «بيج رامي» يعلن مشاركته في مستر أولمبيا 2020    البداية كانت منذ عام 1909 ... حكاية استخراج أول قطرة بترول فى مصر    رئيس القابضة لمياه الشرب: أكثر من 3500 معدة للتعامل مع الأمطار    «الزواج المبكر وتأثيره على المرأة» ب«ثقافة الجيزة»    بالفيديو| سادة البحار.. «وثائقي» يعرض قدرات وبطولات القوات البحرية في عيدها    المديرة صاحبة واقعة خلع الشباك: «مش هاروح للمحافظ.. أنا عايزة أرجع مدرستي»    طارق شوقي: مشروع زيادة حافز المعلمين بداية لمكافآت لتحسين أوضاعهم المادية    يتكرر السهو في الصلاة وأحيانًا أنسى سجود السهو.. فما الحكم؟.. مجدي عاشور يجيب    محافظ الفيوم بحفل تكريم أوائل الثانوية العامة والأزهرية: استمروا في طلب العلم    حيثيات حكم المؤبد لقتلة حارس مخزن بالمرج: الأول طعنه والأخر أطلق عليه النار    «ستورجي» يقتل صاحب مشحمة بالدقهلية.. تشاجرا بأسلحة بيضاء بعد تأجيل قضية سابقة بينهما    أستاذ تمويل: التعاون بين مصر وقبرص واليونان زاد في عهد السيسي    عقد جلسة حول التعاون الإنمائي الهولندي - المصري في إدارة المياه ضمن أسبوع القاهرة للمياه    أسعار الذهب اليوم الخميس 22-10-2020.. المعدن الأصفر يرتفع لليوم الثالث على التوالي    الجندي: "الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين نصباية والقائمون عليه تجار دين"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





في مشاورات مع البرتغال.. مصر تُجدد التأكيد على موقفها إزاء سد النهضة
نشر في مصراوي يوم 01 - 10 - 2020

أعادت مصر التأكيد على موقفها إزاء سد النهضة الإثيوبي، والأهمية التي توليها لهذا الملف، حيث انخرطت القاهرة في مفاوضات شاقة على مدار ما يقرب من عقد بهدف التوصل إلى اتفاق عادل ومتوازن حول ملء وتشغيل السد، يُلبى مصالح الأطراف الثلاثة، ويضمن حق أثيوبيا في التنمية دون الاضرار بمصالح دولتي المصب.
جاء ذلك خلال جولة للمشاورات السياسية بين مصر والبرتغال عُقدت، الخميس، بمقر وزارة الخارجية عبر تقنية "الفيديو كونفرانس" برئاسة السفير د. بدر عبد العاطي مساعد وزير الخارجية للشئون الأوروبية، والسفيرة "مادلينا فيشر" مدير عام السياسات الخارجية بوزارة الخارجية البرتغالية.
وشارك في المشاورات السفير عادل الألفي سفير مصر في لشبونة، والسفيرة نهلة الظواهري نائب مساعد الوزير لشئون غرب أوروبا ، والوزير المفوض طارق طايل مدير شئون المشرق العربي ، والوزير المفوض حسام رضا مدير شئون التجمعات الأفريقية ، والوزير المفوض مروة سالم القائم بأعمال مدير مكتب مساعد الوزير للشئون الأفريقية، والمستشار منى عرفة عضو مكتب نائب مساعد الوزير لشئون مياه النيل.
وتناولت المشاورات سبُل تعزيز العلاقات الثنائية بين مصر والبرتغال على المستويات السياسية والاقتصادية والثقافية والبناء قُدماً على الزخم الإيجابي المتمخض عن الزيارتين الناجحتين التي قام بها الرئيس عبد الفتاح السيسي للبرتغال في 2016 ، وكذا زيارة الرئيس البرتغالي لمصر في 2018.
من جانبها، أكدت فيشر على تطلع بلادها لعقد الجولة الثانية للجنة المشتركة برئاسة وزيري خارجية البلديّن في مطلع العام القادم للدفع قٌدماً بمسار العلاقات الثنائية، ولمناقشة أهم القضايا الإقليمية ذات الاهتمام المُشترك، وذلك في ضوء رغبة بلادها في التعرف على وجهة النظر المصرية إزاء القضايا الملحة بمنطقتي الشرق الأوسط وأفريقيا، خاصة وأن البرتغال ستتولى رئاسة الاتحاد الأوروبي في مطلع 2021.
وأكد الجانبان أهمية الارتقاء بالعلاقات الاقتصادية، والتجارية للمستوى المأمول.
ومن جانبه، دعا مساعد وزير الخارجية للشئون الأوروبية نظيرته البرتغالية إلى تشجيع شركات القطاع الخاص البرتغالية على زيادة مساهمتها في المشروعات الوطنية العملاقة التي تقوم بها مصر، والاستفادة مما توفره الدولة المصرية من حوافز غير مسبوقة للمستثمرين الأجانب، على ضوء ما يمثله الاقتصاد المصري من سوق ضخم لا يشمل فقط تعداد سكان يزيد عن نحو المائة مليون نسمة، وإنما أيضاً التكتلات الاقتصادية التي تحظى مصر بعضويتها خاصةً السوقين العربي والأفريقي، فضلاً عن تأكيده على أهمية سرعة الانتهاء من تشكيل مجلس الأعمال المصري البرتغالي لما يمثله من لبنة أولية لزيادة حجم الاستثمارات البرتغالية في مصر، ولتوسيع مجالات التعاون لتشمل قطاعات جديدة تمثل أهمية كبيرة لمصر وفي مقدمتها الذكاء الاصطناعي والأمن السيبراني، والتحول الرقمي، والتنقل الذكي، على ضوء الجهود المصرية لبناء 14 مدينة جديدة من بينها العاصمة الإدارية الجديدة، فضلاً عن التعاون في مجال التعليم العالي، والاشادة بقرب فتح فرع لأحد الجامعات البرتغالية الكبرى بالعاصمة الإدارية الجديدة.
كما تم مناقشة عدد من مذكرات التفاهم والاتفاقيات المتعلقة بالتعاون في مجالات النقل البحري، والتجارة، والتعليم العالي، والثقافة، والشباب. وأكد السفير المصري بلشبونة حرص الجانب المصري على سرعة انجاز الاتفاقيات المقترحة للتعاون في مختلف المجالات الفنية بما يسهم في تحقيق مزيد من تطوير العلاقات بين البلديّن.
وقد أبدى الجانب البرتغالي اهتمامه بتعميق أواصر التعاون مع مصر في مجال السياحة ، حيث أعرب السفير "عبد العاطي" عن تطلع مصر لسرعة استئناف حركة السياحة البرتغالية إلى المقاصد السياحية المصرية في كل من الغردقة، والأقصر، وشرم الشيخ في أقرب الآجال.
وعلى صعيد آخر، تم التطرق إلى التداعيات الاجتماعية، والصحية، والاقتصادية السلبية التي خلفتها جائحة "كورونا"، وكذا الجهود التي قامت بها مصر على الأصعدة الاقتصادية ، والصحية ، والاجتماعية لاحتواء هذه الأزمة، بل ونجاحها بشكل كبير في تحقيق التوزان بين تطبيق الإجراءات الاحترازية والدفع قُدماً نحو عودة النشاط الاقتصادي.
وتناولت المحادثات عدداً من الموضوعات الإقليمية، حيث تم استعراض أهم التطورات الراهنة على الساحة السورية مع التأكيد على موقف مصر الثابت من ضرورة التوصل إلى حل سياسي في إطار مرجعية قرار مجلس الأمن رقم 2254 ، وتواصل مصر المستمر مع شركائها والمبعوث الأممي من أجل تنفيذ هذا القرار لإنهاء معاناة الشعب السوري.
وفيما يتعلق بالساحل الأفريقي، تم استعراض أهم العوامل المتسببة في تعقد المشهد الراهن في منطقة الساحل، بما في ذلك مالي، مع التأكيد على أهمية التعامل مع المنطقة من خلال منظور كلي شامل يضع في الاعتبار الحلول التنموية إلى جانب الحلول الأمنية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.